موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكويت تطرد السفير الفلبيني وتستدعي سفيرها من مانيلا للتشاور ::التجــديد العــربي:: استشهاد صحافي فلسطيني برصاص جيش الاحتلال خلال تغطية (مسيرة العودة) ::التجــديد العــربي:: أربع سفن عسكرية روسية تتجه إلى المتوسط ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها ::التجــديد العــربي:: منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق ::التجــديد العــربي:: تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل ::التجــديد العــربي:: باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام ::التجــديد العــربي:: روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا ::التجــديد العــربي:: توتال تدرس دخول سوق محطات البنزين السعودية مع أرامكو ::التجــديد العــربي:: الدوحة تقرّ بتكبد الخطوط القطرية خسائر فادحة بسبب المقاطعة ::التجــديد العــربي:: معرض أبوظبي للكتاب يبني المستقبل و63 دولة تقدم نصف مليون عنوان في التظاهرة الثقافية ::التجــديد العــربي:: برامج متنوعة ثرية فنيا تؤثث ليالي المسرح الحر بالأردن ::التجــديد العــربي:: آثاريون سودانيون يبحثون عن رفات الملك خلماني صاحب مملكة مروي القديمة و الذي عاش قبل الميلاد ::التجــديد العــربي:: البطن المنفوخ أخطر من السمنة على صحة القلب ::التجــديد العــربي:: الفريق الملكي يعود من ملعب غريمه بايرن ميونيخ بنقاط الفوز2-1 ويقترب من النهائي للمرة الثالثة على التوالي ::التجــديد العــربي:: برشلونة على موعد مع التتويج بطلا للدوري الاسباني يحتاج الى نقطة واحدة فقط من مباراته مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لحسم اللقب ::التجــديد العــربي:: اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي::

عودة خاطئة إلى المفاوضات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

خطوة الرئيس عباس بالعودة إلى المفاوضات مع الجانب “الإسرائيلي”، والتي تمت على مرتين في عمان ووعود باستئنافها، ومثلها كذلك الالتقاء مع اللجنة الرباعية بحضور الجانب “الإسرائيلي”، هي تراجع كبير عن وعود الرئيس بعدم إجراء أية مفاوضات مع “الإسرائيليين” قبل وقف الاستيطان، ذلك

أنه لم تحدث أية مستجدات على هذا الصعيد، بل العكس من ذلك تقوم “إسرائيل” ببناء الآلاف من الوحدات الاستيطانية، وتهوّد القدس وتفصلها تماماً عن الضفة الغربية، حيث أصبح من الاستحالة بمكان: إقامة دولة فلسطينية مستقلة على كامل حدود عام 1967.

 

تأتي المفاوضات مع الجانب “الإسرائيلي” في الوقت الذي مرّرت فيه الحكومة “الإسرائيلية” مشروع قرار إلى الكنيست ينص على أن “القدس عاصمة للشعب اليهودي”. وتأتي أيضاً في الوقت الذي تفاءل فيه شعبنا الفلسطيني في كل مواقعه بإمكانية تطبيق المصالحة وتجاوز حالة الانقسام الضار في الساحة الفلسطينية، والمفاوضات من جديد هي أولاً وأخيراً ضرب لمصداقية السلطة وللرئيس عباس شخصياً الذي تعهد بعدم إجرائها قبل وقف الاستيطان، حتى إن الفصائل المنضوية في منظمة التحرير كافة أصدرت بيانات شجبت فيها هذه الخطوة، وكذلك فعلت حركتا حماس والجهاد الإسلامي وفصائل أخرى.

صائب عريقات الذي قاد الجانب الفلسطيني في هذه المفاوضات برّر خطوة الإقدام عليها من خلال القول “إن اللجنة الرباعية تريد التعرف إلى مواقف الطرفين، الفلسطيني و”الإسرائيلي” تجاه ملفات عالقة مثل: الحدود والأمن”، والذي نسأله لكبير المفاوضين الفلسطينيين “أحقاً لا تعرف اللجنة الرباعية حقيقة الموقف “الإسرائيلي” من هاتين القضيتين وهي التي تخوض مباحثات مستمرة مع الجانبين منذ سنوات طويلة؟ “إسرائيل” حددت مواقفها من الحدود منذ سنوات طويلة، هذه المواقف تقضي بعدم العودة إلى حدود عام 1967 مطلقاً، وهذا الموقف هو قاسم مشترك أعظم بين جميع ألوان الطيف السياسي “الإسرائيلي”، وحددت مواقفها أيضاً من قضية “الأمن”، فالأمن “الإسرائيلي” هو أولاً وثانياً وأخيراً، ووجود قوات عسكرية “إسرائيلية” في بعض مناطق الضفة الغربية (في حالة إقامة دولة فلسطينية) وفي منطقة غور الأردن، هو مبررات تقتضيها متطلبات الأمن “الإسرائيلي”، والإشراف على معابر الدولة العتيدة، وعلى سمائها وما تحت أرضها ونزع أسلحتها، هي متطلبات للأمن “الإسرائيلي”، والتنسيق الأمني بين سلطة الدولة و”إسرائيل” تخضع لنفس السياق.

