موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الثورة المصرية والانتخابات المقبلة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في الوقت الذي كانت تستعد وتدعو فيه ائتلافات شباب الثورة وقوى سياسية مصرية للمشاركة في مليونية “جمعة تصحيح المسار”، احتجاجاً على ما شهدته “المرحلة الانتقالية” من انحرافات عن المسار الصحيح، أعلنت الجهات الرسمية تحديد اليوم نفسه ك “يوم الفلاح المصري” ودعت إلى الاحتشاد في ستاد القاهرة الرياضي، في محاولة تبدو لإفشال الدعوة إلى المليونية، بينما يحتدم الجدل على قانون تقسيم الدوائر الانتخابية، على نحو يلقي ظلالاً كثيفة ويطرح علامات استفهام كثيرة عن ثورة 25 يناير ومساراتها في ضوء القوانين والقرارات والإجراءات التي صدرت واتخذت في الشهور السبعة المنقضية من المرحلة الانتقالية .

 

ومن دون الدخول في جدل “فقهي” عما إذا كان الذي وقع في مصر ثورة أو انتفاضة شعبية، فإن أحداً لا يتوقع أن تنجز أية ثورة أهدافها بضربة واحدة . لكن ذلك لا ينفي أنه يجب أن تكون الخطوات المتخذة ثابتة وفي الاتجاه الصحيح، وأن تكون الأعين كما العقول مشدودة إلى الأهداف التي تحركت الجماهير من أجلها . من دون ذلك تذهب الثورة إلى دروب تؤدي إلى التوهان والضياع، وتنتهي بعد أن تفشل في تحقيق التغيير المطلوب .

وهناك اليوم في مصر، من تبدو له “الصورة وكأن هذه الثورة لم تحدث”، وأنه “في ظل الأوضاع المضادة لكل ما نادت به الثورة وقامت من أجله، يمكنك أن تسميها المرحلة الانتقامية” . وهؤلاء يرون أن قانون تقسيم الدوائر الانتخابية يؤكد المقولة السابقة، وأنه “لو جرت الانتخابات البرلمانية في ظل هذه الأوضاع المقلوبة، فكل المعطيات المتوافرة حالياً تؤدي إلى إعادة إنتاج النظام السابق بكامل تشكيلاته” .

ويكاد تجمع القوى السياسية في مصر، القديمة منها والجديدة، على أن هذا القانون هو “خطوة إلى الوراء ولن يسهم في تقدّم الحياة السياسية”، كما رأت التيارات الإسلامية، بينما رأت أغلبية الأحزاب الجديدة التي تأسست عقب الثورة أنه جاء مناقضاً لمطالب القوى السياسية المصرية، وأكدت أن مجلس الشعب المقبل لن يعبر عن يناير، وأنه سيكون مفتتاً بين التيارات الدينية وبقايا الوطني” .

والحقيقة أن الدكتور حسن نافعة كان قد رأى مبكراً مثالب القانون الجديد الذي يدور عليه الجدل اليوم، مباشرة بعد أن أصدر رئيس المجلس العسكري الأعلى للقوات المسلحة مرسوماً بشأنه، حيث تساءل في ما يشبه الاستنكار: “هل يمكن لانتخابات تجري وفقاً لهذا القانون أن تفرز برلماناً يليق بثورة 25 يناير؟” واستغرب الإصرار على إبقاء السلطة التشريعية طبقا لقواعد نظام سياسي قديم قامت الثورة لإسقاطه، مفسراً ذلك بقوله: “لا يوجد في تقديري من تفسير لهذا الإصرار إلا أحد أمرين، الأول: غياب الرؤية القادرة على التفكير خارج الصندوق وسيطرة منهج إصلاحي ينطلق من ضرورة الإبقاء على بنية النظام القديم كما هي دون تعديل، وقصر الإصلاحات المطلوبة في أضيق الحدود وبما يكفي لإخراج النظام الذي سقط رأسه من أزمته الراهنة . والثاني، الحرص على أن تظل المؤسسة التشريعية ضعيفة كي تتمكن السلطة التنفيذية المنتخبة، خاصة رئيس الجمهورية، من صناعة السياسات واجبة التطبيق في المرحلة المقبلة بما يتناسب ومصالح نفس النخبة الحاكمة المرتبطة بالنظام القديم والشرائح الاجتماعية التي شكلت ولا تزال تشكل العمود الفقري لهذا النظام” . ويضيف: “من الطبيعي أن يؤدي وجود برلمان ضعيف إلى ترجيح كفة رئيس الجمهورية القادم في صياغة الدستور الدائم، خصوصاً أنه بات من المؤكد أن تجري انتخابات رئاسة الجمهورية قبل أن تكون الجمعية التأسيسية قد أكملت مهمتها وفرغت من صياغة الدستور، ويبدو أن هذا هو بيت القصيد” . ويختم الدكتور نافعة مقاله بالقول: “إذا صح هذا التحليل، فمعنى ذلك أنه يراد للنظام السياسي الجديد لمصر ألا يكون مختلفاً كثيراً عن نظامها القديم” .

في ضوء ذلك محق من يعد المرحلة الانتقالية كانت “مرحلة انتقامية” من الثورة، ويصبح من الضروري إخراج ما دعت إليه الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية من إحياء “القائمة الوطنية الموحدة” إلى حيز الواقع لخوض الانتخابات، لتفادي التشرذم والانقسام ولإفشال النوايا المختبئة وراء إصدار قانون الانتخابات “الجديد” . لكن في حال عدم قيام مثل هذه الجبهة المتحدة، تصبح النتائج محسومة لمصلحة النظام القديم وأزلامه، وهو ما جعل البعض يدعو منذ الآن إلى مقاطعة الانتخابات (وكأن الثورة لم تكن وما زلنا في يوم قبل 25 يناير)، على أساس أنه “إذا كان اللاعبون في الانتخابات المقبلة رافضين للقواعد والإجراءات المنظمة للعبة . . . فلماذا الاستمرار في هذا العبث الانتخابي؟".

ومما لا يجادل فيه أحد، أن مصير الثورة المصرية، في أن تستمر ثورة أو تكون انتفاضة، أو حتى أن تتحول إلى مجرد هبة شعبيه احتجاجية، يتوقف على الانتخابات المقبلة ونتائجها . وإذا كان القانون الذي ستجري بموجبه قد حسم لغير مصلحة الثورة، فإن كيفية التعامل معه وطرق سد ثغراته عبر جبهة وطنية موحدة، وتوعية الناخبين بكل السبل، وضمان منع آليات التزوير السابقة من العمل، هي ما تبقى أمام أنصار الثورة في مواجهة الثورة المضادة المصممة على اغتيال الثورة .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1342
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع255534
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر583876
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48096569