موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الصراع على مصر... جبهة محمد محمود!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


 

معارك الأمة العربية، لا تتجزأ. تماماً مثلما هو الحال بالنسبة لقضاياها. نعني كل قضاياها، وهذه صغُرت أم كبُرت، أقطرية كانت أم قومية، بمعنى المحلية أم المركزية. وكذا الأمر بالنسبة لجبهاتها المفتوحة جميعاً، فهي تظل المتصلة لا المنفصلة، وتبقى المتواصلة التي ترفد تأثيراتها بعضها بعضاً، إن سلباً أو إيجاباً، انتصاراً أم انكساراً. أو هي، مجازاً، في موقع من ينطبق عليه جملة وتفصيلاً قانون الأواني المستطرقة.

 

هذا القول أبعد ما يكون عن التنظير، فالمرحلة في خطورتها ومصيريَّتها لاتحتمل تنظيراً، وإنما تستدعى من الجميع أعمالاً أوأفعالاً، وكلٍ قد مستطاعة، لكنما بما يتعدى مستوى أضعف الإيمان ليرتقي إلى مستوى خطورتها ومصيريتها... ليس تنظيراً، وإنما هو خلاصة لتجارب مريرة تراكمت في روزنامة أمة مقهورة تكتوى باتون متوالية معاركها التي لا تنتهي مع جبهة أعداءها، المعارك الدائرة فيها وعليها لحفنة من القرون الأخيرة التي غشتها، والتي لعل راهنها هو أخطرها... خلاصة لتجارب بدا أن عامتنا تدركها بعفويتها بما هوالأفضل من إدراك خاصتنا المشوَّه لها.

...إنه قول تقتضيه، والآن تحديداً، زواية الرؤية الصحيحة المفترضة لما يجري الآن في مصر العرب، بما عنته وتعنيه مصر لعربها، إن في أمسها اوراهنهاً أومستقبلها... قول تقتضيه مثل هذه الحرب، ونقول الحرب، ونقصد المعنى الكامل لمفهوم هذه الكلمة، في توصيفنا لهذه الدائرة الآن في مصر وعلى مصر، بأشكالها المموهة والملتبسة والغامضة، والمعلن وتلك التي لم يتم بعد إشهارها.

في مصرنا الآن، المصريون، يخوضون حرب عبورهم الثانية. الأولى كانت عبوراً للتحرير، وهذه المرة إلى الحرية. عبور الراهن ساحته الآن يرمز إليها بشارع محمد محمود... وجبهة محمد محمود هذه، وإن عُقدت حتى الآن هدنة منشودة تحقن دماءً زكيةً في معركة يواجه فيها الحق الشعبي عارياً الصدر باطل القمع السلطوي المدجج بأسلحة القمع، جبهة لها طرفان لا ثالث لها وإثنانهما لهما من هم ورائهما. طرف هو الشعب المصري بقيادة ميدان التحرير ومن خلفه الأمة العربية، والثاني تختصره جبهة من سارقي الثورة والمنصَّبون أوصياء عليها والفلول التي خُلعت قبعتها فاعتمرت طاقية إخفائها ومكثت فلم تبرح مكانها، ومن ورائها مختلف متوفرالامتدادات الخارجية، وما يتقاطع موضوعياً معها، نخبوياً، وانتقالياً... والقيادة المركزية لهذه الجبهة هى في حالة إنعقاد دائم في " ليمان طرة "!

الطرف الأول هو هؤلاء الشباب زينة مصر ومفخرة الأمة، الذين يواجهون بصدورهم العارية وحناجرهم المدوية رصاص جند السلطة المطاطي وغير المطاطي وغازات الثورة المضادة المسيّلة للدموع والسامة المزهقة للأرواح والمحرمة دولياً، التي يشنها الأوصياء مع الترصد وسبق الإصرارعلى ثورة 25 يناير تحت يافطة الداخلية التي خوى داخلها وانفرط عقدها فأفلتتٍ حجافل بلطجياتها... في شارع محمد محمود كان على طرف منه هذه النسخة الثانية ل25 يناير في أنقى وأرقى وأنبل مظاهرها، وعلى الآخروقف شبح حسني مبارك وهو يبعث من جديد، طليقاً خارجاً من آسارقضبانه ودونما حاجة إلى الإستلقاء جاثماً في سريره المتنقل، وحيث جال مرتدياً بزته العسكرية رافعاً شعار السلطة في خدمة الثورة المضادة ومن حوله بدت سالف موقعة الجمل تتطور إلى لاحق موقعة غاز الأعصاب ويخشى أنها في سبيلها لأن تستبدل جمالها وبغالها بالطوافات والدبابات!

