موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

عن 11 سبتمبر...من زاوية أخرى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

1 في الذكرى العاشرة لـ"غزوة منهاتن"، تذهب معظم الكتابات لقراءة حصاد عقد من "الحرب على الإرهاب"...أين انتهت القاعدة، خصوصا بعد رحيل مؤسسها وزعيمها العملي والروحي...ما الذي تغير في الولايات المتحدة على شتى الصعد والمستويات... وما الذي طرأ على قواعد اللعبة الدولية من تبدلات وتغيرات ...قلة قليلة قاربت الحدث من منظور "مستقبل الديمقراطية في المنطقة" وبرغم انبلاج شمس "الربيع العربي".

 

حربان، أو بالأحرى ثلاثة حروب كونية، خاضتها واشنطن في إثر "الحادي عشر من سبتمبر" وكنتيجة له...حرب على إفغانستان لتأديب طالبان واستئصال شأفة القاعدة...حرب على العراق بذريعة صلاته بالقاعدة وامتلاكه أسلحة دمار شامل...وحرب مفتوحة في مختلف الساحات والميادين تحت شعار "الحرب على الإرهاب".

عشر سنوات مضت، ولم تضع أي من هذه الحروب أوزارها بعد...تعددت الساحات والميادين...اختلفت الشعارات والأهداف...تعاقبت الائتلافات وتبدلت التحالفات...ملايين القتلى والجرحى والأسرى والمشردين والمهجرين، وتريليونات الدولارات....فيما الستارة لم تسدل بعد، على المشهد الأخير لهذه المسرحية الدامية والمكلفة.

من بين أهم "الدروس" التي خرجت بها واشنطن مباشرة بعد الحرب، وجواباً على سؤال "لماذا يكرهوننا؟"، ذاك الذي ربط ما بين غياب الديمقراطية في الشرق الأوسط ونمو الإرهاب فيه...وفي هذا السياق لقيت مصر والسعودية وعدد آخر من دول المنطقة والإقليم، ما لقيت من عناية الباحثين واهتمام الدارسين...ورفعت الإدارة الأمريكية، ومن خلفها حلف دولي واسع وعريض، شعار "نشر الديمقراطية" في المنطقة، بدءاً بالعراق، ولخصت كوندوليزا رايس المسألة بشعارها الأشهر: نحو شرق أوسط جديد.

لقد جاءت السياسات الأمريكية "المُترجمة" لهذا الشعار، مخيبة للآمال بصورة كاملة...العراق الذي كان مفترضاً به أن ينهض بدور "الرافعة الكبرى" لنشر الديمقراطية، صار مثالاً للانقسامات والاحترابات الأهلية و"الفوضى غير الخلاقة"، وبدل أن يوفر النموذج الجاذب لشعوب المنطقة، والملهم لقواها الحية والمناضلة في سبيل الإصلاح والديمقراطية، بات يُستحضر، وغالباً من قبل "المعارضات" و"نظم الفساد والاستبداد" سواء بسواء، على أنه "المصير الصعب" لكل شعب أو مجتمع يفكر، مجرد تفكير" في الانتقال نحو الديمقراطية، أما الديمقراطية في إفغانستان، فتفضحها هشاشة الوضع القائم وفساد النظام وعودة طالبان للعب دور أساسي مقرر على مسرح الأحداث.

أما عن حصاد الحرب على الإرهاب، فلم تكن حصيلة السنوات العشر الفائتة، سوى سلسلة من السياسات والتحالفات والممارسات، التي أطالت في أعمار من رأت واشنطن أنهم جزء من المشكلة بدل أن يكونوا جزءا من الحل...والأنظمة التي حملتها الولايات المتحدة، وزر الحادي عشر من سبتمبر، باتت مفتاح الأمن وضمانة الاستقرار والسد المنيع في وجه القاعدة و"الإرهاب الإسلامي"...لقد كانت "الديمقراطية وحقوق الإنسان" في صدارة لائحة الضحايا المباشرين لحرب واشنطن على الإرهاب".

ولعلها من سخرية الأزمان والأقدار، أن لا ينقضي العقد الأول على "الحادي عشر من سبتمبر" قبل أن تشهد المنطقة العربية سلسلة من أهم ثوراتها الشعبية في تاريخها القديم والمعاصر...وهي ثورات اندلعت واجتازت الحدود في أوضح تجسيد لمبدأ الدومينو، من دون معرفة واشنطن ولا مشاركتها، بل وفي كثير من الساحات، بالضد من رغباتها وبالاعتراض على سياساتها.

صحيح ان ثورات "الربيع العربي" لم تحرق الأعلام والصور الأمريكية..وصحيح أن بعضها لقي دعماً مباشراً من الولايات المتحدة، بعد أسابيع من اندلاعها باهظ الكلفة...لكن الصحيح أن ثورات الكرامة العربية، استهدفت بالأساس، إعادة تقييم وتقويم العلاقات العربية الأمريكية،، برفض التبعية والاستتباع، برفض الانخراط المُذل في أوحال الاستراتيجيات الأمريكية في المنطقة...لقد نظرت الشعوب العربية إلى حكامها الذين انتفضت عليهم وطالبت برحيلهم، بوصفهم سدنة المصالح الأمريكية في المنطقة، الذين لا يترددون عن تقديم كل عون وإسناد لها، نظير بقائهم في مواقعهم، وضمان انتقال السلطة في بلدانهم وفقاً للأقنوم غير المقدس: التجديد والتمديد والتوريث.

