موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

الملايين قالت كلمتها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أثارت مقالتي السابقة، صدىً لدى بعض القرّاء الذين أثنوا على المقالة بسبب الحديث عن إنجازات الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وقد كانت بعنوان: تحية لذكرى ثورة يوليو. مصدر غبطتهم: أن أحداً ما، لا يزال يتحدث عن الرئيس الخالد في زمن عزّت فيه الأقلام عن تذكر هذا الزعيم الوطني، القومي العربي، الذي لا يمكن لأحد أن يمحو ذكراه ولا منجزاته، فالشمس لا تُغطى بغربال.

 

من زاوية ثانية، قرأت مقالة لأحدهم، يقارن فيها (في مقاربة له) بين الرؤساء المصريين الثلاثة الذين تناوبوا على الحكم في مصر، وخلص إلى نتيجة مؤادها: أن الرئيس مبارك هو الأفضل بينهم. وإذا كنت لا أناقش الكاتب في وجهة نظره، فكل إنسان له الحرية الكاملة في التعبير عن رأيه وقناعاته، غير أنني أسوق بعض الحقائق التي يجدر التذكير بها:

من حيث الاستفادة من السلطة، فإن الرئيس عبدالناصر توفي وليس في رصيده البنكي غير ألفٍ من الجنيهات المصرية ونّيف، أما حصة زوجته من الميراث، فكانت فقط مئتي جنيه، أبقت السيدة تحية، الشيك الذي تضمن القيمة، كذكرى. أبناء الرئيس الراحل عبدالناصر أيضاً لم يستفيدوا من سلطة والدهم، وكذلك، لا إخوانه ولا أبناء عائلته، وأذكر حادثة في الستينات فحواها، ما ذكرته بعض وسائل الإعلام: من أن ابنة الفلاح دخلت جامعة القاهرة، ولم تدخلها ابنة عبدالناصر بسبب المعدل.

على صعيد العلاقة مع الجماهير، فيكفي إيراد حادثتين، الأولى: عندما تنحى الرئيس عبدالناصر عن الرئاسة بعد هزيمة، 67 طافت الملايين من الجماهير المصرية في القاهرة والمدن الأخرى، وامتلأت معظم شوارع العواصم العربية بالملايين من أبناء الأمة العربية من المحيط إلى الخليج، وكلهم يرددون شعاراً واحداً: عُدْ عن استقالتك. أذكر يوم استقالته: كيف بكى الناس حزناً على استقالة الرئيس، واعتبروا أن الهزيمة حلّت فعلاً على الوطن العربي، ويوم عدوله عن الاستقالة، غمر الفرح كل المصريين والعرب، واعتبروا أن الأمة العربية لم تنهزم ما دام عبدالناصر في السلطة. وبالفعل هو من هيأ الجيش المصري لعبور القناة في عام 1973، هذه الحرب التي أرادها السادات، حرباً تحريكية للمفاوضات السياسية مع “إسرائيل” وعقد اتفاقية كمب ديفيد المشؤومة معها. الحادثة الثانية: يوم وفاة الرئيس عبدالناصر في سبتمبر/ أيلول 1970، خرج الشعب المصري عن بكرة أبيه إلى الشوارع حزناً على القائد. لم يقتصر الأمر على المصريين وإنما على أبناء الأمة العربية في أقطارها المتعددة. هذه الملايين لم يكن وراء خروجها أحد، فقد خرجت من تلقاء نفسها، من أجل إظهار الحزن على فقيد مصر والأمة العربية وحركة التحرر الوطني العربية والأخرى العالمية. كان عبدالناصر من أقوى زعماء جيله، في عهده، تحولت القاهرة إلى عاصمة الحرية لكافة فصائل النضال الوطني في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية. أصبحت محجاً للثوار من جميع أنحاء العالم من باتريس لومومبا في إفريقيا إلى تشي جيفارا في أمريكا اللاتينية. عبدالناصر باختصار، كان ابناً للجماهير المصرية والعربية، لم يضع حاجزاً بينه وبين الناس.

