موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

مصر جمال حمدان

إرسال إلى صديق طباعة PDF


 

على الهاتف، إنهمرت أسئلتي على صديقي المصري في القاهرة، وبالطبع و في مثل هذه الأيام بالذات، كان جل حديثنا يتعلق بآخر التطورات الجارية في المحروسة، ومحاولة إستشراف خبايا ماهو كامن وراء صخب التجاذبات في معترك شجون وشؤون الراهن المصري المحتدم. قال لي الإعلامي والناشط السياسي والمرابط العنيد أكثر الوقت في ميدان التحرير، وقد عكست أسئلتي مدى قلقي ازاء مختلف الإحتمالات التي تواجه مسارالحلم المصري الذي جسَّدته دماء مصريو 25 يناير، مطمئنا :

 

لاتقلقوا علينا، ولا على مستقبل مصر، فمهما حلكت أيامنا الراهنة وتعقدت، واختلط حابل عسكرنا بنابل قوانا السياسية المتهافتة لأخذ نصيبها من السلطة الموعودة، فغدنا الآتي لاريب يلوح لنا وحتام سيشرق. تأكدوا، إنها إنما مسالة وقت لاأكثر، فالأمور لن تتجه في سائر الاحوال أوفي منتهى المطاف إلا فقط لصالح شعبكم المصري.

قلت له، وقد راقني تفاؤله وادهشتني ثقته الزائدة والتي بدت لي بعض المبالغ فيها، وماذا عن العسكر؟!

قال، لا، هؤلاء كل ما باتوا يناورون ويداورون من أجله الآن، أو الكامن من وراء بادي تعنتهم وتصعيد لهجتهم واستعراض قبضتهم هو للحصول على الضمانات التي يريدونها تحسباً لما هو آت بعد تسليمهم السلطة للمدنيين.

قلت، وماهي؟

قال، إنها لاتعدو ثلاثاً، أولاها، ضمان بقاء ما كانت قد خُصت به المؤسسة العسكريه من مميزات ومكتسبات ولابأس من زيادتها، وثانيها، الحفاظ على امبراطوريتهم الإقتصادية، ثم سرية الموازنة العسكرية إن أمكن، والثالثة والأهم، عدم محاسبتهم في قادم الأيام على خطاياهم الكثيرة التي إرتكبوها خلال عام الثورة الأول الذي أهدروه والذي يقترب الآن من نهايته.

قلت، والأخرين؟!

قال، ومن هم؟

أجبته، ومن هم سوى الأمريكان وإسرائيلهم وغربهم، وعربهم، وقائم نظام كامب ديفيد الراحل الباقي بذيوله وفلوله. والإنتهازية السياسية و قوى ركوب موجة الثورة ومن ثم الإرتداد عليها... هل تظنون أنهم سوف يتركون مصر وحالها يوماً؟!

طال الحواروغدا يقترب من الجدل، وكان آخر ما حرصت على قوله له، إنتبهوا، إنكم تخوضون معركة أمة بكاملها وليس مصر فحسب، لأن الصراع على مصر، بالأمس واليوم وغداً، ومع كل هؤلاء "الأخرين"، هو الصراع على مصر الدور في سياق صراع أمتها المديد معهم، لذا فإن المقلق بحق هو غياب مثل هذا البعد، أو عدم وضوحه كما يفترض، في شعارات ميادين مصر الثورية... وافقني، وقال : لكن عليكم أن تصبروا علينا، لاتحملونا مالاطاقة لنا به الآن، لدينا أولوياتنا التي فرضتها التركة الثقيلة التي حمَّلونا أوزارها، أما مصرالغد، الدور، ما تنتظره أمتها منها، فهو قدرها ومصيرها شائت مصرام أبت، الم يقل لنا هذا جمال حمدان؟!

أنتهت المكالمة وشعرت أن فاتورة الهاتف سوف تأتيني وقد زادت عن الحد، فانشغلت عنها بمصر جمال حمدان... جمال حمدان المفكر العربي المصري الفذ، الذي رحل غيلةً وفق المرجح على أيدي أعداء مصر والعرب، أو من كنت قد دعوتهم آنفاً بالآخرين، و لغز رحيله معروف و لم يُحلَّ بعد وقيل فيه الكثير، و الذي كان في العام 1993، و حيث تمر في العادة ذكراه السنوية على عجل ووجل ودونما أن يلتفت لها إلا قليل القوم... يقول عبقري مصرفي كتابه الشهير "شخصية مصر.. دراسة في عبقرية المكان" :

"ومصر بالذات محكوم عليها بالعروبة والزعامة، ولكن أيضاً بتحرير فلسطين، وإلا فبالإعدام. فمصر لاتستطيع أن أن تنسحب من عروبتها أو تنضوها عن نفسها حتى لو أرادت – كيف؟ وهي إذا نكصت عن إسترداد فلسطين كاملة من النهر إلى البحر وهادت وهادنت وخانت وحكمت عليها بالضياع، فقد حكمت أيضاً على نفسها بالإعدام، بالإنتحار،وسوف تخسر نفسها ورصيدها، الماضي، المستقبل، التاريخ والجغرافيا "... مبكراً، حاكم جمال حمدان بمقولته هذه كامل حقبة مصرنظام كامب ديفد وحتى اللحظة، حكم عليها سلفاً بما حكمت عليها لاحقاً ثورة 25 يناير، أوما قد تصادق عليه مصر الما بعد تسلم مدنييها للسلطة من عسكرييها، إذا ما تحققت رؤية صاحبي المتفائل في القاهرة، ونحن نميل لمشاركته تفاؤله وأن بدرجة أكثر تواضعاً ولا تخلو من توجُّس ولا يبارحها القلق... إستعاد لنا جمال حمدان في محكمته التاريخ فاعطى الجغرافيا حقها، فاستحضر صلاح الدين، والظاهربيبرس، وسيف الدين قطز، ومحمد علي، وجمال عبدالناصر، ليدلنا على عبقرية المكان وصاحبته، دورها، مكانتها، وقدرها... قال مالم تقله لنا مصر ميدان التحرير بعد، أو ما أجَّلته إلى حين أولويات هذه المرحلة :

"لن تصبح مصرقط دولة حرة قوية عزيزة متقدمة يسكنها شعب أبي كريم متطورإلا بعد أن تُصفِّي وجود العدو الإسرائيلي من كل فلسطين. فبهذا وبه وحده، تنتقم لنفسها من كل سلبياتها وتاريخها وعار حاضرها"... ماقاله فقيدنا جمال حمدان ليس وصيته لمصره وحدها، وإنما كان يقوله لإمته جمعاء ومن محيطها إلى خليجها، وإذا ما إتضحت لهما، مصروالأمة، ذات الرؤية إتضاحها عنده، فحينها وحينها فحسب، يمكننا القول بثقة باننا فعلا في إنتظار مصر جمال حمدان... وأمة جمال حمدان.

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27056
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع165346
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر493688
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48006381