موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

الثورة ناقصة من دون دبلوماسية ثورية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

منشغلون بالثورة. البعض منشغل بها مباشرة كالباحثين عن إطار تاريخي يضعونها فيه علّهم يفهمون من السياق ما استعصى عليهم فهمه بسبب ضجيج الميادين وزحمة التصريحات والنظريات، أو منشغل بها انشغال المنقبين في تربة مصر عن بذور أو جذور تبرر أو تشرح أسباب تأخير نشوبها وتتنبأ بصلابتها أو رخاوتها. منهم أيضاً من انشغل بها منبهراً بما حققت وبما يرى من مشاهد لم يشاهد مثلها من قبل ويخشى ألا تتكرر المشاهد، فهو يصطحب معه أطفاله إلى ميادين الثورة ليشاهدوا حدثاً قد لا يتكرر في حياتهم. هؤلاء مثل كل الرومانسيين قضوا معظم سنوات حياتهم يحلمون بلحظة ثورة، ويتلهفون إلى الاشتراك في تظاهرة “مئوية” حين لم يكن الخيال يسمح بأكثر من تظاهرة مئوية وفي أحلك الظروف “ألفية”. أكثرهم لم يعرف خلال مسيرة حياتهم مظاهرات سوى مظاهرة العشرات على سلالم نقابة الصحفيين.

 

آخرون، وهم ليسوا أقل عدداً على أية حال، منشغلون أيضاً بالثورة وإن بطريق غير مباشر . هؤلاء شغلتهم الثورة منذ أن تسببت في شغور مناصب عديدة ومهمة وانفتاح طرق إلى مواقع في السلطة كانت مغلقة، وزاد انشغال هذا الفريق من المنتسبين إلى الثورة حين اتضح أن بعض الأبواب التي تفتح على مناصب، أبواب “دوارة” أي الداخل عبرها لا يلبث أن يخرج منها . انفتحت سبل تداول المناصب على غير ما كان يحلم به منظرو الثورة والديمقراطية على حد سواء.

***

صادفت قبل أيام معارف وأصدقاء من المنشغلين بالثورة، وفاجأتني درجة انشغال البعض منهم. لم أكن أعرف أن هناك من انشغل بالثورة إلى حد أنه انفصل، أو كاد ينفصل تماماً، عن هموم خصوصياته وعن كثير من تفاصيل ما يحدث في العالم. وجدت عدداً كاد ينطبق عليه وصف محترف ثورة. علمت أن بعضاً منهم ينصرفون أياماً لا تعرف عنهم عائلاتهم الكثير ولا يهتمون بتصريف شؤون أعمالهم وبيوتهم. خلال شهور ستة كان نداء الثورة يسبق أي نداء يدعو إلى تلبية واجب آخر . كان العائد، ومايزال، يستحق الانشغال بالثورة وبخاصة النفوس التي تطهرت بفعل الثورة، والعقول التي تنورت بنورها، والعلاقات الإنسانية التي نشأت وتعمقت بوجودها. مع ذلك لا أستطيع أن أخفي قلقي على أن ما يكسبه شخص من وراء ادعاء الانشغال بالثورة لن يعوض ما يفقده من روابط أسرية، ومن ممتلكات خاصة تنهب، ومن أمن شخصي منتهك، ولن يعوض ما أهمله من شؤون أخرى يعتمد عليها أبناء وطنه.

هذا عن الداخل،أما عن الخارج فهناك بين المنشغلين بالثورة كثيرون اهتموا بدقائق الثورة وانقساماتها والخوف عليها حتى أنهم صاروا لا يأبهون أو يهتمون إذا الأتراك في غمرة انشغال ثوار العرب وحكوماتهم بالثورات العربية، عادوا لامتلاك مفاتيح أبواب قلاع وأسوار العواصم العربية التليدة، وإذا الإيرانيون نجحوا في غرس ما يشبه الوقيعة بين استراتيجيين أمريكيين واستراتيجيين “إسرائيليين” فخرجوا سالمين من حرب كادت تكون وشيكة . وإذا “إسرائيل” استقر عزمها على الدخول في سباق مع الزمن لتحصد ثمار الانشغال بالثورات العربية قبل أن يصل المد الثوري العربي إلى مداه ويعود الثوار لتصفية الحساب معها، عندها قد يكتشف الثوار أن فلسطين سرقت خلال انشغالهم بثوراتهم، وأن العالم الغربي بارك السرقة وقت ارتكابها وجعلها أمراً واقعاً.

