موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الكويت تطرد السفير الفلبيني وتستدعي سفيرها من مانيلا للتشاور ::التجــديد العــربي:: استشهاد صحافي فلسطيني برصاص جيش الاحتلال خلال تغطية (مسيرة العودة) ::التجــديد العــربي:: أربع سفن عسكرية روسية تتجه إلى المتوسط ::التجــديد العــربي:: دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها ::التجــديد العــربي:: منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق ::التجــديد العــربي:: تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل ::التجــديد العــربي:: باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام ::التجــديد العــربي:: روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا ::التجــديد العــربي:: توتال تدرس دخول سوق محطات البنزين السعودية مع أرامكو ::التجــديد العــربي:: الدوحة تقرّ بتكبد الخطوط القطرية خسائر فادحة بسبب المقاطعة ::التجــديد العــربي:: معرض أبوظبي للكتاب يبني المستقبل و63 دولة تقدم نصف مليون عنوان في التظاهرة الثقافية ::التجــديد العــربي:: برامج متنوعة ثرية فنيا تؤثث ليالي المسرح الحر بالأردن ::التجــديد العــربي:: آثاريون سودانيون يبحثون عن رفات الملك خلماني صاحب مملكة مروي القديمة و الذي عاش قبل الميلاد ::التجــديد العــربي:: البطن المنفوخ أخطر من السمنة على صحة القلب ::التجــديد العــربي:: الفريق الملكي يعود من ملعب غريمه بايرن ميونيخ بنقاط الفوز2-1 ويقترب من النهائي للمرة الثالثة على التوالي ::التجــديد العــربي:: برشلونة على موعد مع التتويج بطلا للدوري الاسباني يحتاج الى نقطة واحدة فقط من مباراته مع مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا لحسم اللقب ::التجــديد العــربي:: اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي::

الابتزاز "الإسرائيلي" ونظرية المؤامرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

المشهد “الإسرائيلي”، على جانبيه: الإعلامي والعملياتي العسكري، إذا أخذه المراقب بتفاصيله وعلى ظاهره يقتنع بأن الحكومة “الإسرائيلية” ذاهبة إلى الحرب مع إيران، لولا ذلك “النقاش” العلني في موضوع تعتبر أول متطلباته السرية . كذلك، فإن الأوضاع الداخلية الأمريكية والأوروبية المأزومة، إذا ما أخضعت للتحليل المنطقي، تقنع المراقب نفسه بأن انخراط هذه الدول، أو بعضها، في حرب جديدة، ومع دولة كإيران، هو أسوأ عمل يمكن أن تتورط فيه، لولا أن أولى المسلمات المتفق عليها وأكدتها التجارب هي أن تذهب الدول الإمبريالية إلى الحرب للخروج من أزماتها الاقتصادية .

 

فعلى الصعيد “الإسرائيلي”، لم ينته السجال الدائر علناً في الصحافة ووسائل الإعلام “الإسرائيلية”، وكذلك تصريحات السياسيين والعسكريين والأمنيين حول “قرار الضربة” التي يراد توجيهها لإيران لمنعها من الحصول على قنبلة نووية . في الحكومة يظهر الثنائي نتنياهو- باراك مستعجلين ويطالبان بالقرار، بينما يعارضهما الثنائي ميريدور- بيغن، إضافة إلى كل قادة الأجهزة الأمنية السابقين والحاليين . وجدير بالذكر أنه قبل أشهر، عندما انهى مائير داغان خدمته كرئيس لجهاز (الموساد)، فاجأ “الإسرائيليين” بتصريحات اعتبرت في حينها خروجاً عن المألوف، أكد فيها أن أمام إيران ليس أقل من خمس سنوات للحصول على قنبلة . أما أجهزة الاستخبارات، الآن، فتقول إنه ستمر سنتان أو ثلاث، بعد اتخاذ طهران قراراً بالحصول على القنبلة، حتى تتمكن من الوصول إليها . لماذا إذاً كل هذا السجال وما يعكسه من استعجال؟ ثم ماذا عن الموقف المعارض الذي تقفه الأجهزة الأمنية؟

