موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

حروب 11 سبتمبر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يتحطم القلب إذ نشاهد ذوي ضحايا كارثة 11 سبتمبر ينادونهم في احتفال مؤثر جعلته الحروب الانتقامية التي قتلت ملايين الأبرياء أشبه بمسرحية مأساوية لوليام شكسبير "حكاية يرويها أبله، مملوءة بالصخب والعنف، لا تعني أي شيء". هكذا تبدو كارثة 11 سبتمبر في ذكراها العاشرة؛ مسرحية مأساوية من إبداع شكسبير. وهل هناك أشدّ بلاهة من شريط تلفزيوني أطلقته واشنطن هذا الأسبوع يتضمن تفاصيل قتل بن لادن، ورمي جثته في البحر، دون اعتقال أو استجواب أو إذن من باكستان التي وقعت العملية في أراضيها؟ الإدارة الأميركية، المسؤولة عن قتل ملايين المسلمين بأبشع الطرق منذ 11 سبتمبر ذكرت أنها تخلصت بسرعة من جثة بن لادن مراعاة لتقاليد المسلمين في دفن الميت قبل مرور 24 ساعة على وفاته، ورمت الجثة في البحر تجنباً لإيجاد ضريح يؤمه أتباعه! وواشنطن تنفق على ملاحقة أتباع "القاعدة" 80 مليار دولار سنوياً، حسب الأدميرال دنيس بلير، مدير المخابرات الأميركية في عهدي بوش وأوباما. وعند تقسيم المبلغ على عدد الإرهابيين، المقدر بما بين ثلاثة وخمسة آلاف، نخرج بالنتيجة التالية: "واشنطن تنفق ما بين 16 مليوناً و27 مليون دولار سنوياً على كل إرهابي محتمل". ذكر ذلك ديفيد كول، أستاذ القانون في "جامعة جورجتاون"، والذي ذكره في مقاله بصحيفة "ذي نيويورك بوكس ريفيو" أن المبلغ يتقّزم بالمقارنة مع نفقات المخابرات الهائلة في العراق وأفغانستان.

 

و"المال السايب يعلّم على الحرام" كما يقول المثل العراقي. ولا حرام أشنع من هدر تريليونات الدولارات على حروب 9/11. في العام الأول لغزو العراق اختفى مليار دولار من حسابات شركة "كي بي آر" KBR التي تولت مقاولات الحرب، وبدلاً من التحقيق في الموضوع استغنى الجيش الأميركي عن تشارلز سميث الذي أبلغ عنها. "وفي سجلات التربح بحرب العراق سيُذكر اسم تشارلز سميث كأحد ضحاياها"، ذكرت ذلك افتتاحية صحيفة "نيويورك تايمز" حول الفضيحة. والآثام الكبرى من أعمال شركات كبرى، مثل "بلاك ووتر" و"داينوكورب"، عهدت إليها واشنطن بمقاولات التجسس والتحقيق مع المعتقلين، فارتكبت أعمال القتل والاغتصاب، وتجهيز ماسحات أمنية عاطلة في المطارات، أو جدران حدودية لا تحد حتى هياكلها. جون ميلر، الأستاذ في "جامعة أوهايو" الحكومية، يعتبر "تشكيل هذه الصناعات بالكامل كارثة، لكن لا أحد يريد التحدث عنها".

ومن يتصدى لما يُسمى "المجمع الصناعي الأمني" الأميركي الذي شبك الحكومة و"البيزنس"، حسب تقرير مراسل صحيفة "الغارديان" في نيويورك. في قلب هذا المجمع تقوم "البوابة الدوارة" ما بين الأجهزة العسكرية العليا و"البيزنس". جنرالات، ومسؤولون حكوميون كبار، ورؤساء وكالات تجسسية، ينتقلون أسراباً إلى القطاع الخاص، وينخرطون في مهن جديدة لبيع الخدمات للأجهزة الرسمية التي كانوا يعملون بها. بين من استأجرتهم الشركات الأمنية جيمس ووزلي المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية، ووليام ستودمان المدير السابق لوكالة المخابرات القومية. ويتولى المتعاقدون حالياً معظم تجهيزات القوات المسلحة، وعمليات الطيران العسكري وبناء الهياكل الارتكازية. وثلث أعمال وكالة المخابرات المركزية تقوم به حالياً الشركات الخاصة. وفي حين تعاني أميركا من الركود الاقتصادي، يشهد قطاع الأمن ذروة الازدهار، حيث تضاعفت مرتين موازنة التجسس الأميركية منذ عام 2001 وبلغت في العام الماضي ثمانين مليار دولار.

