موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

النزاهة والفساد تعلّم لا تعليم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

التوجه لتدريس النزاهة والفساد في الجامعات العربية، نظراً لارتفاع حجم الفساد، وتغييب عنصر النزاهة في السلوك الانساني في المجتمع العربي، على المستويين مستوى السلطة ومستوى الشارع، حتى بات الفساد له مؤسساته ورموزه التي تدافع عنه بشراسة، لانه يحقق مصالحها، وإن كانت على حساب المجتمع والوطن والدولة.

 

نحن في الاردن بات الفساد شعاراً بارزاً في الحراك الاجتماعي، الذي يطالب بالاصلاح في جميع مفاصل الحياة، وإن كانت السياسة في مقدمتها، وحجم مسؤولية السلطة التنفيذية وأدواتها الأمنية، التي تحصي على الناس أنفاسهم، ولا تملك الجرأة في كشف الفساد والمفسدين، نظراً لأن هذه الأجهزة شريك فعلي في انتشار رائحة الفساد، إن بشكل مباشر من خلال رموزها وممارساتهم، وإن بشكل غير مباشر من خلال سكوتها، والتغطية على افعال وممارسة الفاسدين.

الفساد مؤشر على تدن في أخلاق المجتمع، وهذه باتت مغروسة في نفوس الناس، لغياب معايير الصدق والأمانة في العمل، وتسيب المال العام، وغياب العقوبة بسبب تغييب القانون، وغرس المعايير الايجابية في نفوس الناس، تبدأ معهم في البيت والمدرسة ومؤسسات المجتمع، ومن خلال تميّز شخصية الفرد، الشخصية التي تسعى جاهدة أن تبني نفسها بالوسائل والطرق الايجابية، فالعلم الذاتي هنا هو ما يمكن ان يصل الى نتيجة ايجابية، وهو اكثر ثباتاً في النفس البشرية فالتعلم لا التعليم يؤدي الى التغيير، والتعليم وسيلة لتحقيق التعلم ويحقق نجاحاته كلما كان عمر الفرد صغيراً.

ماذا ينفع ان نعلم طلاب الجامعة عن الفساد والنزاهة، وهم من تربوا على الفساد في بيئة مشبعة بالفساد، وتكاد رائحته تزكم الأنوف؟، اليس جديراً بنا ان نبث معاير القيم الايجابية في مناهجنا المدرسية؟، ونؤكد عليها في جميع المستويات العمرية والتعليمية، ونزيد من جرعاتها في الصفوف المتقدمة في المدرسة، فالمدرسة هي القادرة على تكييف الناس بما تريده السلطة المسؤولة، والتربية هي صناعة الانسان بما يكون فيه عضواً فاعلاً في المجتمع، ألم نعلن ان هدف التربية خلق المواطن الصالح، فهل يمكن لمواطن صالح ان يكون فاسداً، ام أن حجم الفساد يؤشر على فشل التربية في خلق هذا المواطن الصالح، اليس الفاسدون هؤلاء من بين صفوفنا، وممن تخرجوا من المدارس والجامعات، وجلّهم من جامعات راقية، ولكنها تنظر بعين الرضا للكسب المادي، حتى وإن كان بطرق ووسائل غير مشروعة، ثم أليس الفساد متشراً في الطبقة العليا في القطاع العام والخاص، ومؤسسات المجتمع المدني.

الفساد في وطننا العربي تقيمه الدولة، وترعاه الاجهزة، وهو محمي، لأن اصحابه من ذوي النفوذ، الذين يملكون الادوات القادرة على الحد من كشفهم والوصول اليهم، فلو كان الحاكم نزيهاً لوضع حداً للفساد فاذا كان الحاكم من يمارسه بكل صنوفه وانواعه، ويعمل جاهداً علىحماية رؤوسه لانه يدافع عن نفسه، ويحمي مصالحه.

الفساد ليس في الاعتداء على المال العام، بل انه المحسوبية والواسطة والعشائرية والطائفية والاقليمية، وكل من يرفع من سوية المجموعة التي ينتمي اليها على حساب المجتمع، والفساد في الموظف الذي لا يقوم بعمله، وفي التاجر الذي يغش بضاعته، وفي العامل الذي لا يعطي العمل حقه، وفي المعلم الذي لا يجعل من عمله قدوة لتلاميذه، وفي الام التي لا تلتفت لتربية اطفالها.., الخ.

النزاهة والفساد وجهان متناقضان احدهما عكس الآخر، ووجود احدهما نفي لوجود الآخر، والفساد عكس الأخلاق الذي هو معيار وجود الامة، فكما قال الشاعر إنما الامم الاخلاق ما وجدت، فان انتفى وجودها انتفى وجود الامة، فامتنا بحاجة الى اثبات ذاتها من خلال ما اتصفت به من اخلاق، فقد قال اشرف خلق الله انما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق، وفيما يبدو اننا اضعنا هذه الاخلاق ونحن في امس الحاجة لاستعادتها من خلال التربية ومنذ الايام الاولى لتعامل الانسان مع الحياة،، لان التربية بوابة الاصلاح الذي ننشده، وهي قادرة على خلق مواطن صالح، تنتفي في سلوكياته ما يدوس على النزاهة، وما يودي به نحو مسالك الفساد.

dr_fraijat@yahoo.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العفوية ضد السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 22 يناير 2018

    العفويَّةُ ليست من السياسة في شيء؛ لكنّها- في الوقت عينه - تتدخل في تشكيل ...

الاقتصاد التعاوني وأزمات الدولة العربية الراهنة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 22 يناير 2018

    التأم مؤخراً «أسبوع أبوظبي لاستدامة» الذي يشكل مبادرة استشرافية فريدة للعبور نحو الثورة الصناعية ...

قناة السويس: نظرة تاريخية ــ جيوبوليتيكية

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الاثنين, 22 يناير 2018

    منذ تبلورت فكرة إقامة مجرى مائى يصل بين البحرين الأحمر والأبيض، فى ذهن المهندس ...

تصفية الأونروا جزء من تصفية القضية الفلسطينية

عباس الجمعة | الأحد, 21 يناير 2018

منذ بداية الصراع العربي الصهيوني عموماً، ومنذ تاريخ نكبة الشعب الفلسطيني وإقامة دولة العدو الص...

حرب أمريكا العلنية على فلسطين

جميل السلحوت | الأحد, 21 يناير 2018

يخطئ من يعتقد أن حرب الولايات المتحدة الأمريكيّة على فلسطين وشعبها قد بدأت بإعلان الر...

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43750
mod_vvisit_counterالبارحة48182
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع91932
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر859897
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49515360
حاليا يتواجد 5771 زوار  على الموقع