موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

السلطة بين الحل والانهيار

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد تأكيدات كثيرة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، بأنه سيعمل على حل السلطة الفلسطينية، إذا فشل مشروع الاعتراف من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة بالدولة الفلسطينية على حدود عام 1967، عاد مؤخراً إلى القول، بأنه لن يحل السلطة، رغم أنه وصفها ﺒ”سلطة دون سلطة”، وعاد

أركان السلطة إلى تصريحات عالية الوتيرة من نمط “إن السلطة مقبلة على اتخاذ خطوات ستغير وجه المنطقة والعالم” غير أن أحداً من القيادة الرسمية الفلسطينية لم يقل لنا، كيف؟ ورغم الترقب والانتظار الطويل، لم تصدر السلطة أية خطوات مفاجئة من جانبها.

 

على صعيد آخر فإن عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس كتلتها البرلمانية في المجلس التشريعي، صرّح مراراً “بأن السلطة في طريقها إلى الانهيار”، وما بين التصريحات المختلفة والمتناقضة بين أطراف اللون الواحد، تظل الحقيقة الأكيدة، بأن السلطة ليست أكثر من هيكل وهمي له بعض الوظائف الإشرافية على القضايا الحياتية للفلسطينيين في المناطق المحتلة العام 1967، وبشكل أدّق في الضفة الغربية، ففي قطاع غزة تقوم سلطة أخرى هي سلطة حركة حماس.

في التعليق على تصريحي الرئيس عباس وعزام الأحمد نقول بالمعنى الفعلي فإن السلطة الفلسطينية انهارت فعلياً في عام 2002، عندما قام شارون بإعادة اجتياح المناطق المحتلة، وبشكل أخص في الضفة الغربية. ليس ذلك فحسب، بل أقدمت “إسرائيل” على احتجاز الرئيس المرحوم ياسر عرفات في المقاطعة (مقر الحكم) وأبقته سجيناً على مدى ثلاث سنوات، حتى وفاته مسموماً. هذا يعني وباختصار شديد، أن السلطة الفلسطينية انهارت كتمثيل سياسي، وبقي جانبها الوظيفي فقط، كحكم ذاتي هزيل، مجّرد من أية مظاهر سيادية. بعد مرض شارون ومجيء أولمرت إلى منصب رئاسة الوزراء في الدولة الصهيونية، حاول بعض الشيء، إعادة الاعتبار للسلطة، وبخاصة بعد تسلم عباس لرئاستها، وكانت المباحثات الفلسطينية- “الإسرائيلية” على أكثر من مستوى قيادي من الجانبين، كسابقاتها من المحادثات، التي لم تُسفر عن أي شيء، وفي عهد أولمرت بقي الاستيطان على حاله رغم الادّعاء بتجميده. من ثم كانت فضائح أولمرت، واجراء انتخابات تشريعية في “إسرائيل” أسفرت عن، فوز ائتلاف اليمين الفاشي في حكومة، برئاسة بنيامين نتنياهو الذي وبالمعنى الفعلي أعاد السلطة الفلسطينية خطوات كبيرة إلى الوراء، لتصبح شبيهة في شكلها ومضامينها ووضعها، بما كانت عليه في مرحلة شارون.

“إسرائيل”، كما الولايات المتحدة، مثلما الدول الغربية أيضاً، حريصة كل الحرص على إبقاء السلطة، كبناء عارٍ ومن دون أساس، وكمجرد قيادية إشرافية، لأن السلطة تحقق وظائف عديدة، لكافة تلك الأطراف مجتمعة، فوجودها يحرر “إسرائيل” من القيام بمهماتها المباشرة، كقوة احتلال، هذا عدا عن التنسيق في المجالات المختلفة بين السلطة و”إسرائيل”، ولعل أهمها، الجانب الأمني، فالرئيس عباس يعتبر المقاومة المسلحة شرّاً وتدميراً للفلسطينيين، والسلطة في عهده قامت باتخاذ قرارات واضحة، باعتبار كافة الأجنحة العسكرية لفصائل الثورة الفلسطينية، أجهزة غير مشروعة، كما طالبتها بتسليم أسلحتها، وقامت باعتقال من رفض تسليم سلاحه، مقابل وعود من “إسرائيل”، بعدم استهداف المقاومين. لم تمض سوى بضعة أشهر، حتى قامت الدولة الصهيونية بالتنصل من كافة وعودها واستهدفت اغتيال المقاومين والناشطين، واعتقال الكثيرين منهم في سجونها، وقامت بالاعتداء على سجن أريحا، واختطفت أمين عام الجبهة الشعبية أحمد سعدات ورفاقه من السجن، المفترض أنه فلسطيني، الحصيلة من كل ذلك، لا مقاومة مسلحة من الضفة الغربية، هذا ما أرادته وتريده “إسرائيل” وحلفاؤها من السلطة، وبالفعل هذا ما استطاعت السلطة الفلسطينية تحقيقه.

