موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الغرب بين حربين... طبقية وأهلية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

بعد انتصاراتها في أفغانستان والعراق، تبدو واشنطن كالجنرال الإغريقي بيروس الذي أعلن في حرب طروادة: "نصر آخر كهذا وننتهي خاسرين". خسارة ثلاثة تريليونات دولار على قتل وجرح وتشريد ملايين الأفغان والعراقيين، انحدرت بالولايات المتحدة إلى شفا حرب طبقية. وعلى الجانب الأوروبي من المحيط الأطلسي تدور حرب أهلية لتوحيد بلدان اليورو. المنطق السريالي في قصة "ألِس في بلاد العجائب" قد يدلنا على المغزى المشترك بين هاتين الحربين. "ابدأ من البداية واستمر حتى تبلغ النهاية، وآنذاك توقفْ".

 

والبداية في واشنطن فالجمهوريون يتهمون أوباما بإثارة حرب طبقية لأنه يحاول رفع الضرائب على الأثرياء لمعالجة عجز الميزانية. والاتهام بالطبقية في أميركا فظيع كالاتهام بالشيوعية، يعني قيام أوباما بتأليب الطبقة العاملة ضد الشركات، واستيلاء الحكومة على الأموال بدلاً من إعطائها للشركات لخلق فرص عمل جديدة. وفي هذا يبدو السياسيون الأميركيون أقرب إلى وصف الفيلسوف برناردشو: "السياسي هو الشخص الذي لا يعرف شيئاً، ويعتقد أنه يعرف كل شيء". لذلك احتاج بول كروجمان، الحائز على جائزة نوبل في الاقتصاد عام 2008، إلى التذكير بأولويات الوضع في الولايات المتحدة. "مورد الأسر المتوسطة الدخل ارتفع خلال الثلاثة عقود الماضية بنسبة 21 في المئة بينما ارتفع خلال الفترة نفسها دخل الأسر الثرية جداً بنسبة 480 في المئة". ويشدد كروجمان على أن الرقم ليس خطأً طباعياً "فمعدل دخل الأسر الثرية جداً ارتفع من نحو 4 ملايين دولار إلى نحو 24 مليوناً". ويسأل: "هل يبدو لكم أن هؤلاء الأثرياء ضحايا حرب طبقية؟".

ومشكلة الأغلبية السعيدة ببلاهتها أنها تفتقر إلى المعرفة والخيال، ومن دونهما لا يمكن تصور حجم تريليوني دولار الموجودة نقداً في حسابات "البيزنس" الأميركي، حسب تقرير صدر حديثاً عن "الاحتياطي الفيديرالي". ورغم قلة الضرائب على "البيزنس" فهذه الأموال لم تستثمر لخلق فرص عمل جديدة، أو شراء منتجات، وكان بالإمكان لو فرضت واشنطن ضرائب على هذا "البيزنس" الحصول على مليارات الدولارات لاستثمارها في خلق فرص عمل جديدة، وتحريك الاقتصاد، "أو ربما الأفضل استخدامها لتشغيل العاطلين عن العمل بدلاً من تركها ذخيرة في خزائن الشركات". يذكر ذلك ريتشارد وولف، أستاذ الاقتصاد بجامعة "ماساشوستس". وفي محاضرة عنوانها "حقيقة الحرب الطبقية في أميركا"، يحذر وولف: "إذا ما بُعث الوعي الطبقي فعلاً في الولايات المتحدة فستعرف آنذاك واشنطن ما تعنيه حقاً الحرب الطبقية".

هل تنذر بذلك حركة "احتلوا الوول ستريت" التي استوحت تكتيك "ميدان التحرير" في القاهرة؟ الثورات مهرجانات المضطَهَدين، والهتافات والأناشيد والصخب والمرح... تجمع بين ثورات ميادين التحرير في كل مكان. وفي البداية اعتُبرت الحركة نكتة عندما تظاهر بضع عشرات من الشباب منتصف الشهر الماضي في حي المال بمدينة نيويورك، لكنها نالت دفعاً قوياً عندما استخدمت شرطة نيويورك العنف في اعتقال مئات من نشطائها. وانتشرت الحركة في الأسبوع الماضي إلى مدن أخرى، حيث أقام شباب معظمهم في العشرينيات خياماً قرب المجلس البلدي في لوس أنجلوس، وقرب"الاحتياطي الفيديرالي" في شيكاغو، وحي المال في بوسطن. ويتنادون عبر أدوات التواصل الاجتماعي لإقامة خيام مماثلة في ممفيس، وتنسي، وهاواي، وفي متنزه قرب البيت الأبيض بواشنطن. وتطورت اللافتات من مطالب ساذجة كحذف صورة الرئيس الأسبق جاكسن من ورقة العشرين دولاراً لأنه استخدم العنف ضد الهنود الحمر، إلى "نريد طعاماً لا قنابل" و"نريد طعاماً لا بنوكاً" أو "فليسقط البنك الدولي".

وشباب الثورات على الجانب الأوروبي من الأطلسي أكثر مراساً، حيث يشاهد العالم منذ شهور مظاهراتهم في مدن اليونان وإسبانيا وإيطاليا وبريطانيا. ذلك لأن أوروبا، كما يقول الأديب الأميركي جيمس بالدوين تملك ما لا يملكه الأميركيون وهو "الحس بالغامض، وبالحدود العنيدة للحياة، أو بكلمة واحدة الحس بالتراجيديا". مقابل هذا لا تملك أوروبا، حسب بالدوين "الشعور بفرص الحياة التي يملكها الأميركيون". هل يفسر ذلك قيام أكبر حرب أهلية شهدتها أوروبا في التاريخ لتوحيدها، ليس بالسلاح والدماء بل بالاقتصاد والمال؟ بلدان كاليونان وإيطاليا وفرنسا وألمانيا والبرتغال وفنلندا والنمسا وإسبانيا... مختلفة اقتصادياً وثقافياً، لكنها توحدت بعملة اليورو التي فازت بأحدث معاركها المصيرية، حين وافق البرلمان الألماني الأسبوع الماضي على رفع حجم صندوق "مؤسسة الاستقرار المالي الأوروبي" إلى 440 مليار يورو، وقد ضمن هذا الكفالة المالية لإنقاذ اليونان من الإفلاس. كيف حدث ذلك؟ ولماذا تتعالى الأصوات على جانبي الأطلسي لدعم عملة اليورو الموحدة بفيدرالية مالية وبالتنسيق الكامل للسياسات الاقتصادية؟ وكيف تخلّى زعماء المحافظين والعمال في بريطانيا عن التمسك "العقائدي" بالجنيه الاسترليني لصالح الوحدة الأوروبية المالية الكاملة؟ هل كل هذا لمجابهة صعود كتلة بلدان الاقتصادات الجديدة: البرازيل، وروسيا، والهند والصين؟ أسئلة سريالية كهذه لا أجد تفسيراً لها أمتع من قول أشهر الرسامين السرياليين سلفادور دالي: "الفارق الوحيد بيني وبين المجنون، أني لست مجنوناً"!

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29628
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144850
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر634063
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49289526
حاليا يتواجد 3780 زوار  على الموقع