موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

المشهد السياسي في سوريا.. لا مفر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد الحدث التاريخي للشاب محمد البوعزيزي اهتزت أعمدة عديدة في الأوضاع العربية، لم يعد بالإمكان البقاء على الحال نفسه. وأصبح التغيير مخرجا لابد منه، فلا يمكن العودة إلى ما كان أو ما انتهى مفعوله. العالم العربي شهد ما حصل في تونس ومصر وما تلاه يقترب

منه ولم يعد الصمت أو الانتظار ممكنا. وقد حصل هذا في غير بلد ومنها سوريا التي تشهد مثل غيرها من البلدان العربية انتفاضة شعبية متنامية، تتشابه في الكثير من سماتها التي انطلقت بها أو العوامل المحركة لها. ولكنها قد تختلف ببعض ما ميز سوريا عنها وجعل النظر لها يتطلب الإمعان في تعريفها وتطوير الرؤية حولها. فهناك ما يختلف عما حصل في بلدان عربية أخرى وما هو مستنسخ منها. وتلعب العوامل الخارجية والداخلية فيها دورا بارزا، خصوصا حصولها بعد نجاح ثورتين في بلدين عربيين مهمين، تونس ومصر، وتعثر الثورة في بلدين آخرين، اليمن وليبيا، وخنق وغدر ثورة في البحرين التي تختلف عن غيرها من حيث اختلاف نظامها السياسي عن البلدان الأخرى، وغيرها ممن يشهد تموجات في الفعل الانتفاضي، وأساليب معالجتها، وانتباه الغرب الاستعماري لمفاعيل الثورات العربية على الأرض والتخطيط على استيعابها ووضعها في إطار لا يهددها، وإشغالها بما يصب في خدمة مصالحها عبر ما اصطلح عليه بالثورة المضادة!..

 

استمرار الانتفاضة السورية وتوسعها وتطور شعاراتها تعبير عن حراك وطني متنام يطالب مثل غيره بالحرية والديمقراطية والعدالة والتنمية وما يضع الشعب السوري أسوة بغيره من الشعوب والبلدان، كما ان التضحيات التي تدفع فيها تعبر عن وعي الشعب ودوره في المساهمة في بناء نفسه ووطنه أيضا. وهي الحالة التي انتبهت لها دوائر أو عملت عليها، من الخارج والداخل. وليست مخفية أو سرية، وتحاول استثمارها لمآربها. من بينها تصريحات الإدارات الأمريكية والأوروبية، وخطابات زعيم جماعة الإخوان المسلمين (المقيم في الرياض) من اسطنبول، إلى اجتماعات المعارضات أو من يسمون أنفسهم في أكثر من عاصمة، إلى ما صرح به معارضون معروفون من إغراءات المال والسلاح، إلى التحرك السياسي والمسلح في بعض المدن بأهداف مشابهة لما حصل في ليبيا مثلا أو ما ينتوي التماثل فيه، إلى مخيمات اللجوء والتشجيع عليها من أوساط رسمية أو موجهة بالريموت كونترول في تركيا ولبنان وغيرها.

مع ذلك فالأبرز في رسم ملامح المشهد السياسي في سوريا، التحركات الداخلية السياسية خصوصا والعلنية، رغم انعكاسات الكثير من المؤثرات الخارجية والداخلية عليها. فهناك التظاهرات والشعارات الاحتجاجية التي كسرت حواجز الخوف والرعب، وهناك النشاطات الرسمية والمواقف الأجنبية الداعمة لها أو للسلطات من جهة، وكذلك زيارات السفراء الغربيين إلى مدن معينة، وتهديدات حكوماتهم من جهة أخرى، كما حصل في حماه علنا وربما غيرها سرا أو بالواسطة وما شابهها، وإرسال بالونات الاختبار وجس النبض فيها لمحاولة توضيح ما يتستر طي المطلوب من سوريا انجازه للدخول في الدائرة المرسومة غربيا من العالم العربي بعد الثورات الشعبية، والتي يراد حصرها في تسميتها بربيع عربي، وكأنها أول مرة أو أول حدث عربي، وكأن الدماء العربية التي أزهقت والتضحيات التي قدمت لم تكن في العناوين ذاتها والأهداف المنشودة نفسها. كما تبرز محاولات المزج بين الحالات كلها وتعميم الصورة على المشهد إعلاميا وسياسيا لأهداف مطلوبة.

لا يخفى ان وضع سوريا ومواقفها في علاقاتها الإستراتيجية مع المقاومة العربية ضد الاحتلال الأجنبي والاستعمار الغربي والصهيوني، ومع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، يضعها في فوهة المدفع الصهيو أمريكي خصوصا. ويقاتل هذا المدفع بكل السبل لفك هذه العرى بأي شكل، علنا أو سرا، وقد تكون تهديدات الإدارة الأمريكية عبر الجنرال كولن باول، حين كان وزيرا للخارجية، ليست بعيدة عن الذاكرة اليوم، وقد لا تكون الأولى وليست الأخيرة بالتأكيد. ومن يحاول النسيان يوهم نفسه، أو لا يريد ان يتعلم من دروس التاريخ. وهذه مصيبة كبيرة في تكرار المآسي وتضييع الفرص، وكأن التجربة الكارثية في احتلال العراق وما يتعرض له الشعب الليبي اليوم ليس كافيا لمن يحاجج بعكس التيار، أو يركب الحصان بالاتجاه المعاكس ويتصور نفسه الصحيح وغيره بعيد عن الصورة. وتلك أيضا مأساة أخرى.

