موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

المغرب بعد الانتخابات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عندما أشعل محمد البوعزيزي شعلة "الماراثون العربي للتغيير" مطلع العام، خرج الشعب التونسي رافعا شعار إسقاط النظام. راوغ بن علي قليلا، ثم "فهم" وهرب، تاركا الشعب يقرر خطوته التالية. بعد تونس، تحرك الشعب المصري رافعا أيضا شعار إسقاط النظام. راوغ حسني مبارك قليلا، ولم "يفهم"، فانحاز الجيش المصري إلى الشعب، ووضع الرئيس قيد الحجز، ليستلم الدفة "مؤقتا". في ليبيا، رفع الشعب الشعار نفسه، فقرر معمر القذافي أن "لا يفهم"، وسأل الثائرين عليه: "من أنتم"، فانتهى إلى ما انتهى إليه! في المغرب، كان شعار الخارجين "إصلاح النظام"، وفي الأثناء، فهم الملك محمد السادس أنه ما لم يقدم على "خطوة" تجنبه الوقوع فيما وقع فيه جيرانه، فليس منتظرا أن تتجنب العاصفة مملكته، فقدم مشروع "التعديلات الدستورية" في حزيران الماضي، وأجرى استفتاء عليها مطلع الشهر التالي، فرد عليه الشعب ﺒ"نعم" كبيرة، وبنسبة وصلت إلى 98.5%، كما قالت وزارة الداخلية التي أشرفت على الاستفتاء. وفي الخامس والعشرين من تشرين الثاني الماضي، أجريت الانتخابات التشريعية على أساس تلك التعديلات وجاءت غير خالية من المفاجآت، وطرحت سؤالا: ماذا بعد، وأين أصبح المغرب بعد الانتخابات؟

 

قبيل إجراء الانتخابات، اختلفت مواقف القوى والأحزاب السياسية. كان هناك من دعا إلى المشاركة فيها، كما كان من دعا إلى مقاطعتها، من رأى أن التعديلات الدستورية أحدثت "تغييرا جذريا"، مثل حزب "العدالة والتنمية"، و"الكتلة الديمقراطية"، و"تحالف الأحزاب الثمانية". لكن الشباب في "حركة 20 فبراير"، و"جماعة العدل والإحسان" المحظورة، رأتا أنها ستكون "تعزيزا لامتيازات الملك"، وأنها "ستجلب مجلسا فاسدا آخر للسلطة".

نتائج الانتخابات جاءت على عكس توقعات المراقبين، تراجع "تحالف الأحزاب الثمانية"، وكذلك "التحالف الديمقراطي" المكون من الأحزاب المغربية الثلاثة العريقة (الاستقلال، الاتحاد الاشتراكي، والتقدم والاشتراكية)، وحاز حزب "العدالة والتنمية" وحده على ربع مقاعد البرلمان الجديد، (107) مقاعد من أصل 395 مقعدا، و"حزب الاستقلال" حصل على (60) مقعدا، وحصل حزب الاتحاد الاشتراكي إلا على (29) مقعدا، وحزب "التقدم والاشتراكية" على (11) مقعدا. أما على صعيد نسبة المشاركة، فقالت وزارة الداخلية إنها وصلت إلى 45% من الكتلة الناخبة، واعتبرتها معدلا مرتفعا بالمقارنة مع نسبة المشاركة في انتخابات 2007 التي وصلت إلى 37%. لكن "حركة 20 فبراير" رأت أن مقاطعة 55% ممن يحق لهم الانتخاب يمثل فوزا لمن دعا إلى المقاطعة. وقال الناطق الرسمي باسم "جماعة العدل والإحسان" الإسلامية المحظورة، إن نسبة المشاركة لم تتجاوز 24.3% من مجموع الناخبين، إذا ما احتسبت الأوراق الفارغة والملغاة. وقد رأى "المعهد الديمقراطي القومي" الأمريكي، الذي شارك في مراقبة عملية الانتخاب، أن "نقص حماسة الناخبين، والدعوة إلى مقاطعة الانتخابات، والعدد الكبير للأصوات الباطلة والملغاة، تشير جميعها إلى اهتمام المواطن وتطلعه لإصلاحات أعمل وأوسع".