في ميدان التحرير، وعلى جبهة شارع محمد محمود، وبالمناسبة، التسمية عائدة إلى وزير داخلية سابق مشهود له بمآثر من تلك التي تنسب للعادلي استبدلها الثوارفأطلقوا عليه شارع الشهداء، في ميدان التحرير هاهي مصر تبدأ ثورتها من جديد، تستعيدها بالعودة بها إلى مربع 25 يناير الأول قبل أن تهل ذكرى اندلاعتها الأولى بشهرين. عادت لتهتف "امشي يعني امشي"... استعادت ميدان التحرير، وفي مصر ميدان التحرير هاهي إرادة التحوّل تواجه مشيئة تعليق التحوّل وتفل مبيَّت الالتفاف على اقداره المتفجّرة... فيه هاهوالإصرار الشعبي الهادر يواجه بدخان المناورات والأحابيل والتواطؤ ذاته الذي يرفده خذلان النخب وانتهازيتها وحساباتها الفئوية البائسة وأنانياتها الحزبية ونكوصها عن مواقفها وتهافتها لاقتناص ما تستطيع تلقفه من كعكة السلطة... هذه، ومن أسف، حال عامة يمكن تعميمها مع قليل من تفاوت... والدليل، لقاء النخب مع سامي عنان المشابه تماماً للقائها مع عمر سليمان، وحيث خطاب طنطاوي يكرر خطاب مبارك الأخير... وحيث نسمع أحد قادة شباب 25 يناير يقول، لقد خدعونا... ومن خلفه نسمع ٍهديراً، "امشي يعني امشي"... ومصركلها تقول، وما لم يكن لينفع مبارك سوف لن ينفع من ينوبون عنه!

في مصر، في جبهة محمد محمود، حرب تختضر حروب مصر والعرب جميعاً. لها طرفيها ذاتهما، يتكرران على اختلاف الأزمنة والأمكنة في منكود حفنة القرون الأخيرة. المصريون والأمة، تقابلهما الثورة المضادة والغرب وصهاينته وصهاينتهما العرب... ودليلنا هو أنه وعلى الرغم من مسارعة وزير خارجية المرحلة الانتقالية ومدير إستخباراتها ومستويات أخرى لتطمين الصهاينة على صحة وسلامة إتفاقية "كامب ديفيد"، وفق ما أعلنه الإسرائيليون، فقد سرب هولاء ما يلي : في لقاء استمر لساعات طويلة وتقرر مواصلته في اليوم التالي، بين الأجهزة الأمنية والحكومة الإسرائيلية، عرضت الأولى على الثانية "توقعاتها للسيناريوهات المتطرفة الممكنة في مصر"، وسائرالجبهات الأخرى، "الفلسطينية والأردنية والسورية والإيرانية "، وحيث استعرض رئيسا الأركان والاستخبارات العسكرية مع الحكومة "امكانية إلغاء كامب ديفيد"!

...في مصر النسخة الثانية لثورة 25 يناير لن تكون الأخيرة، قد تتبعها نسخة ثالثة، فالمشوار طويل، وفيما قد يلي من نسخ متوقعة، قد نسمع هتافاً له نكهةً أكثرقوميةً غابت حتى الآن عن الميدان... وربما نسمع : "مش حنمشي كامب ديفيد هيا التمشي"!

... معارك الأمة وقضاياها لا تجزأ...

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6646
mod_vvisit_counterالبارحة43798
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع50444
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر794525
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45856913
حاليا يتواجد 3778 زوار  على الموقع