موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عن الرئيس وحماس و"الجنسيات"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

جل ما كنّا نتطلع إليه، نحن الذين انشغلنا بملف العلاقة بين الأردن وحماس، لم يتعد الفقرة الثانية من تصريح رئيس الوزراء التي قال فيها، أن الأردن سيقيم علاقات متوازنة مع مختلف الأطراف الفلسطينية...لم تخطر ببالنا مراجعة الحقبة السابقة، ولم ننتظر تصريحاً يقول أن ما حصل في 1999، كان خطأً سياسياً ودستورياً...المهم أن رئيس الوزراء طرح المسألة على اتساعها، وتناول المسألة بلغة الماضي والحاضر والمستقبل، سواء عبّر في ذلك عن إجماع الدولة بمختلف مؤسسات صنع القرار فيها، أو ذهب بعيداً في الاجتهاد الشخصي.

 

 

وفي مسألة "سحب الجنسيات"، لم نتحدث يوما زيادة حرف واحد عمّا قاله الدكتور عون الخصاونة...جل ما قلناه وقاله، أن "من المعيب" أن ينام المرؤ أردنياً، ويستفيق صبيحة اليوم فإذه به "مقيم"...يبيت المرؤ مواطناً ويستيقظ شقيقاً...ومع ذلك قيل فينا ما لم يقله مالك في الخمر.

على أية حال، ليست هذه الكلمات، سوى مقدمة لما نريد أن نراه في المستقبل...نريد أن نرى علاقات أردنية – فلسطينية، في بعديها الداخلي والخارجي، من أفضل ما يكون، ومن أعمق ما يكون...نحن الذين نجلس على "صفيحتي الفالق الزلزالي"، بالاعتذار من الرئيس السوري بشار الأسد، نريد لهاتين الصفيحتين أن تلتحما معاً، فتشكلان سوية، وحدة وطنية نموذجية في البعد الداخلي، وحلفاً أردنيا – فلسطينياً منيعاً، في البعد الخارجي، لمواجهة رياح "الفوضى الخلاقة" و"مؤامرات تصفية قضية فلسطين" ومحاولات "إسقاط الأردن" من الأردن.

ولكي يكون ذلك ممكناً، لا بد من إتباع القول بالفعل...لا بد من تصحيح المظالم ورد الحقوق إلى أصحابها...ثمة مئات الأسر، التي استفاقت فلم تجد لنفسها موطئ قدم قانوني في البلاد...ثمة أسر نشطرت إلى "هويتين" "ووضعيتين قانونيتن"، مع أن أفرادها لم يكونوا يوماً إلا في القارب ذاته...ثمة رجال أعمال وأبناء ضباط وأفراد في القوات المسلحة، صفعتهم "البطاقة الخضراء" على وجوههم، وأخرجتهم من دنيا المواطنة، حقوقاً وواجبات.

نريد من دولة الرئيس، وهو الرجل ذي الخلفية الحقوقية، أن يشكل لجنة فاعلة، لتلقي الشكاوى وتصويب الأوضاع...نريد من دولته أن ينصف من ظلموا من قبل موظفين صغار وتعليمات رجالات دولة كبار، أعمتهم الحسابات الصغيرة عن رؤية الحق والحقيقة...نريد من دولته توفير ممر أخضر سريع، لكل ذي مظلمة، ولديه من بين فريقه أشخاص نثق بنزاهتهم وصدقية مواقفهم وحصافة رأيهم.

أما فيما خص العلاقة مع حماس، فأحسب أن الدولة الأردنية، لا رئيس الوزراء وحده، قد وصلت إلى الاستنتاج المطلوب والصحيح حول مستقبل هذه العلاقة...فلا تستطيع أية جهة، دولة كانت أم منظمة، أن تدّعي بأنها تقيم أفضل العلاقات مع الشعب الفلسطيني، وهي تتجاهل نصفه على الأقل...لا يستطيع أي طرف أن يلعب دوراً مؤثراً في المسألة الفلسطينية، وهو يستعدي طرفاً رئيساً بوزن فتح أو حماس...لا يستطيع أحد أن يزعم بأنه قادر على درء المؤامرات والمناورات الإسرائيلية، من دون أن يتكئ إلى حلف متين مع الفلسطينيين، كل الفلسطينيين، لا فريقٍ واحدٍ منهم.

ثم، من ذا الذي يستطيع أن يعيش في "شرق أوسط متغير"، يكاد يدين لحكم الإخوان المسلمين ونفوذهم المتزايد، وللسنوات العشر القادمة على الأقل، من دون أن يكون على علاقة وطيدة معهم في مختلف دول "ربيعهم"...ومن باب أولى، من ذا الذي يستطيع، رغب أم لم يرغب، في أن يقفز عن حقائق الحراك الشعبي ونتائج أية انتخابات نزيهة مقبلة، في الأردن وغيره، ويبقى على تنكره للإخوان المسلمين، وعدائه لهم.

