موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

«حماس» واستحقاق سبتمبر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

من حق «حماس»، وهي الفصيل الذي اكتسح آخر انتخابات حرة ونزيهة في فلسطين، أن تغضب وأن تبوح بهذا الغضب، لأنها لم تُستَشر قبل إقدام القيادة الفلسطينية على اتخاذ قرار سياسي بحجم قرار التوجه إلى الأمم المتحدة.. وما كان للرئيس عباس أن يكتفي

باستشارة «أنصاف» و«أرباع» فصائل هزيلة أصلاً في رام الله، وأن يترك حماس خارج دائرة مشاوراته واستشاراته، لاسيما أن قنوات التواصل والحوار، باتت مفتوحة بينه وبين الحركة، منذ أن تم التوقيع على اتفاق المصالحة الأخير في القاهرة.

 

لم يفعلها الرئيس عباس، ولا ندري لماذا.. هل لأنه كان يعرف رد حماس المسبق.. هل لأنه أراد أن يبرهن لحماس بأنه صاحب القرار الأول والأخير، وأن اللجنة التنفيذية هي مطبخ القرار السياسي وليس اللجنة الفصائلية التي قاتلت حماس من أجل تكون صاحبة الكلمة الفصل في القرار الوطني الفلسطيني.. هل لأنه اعتاد، بعد سنوات خمس عجاف من الانقسام، على إسقاط حماس من حسبانه وهو يصوغ مواقفه وسياساته.. أياً كان السبب، فإن عدم التشاور كان خطأ لا يصب في مصلحة عباس ولا فتح ولا حماس، واستتباعاً، لا يصب في المصلحة الوطنية العليا للشعب الفلسطيني.

ولقد كان لهذا التجاهل والإسقاط، أثره في رفع منسوب غضب الحركة، التي سخرت في البدء من الخطوة الفلسطينية و«حطّت من قدرها»، ثم عادت للتعهد بأنها لن تكون عقبة في طريقها، إلى أن بلغ السيل بحماس الزبى، وبدأت تطلق النار على الخطوة ومن اتخذها وتابعها، ولعل تصريحات أكثر رموز حماس اعتدالا، إسماعيل هنية، المنددة بالخطوة الانفرادية، وتأكيداته بأن لا تفويض لأحد للإقدام على أمر كهذا.. أقول لعل تصريحات كهذه، تظهر ضيق حماس وحنقها الشديدين على سياسة التجاهل و«الإنكار»، وليس على الخطوة بحد ذاتها، وهذا من حقها تماماً.

لكن ما هو ليس من حق حماس، أن تجعل من أمرٍ كهذا، سبباً كافياً لإطلاق النار بكثافة على الخطوة والقيادة الفلسطينيتين، وفي هذا التوقيت بالذات.. كان على حماس أن تتأمل وتتابع فصول الحملة الإسرائيلية على القرار والقيادة الفلسطينيين.. كان عليها أن تقرأ فصول الغضب الأمريكي من الرئيس عباس والاستياء من قراره بالذهاب إلى الأمم المتحدة.. كان عليها أن لا تطلق النار في الاتجاه ذاته، وضد الهدف ذاته، حتى وأن فعلت ذلك، من موقع آخر وخندق آخر.

الحملة الإسرائيلية- الأمريكية المنسقة ضد القرار الفلسطيني بالتوجه للأمم المتحدة، ليست مسرحية أبداً.. هم فعلا لا يريدون لأمر كهذا أن يحدث.. هم فعلا بذلوا كل جهد من أجل قطع الطريق على القرار الفلسطيني.. هم جادون في إطلاق التهديدات وفي تنفيذ كثير منها - ليس كلها بالطبع كما سنوضح لاحقاً- هم فعلاً جادون في ممارسة الضغط حتى ربع الساعة الأخير لمنع تقديم الطلب.

لقد كنا نخشى أن يضعف عباس ويتراجع أمام هذه الضغوط.. وكان يتعين على حماس أن تبادر لتوفير شبكة أمان مشروطة للرئيس، وأن تجعل ذلك علنياً لا في الغرف المغلقة فحسب، حرصاً على صدقية الموقف والرسالة وما ستخُطُّه صفحات التاريخ.. كان عليها أن تقول «نعم ولكن»، على أن تكون كلاهما واضحة أشد الوضوح.. حماس مع دولة على أي جزء يتم تحريره، وهي مع الدولة على حدود 67 وعاصمتها القدس، وحماس لديها تحفظات على مواقف السلطة من مسألة اللاجئين، وهي تريد إستراتيجية بديلة، لا تعزيز شروط استئناف «إستراتيجية المفاوضات العبثية».. كل هذا كان يمكن أن يُقال، وأن يُقال علناً.. لكن ما كان ينبغي للحركة أن تكون في موقع الضاغط على عباس في الداخل، فيما إسرائيل والولايات المتحدة تضغطان عليه من الخارج، تكتيكياً على الأقل.

لسنا بصدد مسرحية، وأدوار جرى تقاسمها بين عباس ونتنياهو وأوباما.. الخلاف قائم والخلاف جدي.. وربما ينجح الفلسطينيون في هذه المعركة، التي هي مرة أخرى، ليست «أم المعارك»، ربما ينجحون في تحقيق «هدف في المرمى الإسرائيلي»، لا ينبغي لحماس أن تحول دون ذلك، بأي شكل، عليها أن تصطف في خطوط الدفاع أو الهجوم، ومن باب أضعف الإيمان أن تتولى حراسة المرمى الفلسطيني، حماس لم تفعل ذلك.. لقد أخطأت بوصلة حماس هذه المرة.

نحن لا نشارك السلطة حديثها المبالغ به عن ضغوط ما قبل وما بعد التوجه للأمم المتحدة.. العالم، الولايات المتحدة وإسرائيل، لن يسمحوا بانهيار السلطة، لا حباً بالفلسطينيين أو كرمى لسواد عيونهم، بل حرصاً على أمن إسرائيل.. ستكون هناك ضغوط، قد تتأخر المساعدات وتتأخر الرواتب.. قد تتوفر الفرصة لليبرمان لممارسة ساديته الوقحة على الفلسطينيين وأن يوقف تحويل أموال الضرائب لخزائن السلطة وصناديقها.. ولكن أنظروا لم يقال في صحف تل أبيب العبرية، عن مخاطر تجويع الشرطة وأجهزة الأمن الفلسطينية، وانعكاس كل ذلك على «التنسيق الأمني»، بل وعلى أمن إسرائيل.. هؤلاء قد ينتقلوا من موقع «التنسيق» إلى موقع «التراخي» ثم إلى «التواطؤ» وأخيراً إلى خندق «المقاومة».. ستكون هناك ضغوط، ولكنها لن تصل للتجويل ولا إلى دفع السلطة إلى الانهيار، وإن غداً لناظره قريب.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16392
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع49055
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر412877
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55329356
حاليا يتواجد 3045 زوار  على الموقع