موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي:: لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش ::التجــديد العــربي:: احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات ::التجــديد العــربي:: اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل ::التجــديد العــربي:: صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن ::التجــديد العــربي:: قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث سبل مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس تجمع الرئيس المصري مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني ::التجــديد العــربي:: رئيس الوزراء العراقي يؤكد سيطرة قواته بشكل كامل على الحدود السورية العراقية وانتهاء الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي ::التجــديد العــربي:: دبي ترفع نفقاتها العام المقبل 19% لـ 56 مليار درهم للموازنة لسنة 2017 ::التجــديد العــربي:: وفاة الفنان أبوبكر سالم بعد صراع مع المرض ::التجــديد العــربي:: أوبك والمنتجون غير الأعضاء يمددون خفض الإنتاج ::التجــديد العــربي:: أول جائزة للرواية الالكترونية تعلن نتائج دورتها الأولى ::التجــديد العــربي:: مهرجان الظفرة ينطلق 14 ديسمبر الجاري في مدينة زايد إمارة أبوظبي ::التجــديد العــربي:: لن تخسرن الوزن الزائد بممارسة الرياضة فقط لكن يجب أن يغير العادات الغذائية ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة المانيا: بايرن ميونيخ يحسم لقب الذهاب عد عودته فائزا من ارض اينتراخت فرانكفورت 1-صفر ::التجــديد العــربي:: انتر يقنع بالتعادل السلبي مع يوفنتوس في بطولة ايطاليا ::التجــديد العــربي:: إستراليا تعتقل رجلاً خطط لاعتداء كارثي ليلة رأس السنة ::التجــديد العــربي:: السيسي يتوعد برد قاس على منفذي مجزرة مسجد الروضة وارتفاع ضحايا الهجوم إلى 309 قتلى و124 مصابا ::التجــديد العــربي::

سرقات العراق على المكشوف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

من المعروف ان كبار المسؤولين في بعض الدول يسلكون الكثير من الطرق المعقدة عندما يمارسون الفساد وسرقة المال العام، وغالبا ما تضيع هذه السرقات وتطمر ولا يتم اكتشاف البعض منها الا بعد زوال المسؤول او حصول انقلاب او تغيير، اما في العراق، فأن الامور مختلفة جدا، وقصص السرقات اليومية يتداولها الناس كما يتابعون نشرة الانواء الجوية، والسرقات متواصلة ويتم الكشف عن بعضها والحكومة قائمة، رغم وجود الادلة القاطعة على حدوث سرقات هائلة، ولم تقتصر التجربة العراقية على سرقة ما هو متوفر، بل يجري العمل على سرقة الثروات لسنوات طويلة، لضمان الاموال لهذا المسؤول وتلك العائلة بعد انتهاء الحكم، وبهذا الخصوص وجدت من الضروري ان اكتب عن قصتين في العراق، واحدة تكشف طرق السرقات المستقبلية، والثانية تتحدث بالارقام والحقائق عن السرقات الحالية.

 

