موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

تعاون قديم ومرحلة جديدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قام رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، الأسبوع الماضي، بزيارته الأولى إلى تل أبيب، والتي وصفتها وسائل الإعلام "الإسرائيلية" ب"التاريخية"، على رأس وفد كبير ضم وزراء الخارجية والدفاع والأمن القومي، إضافة إلى رئيس غرفة الصناعة والتجارة، والتقى فيها كلاً من رئيس الدولة شيمون بيريز، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووزيري الدفاع والخارجية، إيهود باراك وأفيغدور ليبرمان، واستقبلت بالترحيب الشديد والوعود السخية .

 

جاءت الزيارة، استحقاقاً واجب الأداء، تعبيراً عن الامتنان تجاه الكيان الصهيوني ل "المساعدات" الجليلة التي قدمها على طريق إخراج "دولة جنوب السودان" إلى الوجود . وقد أعرب ميارديت عن سعادته ب"الوصول إلى أرض الميعاد"، وأشار إلى "الدعم الإسرائيلي الدائم لشعب جنوب السودان"، معترفاً بأنه "لولاكم لما كانت دولتنا الآن موجودة"، مؤكداً أنه "يعتبر "إسرائيل" نموذجاً يحتذى ومثالاً للنجاح"، ومشدداً على "العمل مستقبلاً من أجل تعزيز وتعميق العلاقات الاستراتيجية بين الدولتين" . يذكر أن الكيان الصهيوني كان أول من اعترف بالدولة الجديدة في يوليو/تموز الماضي، وبعده بأقل من شهر زار وفد "إسرائيلي" جوبا برئاسة نائب رئيس الكنيست، داني دانون، حيث وعد بتقديم المساعدات اللازمة لتمكين الدولة الوليدة من بناء اقتصادها "لتكون صديقاً حقيقياً لها في بناء الديمقراطية في إفريقيا"، ووجه الدعوة لميارديت لزيارة الكيان .

خلال الزيارة، وبعد لقاء ميارديت مع بنيامين نتنياهو، أصدر مكتب الأخير بياناً أعلن فيه أن وفداً "إسرائيلياً" سيزور جوبا قريباً للبحث في سبل تقديم المساعدة المطلوبة . لقد ركزت التصريحات التي صدرت عن الجانبين على أن "المساعدات" التي سيقدمها الكيان الصهيوني لجنوب السودان ستكون في مجالات الزراعة والصحة والتقنية، والبنى التحتية . وعن قصد، لم تذكر التصريحات شيئاً عن المساعدات العسكرية، التي لابد كانت ضمن المحادثات، مع أن الوفد الذي رافق ميارديت كان يضم وزيري الدفاع والأمن القومي، فضلاً عن أن الدور العسكري والأمني الذي لعبه الكيان في دعم "الجبهة الشعبية لتحرير السودان" معروف، وهو أكبر من أن تتجاهله أو تغطي عليه التصريحات الموجهة . وتذكيراً بالدور "الإسرائيلي" في ميلاد دولة الجنوب، أشار بيريز، عند استقباله ميارديت، إلى قدم هذه العلاقات، لافتاً إلى أنها تعود إلى ستينات القرن الماضي، في عهد ليفي أشكول . ولعل ذلك ما جعل وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية تقول إن الزيارة "تدخل في إطار التحالفات التي تبنيها "إسرائيل" مع دول شرق إفريقيا لمواجهة تهديدات ما تسميه التطرف الإسلامي" .

لم تكن زيارة ميارديت إلى تل أبيب أكثر من عملية "تظهير" لتعاون قديم، تمهيداً لمرحلة جديدة من التعاون الأوسع، وحتماً الأخطر بالنسبة لإفريقيا والعرب . وفي هذا الإطار، من المفيد التذكير ببعض ما جاء في محاضرة ألقاها أفي ديختر بتاريخ 4/9/2008 في "معهد أبحاث الأمن القومي" "الإسرائيلي"، عندما كان وزيراً للأمن الداخلي، متحدثاً عن السياسة "الإسرائيلية" الثابتة تجاه السودان، والدوافع التي كانت وراء دعم "الجبهة الشعبية لتحرير السودان"، وجاء فيها: "السودان بموارده ومساحته الشاسعة وعدد سكانه، كان من الممكن أن يصبح دولة قوية . . . وكانت تقديرات "إسرائيلية" حتى مع بداية استقلال السودان، من منتصف الخمسينات (من القرن الماضي)، أنه يجب ألا يسمح لهذا البلد رغم بعده عنا بأن يصبح قوة مضافة إلى قوة العالم العربي . وكون السودان يشكل عمقاً استراتيجياً لمصر . . . كان لابد أن نعمل على إضعاف السودان وانتزاع المبادرة منه لبناء دولة موحدة" . هكذا حافظ كل رؤساء الحكومات "الإسرائيلية" بهذه الاستراتيجية، أولاً من خلال دعم الانفصاليين في الجنوب، ثم اليوم من خلال دعم الدولة الجديدة ودعم الحركات الانفصالية في دارفور . ومنذ أسابيع تشكلت جبهة جديدة أطلق عليها "الجبهة الثورية لتحرير السودان" في الشمال، تعتبر "الجبهة الشعبية لتحرير السودان- فرع الشمال" عمودها الفقري، أعلنت أن هدفها إسقاط النظام في الخرطوم، وتدعمها حكومة جوبا . ومن المؤكد أن جزءاً من الدعم "الإسرائيلي" الذي سيقدم لحكومة الجنوب سيتحول الآن إلى "الجبهة الجديدة" في الشمال .

بعد إعلان استقلال الجنوب، في يوليو/تموز الماضي، أعلن في 28 منه قرار قيام علاقات دبلوماسية بين جوبا وتل أبيب . وفي اليوم التالي حذر ربيع عبدالعاطي، القيادي في حزب المؤتمر الحاكم في الخرطوم أن هذا الإعلان يشكل "خطراً على العرب والمنطقة برمتها" . وفي تصريحه، حاول عبدالعاطي أن يبرئ نظام الخرطوم من مسؤوليته عن الانفصال، قائلاً: "لقد نبهنا لذلك منذ البداية وكافحناه بمفردنا، لكن العون الذي قدم إلينا لم يكن بمستوى التحدي" . ومما لا شك فيه أن مسؤولية الأنظمة العربية، خصوصاً نظام المخلوع حسني مبارك في مصر، وتلك الأنظمة التي قدمت المساعدة للانفصاليين الجنوبيين، مؤكدة في هذا الخصوص، لكن مسؤولية نظام البشير تظل أكبر، إذ أن سياساته الخاطئة، وانشغاله بالمحافظة على كرسي الحكم، واستخزائه أمام الضغوط الأمريكية، وفشله في التفاهم مع المعارضة في الشمال (وطبعاً عجز المعارضة مسؤول أيضاً)، كل ذلك لعب الدور الأكبر في ما وصلت إليه الأمور، في الجنوب وفي الشمال على حد سواء .

إن ما يؤلم حقاً هو أن انفصال الجنوب، والاختراقات "الإسرائيلية" في إفريقيا، لم يستفد منها النظام في الخرطوم شيئاً، وكذلك الأنظمة العربية . ذلك يجعل المخاطر المنتظرة في المستوى الجديد من التحالف بين جوبا وتل أبيب، أعظم على السودان والعرب جميعاً . فهل هناك من يتعظ؟

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3179
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46966
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر747260
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45809648
حاليا يتواجد 3104 زوار  على الموقع