موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الانسحاب العسكري الأمريكي من العراق..هزيمة وانتصار؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تقرر الانسحاب العسكري الأمريكي النهائي من العراق بخطاب للرئيس الأمريكي باراك اوباما (21 تشرين الأول/ أكتوبر 2011) واتفاق مع الحكومة العراقية، حسب معاهدة صوفا التي وقعت عام 2008 بين الحكومتين العراقية والأمريكية، المنظمة لمراحل الانسحاب واستكماله نهاية العام 2011. وتمت فعلا مناورات ومباحثات ومفاوضات انتهت بالإعلان على الانسحاب العسكري. وجرت فعاليات الانسحاب موزعة، بين تسليم بعض القواعد والمعسكرات والأسلحة إلى الحكومة العراقية والانتقال العسكري إلى الكويت، حيث القواعد العسكرية الأمريكية الأخرى المنتشرة على الأرض والخليج، والمتواجدة باتفاقيات وبرامج منسقة لأهداف ومخططات السياسة الأمريكية في المنطقة. وبين بيع بعض المعدات والأسلحة الأخرى إلى الجانب العراقي، وبين ترك عدد من القوات تحت بند التدريب وأخرى تحت بند حماية السفارة الأمريكية، الأكبر في العالم، ومؤسساتها الأخرى المنتشرة في بعض المحافظات العراقية أيضا، إضافة إلى استبدال العسكر بالمرتزقة المتعاقدين من شركات بلاك ووتر المعروفة. وهنا كما يتوضح من الموضوع ان أمر الانسحاب العسكري الأمريكي قد نفذ باتفاق الطرفين الأمريكي والعراقي بعد غزو واحتلال دام أكثر من ثماني سنوات عجاف، قدرت تكاليفه المادية والبشرية أمريكيا بالمليارات من الدولارات وبالآلاف من البشر. ولم تقدر بالأرقام والإحصاءات الخسائر العراقية، المادية والبشرية، بالاهتمام نفسه وبالحرص ذاته.

 

ولكن..

التقديرات لها وضعتها مؤسسات أمريكية وأوربية وغيرها بالتعاون مع عراقية مدنية ووسائل إعلام وغيرها أشارت إلى أكثر من مليون ضحية بشرية، وطبعا لها تداعياتها الأخرى بالملايين من البشر، التيتم والترمل والتشرد والتهجير وغيرها من التبعات الأخلاقية والإنسانية والقانونية أيضا. أما الخسائر المادية فالأرقام مفتوحة والأوضاع مكشوفة وليس صعبا وضع تقديرات تقريبية لها، وبالتأكيد تتجاوز التريليونات الأمريكية التي دفعتها الادارة الأمريكية.

الخسارات الأمريكية لا تتناسب بقيمتها بالخسارات العراقية، البشرية والمادية، وتتحمل الادارة الأمريكية وحلفاؤها تعويض هذه الخسائر قانونيا وأخلاقيا بحكم غزوها واحتلالها واعتدائها على سيادة واستقلال عضو كامل العضوية في الأمم المتحدة وكل المنظمات الإقليمية. فكيف سيتم الانسحاب دون الاتفاق على ذلك؟ وأين يصب هذا الشرط في عقود الاتفاق؟. وكيف يتم التعويض عن الخسائر العراقية وقد مرت السنوات السابقة وتمر اللاحقة وكأنها قضية مهملة دون تركيز عليها من الطرف الضحية ورفعها بقدر الإعلان عن الانسحاب ومواصفاته؟. وهل سيتم الانسحاب العسكري كما جرى الاتفاق عليه دون تحميل الادارة الأمريكية كامل المسؤولية عما لحق بالعراق وشعبه من أضرار الغزو وخسائر الاحتلال، بشريا وماديا؟.