ما يريده الأعداء من وجود السلطة أيضاً، الإيحاء دولياً بأن حلاً قام بين الفلسطينيين و”إسرائيل”، صحيح أنه لم يكتمل، ولكن في طريقه إلى الاكتمال، من خلال المفاوضات المباشرة، وبعيداً عن المقاومة (الإرهاب) وفي ظل الحقائق “الإسرائيلية” المعروفة للتسوية، ولعل من أهمها، الاستيطان المتواصل، وتهويد القدس، ولا عودة لكافة حدود 1967، ولا عودة للاجئين، وفي ظل وجود التجمعات الاستيطانية الكبيرة في المناطق الفلسطينية، ووجود قوات “إسرائيلية” على حدود الضفة الغربية، وإشراف “إسرائيلي” على المعابر، وعلى المياه الإقليمية، والأجواء، وما تحت أرض الفلسطينيين، وضرورة اعترافهم ﺒ”إسرائيل”، كدولة يهودية، وغيرها من الشروط التعجيزية الأخرى التي لا تنتهي.

من جانب آخر، فموظفو السلطة الفلسطينية يعدون ﺒ150 ألفاً من الفلسطينيين، ومن بينهم تشكلت شرائح بورجوازية، رأسمالية طفيلية كبيرة، لها مصالح اقتصادية في بقاء الأوضاع على ما هي عليه، الأمر الذي يجعل من هؤلاء مدافعين عن بقاء السلطة وعدم انهيارها.

اللحظة المناسبة لحل السلطة وإلغاء اتفاقيات أوسلو المشؤومة لاحت حين قام شارون بإعادة اجتياح المناطق المحتلة، واللحظة لا تزال مناسبة أيضاً غير أن ذلك لن يتم. أيضاً لن يتم انهيار السلطة.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

فلسطين أولى بالقدس عاصمة لها

د. زهير الخويلدي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

"الغضب الساطع آتٍ بجياد الرهبة آتٍ وسيهزم وجه القوة"...

الى الرئيس الأمريكي: القدس ليست من املاكك لكي تهبها للصهاينة

وليد رباح

| السبت, 9 ديسمبر 2017

  بدولاراته وملايينه وملياراته استطاع ان يصبح رئيسا.. ولو انه من عامة الشعب الأمريكي ورشح ...

"التمكين"... و"الدولة ذات المفهوم المختلف"!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 9 ديسمبر 2017

سلطة بلا سلطة توصيف بات في حكم المصطلح، ومجمع عليه في الساحة الفلسطينية بقسمتيها وتل...

انقلاب في السياسة الأمريكية وليس مجرد نقل سفارة

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 9 ديسمبر 2017

قرار الرئيس الأمريكي ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل اليهودية وإن كان ينسجم مع شخص...

ترامب يطلق رصاصة الرحمة على السلام وحل الدولتين

عريب الرنتاوي

| السبت, 9 ديسمبر 2017

بقراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعطائه شارة البدء بنقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى...

تحديث مجلس التعاون الخليجى

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 8 ديسمبر 2017

    أما وأن مجلس القمة لدول مجلس التعاون الخليجى قد انعقد فى الكويت، فإن من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34349
mod_vvisit_counterالبارحة34343
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68692
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر397034
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار47909727