موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

ما الذي تحقق من بيكر- هاملتون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في يوليو عام 2006، اتصل بي تليفونيا أحد السياسيين العراقيين الحاليين، من الذين رفعوا شعارات المشاركة بالعملية السياسية بذريعة اصلاحها من الداخل، وحدثني عن لقاء مهم يجري بعد يومين في بغداد مع وفد أمريكي رفيع، وأن هذا الوفد وصل العراق لاعداد دراسة معمقة يقدمها للرئيس الأمريكي حينذاك جورج بوش والبنتاجون وجميع طواقم البيت الأبيض، أراد أن يقنعني بتفاؤله، وأنه يعول كثيرا على هذا الفريق، وبعد حديث طويل، قلت له، الأمريكيون لا يريدون حتى هذه اللحظة تصديق الحقيقة التي تصدمهم في كل ساعة، واذا التقيت هذا الفريق ذكرهم بحقيقة أنهم لن يحققوا النصر الذي تحدثوا عنه في العراق، وأنهم يواجهون مقاومة شرسة، وهم لن يستطيعوا التخلص من المقاومين على الاطلاق، ومهما حاولوا البحث عن أساليب وطرق للتخلص من هذا الجيش من المقاومين فإنهم سيفشلون، وفي نهاية المطاف، فإنهم سيخسرون الكثير من جنودهم وأموالهم، وسيتواصل انهيار اسم أمريكا في العالم، واختتمت حديثي معه بقولي، اذكر لهم المقاومة باسمها ولا تستخدم التسميات التي يرددها إعلامهم والتابعون لهم، لأن مراكز بحوثهم والخبراء في أمريكا وبريطانيا، يقولون حاليا المقاومون في العراق، لأنهم يؤمنون بأنهم قوات احتلال وهذه تجابهها مقاومة، أضفت له، ألا يتفاءل كثيرا بهذه اللجنة او الفريق.

 

تبين فيما بعد أن الفريق المقصود، هو لجنة بيكر - هاملتون التي أعدت تقريرا موسعا عن الأوضاع في العراق سمي باسمها، ويرأس الفريق الديمقراطي لي هاملتون ووزير الخارجية الأمريكي الأسبق جيمس بيكر، الذي توعد بتدمير العراق وإعادته الى العصور الحجرية أثناء لقاء له مع وزير الخارجية العراقي الأاسبق طارق عزيز قبيل بداية حرب الخليج الثانية منتصف يناير عام 1991، وقد أوفى المسؤول الأمريكي بوعده، ومنذ فجر صباح السادس عشر من يناير 1991، وحملة القصف والتدمير الأمريكية تتواصل، وفي موجة القصف الصاروخي الاولى استهدف التدمير 84 منشأة وموقعا عراقيا، وخلال أربعين يوما من القصف طالت الصواريخ والقنابل أغلب المصانع والجسور والمنشآت العراقية، وأكمل الأمريكيون برنامج التدمير من خلال لجان التفتيش، التي عملت باشراف أمريكي، ودمرت البنى الأساسية العلمية العراقية بذريعة القضاء على أسلحة الدمار الشامل العراقي، وأكمل الأمريكيون مشوارهم بغزو العراق وتخريبه، لذلك كان وجود لجنة بهذا الحجم برئاسة جيمس بيكر أمرا يثير تساؤلات عن التهديد والتنفيذ، باعادة العراق الى العصور الحجرية، وبذر التخلف في جميع مفاصل الحياة في العراق، وهل جاء بيكر للتأكد بنفسه من تحقيق الأهداف التي رسموها لتخريب العراق منذ ذلك التاريخ، ام ان الذين وضعوا خطط التدمير قد اصطدموا بحقيقة اخرى، فبعد ثلاث سنوات وعدة اشهر من الاحتلال الأمريكي (اتحدث عن منتصف عام 2006)، برزت حقيقة أخرى، فاذا تدمير العراق متواصل على قدم وساق كما رسموه، فان الخسائر الأمريكية ليست بالقليلة على الاطلاق، اذ كان معدل نفقات أمريكا في العراق (مليار دولار يوميا أي ثلاثمئة وخمسة وستين مليار سنويا)، واعداد القتلى بالآلاف والمعوقين والجرحى بعشرات الآلاف (أعلن البنتاجون آواخر عام 2005) عن اعادة خمسين ألف جندي أمريكي من العراق وافغانستان، ووصف هؤلاء من ذوي الاصابات بالرأس، اي الذين أصاب أدمغتهم الارتجاج، فدخل هؤلاء بالجنون، وبين آلاف المجانين وأكثر من ألف مليار دولار (كلفة الحرب بالعراق حتى ذلك التاريخ)، فان صورة الدمار بدأت تهدد الولايات المتحدة منذرة بخسائر اكبر، فهل تم توبيخ بيكر وفريقه الذين وضعوا خطة تدمير العراق وبدأوا تنفيذها عام 1991، وطالبوه بايجاد مخرج من المأزق الأمريكي في العراق.

أمضى فريق بيكر ـ هاملتون اكثر من أسبوعين في بغداد داخل المنطقة الخضراء، التي يستهدفها المقاومون العراقيون بضربات صاروخية شبه يومية، وكان الفريق يطلع على التقارير التي تأتي من أكثر من خمسمائة وخمسة وخمسين معسكرا وقاعدة أمريكية في العراق، وتحمل الأخبار كل ما هو سييء بسبب الهجمات اليومية التي تعصف بقواتهم، فحرق المدرعات مستمر في الطرق التي تضطر للسير فيها الارتال الأمريكية، ولأن المقاومة العراقية تستخدم متفجرات شديدة، حيث تتم تعبئة العبوات بكميات كبيرة من المواد المتفجرة، وهذا ما نعرفه من مشاهداتنا اليومية للانفجارات، التي تحصل، وفي الأغلب، تحيل الهمر او الدبابة الى شظايا متناثرة على جوانب الطرق التي تسير فيها تلك الأرتال، أما الجنود الذين يصادف أنهم بداخل الهدف المقصود بالتفجير، فان المحظوظ منهم الذي يخرج مخبولا او معوقا.

وذكر بعض أعضاء الفريق، انهم تلقوا معلومات يومية، عن هجمات شرسة تتعرض لها قواتهم في مناطق كثيرة في العراق، وأنهم عاشوا ليالي مخيفة وهم يستمعون إلى الانفجارات في مدينة بغداد وداخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين.

هذه الأجواء التي زار فيها فريق بيكر هاملتون العراق في يوليو عام 2006، وقدموا بعد ذلك تقريرهم الى الادارة الأمريكية، وليس بالأمر الصعب التعرف على النتائج التي حققتها هذه اللجنة من خلال التعرف على ما آلت إليه أوضاع قواتهم في العراق، وكيف اضطروا الى الهروب.

*****

wzbidy@yahoo. com

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم621
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع231222
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر595044
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55511523
حاليا يتواجد 2617 زوار  على الموقع