وحققت واشنطن خلال العقد الماضي أرقاماً قياسية عالمية في بناء الأجهزة البوليسية لا مثيل لها في التاريخ. 260 مؤسسة أمنية جديدة حكومية أنشئت منذ عام 2001، أكبرها "وزارة الأمن الداخلي" التي يعمل بها 230 ألف موظف، ويعادل حجم مكاتبها الجديدة التي ينتقل إليها قريباً مبنى "البنتاغون". وكشف مسح أجرته صحيفة "واشنطن بوست" وجود 1271 مؤسسة أمنية حكومية، و1931 شركة خاصة تعمل في الأمن الداخلي، وتنتشر المكاتب الأمنية في 10 آلاف موقع داخل الولايات المتحدة، ويبلغ عدد الأميركيين الذين يملكون أذونات أمنية سرية 845 ألف شخص، وعددهم في القطاع الخاص ربع مليون. ويعادل عدد المتعاقدين العاملين لحساب القوات الأميركية حول العالم عدد أفراد القوات المسلحة نفسها، بينما كانت النسبة واحداً إلى ثمانية خلال حرب فيتنام. وحتى الرقابة على أعمال التعاقد موكلة لشركات متعاقدة.

ومن ينسى بلاهة المنتشين بحروب 9/11 الذين كانوا يفسرون سبب إقدام واشنطن على غزو العراق "لأننا نستطيع"! لكن "هل تستطيع الولايات المتحدة التخلص من نرجسية 9/11؟"، عنوان مقالة للكاتب الأميركي غاري يونغ تحدث فيها عن ثلاثة أمور اتضحت خلال العشر سنوات الأخيرة: محدودية قدرة واشنطن العسكرية، وتدهور موقعها الجيوبوليتيكي، واستقطاب ثقافتها السياسية. "لقد أثبتت عجزها عن الفوز بحروب تختار خوضها، وعن تحمل نفقاتها، وإخفاقها في التوصل إلى أي توافق حول لماذا". ويفسر يونغ فورة حماس الجمهور الأميركي لنبأ قتل بن لادن بأن "كل رد أميركي على 9/11 اعتبر فشلاً كلياً".

ولن يغير قتل بن لادن قناعة ثلث الأميركيين الذين يعتقدون حسب استطلاع للرأي العام بأن إدارة بوش ضالعة في أحداث 9/11، إما بالتغاضي عمّا حدث، أو بالتورط فيه لتبرير غزو العراق. وأكثر النظريات انتشاراً تفسر انهيار برجي مركز التجارة نتيجة تفجير داخلي متعمد، وقد تم التحكم من بعيد بمسار الطائرتين للارتطام بالبرجين. ولم يغير تقرير رسمي صدر عام 2009 لتفنيد الاتهامات القناعات الراسخة، لاسيما أن بين المشككين بالرواية الرسمية أكاديميون ومسؤولون وعلماء ومهندسون. أشهر المشككين ديفيد غريفين، أستاذ فلسفة الأديان والعلوم في "جامعة كليرمونت" بكاليفورنيا، وقد أصدر عشرة كتب تفند الرواية الرسمية. وتناول في كتابه الأخير وعنوانه "9/11 بعد عشر سنوات"، أسباب تقاعس إدارة واشنطن والمؤسسات الإعلامية الأميركية الكبرى عن تقصي حقائق ما حدث.

ويتناول كتاب "الانهيار الغامض لمركز التجارة العالمي 7" لغز انهيار هذه البناية الواقعة قرب البرجين التوأمين. ونادراً ما تذكر هذه البناية التي تتكون من 52 طابقاً انهارت بالكامل كالبرجين بعد ساعات من انهيارهما من دون أن تصيبها طائرة، وأمكن إنقاذ جميع ساكنيها. ويعتبر جون وينذام، الباحث الفيزيائي في "معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا" قراءة كتاب غريفين واجبة على "العلماء والمهندسين والمعماريين، وكل من يهمه أن يستعيد العلم مكانه الصحيح في ديمقراطيتنا". ويذكر دانييل كينسر، أستاذ الدراسات الأمنية في "المعهد الفيدرالي للتكنولوجيا" في زيورخ بسويسرا، أن غريفين لا يدّعي معرفة حقيقة ما جرى، لكنه يمحص أكاذيب إدارة بوش والبنتاغون. وحتى إذا اعتبرنا الاستقصاءات صادرة عن نظرية المؤامرة، فكيف نفسر حروب 9/11 التي دمّرت حياة ملايين الناس، وكلفت تريليونات الدولارات؟ العجز عن رؤية ذلك كمأساة "الملك لير" بطل مسرحية شكسبير: "لا طريق أمامي لذا لا أريد عينين؛ فأنا أتعثر عندما أرى".


 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6455
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع6455
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر665554
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55582033
حاليا يتواجد 3383 زوار  على الموقع