موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

نحن وإسرائيل.. من يضحك أخيراً

إرسال إلى صديق طباعة PDF

إن صحت الأنباء، بأن دوائر القرار السياسي والأمني، تلقت تقارير ومعلومات تؤكد جنوح حكومة نتنياهو – ليبرمان، لتبني خيار "الفوضى الخلاقة" والتلطي خلف "دخان ربيع العرب وسحبه" لتمرير مؤامرة "الوطن البديل" في الأردن، وعلى حساب الأردن وفلسطين معاً، فيما يشبه الانتقال إلى

"الخطة ب" بعد أن فشلت عملية التفاوض وخيار الحلول التعاقدية (الخطة أ)... أقول إن صحت هذه الأنباء، وليس ثمة ما يمنع أبداً أن تكون صحيحة... فإننا في الأردن وفلسطين معاً، مطالبون بأن نشرع فوراً في إنجاز "الخطة ب" خاصتنا، وأن نبنيّ على الشيء مقتضاه.

 

مثل هذه الأنباء والتسريبات التي لا نجادل في صحتها، ليست رهنا بهذه الحكومة... فحكومات إسرائيل القادمة ستكون أكثر تطرفاً حكماً، والسبب أن المجتمع الإسرائيل المنتج لهذه الحكومات، ما انفك ينزاح سنة بعد أخرى، ومنذ عشرين عاماً أو يزيد، صوب اليمين الديني والقومي ويخضع بصورة متزايدة لتأثيرات "لوبي الاستيطان"... ومن منّا ينتظر بفارغ الصبر رحيل هذه الحكومة، أملاً في انبعاث رهانات السلام مجدداً، عليه أن يتذكر بأن يوماً سيأتي "سيترحم" فيه على هذه الحكومة مثلما "ترحم" من سبقه على حكومة أولمرت – باراك.

لقد أسقطت إسرائيل عن سبق الترصد والإصرار، حل "الدولتين"... ولأنها لن تكون في يوم من الأيام إلى جانب حل "الدولة الواحدة ثنائية القومية" أو "دولة المواطنة المتساوية"... فإنها تبقينا مع خيار واحد أوحد: الترانسفير السياسي للفلسطينيين، تحت شعارات ويافطات ملتبسة ومموهة، تسعى في استغلال "الحالة الانتقالية" التي تعيشها الدول والمجتمعات العربية، لتمرير أغراضها الشريرة وأهدافها الاستعمارية المضمر منها والصريح.

لكن أمراً كهذا، لا ينبغي أن يصيبنا بحالة من الهلع.... فإسرائيل لم تعد صاحبة "اليد العليا أو الطولى" في المنطقة... إسرائيل في تراجع استراتيجي، يعترف به قادتها ومفكروها وخبراؤها... إسرائيل لم تعد كليّة القدرة... وهي بكل تأكيد ليست قدر المنطقة الذي لا فكاك منه.

إسرائيل تعيش في بيئة استراتيجية/ إقليمية غير مواتية... هي الأسوأ منذ سنوات وربما عقود، كما تقول تقارير مراكزها الأمنية والاستراتيجية... اسرائيل تشكو "الفراغ العظيم" في الشرق الأوسط، والناجم تراجع الدور الأمريكي وتدهوره أولاً... وعن اندلاع ربيع العرب وخروج الشارع العربي من قمقمه ثانياً... وعن انسدال الستارة على فصل الختام في مسرحية عملية السلام ثالثاً.... هذه العوامل بنظر عوديد عيران على سبيل المثال لا الحصر، من شأنها أن تحد من قدرة إسرائيل على الاستناد إلى تفوقها العسكري، فثمة حدود آخذة في التناقص لحركة جيشها وحرية آلتها الحربية... وهذه العوامل أيضاً، من شأنها أن تشجع أطرافاً إقليمية ودولية على "نفض يدها" من إسرائيل، بل والتطاول عليها وتناولها بالنقد والتنديد والعزل والتشهير (تركيا نموذجاً).... والأهم من كل هذا وذاك، أن أية حماقة إسرائيلية مستقبلية من نمط حرب تموز أو حرب الرصاص المصبوب على رؤوس أطفال غزة، ستجعل من إسرائيل، هدفاً للغضب والاحتجاج المتأجج في الشوارع العربية والعالمية، وسيكون لها انعكاسات خطيرة على سلام إسرائيل مع الدول العربية.... وسيترتب عليها، تآكل غير مسبوق في صورة إسرائيل وقدرتها الردعية.