الاتفاقيات التي ابرمتها الحكومة العراقية الحالية مع كوريا الجنوبية، ويتم بموجبها تصدير النفط العراقي لكوريا باسعار متدنية، يتوقف عندها المراقبون والاقتصاديون، ولا يجدون تفسيرا واحدا لهذه الخطوة، غير تلك التي يتحدث بها الشارع العراقي، اي حصول اشخاص معينين على عمولات كبيرة، مقابل التوقيع على مثل هذه العقود التي يتم فيها بيع ثروات الاجيال المقبلة، وفي واقع الحال لا يحتاج العراق الى هذه الاتفاقيات، لان واردات العراق من الصادرات النفطية كبيرة، وتبلغ مائة مليار دولار سنويا، وان هذه المليارات لم تصل الى المواطن العراقي، الذي يرزح تحت وطاة الجوع والعوز والفقر والمرض والفوضى الامنية، وقد يقول البعض ان هذه الاتفاقيات تهدف الى توفير الخدمات وفي مقدمتها الكهرباء، التي يعاني العراقيون من غيابها التام عن مدنهم وقراهم، والرد على ذلك في غاية السهولة، اذ تتقدم شركات عالمية منذ سنوات لحل معضلة الكهرباء عن طريق عقود الاستثمار بالعراق، ولم يتم الاتفاق على صيغة بهذا الخصوص، والاهم من ذلك ان الحكومات العراقية المتعاقبة في ظل الاحتلال الأمريكي منذ عام 2003 قد صرفت حتى الان مبالغ طائلة، قال عنها احد مسؤولي الحكومة الكبار، انها بلغت 36 مليار دولار وهي كفيلة بتوفير الكهرباء للعراق ودول الجوار، وقال مسؤول حكومي اخر، ان المبالغ التي تم تخصيصها لقطاع الكهرباء خلال ثماني سنوات، تكفي لشراء بيت فخم في اغنى دول العالم لكل عائلة عراقية، وعلى ارض الواقع فان المواطن العراقي لم يعرف الشطر الثاني من اعترافات المسؤولين الحكوميين الاثنين اللذان يرددان هذا الكلام، والذي يتساءل عن المصير الذي آلت اليه هذه المبالغ الطائلة، دون ان يلمس اثرا لها في قطاع الكهرباء، ويكتوي العراقيون بالكثير من المتاعب الحقيقية، بسبب غياب هذا التيار الحيوي والضروري في مختلف جوانب الحياة اليومية، ورغم ذلك يسارع كبار المسؤولين الحكوميين لعقد اتفاقيات مع كوريا وغيرها، لبيع النفط العراقي لسنوات تصل الى خمس عشرة سنة باسعار مخفضة، ولا احد يعرف فائدة العراقيين من ذلك، الا ان الجميع يدركون فائدة المسؤولين الراكضين وراء ابرام هذه الاتفاقيات، لانك اذا لم تجد تفسيرا مقنعا لسلوك غريب فابحث عن المستفيد، عندها سرعان ما تكتشف الحقيقة، وبينما تجري اتفاقات غريبة في اقصى شرق اسيا اي مع كوريا الجنوبية، كان فريق اخر من المسؤولين يعمل بجد وبسرعة لنهب ثروات العراق في الطرف الثاني من الكرة الارضية، ففي كندا اتفقت الحكومة الحالية بزعامة نوري المالكي مع شركة وهمية، وفي الوقت نفسه يتفق فريق اخر مع شركة وهمية ايضا في المانيا، وتوقع وزارة الكهرباء مع هاتين الشركتين عقدين بمبلغ وصل الى مليار وثمانمائة مليون دولار أمريكي، وكشفت مواقع الكترونية عراقية الفضيحة - السرقة- ونشرت عناوين الشركتين الوهميتين، وتبين ان واحدة من الشركات اعطت عنوان مطعم والثانية اعلنت افلاسها منذ فبراير الماضي واغلقت ابوابها، واعلان الافلاس منشور على موقعها الرسمي في الانترنت، وتحولت الصفقتين الى فضيحة يتداولها العراقيون في كل مكان، الا ان شيئا على ارض الواقع لم يحصل، وفي الوقت الذي يقول فيه مختصون ان التوقيع على مثل هذه العقود وبهذه المبالغ الكبيرة، لا يجري الا بموافقة رئيس الحكومة ونائبه لشؤون الطاقة، الا ان ما حصل هو اجراء اداري بسيط تم بموجبه اعفاء وزير الكهرباء، ولان القضية عبارة عن سرقة كبيرة بمشاركة الجميع، فان السلطات الحالية التشريعية والقضائية لم تتوقف عند الامر، ولم تطالب بمعرفة الاشخاص الذين يقفون وراء هذه الجريمة الكبيرة، ولم يسأل هؤلاء عن اسباب ترك الوزير يغادر منصبه دون ان يخضع للمساءلة القانونية، وكل الذي حصل اسدال الستار على هذه الفضيحة.

يكشف هذا الواقع ان الشركاء في الجريمة عديدون، وان البحث في خيط واحد سيقود بسهولة الى جميع الرؤوس، وبمثل هذه الفضائح سرعان ما يتفق الجميع على تذويب القصة، واشغال الناس بقصص ومآسي اخرى وما اكثرها بالعراق، وما اسهل اشعال النيران تحت ارجل الناس، كما ان هذه الفضيحة تثبت ان الفضائح المشابهة الاخرى لا تعد ولا تحصى، وان الرؤوس الكبيرة والكثير من الرؤوس الصغيرة، مشاركة بصورة او باخرى بسرقات هائلة تجري في العراق منذ عام 2003 وحتى الساعة.

هاتان قصتان من بين قصص السرقة والفساد الكثيرة في العراق، التي يشيب لها الولدان.

 

وليد الزبيدي

كاتب عراقي – المشرف على شبكة الوليد

 

 

شاهد مقالات وليد الزبيدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة

News image

فضّت القوى الأمنية التظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر -المتن بالقوّة، بعدما تعرّض عناصر الأ...

استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة

News image

تواصلت أمس لليوم الثالث على التوالي مسيرات الغضب والتحرّكات والمواقف الشاجبة لاعتراف الإدارة الأميركية بمد...

لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال

News image

أصيب عشرات الفلسطينيين في الضفة والغربية وغزة السبت في اليوم الرابع من المواجهات المستمرة منذ...

لبنان يدعو إلى فرض عقوبات اقتصادية على أميركاش

News image

قال وزير خارجية لبنان جبران باسيل أمس (السبت) إنه يجب على الدول العربية النظر في ...

احتجاجات تعم الأراضي الفلسطينية.. والاحتلال يعتقل العشرات

News image

تواصلت تظاهرات الغضب في فلسطين ضد قرار الولايات المتحدة نقل السفارة الأميركية من تل أبي...

اجتماع الجامعة العربية: قرار أمريكا لاعتبار القدس عاصمة للكيان المحتل باطل

News image

بحث الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري أمس، بالقاهرة تطوّرات الو...

صحف عالمية: هزيمة أمريكية نكراء في مجلس الأمن

News image

ما زال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، يهيمن على تغط...


المزيد في قضايا ومناقشات

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

هل مِن حَمِيَّةٍ، لمَحمِيَّة.. “مُقدساتٍ وحُرُمات”

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    ” الفوضى الخلاقة”، التي نشرها في بلداننا، الأميركيون والصهاينة العنصريون، ورَعوها، وغذوها.. أثمرت، وأينع ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23853
mod_vvisit_counterالبارحة51945
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع162143
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر490485
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48003178