لقد حاولت الولايات المتحدة رشوة الرئيس عبدالناصر، كان ذلك في نهاية الخمسينيات، فوصله شيك بمبلغ مليون دولار، فما كان من الرئيس إلاّ أن قام بتحويلها إلى جامعة القاهرة، واستغل المبلغ من أجل تطوير كلياتها ومعاهد بحثها. كثيرة هي الحوادث التي تدلل على بساطة الرئيس عبدالناصر، والأسلوب العادي لحياة عائلته، ومدى التصاقه بقضايا الناس والفقراء منهم على وجه التحديد.

لعبدالناصر بالطبع، أخطاؤه، وجل من لا يخطئ، لكنها الأخطاء التي لم تتناول مسلكيته الثورية، أو تتناول انقلاباً سياسياً، فعله بالاتجاه العكسي. بعد وفاته حاول المرتدون عن منجزات ثورة 23 يوليو، نبش ماضيه، نبش كل شيء في مسلكيته، من أجل التشكيك في ذمته، خاب ظنهم ولم يجدوا شيئا، فتحولوا إلى التشكيك بمنجزات الثورة التصنيعية التي أرساها عبدالناصر، اختلقوا الأسباب الكثيرة من أجل تبهيت هذه المنجزات. جاء الخبراء ليقطعوا الشك باليقين من خلال القول: إن من أنقذ مصر من كارثة جفاف لسنوات طويلة هو السد العالي، وليقولوا أيضاً: إنه لو تم مراكمة إنجازات أخرى على القاعدة التصنيعية التي أسسها لاستطاعت مصر حل كافة إشكالاتها في مختلف النواحي. هذا هو عبدالناصر.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مشروع مستقبل أمة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    قدمت احتفالات مئوية ميلاد الزعيم جمال عبدالناصر التى أجريت على مدى أيام الأسبوع الفائت، ...

فلسطين ليست قضية الفلسطينيّين وحدهم...

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    انعقد في بيروت يومَي 17 و18 كانون الثاني/ يناير 2018 «مؤتمر العرب وإيران الثاني» ...

ترامب المحاصر بين النار والغضب

د. حسن نافعة

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

يدرك الجميع الآن أن دونالد ترامب لم يعد فقط شخصية مثيرة للجدل، وإنما يشكل أيض...

ما بعد المجلس المركزي

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

مستندةً إلى ما دعته تقاريراً للمؤسسة الأمنية الاحتلالية، علّقت صحيفة "معاريف" على نتائج اجتماع الم...

عبد الناصر متوهجا في ذكرى عيد ميلاده

عبدالنبي العكري

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حلت الذكرى المئوية لميلاد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في 18 يناير 1918 والامة الع...

ملاحظات أولية حول «خطبة الوداع»... (2- 2)

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

في خطابه المطوّل أمام المجلس المركزي لمنظمة التحرير، قطع الرئيس محمود عباس ثلاثة أرباع الط...

التباس مفهوم الأنا والآخر في ظل فوضى الربيع العربي

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

حالة الفوضى التي يشهدها العالم العربي ليست من نوع الفوضى أو الحروب الأهلية أو الث...

المركزي يقرر انتقال الرئيس للقدس فورا

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    لم تشارك حماس والجهاد الإسلامي والقيادة العامة وآخرين في اجتماعات المجلس المركزي في دورته ...

جنين- الاسطورة التي تأبى النسيان…!

نواف الزرو

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    ها هي جنينغراد تعود لتحتل المشهد المقاوم للاحتلال مرة اخرى، فقد شهدت ليلة  الاربعاء ...

فلسطين متأصلة في الوجدان العربي

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    بمنتهى الصدق، يمكن القول إن المتتبع للأوضاع العربية خلال العقدين الأخيرين، يخرج بانطباع أن ...

مستقبل ثورة يناير

عبدالله السناوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

  بقدر الآمال التي حلقت في ميدان التحرير قبل سبع سنوات تتبدى الآن حيرة التساؤلات ...

الانتهاك الدموي للباحثين عن الحقيقة

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 23 يناير 2018

    تزداد الانتهاكات الدموية كل عام وترصد المنظمات المختصة ذلك. وتتضاعف أعداد الضحايا من الباحثين ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5375
mod_vvisit_counterالبارحة48529
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع159925
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر927890
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49583353
حاليا يتواجد 3937 زوار  على الموقع