أما اليوم، وفيما نحن نودع العقد الأول على أحداث سبتمبر، فإن المشهد الإقليمي العام ينطوي على مفارقة غريبة وعجيبة...العراق القريب وأفغانستان البعيدة، الدولتان اللتان خضعتا للاحتلال الأمريكي المباشر تحت شعار نشر الديمقراطية، تبدوان في آخر قائمة الدول المتحوّلة نحو الديمقراطية...فيما الدول التي شقت طريقها بنفسها، وبالاعتماد على شعوبها وقواها الحية، تمضي قدماً على هذا الطريق، وإن بكثير من التعثر ومشكلات مرحلة الانتقال.

والذكرى العاشرة للحادي عشر من سبتمبر، تعيدنا إلى فيض من الكتابات الأمريكية حول "عراق ما بعد صدام"...سبقت الحرب على العراق ورافقتها وأعقبتها في سنيّها الأولى...يومها كان الحديث يدور عن نظرية بناء الأمة Nation Building Approach""، يومها كانت الأمثلة التي تُستحضر لوصف "عراق الغد"، تراوح ما بين ألمانيا واليابان وكوريا الجنوبية ونمور آسيا...لكن تجربة بريمر – تشيني في العراق، أظهرت أن ما كان يجري على الأرض، هو نقيض ما كان يكتب في "أوراق السياسات" ويقال في الفضاء وعلى الفضائيات...أظهرت أن "تفكيك العراق" وإعادته إلى عصر ما قبل الصناعة، هو الهدف الأول وربما الأخير... وغني عن القول، أن الديمقراطية وحقوق الإنسان، لم تكن أبداً محركاً من محركات هذه السياسة، أو هدفاً من أهدافها.

في الذكرى العاشرة للحادي عشر من سبتمبر، ما أحوجنا لاستعادة الدرس العراقي، الذي ربما يسعى البعض في إعادة انتاجه في بعض ساحات "ربيع العرب"، وبالأخص في سوريا وليبيا، حيث تطل من ثنايا بعض المشاريع والأفكار والممارسات صورة "بريمر" وإرهاصات "العرقنة"، فالحذر الحذر.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

د. نيفين مسعد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان ...

مشاهد من الانتخابات القادمة في العراق

مكي حسن | السبت, 18 نوفمبر 2017

    لم يعد العراق وطنا جغرافيا وكيانا سياسيا بكل أبعاد ومعاني هذين المصطلحين بعد عام ...

بريطانيا والتآمر على فلسطين

د. فايز رشيد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    منذ ما يقارب الأسبوعين، كانت مئوية وعد بلفور المشؤوم، وفي الوقت الذي احتفلت فيه ...

التفاهم الروسي- الأميركي حول سوريا

د. أحمد يوسف أحمد

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    بعد لقاء قصير بين الرئيسين الأميركي والروسي، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول ...

الرشاوى الصغيرة والكبيرة!

د. حسن حنفي

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    يتأرجح هذا الموضوع بين «البقشيش» لعاملة النظافة أو الممرضة وبين الرشاوى بالمليارات. وله أسماء ...

وحدة سوريا والمنطقة

د. محمد نور الدين

| السبت, 18 نوفمبر 2017

    عكس البيان المشترك لروسيا والولايات المتحدة الأمريكية حول أهمية وحدة سوريا، كذلك القول إنه ...

إلى الفصائل الفلسطينية

د. أيوب عثمان | الجمعة, 17 نوفمبر 2017

التي ستجتمع في القاهرة الثلاثاء المقبل (2017/11/21) بعد سنوات زادت عن العشر من الانقسام وال...

ذكرى اعلان وثيقة الاستقلال الفلسطيني والمصالحة

عباس الجمعة | الجمعة, 17 نوفمبر 2017

في الخامس عشر من تشرين الثاني عام 1988 انعقد المجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر على...

المواجهة الدينية الشاملة لما بعد «داعش»

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 17 نوفمبر 2017

    الآن، والخلافة الإسلامية الداعشية المزعومة تلفظ أنفاسها في العراق وسوريا، وتصبح سلطة بلا أرض، ...

بريطانيا والاستحقاقات المتوجبة للشعب الفلسطيني

عوني فرسخ

| الجمعة, 17 نوفمبر 2017

    في الذكرى المئوية لوعد بلفور، وفي وقفة استعراضية مع نتنياهو، أعلنت رئيسة وزراء بريطانيا ...

العرب والدول الكبرى

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 17 نوفمبر 2017

    يقال إن عالم اليوم صار متعدد الأقطاب، لكنه بالنسبة لنا نحن، العرب، يكاد يكون ...

المصالحة بين السنوار والزهار... وعباس!

عوني صادق

| الجمعة, 17 نوفمبر 2017

    بعد أيام، وبالتحديد يوم 21 من الشهر الجاري، تجتمع فصائل فلسطينية والمخابرات المصرية للبحث ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7740
mod_vvisit_counterالبارحة29956
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع7740
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر742360
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47056030
حاليا يتواجد 2862 زوار  على الموقع