كذلك إمكانية دخول القوات “الإسرائيلية” إلى المدن والمناطق الفلسطينية الخاضعة للدولة، هي أيضاً بدعوى مبررات الأمن “الإسرائيلي”، فهل يبدو المسؤول الفلسطيني مقنعاً عندما يطرح هذه الأسباب في تبرير اللقاءات مع “الإسرائيليين”؟ نشك في ذلك، فصائب عريقات هو أحد المسؤولين الفلسطينيين الذين وعدوا بأن السلطة الفلسطينية على أبواب اتخاذ خطوات ستغير وجه المنطقة! الذي حصل أن شيئاً من ذلك لم يتم، بل العكس من ذلك، إذ وافقت السلطة، بل الأصح قولاً: إنها تراجعت عن مواقفها ووعودها وخضعت للابتزاز “الإسرائيلي”.

طوال عشرين عاماً من المفاوضات العبثية مع “إسرائيل”، راهنت الأخيرة دوماً على تراجع السلطة الفلسطينية عن تهديداتها، وهذا ما كان يتم دوماً، فعلى مدى كل تلك السنوات لم تتراجع “إسرائيل” مطلقاً عن تهديدٍ قالته، ولا عن قرارٍ اتخذته، ولا عن موقف انتهجته، ومع ذلك تتراجع السلطة عن وعودها أمام وعود سرابية من الولايات المتحدة أم من أحد أطراف اللجنة الرباعية.

ما نؤكد عليه أن اللجنة الرباعية هي لسان حال واشنطن، ولم يسبق لها أن تجاوزت السقف الأمريكي، بل تعود وتتراجع عن مواقفها التي تبدو عادلة ومتوازنة تحت ضغوطات الإدارة الأمريكية. لقد اتخذت السلطة الفلسطينية قراراً توجهت به إلى اللجنة الرباعية بتغيير مندوب اللجنة في المنطقة، توني بلير بسبب تحيزه ﻠ”إسرائيل”، لكن اللجنة ضربت عرض الحائط بالرغبة الفلسطينية، وظل بلير مبعوثاً لها في المباحثات مع الجانبين “الإسرائيلي” والفلسطيني، بلير بالمعنى الفعلي هو رغبة أمريكية قبل كونه مندوباً للرباعية.

قرار السلطة بالاجتماع مع “الإسرائيليين” في عمان، سواء ثنائياً أو بحضور طرف ثالث أو مع اللجنة الرباعية بوجود الجانب “الإسرائيلي”، هو قرار خاطئ، خاطئ، خاطئ.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها

News image

اعتبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا، أن عملية أستانا استنفدت طاق...

منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق

News image

عشية إعلانها إسقاط طائرتين من دون طيار «درون»، بالقرب من مطار حميميم في سورية، أكد...

تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل

News image

أعلنت وزارة الخارجية التشيخية أمس (الاربعاء)، إعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل، في ...

باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام

News image

بيروت - رد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيان، الأربعاء، على ما ورد في ...

روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا

News image

أعلن رئيس قيادة العمليات الخاصة الأمريكية رايموند توماس أن قوات الولايات المتحدة تتعرض بشكل متزايد ...

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كيف نهض الغرب؟

أنس سلامة

| الخميس, 26 أبريل 2018

لا تستهين بوجود ضعف ثقة فهذا الأمر مدمر وإذا ما تفحصنا ما كتبناه عن مشا...

المجلس الوطني في مهب الخلافات

معتصم حمادة

| الخميس, 26 أبريل 2018

- هل المطلوب من المجلس أن يجدد الالتزام بأوسلو أم أن يطور قرارات المجلس الم...

إن لم تدافع الْيَوْمَ عن البرلمان الفلسطيني وهو يغتصب.. فمتى إذاً..؟

د. المهندس احمد محيسن

| الخميس, 26 أبريل 2018

هي أيام حاسمة أمام شعبنا الفلسطيني للدفاع عن المؤسسة الفلسطينية.. التي دفع شعبنا ثمن وجو...

ورقة الحصار ومحاصرة مسيرة العودة

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 26 أبريل 2018

كل الأطراف المشاركة في حصار غزة المديد، اعداءً، وأشقاءً، وأوسلويين، ومعهم الغرب المعادي للفلسطينيين ولق...

أهذا هو مجلسنا الوطني بعد عقود ثلاثة؟!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 26 أبريل 2018

لقد كان أخر اجتماع عادي للمجلس الوطني الفلسطيني - وإن كان احتفالياً بحضور الرئيس الأ...

المجلس الوطني: إما أن يتحرر من نهج أوسلو أو يفقد شرعيته

د. إبراهيم أبراش

| الخميس, 26 أبريل 2018

مع توجه القيادة على عقد المجلس الوطني في الموعد المُقرر نهاية أبريل الجاري، ومقاطعة ليس...

القفزة التالية للجيش السوري وحلفائه

عريب الرنتاوي

| الخميس, 26 أبريل 2018

أين سيتجه الجيش السوري وحلفاؤه بعد الانتهاء من جنوب دمشق وشرق حمص الشمالي؟... سؤال تدو...

«صلاح الدين الأيوبي الصيني»

محمد عارف

| الخميس, 26 أبريل 2018

    «أولئك الذين يعرفون لا يتنبأون، والذين يتنبأون لا يعرفون». قال ذلك «لاو تزو» مؤسس ...

كوريا الشمالية لم تعد في محور الشر

د. صبحي غندور

| الخميس, 26 أبريل 2018

    لم تكن اختيارات الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن، في خطابه عن «حال الاتحاد ...

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7157
mod_vvisit_counterالبارحة28888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع149857
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر896331
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار53028763
حاليا يتواجد 2866 زوار  على الموقع