موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

لن تكون المهمة سهلة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

خطا اليمين الديني - صباح الاثنين- خطوات واسعة نحو حكم مصر، كان آخرها قيادته لمشهد الافتتاح في أول دورة لمجلس شعب منتخب في ظل الثورة . كان مشهداً خفيف الظل على عكس توقعات بعض الناس، وسيخطئ كثيرون إذا خلصوا إلى استنتاجات أو أحكام نهائية بناء على ما شاهدوا وسمعوا خلال جلسة مخصصة أساساً وعرفاً لمسائل إجرائية . إن ما حدث في تلك الجلسة يجب أن يخضع تفسيره لحالة الانبهار، انبهار كل شخص بما حققه لنفسه، وانبهار الجميع بما حققوه خلال شهور من الكر والفر والأمل واليأس، وانبهار بتجسيد حلم في غياب اليقين وفقدان الثقة . بدأت مرحلة جديدة، بكل ما تعنيه كلمة جديدة، على الرغم من أنه يوجد في المعتقل من ينتظرون الإخفاق ويحلمون بيوم تأتيهم دعوة إلى العودة . وآخرون خارج المعتقلات، في انتظار أن تعود الأمور بالحظ أو بفعل فاعل إلى ما كانت عليه .

 

المسيرة التي بدأت صباح الاثنين، لن تكون سهلة للأغلبية التي تصدرت مواقع القيادة في العمل التشريعي، ولن تكون سهلة لها حين تتولى مسؤولية العمل التنفيذي . لن تكون سهلة لهم، أي لليمين الديني الحاكم، ولن تكون سهلة بالنسبة إلينا، أي للناس العاديين أياً كانت توجهاتهم السياسية والاجتماعية . لن تكون سهلة للقطاعات الواسعة التي شجعت اليمين الديني على الوصول للحكم، ولن تكون سهلة للوسط التقدمي وقطاعات الطبقة الوسطى العصرية الذين أعربوا عن رفضهم أن يتولى أمرهم وأمر أولادهم وأحفادهم من أشاعوا أو أشيع عنهم رفضهم مظاهر العصر وحضارته وعلمه ووسائله في التسلية والثقافة ومبادئه في الحرية واحترام الحقوق كافة، ولن تكون مرحلة سهلة بالنسبة إلى فئات عديدة كتمت أنفاسها وانسحبت تنتظر .

أفهم قلق المعارضين والكاتمين النفس، ولكني أفهم أكثر قلق المؤيدين . بعض هؤلاء قدم تضحيات جسيمة ووضع آمالاً كباراً ويخشى أن تكون المهام والمسؤولية الملقاة على عاتق حكومة يقودها الإخوان المسلمون أكبر وأصعب من قدرتهم الحقيقية، بعض آخر لديه ثقة، وربما إيمان أي ما هو أكثر من الثقة، في أن المشروع الديني لا يمكن أن يُخفق، فالمقدّس يحميه، وكذلك أرواح ودماء المخلصين، إن دعت الحاجة .

بعض ثالث يخشى من أن التعددية اليمينية، وبخاصة تعددية الجماعات التي ترفع شعارات دينية، قد تسيء إلى ما اشتهر به الإخوان المسلمون أو سعوا إلى نشره، ألا وهو سمعة البراغماتية والاعتدال والاستعداد للاستفادة من تجربة نجحت في مكان أو آخر، والمثال الأبرز والمتكرر في كتاباتهم هو تجربة تيار الإسلام السياسي في تركيا . هذه التجربة دعمتها في عقدي الثمانينات والتسعينات وباركتها الدول الغربية، وبخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، وفي أوقات عصيبة وقفت أمريكا والغرب سنداً لهذا التيار وحزبه السياسي وحكومته في مواجهاته مع المؤسسة العسكرية التركية، وهي المؤسسة التي حملت لواء الأتاتوركية العلمانية ورسالة التحديث .

ستكون مهمة شاقة تلك التي سيتحملها المؤيدون لحكم الإسلاميين ، من الإعلاميين والحزبيين والدعويين، لإقناع المواطنين المصريين بضرورة التمييز في تيارات الأغلبية الإسلامية الحاكمة بين المعتدل والمتشدد وبين الحداثي والرجعي وبين الأصلي والمستورد .