أمس، قلنا أن حديث الأسد عن حربه المستمرة على الإخوان منذ خمسينييات القرن الفائت، ينهض كشاهد على عدم جدية نواياه الإصلاحية...ما ينطبق على الأسد وإخوان سوريا، ينطبق بدرجات متفاوتة، على كل الأنظمة العربية وجميع الجماعات الإخوانية الموازية لها....ومن الأفضل أن نبدأ بتفتيح قنوات الحوار محلياً، ومع الأقربين في الأردن وفلسطين، الذين هم أولى بالمعروف، قبل أن نجد أنفسنا في استقبال الغنوشي وشقفه وعاكف وغيرهم.

تصريحات رئيس الوزراء، إن هي امتلكت أقداماً تسير عليها، من شأنها تخفيف الكثير من مظاهر الاحتقان في العلاقات الأردنية الفلسطينية في بعديها الداخلي والخارجي...ونلوذ بـ"إن" الشرطية، لأننا نعرف أن ثمة "جبهة قوية" ستقف ضد توجهاته، لأنها صاحبة باع طويل في الاستبعاد والإقصاء والتهميش والقطيعة...والأرجح أنها لن تكل من "المقاومة والممانعة" في وجه أي جديد في السياسة الأردنية الداخلية والخارجية...ولهذا ندعو الرئيس "للتشمير عن سواعده"، فما قاله لن يمر بسهولة، فإن حصل التقدم، سُجّل له ولنا وللبلاد والعباد، وإن أخفق وتعثر، عاد وعدنا خطوات إلى الوراء، في زمن يعتبر فيه السير البطيء تراجعاً، فما بالك حين يصبح الأمر مراوحة أو نكوصاً للخلف؟!.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مؤتمر لإعمار العراق أم لسرقة المانحين؟

فاروق يوسف

| الأحد, 18 فبراير 2018

  لمَ لا يتقشف العراقيون بدلا من أن يتسولوا على أبواب الدول المانحة ويعرضوا أنفسهم ...

دافوس وتغول العولمة ( 3 )

نجيب الخنيزي | الأحد, 18 فبراير 2018

    توقع تقرير جديد صادر عن منظمة العمل الدولية، ازدياد معدل البطالة في العالم من ...

الوحدة العربية بين زمنين

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 17 فبراير 2018

    في مثل هذا الشهر منذ ستين عاماً أُعلنت الوحدة المصرية- السورية وتم الاستفتاء عليها ...

إسقاط الطائرة يؤسس لمرحلة جديدة

د. فايز رشيد

| السبت, 17 فبراير 2018

    عربدة إسرائيل في الأجواء السورية بدت, وكأن سوريا غير قادرة على الرّد! بالرغم من ...

التحليل السياسي ولعبة المصطلحات!

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

    يشهد تاريخ مصر الحديث بأن التلاعب بالمصطلحات ليس تحليلاً سياسياً من الناحية العلمية، فمنذ ...

إشراف الدولة على المجال الديني

د. عبدالاله بلقزيز

| السبت, 17 فبراير 2018

    حين يتحدث من يتحدث (الدساتير العربية في ديباجاتها مثلاً) عن «دين الدولة»، فإنما الوصف ...

إعادة الاعتبار لنشأة منظمة التحرير

د. صبحي غندور

| السبت, 17 فبراير 2018

    واقع الحال الفلسطيني الآن يختلف كثيراً عمّا كان عليه في فترة صعود دور «منظمة ...

إذا منعت «إسرائيل» لبنان من استخراج نفطه!

د. عصام نعمان

| السبت, 17 فبراير 2018

    تبادل لبنان أخيراً وثائق عقود التنقيب عن النفط والغاز مع ثلاث شركات عالمية: الفرنسية ...

ترامب يبدد وفرنسا تستفيد

جميل مطر

| السبت, 17 فبراير 2018

    أتصور أنه لو استمر الرئيس دونالد ترامب في منصبه سبع سنوات أخرى أو حتى ...

عفرين والعلاقات التركية - الأمريكية

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 فبراير 2018

    بعد ثلاثة أيام يكون مر شهر بالكامل على عملية عفرين التركية التي بدأت في ...

أهوَّ الطريق إلى حرب دينية؟

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 17 فبراير 2018

    لا يمكن فهم ما يصدر اليوم من قوانين في إسرائيل إلا كمحاولة، ربما بدون ...

الهجرات العربية في التاريخ الحديث

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 فبراير 2018

    هذه إشارات عابرة وسريعة عن أسوأ الهجرات العربية التي شهدتها بعض الأقطار العربية. وكانت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12178
mod_vvisit_counterالبارحة31915
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع44093
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر836694
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50813345
حاليا يتواجد 2150 زوار  على الموقع