للأسف تمكنت المخططات الخارجية المعادية من التغلغل في الشؤون الداخلية العربية بأشكال علنية، كما في ليبيا واليمن، وبأشكال متعددة كما في تونس ومصر وسوريا، وغيرها، وللأسف ان دول الناتو تتصارع على اخذ ادوار لها في الشؤون العربية، بما فيها تركيا طبعا، تؤشر إلى ذلك النشاطات التركية وتوجهاتها الخطيرة على الأوضاع العربية في ليبيا وسوريا، مع تصاعد الهجمة الصهيو أمريكية على الثورات والانتفاضات العربية، تحت مسميات متعددة.

هنا تصبح تلك المحاولات في التداخل وتشويه الصورة، بين الانتفاضة الوطنية والعنف الدموي وبين التوجهات المعادية والحلول غير المبررة حالة سلبية مضادة لمصالح الشعب السوري. ولكن انعقاد اجتماعات علنية للمعارضة الوطنية الداخلية، لأول مرة منذ عقود، ووقفات احتجاجية علنية، ومرورها بسلام في بعض الحالات، واحتكاكات وعنف بين الأجهزة الأمنية والمتظاهرين والمحتجين، واعتقال أعداد غير قليلة منهم، وسقوط شهداء، يبين ان الحراك الشعبي أوصل رسالته، وتبقى الأهمية منه في تنفيذ التوصيات التي خرجت بها الاجتماعات العلنية للمعارضة والسلطة، على السواء، وتوفير الأجواء للانتقال السلمي وضمان التحولات التي لا مفر منها في سوريا اليوم. فبعد دم البوعزيزي وخالد سعيد أصبح كل دم في أي مكان يأخذ مداه نحو التغيير، وبات الصراع مفتوحا وشاملا لكل الصعد التي تراكمت فيها العوامل والأسباب التي أدت إلى الانتفاضات والثورات. وتتحمل الأجيال الشابة من كل الفئات الاجتماعية والتيارات الفكرية والسياسية إطلاق الشرارة وإنجاز التغيير. في الوقت الذي تريد "أجيال أخرى" وتيارات معينة، وبدعم معروف ومتنوع من جهات خارجية، لا يهمها مصير البلاد والعباد بقدر مصالحها الآنية، ان تنتقم وبكيد واضح مستفيدة من مجريات التغيير والنهوض العربي، واستثمار اللحظات الحرجة في حساباتها المعلومة.

المشهد الآن يتطلب وعيا حادا بالمصالح الوطنية والقومية والتطورات والأخطار الإستراتيجية، والعقلانية في حوارات واقعية لرسم منهج للتغيير، والعمل المخلص والصادق على وقف هدر الدم وإسكات رؤوس الفتنة ودعاتها وبياناتها المعبرة عنها وعن المكان الذي تصدر فيه أو الذي يدعمها، سواء كان قريبا أو بعيدا عن دمشق. ولا مفر من درء الأخطار وتحقيق إرادة الشعب وخياراته ووحدته الوطنية، ومواجهة التحديات والمخططات المرسومة، والعمل بكل الجهود لمستقبل الوطن.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العراق.. الوطن أو الخيانة

صلاح عمر العلي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ان عملية الاستفتاء التي جرت في منطقة كردستان العراق يوم 25 ايلول الماضي وما ترت...

التاريخ عندما يثأر

عبدالله السناوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

  «يا إلهي إنه يشبه المسيح». هكذا صرخت سيدة ريفية رأته مقتولاً وجثته ملقاة في ...

خشية نتنياهو من زوال دولته

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    أعرب رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو عن مخاوفه من زوال دولة «إسرائيل» خلال السنوات ...

بين المقاومة والانقسام والمصالحة

منير شفيق

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لا شك في أن معادلة العلاقات الفلسطينية الداخلية ولا سيما بين فتح وحماس دخلت، أو ...

تساؤلات حول صلاحية السفير العربي للدفاع عن حرية التعبير

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أصدرت ست منظمات حقوقية مصرية بيانًا عبرت فيه عن أسفها لترشيح السفيرة مشيرة خطّاب لمن...

حديث القيم المغيب

توجان فيصل

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

تتصدّر الأزمة الاقتصاديّة في الأردن عناوين الأخبار اليوميّة ومقالات الرأي وأيضاً الدراسات والأبحاث. ولكن أغل...

في ذكراك يا فقيه

معن بشور

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في مثل هذا الايام قبل 17 عاما رحل المجاهد الكبير محمد البصري المعروف بالفقيه ...

مرة أخرى... بدو أم فلسطينيون؟!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

حتى الآن، هدم المحتلون قرية العراقيب في النقب الفلسطيني المحتل للمرة التاسعة عشر بعد الم...

تجربة حزب الله لن تتكرر في غزة

معين الطاهر

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

ترتسم معادلة جديدة داخل البيت الفلسطيني بعد توقيع اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، برع...

ترامب وإيران... من يربح أخيراً يضحك كثيراً

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

أوصل الرئيس دونالد ترامب العلاقات بين بلاده وإيران إلى حافة الهاوية... خطوة واحدة فقط بات...

متغيرات السلطة والمعارضة في العالم العربي

د. إبراهيم أبراش

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

لم تقتصر تداعيات الأحداث التي يشهدها العالم العربي في السنوات الأخيرة على الواقع السياسي وال...

ما بعد الصراع

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 18 أكتوبر 2017

    في الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع والذي حضره خبراء ومفكرون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27034
mod_vvisit_counterالبارحة34139
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع115753
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي225854
mod_vvisit_counterهذا الشهر607309
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45669697
حاليا يتواجد 3348 زوار  على الموقع