موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الملايين قالت كلمتها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أثارت مقالتي السابقة، صدىً لدى بعض القرّاء الذين أثنوا على المقالة بسبب الحديث عن إنجازات الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وقد كانت بعنوان: تحية لذكرى ثورة يوليو. مصدر غبطتهم: أن أحداً ما، لا يزال يتحدث عن الرئيس الخالد في زمن عزّت فيه الأقلام عن تذكر هذا الزعيم الوطني، القومي العربي، الذي لا يمكن لأحد أن يمحو ذكراه ولا منجزاته، فالشمس لا تُغطى بغربال.

 

من زاوية ثانية، قرأت مقالة لأحدهم، يقارن فيها (في مقاربة له) بين الرؤساء المصريين الثلاثة الذين تناوبوا على الحكم في مصر، وخلص إلى نتيجة مؤادها: أن الرئيس مبارك هو الأفضل بينهم. وإذا كنت لا أناقش الكاتب في وجهة نظره، فكل إنسان له الحرية الكاملة في التعبير عن رأيه وقناعاته، غير أنني أسوق بعض الحقائق التي يجدر التذكير بها:

من حيث الاستفادة من السلطة، فإن الرئيس عبدالناصر توفي وليس في رصيده البنكي غير ألفٍ من الجنيهات المصرية ونّيف، أما حصة زوجته من الميراث، فكانت فقط مئتي جنيه، أبقت السيدة تحية، الشيك الذي تضمن القيمة، كذكرى. أبناء الرئيس الراحل عبدالناصر أيضاً لم يستفيدوا من سلطة والدهم، وكذلك، لا إخوانه ولا أبناء عائلته، وأذكر حادثة في الستينات فحواها، ما ذكرته بعض وسائل الإعلام: من أن ابنة الفلاح دخلت جامعة القاهرة، ولم تدخلها ابنة عبدالناصر بسبب المعدل.

على صعيد العلاقة مع الجماهير، فيكفي إيراد حادثتين، الأولى: عندما تنحى الرئيس عبدالناصر عن الرئاسة بعد هزيمة، 67 طافت الملايين من الجماهير المصرية في القاهرة والمدن الأخرى، وامتلأت معظم شوارع العواصم العربية بالملايين من أبناء الأمة العربية من المحيط إلى الخليج، وكلهم يرددون شعاراً واحداً: عُدْ عن استقالتك. أذكر يوم استقالته: كيف بكى الناس حزناً على استقالة الرئيس، واعتبروا أن الهزيمة حلّت فعلاً على الوطن العربي، ويوم عدوله عن الاستقالة، غمر الفرح كل المصريين والعرب، واعتبروا أن الأمة العربية لم تنهزم ما دام عبدالناصر في السلطة. وبالفعل هو من هيأ الجيش المصري لعبور القناة في عام 1973، هذه الحرب التي أرادها السادات، حرباً تحريكية للمفاوضات السياسية مع “إسرائيل” وعقد اتفاقية كمب ديفيد المشؤومة معها. الحادثة الثانية: يوم وفاة الرئيس عبدالناصر في سبتمبر/ أيلول 1970، خرج الشعب المصري عن بكرة أبيه إلى الشوارع حزناً على القائد. لم يقتصر الأمر على المصريين وإنما على أبناء الأمة العربية في أقطارها المتعددة. هذه الملايين لم يكن وراء خروجها أحد، فقد خرجت من تلقاء نفسها، من أجل إظهار الحزن على فقيد مصر والأمة العربية وحركة التحرر الوطني العربية والأخرى العالمية. كان عبدالناصر من أقوى زعماء جيله، في عهده، تحولت القاهرة إلى عاصمة الحرية لكافة فصائل النضال الوطني في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية. أصبحت محجاً للثوار من جميع أنحاء العالم من باتريس لومومبا في إفريقيا إلى تشي جيفارا في أمريكا اللاتينية. عبدالناصر باختصار، كان ابناً للجماهير المصرية والعربية، لم يضع حاجزاً بينه وبين الناس.

لقد حاولت الولايات المتحدة رشوة الرئيس عبدالناصر، كان ذلك في نهاية الخمسينيات، فوصله شيك بمبلغ مليون دولار، فما كان من الرئيس إلاّ أن قام بتحويلها إلى جامعة القاهرة، واستغل المبلغ من أجل تطوير كلياتها ومعاهد بحثها. كثيرة هي الحوادث التي تدلل على بساطة الرئيس عبدالناصر، والأسلوب العادي لحياة عائلته، ومدى التصاقه بقضايا الناس والفقراء منهم على وجه التحديد.

لعبدالناصر بالطبع، أخطاؤه، وجل من لا يخطئ، لكنها الأخطاء التي لم تتناول مسلكيته الثورية، أو تتناول انقلاباً سياسياً، فعله بالاتجاه العكسي. بعد وفاته حاول المرتدون عن منجزات ثورة 23 يوليو، نبش ماضيه، نبش كل شيء في مسلكيته، من أجل التشكيك في ذمته، خاب ظنهم ولم يجدوا شيئا، فتحولوا إلى التشكيك بمنجزات الثورة التصنيعية التي أرساها عبدالناصر، اختلقوا الأسباب الكثيرة من أجل تبهيت هذه المنجزات. جاء الخبراء ليقطعوا الشك باليقين من خلال القول: إن من أنقذ مصر من كارثة جفاف لسنوات طويلة هو السد العالي، وليقولوا أيضاً: إنه لو تم مراكمة إنجازات أخرى على القاعدة التصنيعية التي أسسها لاستطاعت مصر حل كافة إشكالاتها في مختلف النواحي. هذا هو عبدالناصر.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10388
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع100817
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر844898
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45907286
حاليا يتواجد 4264 زوار  على الموقع