***

سمعت ثواراً، ولم يكونوا كلهم من جيل الشباب، يقولون إن الأفضل “لثورتنا” أن تخصص لها كل الجهود، فلا تتبعثر اهتماماتنا حتى نحقق ما ثرنا لتحقيقه. صعب أن نجادل أصحاب هذا الرأي الوجيه، وفي الأغلب هو رأي صادق صادر عن نوايا “ثورية” طيبة. وأظن أن جانباً من نجاح الأيام الأولى لهذه الثورة يعزى إلى أن شباب الثوار وقادة مراحلها الأولى تجنبوا قدر الإمكان إثارة قضايا في ميادين الثورة في تونس ومصر وبعدهما في اليمن وسوريا تتعلق بأوضاع إقليمية ودولية، ولم تمض أسابيع إلا كان هؤلاء الثوار أنفسهم يكتشفون يوماً بعد يوم، أن “الخارج” أو بعضه على الأقل تسرب إلى الداخل رغم انشغالهم المفرط به لأسباب ليس أقلها شأناً أن يبقي الثورة منشغلة بالداخل . ولا شك عندي، وليس هذا اليقين نابعاً من اعتقاد في المؤامرة أو إيماناً بنظرياتها، في أن ثورتنا لو كانت خرجت إلى الخارج متسربة أو مقتحمة قبل أن يتسرب إليها أو يقتحمها الخارجيون، لوفرنا عليها وعلينا صعوبات جمة وتضحيات شتى.

لم يعد سراً أن هذه الثورة، تعاني صعوبات جمة وتقدم تضحيات جسيمة، ولم يعد سراً أن القلق بشأنها يعم أرجاء الشرق الأوسط، بعربه وأعاجمه، ويهز قناعات في دول الغرب، كان الظن أنها استقرت . البحث جار وبهرولة لافتة للنظر، في دول الشرق الأوسط والدول الغربية على حد سواء، عن منح وقروض ومعونات ومساعدات لدول الثورات وإن بشروط . وقد تأخرت دول الثورات في الاستجابة بدوافع منها التردد والشك وضباب الحكم وتناقضات الثورة، ووصلت أموال وتنافس المتنافسون واهتم قطاع من الثوار وتمدد الاهتمام إلى الشؤون الخارجية عامة، وانضم إليهم متعاطفون وثوار مخضرمون . وخرج يتقدم الصفوف شباب من وزارة الخارجية، هؤلاء أدركوا بحسهم المهني وحساسياتهم الوطنية خطورة استمرار انغماس الثورة في شؤونها الصغيرة وانحباسها في “زنقات” السياسة الداخلية . هؤلاء هم أشد العارفين بالعواقب الوخيمة التي يمكن أن تعود على مصر إذا استمر الثوار في أغلبيتهم في إهمال ما يحدث خارج حدود مصر .

***

يتحدثون عن شعوب عربية يقتل أبناؤها في سوريا وفلسطين واليمن والبحرين وليبيا، وعن سودان جديد وربما سودان ثالث ورابع، وعن أكراد في سوريا يطالبون بحذف الصفة العربية من عنوان الجمهورية العربية السورية أسوة بالعراق وتشبهاً بقرار الملك المغربي تسمية اللغة البربرية لغة رسمية ثانية . ألا تثير هذه التغييرات فضول المسؤولين في مصر عن السياسة الخارجية لاستقراء مستقبل بلادهم وموقعه في إقليم سوف يختلف حتماً عن الإقليم الذي نشبت في رحابه ثورات الربيع؟

أمن الثورة المصرية، وبقية ثورات العرب، معلق بالسرعة التي سوف يعلن بها ثوار مصر مبادئ السياسة الخارجية المصرية في عهدها الثوري .

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27054
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64525
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر685439
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48198132