موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

هيلين توماس وحلّها العادل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عملت مراسلة في البيت الأبيض ستين عاماً وبالتالي أصبحت عميدة لمراسليه، ضاقت بها الديمقراطية الأمريكية حين أعلنت في برنامج تلفزيوني موقفها العادل من حق المقاومة اللبنانية في الدفاع عن وطنها، فعزلتها من منصبها.

 

هيلين توماس: أمريكية من أصل عربي لبناني، حاولت أن تكون عادلة في مواقفها من القضايا العربية والقضية الفلسطينية بشكل خاص، ففي مقابلة تلفزيونية مسجلة بثت خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الخامس للبحث العلمي، الذي انعقد في عمان (20 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي) حددت من وجهة نظرها الحل العادل للقضية الفلسطينية من خلال القول: “أن تعود فلسطين للفلسطينيين وأن يرحل “الإسرائيليون” الأجانب عنها”. وتستطرد “فهم أتوا من أوروبا وما يقومون به غير محتمل”.

لافتة إلى أنهم “يريدون القدس وكل شيء آخر، ويعملون على إذلال الفلسطينيين. ويستمرون في بناء مستوطناتهم ومنازلهم على أرض فلسطين”، واصفة إياهم من خلال القول “لا أعتقد أن لديهم ضميراً فمن المستحيل أن يكون لديهم ضمير وهم يفعلون كل هذا”.

وعن استبعادها من البيت الأبيض قالت توماس: إن استبعادي من العمل الإعلامي في الولايات المتحدة جاء بسبب قولي الحقيقة ليس إلا، فأنا قلت أموراً حقيقية عن “إسرائيل”.

نشك في أن توماس قالت ما قالته بسبب عزلها من البيت الأبيض أو بسبب أصولها العربية، فهي ولدت وعاشت في أمريكا طوال حياتها، وهي فوق الستين، ولم تتمكن من المشاركة في مؤتمر البحث العلمي لأسباب صحية.

الحل الذي تطرحه الإعلامية الأمريكية للصراع الفلسطيني العربي- ”الإسرائيلي” الصهيوني، هو الحل الممكن التطبيق على الأرض فعلياً، بسبب عدوانية “إسرائيل” ومخططاتها التدميرية لكل المنطقة، واحتلالها للأرض، وتنكرها المطلق للحقوق الوطنية الفلسطينية والأخرى العربية، ورؤيتها للتسوية (وليس للسلام) من خلال فرض الحل “الإسرائيلي”، ليس على الفلسطينيين فحسب وإنما على كل العرب. نقول: هذا الحل هو الحل الممكن الوحيد للصراع مع العدو، فالمهاجرون الذي استوطنوا فلسطين وما زالوا يهاجرون إليها، ليس لهم أدنى صلة بهذه الأرض المنزرعة عميقاً في التاريخ، وكان اسمها فلسطين، وهي الآن فلسطين، وستظل فلسطين (كما يقول الشاعر الفلسطيني محمود درويش) ولا علاقة لليهود بها لا من قريب ولا من بعيد.

هاجروا إليها من مختلف بقاع العالم لاسيما من أوروبا، بالتآمر مع بريطانيا والدول الاستعمارية آنذاك، التي تحالفت على “زرع دولة في فلسطين لتفصل جزء الوطني العربي في آسيا عن الجزء الآخر في إفريقيا، دولة تكون صديقة للدول الاستعمارية وعدوة لدول المنطقة وشعوبها”.

جاء المستوطنون برعاية بريطانيا والولايات المتحدة والدول الاستعمارية الأخرى، وتسليحها وتمويلها، استطاعوا إقامة دولتهم وطرد ما يقارب المليون فلسطيني من أراضيهم ومدنهم وقراهم، وأصبحوا لاجئين في الشتات، ولم يتوقف العدوان الصهيوني منذ تلك اللحظة حتى الآن على الفلسطينيين ولا على العرب، الأمر الذي يعني بشكل أتوماتيكي أن السلام في منطقتنا لا يمكن تحقيقه إلا بزوال الدولة الصهيونية.

الحل الذي تطرحه هيلين توماس هو الحل العادل لأن “إسرائيل” ترفض حل الدولتين وحل الدولة الثنائية القومية (نقول قومية تجاوزاً لأن اليهودية هي دين مثل الإسلام والمسيحية، وبعيدة كل البعد عن أن تكون قومية) وترفض حل الدولة الديمقراطية الواحدة، وتخطط للهيمنة على المنطقة بكل دولها وتاريخها العربي والإسلامي سياسياً واقتصادياً وجغرافياً، بالتالي فإن “إسرائيل” مرتبطة بالصهيونية الاستيطانية التوسعية، الصهيونية العنصرية الشوفينية البغيضة. لكل ذلك لا حل للصراع مع هذا العدو إلا بكنس دولته من الوجود. على مر التاريخ تعرضت فلسطين، كما الأرض العربية، لغزوات وغزاة كثيرين، لكن الأمة العربية بكل شعوبها استطاعت كنسهم وبقيت هي. “إسرائيل” بتكوينها هي بقعة غزاة طارئة على منطقتنا، ولابد أنها الأخرى في طريقها إلى الزوال، طال الزمن أو قصر.

نعم الحل الذي تطرحه توماس هو عين العدالة، فوفقاً للقوانين “الإسرائيلية”: يُعطى كل مهاجر إلى فلسطين الجنسية “الإسرائيلية” في ظل احتفاظه بجنسيته الأصلية، لذلك فكل “الإسرائيليين” الغزاة يستطيعون هم وأحفادهم (الذين لهم الحق في جنسية آبائهم وأجدادهم) الرحيل إلى الدول التي هاجروا منها. قد يقول قائل: إن هذا الحل بعيد عن الواقعية والعملية وهو طوباوي إلى حد كبير! نرد على أصحاب هذا القول: إن فلسطين من النهر إلى البحر، هي حق تاريخي للفلسطينيين والعرب، وليس للغزاة المهاجرين اليهود أي حقوق فيها، وستعود حتماً إلى أصحابها، ونشد على يدي هيلين توماس.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26886
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64357
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر685271
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48197964