موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

سقوف

إرسال إلى صديق طباعة PDF

يُجمع الأردنيون على أن استعمال العنف المفرط مع اعتصام الشباب في ساحة النخيل في عمّان سبق وصول المعتصمين ولم يأت نتيجة قول أو فعل صدر عن الشباب، وأن "الإجهاز على الإعلاميين أولاً كان لابد منه حتى تتم العملية بدون شهود". دليل غياب أي تأهل

للمسؤولين أنهم حوّلوا الصحفيين ذاتهم لضحايا تُروى قصتهم بدل قصص المعتصمين. ولكن الأهم أنهم قدّموا دليلاً على خلل في الدولة أخطر من تكميم الأفواه وتغييب الحريات بالقوة.. وهو ما لخصّه تعليق لقارئة على موقع إلكتروني بكونه "غدراً بكل المعايير"، لا يعود معه أي مواطن يأمن لقوى الأمن الداخلي تحديداً!!

 

فقد كان جرى، قبل الاعتصام، اتفاق علني بين مدير الأمن العام ونقابة الصحفيين على عدم استهداف الصحافة، وتم ترسيم الاتفاق بإعطاء مديرية الأمن العام الصحفيين سترات برتقالية كتبت عليها "صحافة".. ليبدأ رجال الأمن والدرك حفلة الضرب والشتم بلابسي تلك السترات تحديداً، وبصورة جعلت إصابة أحد الصحفيين تُنذر بإعاقة دائمة.

في أول امتحان كفاءة للحكومة المعدّلة، جاء الرسوب بامتياز، وتحديداً في وزارتين ألزمتا بالتعديل: "الداخلية" التي أُقيل وزيرها بعد تورّطه في أحداث قمع أوقعت أول شهيد بين المعتصمين لأجل الإصلاح في أحداث 24 مارس الشهيرة، واتبعه بتهريب أحد حيتان الفساد من سجنه ليحلّ في أفخم فنادق أوروبا.. و"الإعلام" التي استقال وزيرها السابق احتجاجاً على طرح حزمة قوانين تقمع الحريات لمزيد من حماية الفاسدين الذين ثار الشعب أساساً بسببهم. ولكن الرسوب يأتي صاعقاً ومطيحاً بكل ما يمكن للحكومة أن تُحاول تسويق نفسها به، أو تسويق البرلمان الذي تنوي استخلاص كل ما تريد من تشريعات منه قبل تسريحه، عند النظر لتصريحات وزير الداخلية مخاطباً "لجنة الحريات العامة وحقوق المواطنين" في البرلمان، لا أقل.

فالوزير الجديد بّرر هذا القدر من العنف بالحكم على "نوايا" للمعتصمين لم يُقدّم دليلاً عليها، تبدأ بأن هدف الحراك الشبابي ودعاة الإصلاح من اعتصامهم ذاك هو الانتقال للمرحلة الثانية من الحراك وهي "إسقاط النظام". وبهذا يكون هذا الوزير هو أول من يطرح ذلك الشعار للتداول، وليس المعتصمون. والأخطر ان التصدي الأمني للمعتصمين جرى تصعيده لسوية هذا الشعار، مما يجعل ثمنه مدفوعا مسبقا.. دليل على عجز سياسي للحكومة يتفتق تحديداً حيث جرى ترقيعها.

ويُتابع الوزير حديثه عن تصعيد آخر لم يطرح شعبياً لحينه، وهو "العصيان المدني"، ليُبرّر مبادرة قوات الأمن بالعنف حتى قبل دخول المعتصمين الساحة، قائلاً: "الاعتصام المفتوح يعني بداية العصيان المدني في الدولة الأردنية والإخلال بالأمن والممتلكات الوطنية"!!. وإذا تركنا جانباً تهم "الإخلال بالأمن والممتلكات الوطنية" الذي اتخذ الحراك الشعبي كل الاحتياطات لسد مزاعمه.. فإن العصيان المدني يمكن ان يتم، بل هو يتم في أغلبه، بعدم الخروج من البيت للذهاب للعمل، بخاصة العمل لدى الدولة.

ناهيك عن كون "العصيان المدني" حق مضمون للشعوب في القوانين الدولية كوسيلة سلمية لتحقيق مطالبها.

والمزيد من "نوايا" المعتصمين التي برّر بها الوزير العنف الأمني الاستباقي، ولم نجد لها سنداً في قول أو فعل صدر عن المعتصمين، هو أن "المنظمين كان لديهم نية مبيتة منذ فترة زمنية لحدوث عنف وقتل ودم يستباح لتحقيق أهدافهم"!! الوحيدون الذين تحدثوا القتل، بالقول إن من يقتل في اعتصام "شهيد" هم الأخوان المسلمون، وحديثاً لكون شعبيتهم تراجعت نتيجة تكرار تنسيقهم مع الحكومات بما فيها التي أسقطها الشعب مؤخراً، وعلى لسان أحد زعمائهم البعيدين عن الحراك في محاولة للفت نظر جهات محلية ودولية.. محاولة تُشبه ما فعله وزير الداخلية من حيث تصعيدها الاستباقي النظري، فلا أحد يُشارك في اعتصام سلمي رغبة في أن تسيل دماؤه أو دماء غيره.. والطريف أن الإخوان تحديداً هم من غاب عن اعتصام ساحة النخيل، وكانوا قد وقفوا قبل أيام منفردين ولم تقف معهم جهة أخرى، وانفض جمعهم وحده بعد بضعة هتافات أخوانية معروفة.

وختم الوزير حديثة بالأخطر سياسياً. فقد حذّر الأحزاب المعارضة والحراك الشبابي ودعاة الإصلاح بأن "سقف الإصلاح معروف ولن نسمح بتجاوزه وعلى الجميع أن يفهم ذلك".. إمعان آخر غير حصيف في الحديث عن "السقوف" ومن يملك حقيقة رفعها وتجاوزها.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26359
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع95681
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر849096
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57926645
حاليا يتواجد 3216 زوار  على الموقع