موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ما الذي تحقق من بيكر- هاملتون

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في يوليو عام 2006، اتصل بي تليفونيا أحد السياسيين العراقيين الحاليين، من الذين رفعوا شعارات المشاركة بالعملية السياسية بذريعة اصلاحها من الداخل، وحدثني عن لقاء مهم يجري بعد يومين في بغداد مع وفد أمريكي رفيع، وأن هذا الوفد وصل العراق لاعداد دراسة معمقة يقدمها للرئيس الأمريكي حينذاك جورج بوش والبنتاجون وجميع طواقم البيت الأبيض، أراد أن يقنعني بتفاؤله، وأنه يعول كثيرا على هذا الفريق، وبعد حديث طويل، قلت له، الأمريكيون لا يريدون حتى هذه اللحظة تصديق الحقيقة التي تصدمهم في كل ساعة، واذا التقيت هذا الفريق ذكرهم بحقيقة أنهم لن يحققوا النصر الذي تحدثوا عنه في العراق، وأنهم يواجهون مقاومة شرسة، وهم لن يستطيعوا التخلص من المقاومين على الاطلاق، ومهما حاولوا البحث عن أساليب وطرق للتخلص من هذا الجيش من المقاومين فإنهم سيفشلون، وفي نهاية المطاف، فإنهم سيخسرون الكثير من جنودهم وأموالهم، وسيتواصل انهيار اسم أمريكا في العالم، واختتمت حديثي معه بقولي، اذكر لهم المقاومة باسمها ولا تستخدم التسميات التي يرددها إعلامهم والتابعون لهم، لأن مراكز بحوثهم والخبراء في أمريكا وبريطانيا، يقولون حاليا المقاومون في العراق، لأنهم يؤمنون بأنهم قوات احتلال وهذه تجابهها مقاومة، أضفت له، ألا يتفاءل كثيرا بهذه اللجنة او الفريق.

 

تبين فيما بعد أن الفريق المقصود، هو لجنة بيكر - هاملتون التي أعدت تقريرا موسعا عن الأوضاع في العراق سمي باسمها، ويرأس الفريق الديمقراطي لي هاملتون ووزير الخارجية الأمريكي الأسبق جيمس بيكر، الذي توعد بتدمير العراق وإعادته الى العصور الحجرية أثناء لقاء له مع وزير الخارجية العراقي الأاسبق طارق عزيز قبيل بداية حرب الخليج الثانية منتصف يناير عام 1991، وقد أوفى المسؤول الأمريكي بوعده، ومنذ فجر صباح السادس عشر من يناير 1991، وحملة القصف والتدمير الأمريكية تتواصل، وفي موجة القصف الصاروخي الاولى استهدف التدمير 84 منشأة وموقعا عراقيا، وخلال أربعين يوما من القصف طالت الصواريخ والقنابل أغلب المصانع والجسور والمنشآت العراقية، وأكمل الأمريكيون برنامج التدمير من خلال لجان التفتيش، التي عملت باشراف أمريكي، ودمرت البنى الأساسية العلمية العراقية بذريعة القضاء على أسلحة الدمار الشامل العراقي، وأكمل الأمريكيون مشوارهم بغزو العراق وتخريبه، لذلك كان وجود لجنة بهذا الحجم برئاسة جيمس بيكر أمرا يثير تساؤلات عن التهديد والتنفيذ، باعادة العراق الى العصور الحجرية، وبذر التخلف في جميع مفاصل الحياة في العراق، وهل جاء بيكر للتأكد بنفسه من تحقيق الأهداف التي رسموها لتخريب العراق منذ ذلك التاريخ، ام ان الذين وضعوا خطط التدمير قد اصطدموا بحقيقة اخرى، فبعد ثلاث سنوات وعدة اشهر من الاحتلال الأمريكي (اتحدث عن منتصف عام 2006)، برزت حقيقة أخرى، فاذا تدمير العراق متواصل على قدم وساق كما رسموه، فان الخسائر الأمريكية ليست بالقليلة على الاطلاق، اذ كان معدل نفقات أمريكا في العراق (مليار دولار يوميا أي ثلاثمئة وخمسة وستين مليار سنويا)، واعداد القتلى بالآلاف والمعوقين والجرحى بعشرات الآلاف (أعلن البنتاجون آواخر عام 2005) عن اعادة خمسين ألف جندي أمريكي من العراق وافغانستان، ووصف هؤلاء من ذوي الاصابات بالرأس، اي الذين أصاب أدمغتهم الارتجاج، فدخل هؤلاء بالجنون، وبين آلاف المجانين وأكثر من ألف مليار دولار (كلفة الحرب بالعراق حتى ذلك التاريخ)، فان صورة الدمار بدأت تهدد الولايات المتحدة منذرة بخسائر اكبر، فهل تم توبيخ بيكر وفريقه الذين وضعوا خطة تدمير العراق وبدأوا تنفيذها عام 1991، وطالبوه بايجاد مخرج من المأزق الأمريكي في العراق.

