موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

تعاون قديم ومرحلة جديدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قام رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، الأسبوع الماضي، بزيارته الأولى إلى تل أبيب، والتي وصفتها وسائل الإعلام "الإسرائيلية" ب"التاريخية"، على رأس وفد كبير ضم وزراء الخارجية والدفاع والأمن القومي، إضافة إلى رئيس غرفة الصناعة والتجارة، والتقى فيها كلاً من رئيس الدولة شيمون بيريز، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووزيري الدفاع والخارجية، إيهود باراك وأفيغدور ليبرمان، واستقبلت بالترحيب الشديد والوعود السخية .

 

جاءت الزيارة، استحقاقاً واجب الأداء، تعبيراً عن الامتنان تجاه الكيان الصهيوني ل "المساعدات" الجليلة التي قدمها على طريق إخراج "دولة جنوب السودان" إلى الوجود . وقد أعرب ميارديت عن سعادته ب"الوصول إلى أرض الميعاد"، وأشار إلى "الدعم الإسرائيلي الدائم لشعب جنوب السودان"، معترفاً بأنه "لولاكم لما كانت دولتنا الآن موجودة"، مؤكداً أنه "يعتبر "إسرائيل" نموذجاً يحتذى ومثالاً للنجاح"، ومشدداً على "العمل مستقبلاً من أجل تعزيز وتعميق العلاقات الاستراتيجية بين الدولتين" . يذكر أن الكيان الصهيوني كان أول من اعترف بالدولة الجديدة في يوليو/تموز الماضي، وبعده بأقل من شهر زار وفد "إسرائيلي" جوبا برئاسة نائب رئيس الكنيست، داني دانون، حيث وعد بتقديم المساعدات اللازمة لتمكين الدولة الوليدة من بناء اقتصادها "لتكون صديقاً حقيقياً لها في بناء الديمقراطية في إفريقيا"، ووجه الدعوة لميارديت لزيارة الكيان .

خلال الزيارة، وبعد لقاء ميارديت مع بنيامين نتنياهو، أصدر مكتب الأخير بياناً أعلن فيه أن وفداً "إسرائيلياً" سيزور جوبا قريباً للبحث في سبل تقديم المساعدة المطلوبة . لقد ركزت التصريحات التي صدرت عن الجانبين على أن "المساعدات" التي سيقدمها الكيان الصهيوني لجنوب السودان ستكون في مجالات الزراعة والصحة والتقنية، والبنى التحتية . وعن قصد، لم تذكر التصريحات شيئاً عن المساعدات العسكرية، التي لابد كانت ضمن المحادثات، مع أن الوفد الذي رافق ميارديت كان يضم وزيري الدفاع والأمن القومي، فضلاً عن أن الدور العسكري والأمني الذي لعبه الكيان في دعم "الجبهة الشعبية لتحرير السودان" معروف، وهو أكبر من أن تتجاهله أو تغطي عليه التصريحات الموجهة . وتذكيراً بالدور "الإسرائيلي" في ميلاد دولة الجنوب، أشار بيريز، عند استقباله ميارديت، إلى قدم هذه العلاقات، لافتاً إلى أنها تعود إلى ستينات القرن الماضي، في عهد ليفي أشكول . ولعل ذلك ما جعل وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية تقول إن الزيارة "تدخل في إطار التحالفات التي تبنيها "إسرائيل" مع دول شرق إفريقيا لمواجهة تهديدات ما تسميه التطرف الإسلامي" .

لم تكن زيارة ميارديت إلى تل أبيب أكثر من عملية "تظهير" لتعاون قديم، تمهيداً لمرحلة جديدة من التعاون الأوسع، وحتماً الأخطر بالنسبة لإفريقيا والعرب . وفي هذا الإطار، من المفيد التذكير ببعض ما جاء في محاضرة ألقاها أفي ديختر بتاريخ 4/9/2008 في "معهد أبحاث الأمن القومي" "الإسرائيلي"، عندما كان وزيراً للأمن الداخلي، متحدثاً عن السياسة "الإسرائيلية" الثابتة تجاه السودان، والدوافع التي كانت وراء دعم "الجبهة الشعبية لتحرير السودان"، وجاء فيها: "السودان بموارده ومساحته الشاسعة وعدد سكانه، كان من الممكن أن يصبح دولة قوية . . . وكانت تقديرات "إسرائيلية" حتى مع بداية استقلال السودان، من منتصف الخمسينات (من القرن الماضي)، أنه يجب ألا يسمح لهذا البلد رغم بعده عنا بأن يصبح قوة مضافة إلى قوة العالم العربي . وكون السودان يشكل عمقاً استراتيجياً لمصر . . . كان لابد أن نعمل على إضعاف السودان وانتزاع المبادرة منه لبناء دولة موحدة" . هكذا حافظ كل رؤساء الحكومات "الإسرائيلية" بهذه الاستراتيجية، أولاً من خلال دعم الانفصاليين في الجنوب، ثم اليوم من خلال دعم الدولة الجديدة ودعم الحركات الانفصالية في دارفور . ومنذ أسابيع تشكلت جبهة جديدة أطلق عليها "الجبهة الثورية لتحرير السودان" في الشمال، تعتبر "الجبهة الشعبية لتحرير السودان- فرع الشمال" عمودها الفقري، أعلنت أن هدفها إسقاط النظام في الخرطوم، وتدعمها حكومة جوبا . ومن المؤكد أن جزءاً من الدعم "الإسرائيلي" الذي سيقدم لحكومة الجنوب سيتحول الآن إلى "الجبهة الجديدة" في الشمال .

بعد إعلان استقلال الجنوب، في يوليو/تموز الماضي، أعلن في 28 منه قرار قيام علاقات دبلوماسية بين جوبا وتل أبيب . وفي اليوم التالي حذر ربيع عبدالعاطي، القيادي في حزب المؤتمر الحاكم في الخرطوم أن هذا الإعلان يشكل "خطراً على العرب والمنطقة برمتها" . وفي تصريحه، حاول عبدالعاطي أن يبرئ نظام الخرطوم من مسؤوليته عن الانفصال، قائلاً: "لقد نبهنا لذلك منذ البداية وكافحناه بمفردنا، لكن العون الذي قدم إلينا لم يكن بمستوى التحدي" . ومما لا شك فيه أن مسؤولية الأنظمة العربية، خصوصاً نظام المخلوع حسني مبارك في مصر، وتلك الأنظمة التي قدمت المساعدة للانفصاليين الجنوبيين، مؤكدة في هذا الخصوص، لكن مسؤولية نظام البشير تظل أكبر، إذ أن سياساته الخاطئة، وانشغاله بالمحافظة على كرسي الحكم، واستخزائه أمام الضغوط الأمريكية، وفشله في التفاهم مع المعارضة في الشمال (وطبعاً عجز المعارضة مسؤول أيضاً)، كل ذلك لعب الدور الأكبر في ما وصلت إليه الأمور، في الجنوب وفي الشمال على حد سواء .

إن ما يؤلم حقاً هو أن انفصال الجنوب، والاختراقات "الإسرائيلية" في إفريقيا، لم يستفد منها النظام في الخرطوم شيئاً، وكذلك الأنظمة العربية . ذلك يجعل المخاطر المنتظرة في المستوى الجديد من التحالف بين جوبا وتل أبيب، أعظم على السودان والعرب جميعاً . فهل هناك من يتعظ؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31823
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع59297
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر539686
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54551702
حاليا يتواجد 2049 زوار  على الموقع