كتب آري شافيت في (هآرتس- 3-11-2011)، يقول: “القرار في الشأن الإيراني هو قرار جيلنا، إذا عملت “إسرائيل” في إيران قبل الأوان فإن النتائج قد تكون حاسمة، وإذا تأخرت فقد تكون النتائج وجودية”، بمعنى أن هذا القرار يجب ألا يكون متسرعاً ولا بطيئاً، بل في الوقت الصحيح بالضبط . وكتب أوري هاينتر في صحيفة (إسرائيل اليوم- 3-11-2011)، فأعاد إلى الأذهان إقدام مناحيم بيغن على تدمير المفاعل النووي العراقي العام 1981 بالرغم من معارضة الأجهزة الأمنية، وهو ما فعله إيهود أولمرت الذي هاجم ما قيل عن “مشروع” المفاعل النووي السوري .

الاستهجان بل الاعتراض الأساسي جاء من مسألة مناقشة موضوع بهذه الخطورة وهذا القدر من العلنية في وسائل الإعلام . يقول آري شافيت في صحيفة (هآرتس- 3-11-2011) حول هذه المسألة: “إذا كانت “إسرائيل” راغبة في الحياة، فلا يجوز لها أن تخلط بين حق الجمهور في المعرفة وبين حق إيران في المعرفة” . ويبرر بن كاسبيت في صحيفة (معاريف- 3-11-2011)، خروج قادة أجهزة الأمن لوسائل الإعلام بأنهم لا يثقون بباراك و”القيادة الأمنية لدولة إسرائيل” . أما عاموس هرئيل فيذهب خطوة أبعد، فيرى في (هآرتس- 2-11-2011) “أن الحديث لا يزال يدور حول ضغط “إسرائيلي” يشبه حيلة (أمسكوني وإلا)، التي ترمي إلى أن تعيد إلى برنامج العمل الانشغال بالتهديد الإيراني الذي أبعد عن برنامج العمل الأمريكي بسبب تحولات الربيع العربي . ويضيف: “سيطرأ في هذه النقطة تطور مهم الأسبوع القادم، مع نشر التقرير الجديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني” .

ويؤكد عاموس هرئيل وآفي يسخاروف في مقال مشترك في (هآرتس) أن ما يحدث حالياً بين طهران وتل أبيب هو “حرب إشارات وتهديدات علنية ليست موجهة إلى المواطنين المستهدفين في الداخل، بل نحو كل من فيينا ولندن وواشنطن” . ويضيف: “إن الطريقة التي ستلتقط بها هذه التصريحات وتترجم إلى أفعال، سواء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أو في مجلس الأمن، أو في عواصم الغرب، هي ما ستملي التطورات في الأسابيع المقبلة” . من جانبه، رأى رون بن يشاي في (يديعوت أحرونوت) أن “المهم في ما يحصل هو أنه أصبح واضحاً للمجتمع الدولي والإيرانيين أن القيادة السياسية في “إسرائيل” تدرس بجدية إصدار أمر بمهاجمة إيران من أجل وقف أو تأخير مشروعها النووي، وذلك إذا ما تبين أن الخيارات غير العسكرية غير مجدية” .

ولا يستطيع المراقب وهو يقرأ التحليلات “الإسرائيلية” إلا أن يشك في هذه “الصراحة” التي يحللون بها الموقف الحكومي “الإسرائيلي”، ولا يمكن إلا أن يذهب إلى “نظرية المؤامرة” . فكما يرى كثيرون خارج الكيان الصهيوني أنه لو كان هذا السجال “يحمل قليلاً من الجدية لكان محبوساً في الغرف المغلقة”، يستغربون وهم يرون بعض الأصوات المقربة من إيران تبلع الطعم لجعل كل ما يجري “تهويلاً” لا يقصد به إلا ابتزاز الولايات المتحدة والغرب، ودفعهم إلى تشديد العقوبات على إيران، بعد تسهيل الأمر عليهم . مع ذلك، يحذر هؤلاء أنفسهم من أن سياسة (أمسكوني وإلا) هي لعبة خطيرة، وقد لا يجد

صاحبها من يمسكه في الوقت الحرج، إضافة إلى أن بضعة أسابيع أخرى من بناء توترات متعمدة قد تؤدي إلى قيام أحد الطرفين بخطأ قاتل سيقود المنطقة إلى الحرب حتى لو تكن تلك هي الخطة .