أمضى فريق بيكر ـ هاملتون اكثر من أسبوعين في بغداد داخل المنطقة الخضراء، التي يستهدفها المقاومون العراقيون بضربات صاروخية شبه يومية، وكان الفريق يطلع على التقارير التي تأتي من أكثر من خمسمائة وخمسة وخمسين معسكرا وقاعدة أمريكية في العراق، وتحمل الأخبار كل ما هو سييء بسبب الهجمات اليومية التي تعصف بقواتهم، فحرق المدرعات مستمر في الطرق التي تضطر للسير فيها الارتال الأمريكية، ولأن المقاومة العراقية تستخدم متفجرات شديدة، حيث تتم تعبئة العبوات بكميات كبيرة من المواد المتفجرة، وهذا ما نعرفه من مشاهداتنا اليومية للانفجارات، التي تحصل، وفي الأغلب، تحيل الهمر او الدبابة الى شظايا متناثرة على جوانب الطرق التي تسير فيها تلك الأرتال، أما الجنود الذين يصادف أنهم بداخل الهدف المقصود بالتفجير، فان المحظوظ منهم الذي يخرج مخبولا او معوقا.

وذكر بعض أعضاء الفريق، انهم تلقوا معلومات يومية، عن هجمات شرسة تتعرض لها قواتهم في مناطق كثيرة في العراق، وأنهم عاشوا ليالي مخيفة وهم يستمعون إلى الانفجارات في مدينة بغداد وداخل المنطقة الخضراء شديدة التحصين.

هذه الأجواء التي زار فيها فريق بيكر هاملتون العراق في يوليو عام 2006، وقدموا بعد ذلك تقريرهم الى الادارة الأمريكية، وليس بالأمر الصعب التعرف على النتائج التي حققتها هذه اللجنة من خلال التعرف على ما آلت إليه أوضاع قواتهم في العراق، وكيف اضطروا الى الهروب.

*****

wzbidy@yahoo. com

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

أهمية إحكام عزلة قرار ترامب

منير شفيق

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

لنأخذ ظاهر المواقف الفلسطينية والعربية الرسمية من قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بإعلانه القدس عاص...

استحقاق حرب القدس

توجان فيصل

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

إسرائيل تجهر بأنها مولت وسلحت وعالجت الدواعش لينوبوا عنها في محاولة تدمير سوريا، بل وتد...

إلى القيادة الفلسطينية: إجراءات عاجلة

معين الطاهر

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

جيد أن تتقدم السلطة الوطنية الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي بطلب بحث اعتراف الرئيس الأ...

في السجال الدائر حول «خطة ترمب» و«الانتفاضة الثالثة»

عريب الرنتاوي

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ثمة من يجادل بأن قرار الرئيس ترمب بشأن القدس، لم يحسم الجدل حول مستقبل الم...

قرار كوشنر... ووعد ترامب!

عبداللطيف مهنا

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

كأنما كان يتلو عبارات صاغها، أو لقَّنها له، نتنياهو. اعلن الرئيس الأميركي ترامب ضم الق...

الهروب نحو الأمم المتحدة ليس حلا

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

ما جرى من ردود أفعال عربية وإسلامية ودولية رسمية عقِب قرار ترامب نقل السفارة الأ...

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31099
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع68570
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر689484
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48202177