موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

الرسالة التي لا تصل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

فجر التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، فجر “ملثمون” خط تصدير الغاز إلى الأردن و”إسرائيل”، بقرية المزار غرب مدينة العريش في شمال سيناء، وذلك للمرة السابعة منذ شهر فبراير/ شباط الماضي. وفي اليوم نفسه، لقيت سيدة بمحافظة الشرقية مصرعها في معركة الحصول على أنبوبة

بوتاغاز أثناء وقوفها في طابور أمام أحد مستودعات مركز دير نجم، وأصيب عدد من المواطنين في عدة محافظات بسبب التزاحم أمام المستودعات، كما أفادت صحيفة (الشروق- 11/11/2011) المصرية.

 

منذ الأيام الأولى التي شهدت انتفاضة الشعب المصري ضد نظام حسني مبارك، شهد ميدان التحرير بالقاهرة، وغيره من الميادين في المدن المصرية الأخرى، شعارات تكشف عما يكنه الشعب المصري للكيان الصهيوني وللعلاقات السياسية والاقتصادية التي أقامها نظام الرئيس المخلوع معه. وقد حرص البعض على طمس تلك الشعارات، وحاول الفصل بين المطالب الاجتماعية للمتظاهرين وبين المواقف السياسية التي كشفت عنها الشعارات تجاه الكيان.

وقد جاء التفجير الأول قبل “تنحي” مبارك بيوم أو يومين ليحمل رسالة إلى حكام مصر ولتكشف بعداً من أبعاد الانتفاضة يراد تجاهله، إلا أن السلطات في حينه أصرت على تجاهله، ليأتي بعد ذلك “تنحي” مبارك، ثم أيلولة السلطة إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة، ولتتكرر عملية تفجير أنابيب الغاز ست مرات، حتى الآن، حاملة الرسالة نفسها التي حملها التفجير الأول.

وقبل أن ينتفض الشعب المصري، كانت “فضيحة” بيع الغاز ﻠ”إسرائيل” قد اتضحت واتضح معها كيف فرّط نظام مبارك بثروات البلاد، ومدى الإجحاف الذي لحق بحقوق الشعب من جراء صفقة الغاز الموقعة مع الصهاينة، وحول هذا التفريط والإجحاف امتلأت الصحف المصرية بالتعليقات، فكتب د. حسن نافعة، مثلاً: “لقد كشفت هذه الفضيحة أن النظام الحاكم يبيع الغاز لإسرائيل بثمن بخس، وبشروط مجحفة جداً، أي أن النظام أقدم بتصرفه هذا على جريمتين كبيرتين في وقت واحد: جريمة بيع سلعة إستراتيجية مهمة لدولة توسعية يفترض أنها لاتزال تشكل التهديد الرئيسي لأمن مصر، وجريمة إهدار جزء من ثروة البلاد، كان بالإمكان التصرف فيه واستثماره بشكل أفضل لصالح الوطن والمواطنين”. ونتيجة لتكرار عمليات التفجير، وتواصل الضغط على السلطات المسؤولة لإعادة النظر، ليس فقط في موضوع الغاز بل في كل العلاقة القائمة مع الكيان الصهيوني، صار التركيز على الجانب الاقتصادي من المسألة وما يخسره الاقتصاد المصري نتيجة استمرار العمل بصفقة الغاز المعقودة منذ عام 2005 (التي كان وراءها رجل الأعمال الهارب والمطلوب للمحاكمة حسين سالم)، وبدأ الحديث عن إعادة “التفاوض” مع الأردن و”إسرائيل” على السعر الذي يباع به الغاز المصري. وفي الفترة الأخيرة، نقلت وسائل الإعلام أن اتفاقاً على السعر الجديد تم التوصل إليه مع الأردن، لكن شيئاً من ذلك مع “إسرائيل” لم تتم الإشارة إليه.

في المقابل وفي الفترة نفسها، شدد “خبراء” “إسرائيليون” على أن الإخلال بصفقة الغاز يعد إخلالاً باتفاقية كامب ديفيد، أي أنه في الوقت الذي يحاول فيه بعض المصريين أن يبعدوا صفقة الغاز عن السياسة، يصر “الإسرائيليون” على اعتبارها جزءاً من اتفاقية كامب ديفيد الملزمة بجانبيها السياسي والاقتصادي. لكن وزير البنى التحتية الأسبق، يوسي برينسكي، أكد أنه لا يوجد ما يلزم مصر بتصدير الغاز إلى “إسرائيل”، أو تقديم تعويضات لها في حال وقفه، وكان وزير البنى التحتية “الإسرائيلي” الجنرال بنيامين بن أليعازر الذي وقع على الصفقة، قد وصفها بأنها “بركة” تعزز العلاقات الثنائية و”تشكل رافعة للاستقرار في المنطقة”، وهو نفسه الذي وصف نظام مبارك بأنه “كنز وذخر”. جدير في هذه المناسبة أن يتم التذكير بأن الغاز المصري الذي يصدر إلى “إسرائيل” يغطي 40% من حاجة السوق “الإسرائيلية” ويستعمل في تزويد محطات توليد الكهرباء.

ومسألة تصدير الغاز إلى الكيان الصهيوني لا تنحصر في قضية السعر الذي يباع به على أهميتها، والذي يصل إلى نصف السعر العالمي، ما يجعل خسائر مصر منذ 2005 تصل إلى مليارات الدولارات. لكن في الإطار تبرز قضية المواطن المصري الذي يحصل على أنبوبة الغاز بأضعاف السعر الذي يباع به ﻠ”الإسرائيلي”، وهذا إجحاف واضح. أما مسألة السيادة الوطنية، والتعامل مع عدو وطني وقومي، فهي ما يثير حفيظة المواطن المصري بشكل خاص. إن محاولة التغطية على هذه المسألة بعد ثورة 25 يناير هو نوع من الاستهانة بالشعب الذي خرج، وبدماء أبنائه التي سالت، باسم الكرامة الوطنية ودفاعاً عنها.

لقد تم تجاهل الرسالة التي اختصرتها شعارات ميادين التحرير، فكانت الاعتصامات أمام السفارة “الإسرائيلية” في القاهرة، ثم الهجوم الأخير عليها، وكانت التفجيرات المتلاحقة لأنابيب الغاز صوراً أخرى من تلك الرسالة، وليس صحيحاً أو مفيداً الصمم الذي أصيب به المعنيون، أو القول إن الذين ينفذون هذه التفجيرات هم “مخربون”، وإن “إصرارهم على تكرار التفجيرات في الخط يعكس نيتهم التخريبية للإضرار بمصالح البلاد”. ويكفي دليلاً على ذلك ما تركوه وراءهم في التفجير الأخير، حيث قال شهود عيان، إن المتهمين نقشوا عدة رسائل على الرمال ترفض تصدير الغاز إلى “إسرائيل”.

فهل تصل الرسالة هذه المرة؟


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28234
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60897
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر424719
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55341198
حاليا يتواجد 5029 زوار  على الموقع