لم يكن الاعتراض الأساسي في الكيان الصهيوني، وعند المحللين “الإسرائيليين” البارزين، على ضرورة “الضربة” بل على العلنية في مناقشة الموضوع، وهو ما جعلهم وغيرهم من غير “الإسرائيليين” يرون أن المقصود مناورة للضغط على الغرب لزيادة عقوباته وضغطه على إيران . وإذا كانت “الحرب خدعة” لتوفير عنصر المفاجأة للمهاجم، فلماذا لا تكون هذه “العلنية” هي الخدعة التي يمكن أن توفر المفاجأة في هذه الحرب؟

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

دي ميستورا: عملية أستانا استنفدت جميع طاقاتها

News image

اعتبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي مستورا، أن عملية أستانا استنفدت طاق...

منظومة دفاعية روسية «متطورة» إلى دمشق

News image

عشية إعلانها إسقاط طائرتين من دون طيار «درون»، بالقرب من مطار حميميم في سورية، أكد...

تشيخيا تعلن فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل

News image

أعلنت وزارة الخارجية التشيخية أمس (الاربعاء)، إعادة فتح قنصليتها الفخرية في القدس الشهر المقبل، في ...

باسيل يرفض ربط عودة النازحين بالحل السياسي للصراع السوري معتبرا أن العودة الآمنة للمناطق المستقرة داخل البلاد يعد الحل الوحيد والمستدام

News image

بيروت - رد وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في بيان، الأربعاء، على ما ورد في ...

روسيا تشل "هرقل" الأمريكية في أجواء سوريا

News image

أعلن رئيس قيادة العمليات الخاصة الأمريكية رايموند توماس أن قوات الولايات المتحدة تتعرض بشكل متزايد ...

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

كيف نهض الغرب؟

أنس سلامة

| الخميس, 26 أبريل 2018

لا تستهين بوجود ضعف ثقة فهذا الأمر مدمر وإذا ما تفحصنا ما كتبناه عن مشا...

المجلس الوطني في مهب الخلافات

معتصم حمادة

| الخميس, 26 أبريل 2018

- هل المطلوب من المجلس أن يجدد الالتزام بأوسلو أم أن يطور قرارات المجلس الم...

إن لم تدافع الْيَوْمَ عن البرلمان الفلسطيني وهو يغتصب.. فمتى إذاً..؟

د. المهندس احمد محيسن

| الخميس, 26 أبريل 2018

هي أيام حاسمة أمام شعبنا الفلسطيني للدفاع عن المؤسسة الفلسطينية.. التي دفع شعبنا ثمن وجو...

ورقة الحصار ومحاصرة مسيرة العودة

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 26 أبريل 2018

كل الأطراف المشاركة في حصار غزة المديد، اعداءً، وأشقاءً، وأوسلويين، ومعهم الغرب المعادي للفلسطينيين ولق...

أهذا هو مجلسنا الوطني بعد عقود ثلاثة؟!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 26 أبريل 2018

لقد كان أخر اجتماع عادي للمجلس الوطني الفلسطيني - وإن كان احتفالياً بحضور الرئيس الأ...

المجلس الوطني: إما أن يتحرر من نهج أوسلو أو يفقد شرعيته

د. إبراهيم أبراش

| الخميس, 26 أبريل 2018

مع توجه القيادة على عقد المجلس الوطني في الموعد المُقرر نهاية أبريل الجاري، ومقاطعة ليس...

القفزة التالية للجيش السوري وحلفائه

عريب الرنتاوي

| الخميس, 26 أبريل 2018

أين سيتجه الجيش السوري وحلفاؤه بعد الانتهاء من جنوب دمشق وشرق حمص الشمالي؟... سؤال تدو...

«صلاح الدين الأيوبي الصيني»

محمد عارف

| الخميس, 26 أبريل 2018

    «أولئك الذين يعرفون لا يتنبأون، والذين يتنبأون لا يعرفون». قال ذلك «لاو تزو» مؤسس ...

كوريا الشمالية لم تعد في محور الشر

د. صبحي غندور

| الخميس, 26 أبريل 2018

    لم تكن اختيارات الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش الابن، في خطابه عن «حال الاتحاد ...

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10903
mod_vvisit_counterالبارحة28888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153603
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر900077
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار53032509
حاليا يتواجد 3045 زوار  على الموقع