لا أعرف إن كان حزب الحرية والعدالة قد أعد حقائب حكومته وزودها ببرامج، إذا لم يكن قد فعل فمهمته في الحكم تزداد صعوبة . يزيد من صعوبتها احتمال تقاعسه عن تشكيل حكومة ظل خلال الشهور أو الأيام الأخيرة التي اتضح خلالها احتمال اقترابه من مقاعد الحكم . لا نعرف إن كانت قيادة الحزب أو الجماعة اختارات أشخاصاً معينين ليكونوا وزراء محتملين عكفوا على وضع البرامج التنفيذية وتحديد الأولويات واقتراح الموارد اللازمة لتنفيذها . أظن أنهم لو قصروا أو تقاعسوا فلن يلاموا بشدة، فالأوضاع كلها كانت استثنائية ابتداء بالحالة الثورية وانتهاء بالإقبال الغفير من الجماهير لحمل التيارات الدينية إلى صدارة المسؤولية السياسية .

لن تكون مهمة هؤلاء الحكام سهلة لأنهم يأتون إلى السلطة ومفاتيح الأمن ليست في أيديهم وقد تبقى هكذا لفترة غير قصيرة . سيحتاج الأمر من دون شك إلى ما هو أكثر من عامل الوقت لإقامة تراتبية سلطة، كما في أي دولة ديمقراطية ومدنية . لا يخفي على أحد أن سنوات القمع والتشريد تركت مرارة في حلق جماعة الإخوان، وغرسته نمطاً خاصاً للتعامل تمارسه قوى الأمن مع التنظيمات الدينية، والسياسية عامة . وبافتراض حسن النية وأشياء أخرى، سيحتاج استقرار الحكم وضمان الانضباط فيه إلى وقت غير قصير وجهود مضاعفة من كلا الجانبين . ولن تكون سهلة لأنهم قادمون ليتسلموا السلطة من مجلس عسكري، إذ تؤكد التجارب السابقة أن مهمة أي حكومة مدنية تسلّمت مقاليد الحكم من عسكريين في أمريكا اللاتينية وآسيا وإفريقيا لم تكن سهلة، إذ لم يحدث إلا في حالات نادرة أن تمت عملية التسليم والتسلّم بسلاسة، والأسباب لا شك كثيرة ويمكن فهمها، ومع ذلك أميل إلى الرأي القائل إن أطرافاً متعددة، منها أطراف دولية ومنها أيضاً الضغوط الداخلية، سوف تعمل في حالتنا المصرية على تذليل صعوبات وفك الاشتباك بين الطرفين، ووضع القواعد المتدرجة التي تضمن خضوع مؤسسات الدولة كافة للحكومة المنتخبة خلال فترة زمنية معقولة .

ستكون مهمتنا جميعاً صعبة، حكاماً كنا أم محكومين . نحن، وهم، لم نجرب بعضنا بعضاً، لم نجرب الإخوان المسلمين حكاماً، ولم يجربونا محكومين . ولا يخفي أن المحكومين من نوع خاص لم تألفه مصر من قبل، نوع تعلّم أن يثور عند الغضب، لم نجربهم ولم يجربوا أنفسهم حكاماً . أضعنا جميعاً فرصة ووقتاً ثميناً حين رفضت جماعة مبارك الاقتراح بالسماح للإخوان بالمشاركة في انتخابات محلية لإدارة مدن وعواصم إقليمية . كان الغرض من الاقتراح أن يستفيدوا من تجربة الحكم المحلي ويكتسبوا خبرات إدارية وسياسية وتنظيمية ، وكان يمكن أن نستفيد من خبرة التعامل اليومي معهم وأن تطمئن الأطراف كافة إلى بعضها بعضاً . الآن سيجربون فينا ونجرب فيهم في ظروف دقيقة وصعبة بالنسبة إلى الجميع .

نبدأ مسيرة شاقة من نقطة تحت الصفر، نضع قواعد تعامل جديدة، نبني جسور ثقة، نطهر نفوساً، نزيل متاريس، نستعيد كرامة، نصون حرية وديمقراطية، نشيد قلاعاً للعلم والتقدم، نثبت وجوداً في الإقليم وفي العالم، وإلى جانب هذا وذاك، نستكمل ما بدأناه قبل اثنى عشر شهراً .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم35491
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع217199
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر697588
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54709604
حاليا يتواجد 2299 زوار  على الموقع