موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

كلفة الاحتلال الباهظة عراقيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم ينته الاحتلال الأمريكي للعراق بعد. انسحبت قواته العسكرية من الأراضي العراقية فقط، لتتجمع في جواره، حيث تنتشر قواعدها، في الجنوب والشمال، وتوزع مقراتها في قواعد أخرى مزروعة في إنحاء المنطقة. ومع الانسحاب العسكري كثر الحديث عن كلفته المادية والبشرية من طرف قوات الغزو والاحتلال،

واعتبر في بعض وسائل الإعلام المغردة له ثمنا باهظا، بينما لم يجر الحديث عن الثمن الباهظ الذي دفعه الشعب العراقي، بشريا وماديا أيضا. وهنا لابد من السؤال أو الأسئلة عن المسؤولية المباشرة عنه، وما هو المطلوب قانونيا وأخلاقيا التعامل به في مثل هذه الممارسات؟!. وهذا أمر يتطلب العمل عليه وتشكيل مؤسسات ترعاه وتسهر عليه وصولا إلى الحقيقة والعدالة والوفاء للدماء التي سفكت ودرسا للإدارات الغازية والقوى السياسية المعجبة بها والمحجبة عن آثار الدمار والخراب من نتائج أفعالها الإجرامية.

 

لقد فتحت أبواب الحدود العراقية لخروج القوات المحتلة بهدوء تام وأدخلت منها أو خلفتها وراءها ما خططت له تلك القوات وإداراتها للعراق، ليدخل بعدها في أنفاق معتمة تزيد أو تضيف قوائم أخرى لأعداد الخسائر البشرية والمادية العراقية. وهو ما حصل فعلا في التفجيرات المستمرة وضحاياها الأبرياء. هل شلالات الدم العراقي مكتوب ان تستمر بوجود قوات الاحتلال أو بخروجها؟ والى متى تستمر آلة حفرها وأدوات تنفيذها في المشهد العراقي؟!.

تقول وسائل إعلام أمريكية ان سوء إدارة الحرب والاحتلال سببت تلك الخسائر وغيرت نظرة العراقيين والرأي العام عموما لما حدث في العراق بعد 2003، وبدلا من استثماره تحول إلى غضب عام ضده. وبعد ان تكشفت طبيعته عبر كل تلك الانتهاكات الصارخة لأبسط الحقوق والقتل العام والعشوائي وحملات الإبادة والتدمير والفضائح والفظائع الكثيرة التي لم تتمكن الادارة الأمريكية وكل قدراتها الأخرى تغطيتها أو التستر عليها أصبح تحملها صعبا ولا يمكن ان يقبل الشعب العراقي استمرارها، رغم كل ما لدى الاحتلال من وسائل يتلاعب فيها وينظم مصالحه عبرها. ورغم ذلك فان ما بعد الانسحاب استمرار لتلك الصور الفاجعة من الاختلال والاحتلال وهو المسؤول الرئيس عنها، ولو أنجزت بأدوات اخرى.

ما نشرته وكالات الأبناء بعد الانسحاب الأمريكي العسكري عن الكلف والأثمان الباهظة يعطي صورة ما عن الوقائع المخفية. ورغم ان اغلبها غير دقيق وتقريبي بنفس القدر الذي تحاول أجهزة البروباغندا الأمريكية إخراجه إلى العلن. ومع ذلك فان نظرة عليه تفضح حجم الخسائر البشرية وما ابتلى به الشعب العراقي من خلال الغزو والاحتلال. فمثلا وزعت وكالة رويترز تقريرها ونشرته اغلب وسائل الإعلام كما وردها، لاسيما العربية، دون تمحيص فعلي وتساؤل موضوعي عنها. ورد فيه ان تقدير خسائر الجيش العراقي خلال الغزو كانت عشرة آلاف ومائة وخمس وعشرين ضحية. بينما سقط من المدنيين ضحايا حسب ما نقلته عن موقع الكتروني يتابع الضحايا من خلال تقارير إعلامية، ويحمل اسم: www.Iraqbodycount.org ما بين 103536 و113125، وعدد قتلى الحرب وفقا لأرقام الحكومة العراقية خلال (2004 - 2011 حتى نهاية تشرين الأول /أكتوبر):61921. وإجمالي عدد المصابين (2004 - 2010): 159710 . ولاحظت الوكالة ان الأرقام من الموقع الالكتروني المذكور، الذي يديره أكاديميون ونشطاء سلام ويعتمد على تقارير من مصدرين إعلاميين على الأقل، ان تقديرات الأرقام أقل من العدد الحقيقي للخسائر البشرية. وقد يضيف التحليل الكامل لسجلات حرب العراق التي نشرها موقع ويكيليكس 15 ألف قتيل مدني. وكذلك بدأت الحكومة العراقية جمع الإحصاءات المتصلة بالحرب عام 2004. والأرقام التي جمعتها وزارات الصحة والداخلية والدفاع تشمل المدنيين وقوات الأمن. والأرقام تفضح مصداقية وشفافية من ينشرها ويعدها، وهي وحدها تنطق بتناقضاتها.

