موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

من هنا سقط رامسفيلد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عندما ظهر رامسفيلد على شاشة احدى الفضائيات يوم السبت (6/12/2003)، في احدى القواعد الأمريكية بالعراق، يحيط به عدد من الجنرالات والجنود، كنت مع احد الاصدقاء وقد افرج عنه قبل ايام من احد السجون الأمريكية، وبادر بالقول، لو يعرف الأمريكيون والعالم والعرب والمسلمون ما يفعله

جنود رامسفيلد بالمعتقلين من اهانة وتعذيب، قلت سيعرف الأمريكيون في يوم ما حجم الجحيم العراقي الذي انزلقوا به، وكان رامسفيلد يتصرف بزهو ويتحرك مثل الطاووس في مؤتمراته الصحفية التي كان يعقدها اثناء الحرب على العراق، وعبر عن فرحته الغامرة يوم وصلت قواتهم إلى قلب مدينة بغداد بعد ثلاثة اسابيع من بداية الغزو الأمريكي، ولكي نتعرف على ما وصلت إليه صورة رامسفيلد في نظر الأمريكيين قبل غيرهم، لا بد من الوقوف عند صورة رامسفيلد التي رسمها لنفسه بعد الغزو الأمريكي للعراق مباشرة، فقد سارع لزيارة العراق بالتزامن مع خطاب الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش في الاول من مايو عام 2003، الذي ألقاه من على ظهر الفرقاطة الأمريكية ابراهام لينكولن واعلن فيه (الانتصار الأمريكي الكبير في العراق)، واراد رامسفيلد ان يتناغم مع رئيسه فذاك يلقي الخطاب بين الجنود الأمريكيين ووزير دفاعه يتبختر في شوارع بغداد التي احتلتها قواتهم، وقبل ان نلقي نظرة على قناعات رامسفيلد التي تضمنها خطابه الاول، الذي وجهه إلى العراقيين من اذاعة الجيش الأمريكي التي تم نصبها على عجل قرب مطار بغداد، لا بد من التوقف عند رسالة العراقيين التي سارعوا إلى ارسالها لرامسفيلد وادارة الرئيس بوش، فبينما كان وزير الدفاع الأمريكي ينظر إلى الاشجار السامقة التي كانت مثل غابة جميلة على جانبي شارع المطار، وهو في طريقه لمغادرة العراق إلى افغانستان، وابحر في حلم طويل وهو الذي سار في هذا الشارع في الثمانينات من القرن الماضي، عندما وصلا مبعوثا لمقابلة الرئيس الراحل صدام حسين، مقارنا بين تلك الزيارة وهذه اللحظات، التي اعتقد ان العراق والعراقيين اصبحوا جميعا تحت احذية المارينز الأمريكي، في تلك اللحظات التأملية واذا بوابل من الرصاص ينطلق من عراقيين تربصوا بموكبه في طريق المطار، صحيح ان رامسفيلد الذي يستقل مدرعة مصفحة ضد الرصاص، لم يصب بذلك الهجوم المسلح المبكر والجريء، الذي شنته المقاومة العراقية على موكب رامسفيلد (30 ابريل 2003) واوردته الكثير من وسائل الاعلام من بينها قناة السي ان ان الأمريكية، الا ان رامسفيلد سرعان ما فاق من حلم عميق، واراد ان يعيد رسم الصورة من جديد، اذ لم يكن يدر بخلده ان يخرج عراقيون ليفسدوا عليه احلامه، في اول زيارة له للعراق بعد احتلاله.

 

قبل ان يستفيق من حلمه العميق قال رامسفيلد في كلمته للعراقيين، التي بثتها الاذاعة الأمريكية قبل ساعات من هجوم المقاومين العراقيين على موكبه، قال انه اب لثلاثة ابناء وله ستة احفاد، ووعد العراقيين بثلاثة امور هامة جدا، الاول قال ان الحياة تتحسن بسرعة كبيرة في العراق، ويتبين للقاصي والداني ان الحياة تتدهور بسرعة منذ ذلك التاريخ وحتى بعد مرور اكثر من ثماني سنوات، فأين التحسن الذي اخبر به رامسفيلد العراقيين، والامر الثاني قال فيه ان ثروات العراق للعراقيين، ويعرف اليوم الجميع ان ثروات العراق يسرقها الذين نصبهم رامسفيلد وادارة بوش، وبعد ثماني سنوات سرق هؤلاء ستمائة مليار دولار، وابناء العراق جوعى ومهجرون، والكثير منهم يعيش على قمامة المسؤولين واصدقائهم واصحاب العقود الوهمية، بل حتى البطاقة التموينية التي كانوا يحصلون عليها في زمن الحصار، لم يعد لها وجود بعد رامسفيلد وكومة الوعود، والامر الثالث الذي وعد به رامسفيلد في اول خطاب له ببغداد، قال فيه ان المسؤولين في العراق سيحمون العراقيين، ونص كلامه (العراق بلد حر يستجيب فيه حكامه للشعب بدلا من ان يقتلوه) - نشرت نص الخطاب صحيفة الشرق الاوسط اللندنية بعدد يوم (1 مايو 2003)، إلا اكثر من مليون ونصف عراقي قتلوا، وحكام العراق من عهد اياد علاوي مرورا بالجعفري وحاليا المالكي قتلوا وعذبوا وانتهكوا الملايين من العراقيين، وقصص التعذيب والاهانة والابتزاز التي سطروها يندى لها جبين الانسانية.

والسؤال الذي يبحث عن اجابة يقول ماذا تحقق من وعود الادارة الأمريكية التي أطلقوها للعراقيين ولخصها رامسفيلد في خطابه هذا؟

منذ ذلك التاريخ اخذت صورة أمريكا بالظهور على حقيقتها، واذا واجه العراقيون رامسفيلد وقواته بالسلاح منذ البداية، لقناعتهم بأن المحتل لا يجلب للبلد سوى الشر والخراب والقتل والتهجير والدمار، فإن هذه القناعة قد انتقلت بصورة أو اخرى إلى الشعب الأمريكي، الذي ينظر إلى تلك الزعامات ليس بالصورة التي ظهروا فيها قبل الغزو وبعده بأشهر، وانما بالنتائج الكارثية التي حلت بالأمريكان انفسهم قبل غيرهم.

********

wzbidy@yahoo.com


 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17154
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع54625
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر675539
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48188232