في ضوء نتائج الانتخابات، كلف الملك زعيم "حزب العدالة والتنمية"، عبد الإله بن كيران بتشكيل الحكومة، وفورا بدأ مشاوراته، وكان قد أعلن قبل ذلك أنه يميل إلى التحالف مع "الكتلة الديمقراطية". من جانبه، أعرب الأمين العام لحزب الاستقلال، عباس الفاسي رغبة حزبه بالمشاركة في الحكومة الائتلافية التي سيشكلها حزب العدالة والتنمية، ومثله أعلن نبيل بن عبدالله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، لكن النقاش ما زال مستمرا داخل الأحزاب الثلاثة. بعد ذلك تبقى الأسئلة الصعبة: كيف ستواجه الحكومة الجديدة المشاكل الكثيرة، في ميادين الاقتصاد والسياسة التي تنتظر حلولا عاجلة؟ وأين ستجد المعارضة المغربية نفسها بعد هذه الانتخابات؟

لن يتوفر الآن جواب عن السؤال الأول، ولا بد من الانتظار إلى ما بعد تشكيل الحكومة الجديدة وإعلان برنامج العمل الذي ستعلنه، علما بأن بن كيران "طمأن" الجميع، في الداخل والخارج، على سياسته المقبلة، لكن التحديات التي تنتظر الحكومة الجديدة كبيرة. في الوقت نفسه، يبدو أن المعارضة لن تغادر الميدان لأن الأمور، في رأيها، لم تتغير كثيرا. ومنذ البداية كانت مطالب "حركة 20 فبراير" تتلخص في "ملكية دستورية"، الملك فيها يملك ولا يحكم، و"برلمانية"، كل السلطة فيها للشعب، إلى جانب "محاربة الفساد"، كمؤشر لإصلاح الدولة والمجتمع، وإصلاح الاقتصاد والسياسة. بعد ظهور نتائج الانتخابات، أكدت الحركة أن فوز "العدالة والتنمية" لن يثنيها عن مطالبها في التعددية والديمقراطية، على أساس أن "الحزب الفائز لم يقطع مع الماضي، وهو جزء من النظام الفاسد"، بحسب ما قال القيادي في الحركة غسان وائل لصحيفة (السفير- 28/11/2011) اللبنانية. أما الأحزاب المحتملة للمشاركة في الحكومة الجديدة، فهي نفسها التي كانت تتناوب على رئاسة الحكومة خلال العقود الماضية. وفور ظهور نتائج الانتخابات، دعت تنسيقيات الحركة للتظاهر احتجاجا على ما سمته "تزييف" الإرادة الشعبية، وبالفعل خرجت المظاهرات في عدة مدن كبرى، منها الرباط والدار البيضاء وطنجة، ووزعت بيانات دعت فيها لإسقاط "الانتخابات المخزية التي تحاول سرقة إرادة الشعب، وإسقاط كل المؤسسات فاقدة الشرعية". وقال الدكتور خالد الغنيمي، من تنسيقية طنجة، إن أسباب استمرار الاحتجاجات ما زالت قائمة.

لقد كان واضحا أن هدف النظام مما أقدم عليه من إجراءات هو احتواء موجة الاحتجاجات، والمحافظة على الاستقرار، ويبدو أنه نجح في تحقيق هدفه حتى إشعار آخر. لكن ذلك لن يوقف الاحتجاجات ما دامت أسبابها موجودة، وما لم تنجح الحكومة القادمة في إزالة تلك الأسباب.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

«صفقة القرن» سقطت أم تعثرت؟

عوني صادق

| الخميس, 21 يونيو 2018

    بات معروفاً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، من خلال قراراته، وإجراءاته، وتصريحاته المتكررة، أسقط ...

روسيا في الشرق الأوسط: ابتكار في الأدوار

جميل مطر

| الخميس, 21 يونيو 2018

    صديقي المطلع على كثير من خفايا العلاقات الدولية في الشرق الأوسط ما فتئ يعرب ...

ترامب وكيم: مصافحة لا مصالحة

د. عصام نعمان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    دونالد ترامب، وكيم جونج اون، يختلفان في كل شيء، ويتشابهان في أمر واحد هو ...

بوتين وروسيا.. خط مباشر

محمد عارف

| الخميس, 21 يونيو 2018

    كعجائز ثرثارات لا يتوقفن عن الكلام، ولو لسماع ما يقلنه، لأنهنّ يتكلمن أصلاً حتى ...

تركيا الأردوغانية على مفترق طرق

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 20 يونيو 2018

    لم يكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مضطراً لاتخاذ قرار بإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية ...

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم871
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع155832
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر636221
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54648237
حاليا يتواجد 2995 زوار  على الموقع