وكالة الأنباء الفرنسية في تقريرها رأت أن كلفة الحرب في العراق باهظة. وأشارت إلى انه منذ الاجتياح الأميركي للعراق في آذار/ مارس 2003، سقط ما لا يقل عن 126 ألف مدني عراقي قتلى لأسباب مباشرة مرتبطة "بالنزاع" (!)، بحسب نيتا كراوفورد البروفسور في جامعة بوسطن. يضاف إلى ذلك 20 ألف جندي وشرطي عراقي وأكثر من 19 ألفا من "المتمردين"، (هكذا). ونقلت أيضا من الموقع المذكور للمنظمة البريطانية أرقام الخسائر البشرية منذ 2003. وأشارت إلى لجوء نحو 1,75 مليون عراقي إلى البلدان المجاورة أو نزحوا في داخل البلاد بحسب الأمم المتحدة. وفصلت في الكلفة المالية ومخصصات البنتاغون، للمصابين من الجنود الأمريكان أثناء الغزو والاحتلال، والتي قدرت بثلاثة ترليونات دولار، وقائمة الحسابات مفتوحة لحجم الخسائر في هذا المجال وأعداد الذين خدموا في حروب الغزو والاحتلال.

مهما حاولت هذه المؤسسات وغيرها من تقديم أرقام فأنها لا تعطي الحقيقة ولا تعوض خسارتها. ولعل ما ذكرته صحيفة (الغارديان 19/12/2011) فيما يتعلق بالسياسة الخارجية الأمريكية يكشف العقل السياسي الأمريكي وفهمه لضحايا حروب قياداته، حيث سجلت ان أهم عنصر لتشكيل الرأي الأميركي بشأن أي حرب هو ما إذا كانت أميركا تعتقد أنها ستنتصر. هناك من يدرك ان الحرب في فيتنام كانت عملا خاطئا ليس لان دولة مستقلة تعرضت للغزو والتدمير وقتل الملايين من أبنائها وتعذيب الآلاف. بل كانت كذلك لان الولايات المتحدة خسرت تلك الحرب. وانطبق هذا على الطيف السياسي كله. ذلك انه حتى عندما يتعرض منتقدو الحرب إلى الدماء والأموال التي هدرت، فأنهم يشيرون في العادة إلى حياة الأميركيين وأموالهم لا غير. وهو ما تعلنه استطلاعات الرأي وأسئلتها. في استطلاع أجرته محطة "سي بي إس" اخيرا تساءلت "هل تظن ان نتيجة الحرب في العراق كانت تستحق خسارة أرواح الأميركيين والتكاليف الأخرى لمهاجمة العراق، أم لا؟" (67 في المائة لا، 24 في المائة نعم). غير ان التكلفة التي تحملها العراقيون لا مكان لها، لا في الأسئلة ولا في ماكينة الإعلام ولا في السياسات العلنية والسرية. فهل يحمل العام الجديد السؤال العراقي عن كلفة الاحتلال الباهظة الحقيقية؟.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9221
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9221
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر753302
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45815690
حاليا يتواجد 3085 زوار  على الموقع