إذا انسحبت الولايات المتحدة عسكريا من العراق، وأرسلت قواتها إلى جنوبه في الكويت، فأنها في هذه الحالة أعادت انتشار قواتها في المنطقة، بسبب ضغوط شعبية عراقية ومقاومة وطنية أرغمتها على اتخاذ القرار وليس المعاهدات فقط، فضلا عما هو معروف من أزمات داخلية وضغوط كبيرة، قد تكون عمليات الغزو والاحتلال من أسبابها، وتعالجها بالطرق التي تمارسها الان. ومن بينها التهرب من تحمل المسؤولية القانونية والتاريخية، لاسيما ما يتعلق بالتعويض وإعادة الأعمار وتكاليفهما قبل أو بعد الانسحاب العسكري ومن استيعاب درس تاريخي لمخططات الهيمنة والغزو الإمبراطورية، سواء للإدارة الأمريكية أو غيرها، رغم ما يعترض ذلك من اختلال توازن القوى العسكرية أو السياسية والتحالفات والأحلاف العسكرية والسياسية وغيرها في النظام الدولي.

الانسحاب العسكري الأمريكي من العراق اعتبرته قوى وطنية عراقية وعربية انتصارا للشعب العراقي ومقاومته الوطنية العسكرية والسياسية وبكل أشكالها الأخرى، وسمته وسائل إعلام أمريكية وقوى معارضة لسياسات الرئيس الأمريكي الحالي باراك اوباما هزيمة عسكرية وسياسية كبيرة للإدارة الأمريكية. وفي الحقيقة هو كل ذلك، انتصار للمقاومة الوطنية للشعب والقوى المناهضة للاحتلال وسياسات الهيمنة الأمريكية وهزيمة للإدارة الأمريكية ومخططات العدوان الإمبراطورية.. ولكن الانتصار بهذه الطريقة يبقى ناقصا إذا لم تكتمل معه المطالبة بدفع تكاليف جرائم الغزو والاحتلال، والتخطيط لإعادة الأعمار والبناء للعراق وطنا وشعبا ومؤسسات دولة تأخذ مداها الطبيعي في بلدها ومحيطها ودورها الفعلي كدولة حرة مستقلة ديمقراطية. وكي تكون هزيمة فعلية أيضا لابد ان يأخذ الانسحاب العسكري الأمريكي معناه الحقيقي من خلال استكماله بموقف وطني يتحمل مسؤوليته الوطنية والتاريخية في إعادة بناء العراق مستقلا حرا ذا سيادة كاملة وقادرا على الاعتماد على قواه وطاقاته ومصالحه ورفض المشاريع الأمريكية والمخططة أمريكيا لاستبدال الاحتلال العسكري بأشكال اخرى، وبأسماء اخرى، وتحريك كل أدوات الاحتلال الأخرى، المحلية والخارجية، لتمرير تلك الأشكال الأخرى للغزو والاحتلال الأمريكي.

ومن اجل الاحتفال حقا بالجلاء التام للاحتلال الأمريكي من العراق يتطلب، حتى ولو رمزيا إقامة نصب في بغداد للمقاومة الوطنية وشهداء العراق ضد الاحتلال وإجبار كل الزائرين الغربيين للعراق بوضع أكاليل زهور عليه. والانتباه الواضح من غدر قوات الاحتلال وسياسات الادارة الأمريكية وخططها للالتفاف على ضغوط الانسحاب العسكري بفتح صفحات اخرى من التخريب والتدمير الداخلي، التي تسعى لتحويل هزيمتها إلى هزيمة داخلية عراقية، وخسارة متواصلة لطموحات العراقيين في إعادة بناء بلدهم واستثمار ثرواتهم ودورهم بعيدا عن التبعية وذيول الاحتلال وقواه العدوانية ومرتزقته.

لا يكفي الانسحاب العسكري نهاية العام 2011، لان الاتفاقيات الأخرى في معاهدة صوفا تعطي فرص عودة الاحتلال بأشكال معلنة، وهنا الخطر الفعلي من التسميات الناعمة. وهذا درس آخر للشعب العراقي وقواه المناهضة للاحتلال، يتطلب ضرورة الاستمرار برفض كل أشكال الاحتلال وعدم إعطاء فرص للسياسات الأمريكية والإدارة الأمريكية من الحصول على أية مكاسب سياسية أو انتخابية أو تمكين من إعادة إنتاج سياسات الهيمنة والاستعمار الإمبراطورية الجديدة.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

عندما تهيمن الـ «أنا» على العقل العربي

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    في عشرينات القرن العشرين قسم مؤسس علم النفس الحديث، فرويد، العقل البشري إلى ثلاثة ...

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20203
mod_vvisit_counterالبارحة40945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع228941
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر720497
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45782885
حاليا يتواجد 3667 زوار  على الموقع