إسرائيل تواجه عزلة دولية متزايدة... وهي تشكو التآكل المتواصل في "شرعيتها"... زمن الحماقات الكبرى غير المكلفة، ولّى إلى الأبد... وإسقاط أهداف ومرامي مشاريعها السياسية والعسكرية بات أمراً ممكناً، بل وممكناً جداً... المهم أن "نجرؤ على الانتصار"... وأن نقرأ من "خارج الكتب"... وأن ننبذ الأوهام والرهانات الخائبة... وأن ننتتقل في سياساتنا واستراتيجياتنا من مرحلة الدفاع السلبي إلى مرحلة الهجوم الاستراتيجي، العاقل والرشيد، والمنضبط لروح العصر وأدواته ووسائله، وهي كثيرة وفاعلة، وغالباً غير مكلفة، أو ذات كلفة محدودة، قادرين على احتمالها.... إسرائيل هي من يتعين عليه أن يقلق جرّاء تآكل النفوذ الأمريكي وإشراقة ربيع العرب... لا بدائل لواشنطن على الساحة الدولية، تملأ فراغها في المنطقة... لا روسيا ولا الصين كما قال عيران ذاته، ولا أوروبا العجوز والشابة... بدائل واشنطن والقوى القادرة على ملء فراغها انبثقت أو هي في طريقها للانبثاق من داخل هذه المنطقة، ومن قواها الإقليمية الكبرى: تركيا، إيران ومصر عندما تنفض عن نفسها غبار عصر مبارك.

المهم، أن نثق بأنفسنا، وأن نعرف أولوياتنا وأن نجعل من مثل هذه "المهددات" حوافز إضافية لتعزيز لحمتنا وتماسكنا وتعزيز جبهتنا الداخلية وبناء توافقات وطنية، لا أحسب أن الوصول إليها مهمة عصية على الإنجاز.... المهم أن لا نتخذ من هذه "المؤامرة"، أياً كانت درجة جديتها إو راهنيتها، وسيلة لإذكاء الخلافات الداخلية وتعزيز الفرقة والانقسام، وأداة لتحشيد فريق ضد فريق، في لعبة سياسية محلية، ضيقة الأفق ومحدودة النظرة.

لم تكن مهمة إعادة بناء الوحدة الوطنية أكثر إلحاحاً مما هي عليه اليوم... ولم تكن مهمة تعزيز التلاحم الأردني الفلسطيني أكثر حيوية لكلا الفريقين مما هي عليه اليوم... ولم يكن الاستناد إلى "الشوارع العربية" طلباً للعون والإسناد، أكثر واقعية وقابلية للتحقق مما هو عليه اليوم.... لدينا من الأوراق ما يفيض عن الحاجة لحرق "ورقة التفوق الإسرائيلي"... ولدينا من الصداقات والتحالفات في طول الكرة الأرضية وعرضها، ما يكفي لتخطي "لوبي هنا" أو "جماعة ضغط ومصالح" هناك... لدينا العالم بأسره، لنجعله ساحة مواجهة مع العنصرية المنفلتة من عقالها، والتوسع الاستعماري الاستيطاني في طبعته الأكثر وحشية ودموية، والاحتلال الذي لا نظير له في عالم ما بعد تصفية الاستعمار... لدينا من قوة الشرعية، ما يكفي لحرق "شرعية" الاحتلال والاستيطان... لدينا من "قوة الحق" ما يكفي لإبطال مفعول "حق القوة"... كل هذا كان لدينا من قبل، لكنه كان حبيس ألادراج... الآن بمقدورنا أن نلعب بكل أوراقنا، وأن نلعب بها لخدم مصالحنا الوطنية والقومية العليا، وخدمتها وحدها فقط، دون سواها، ومن دون هواجس التمديد والتجديد ولا حسابات التوريث التي طغت على حسابات حكامنا طوال أربع أو خمسة عقود.

إسرائيل تلوّح بخيار "الوطن البديل" وعلينا أن نلوح لها ببدائل لم تحلم بها، ولم تدرجها يوماً في حسابات أمنها الوطني ونظريته الاكثر اعتسافاً في التاريخ.... إسرائيل تلوّح بخيار القوة، وعلينا أن نلوّح لها بكل خيارات القوة التي نتوفر عليها، وهي خيارات عصية على الحصر ومفتوحة على شتى الاحتمالات والممكنات... إسرائيل ضحكت أولاً وأبكتنا جميعاً، وعلينا أن نمنعها من أن تضحك أخيراً... فهل نجرؤ على ذلك... "هل نجرؤ على الانتصار"؟


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5028
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع223798
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر552140
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48064833