موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين ::التجــديد العــربي:: السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر ::التجــديد العــربي:: مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية ::التجــديد العــربي:: تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران ::التجــديد العــربي:: تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود ::التجــديد العــربي:: لبنان يحبط مخططا إرهابيا لداعش ::التجــديد العــربي:: اكسون موبيل: مشروع مرتقب مع "سابك" لتأسيس أكبر مصنع لتقطير الغاز في العالم ::التجــديد العــربي:: شلل يصيب الحكومة الأميركية مع وقف التمويل الفيدرالي ::التجــديد العــربي:: انطلاقة مهرجان مسقط 2018 ::التجــديد العــربي:: القائمة الطويلة للبوكر العربية تقدم للقراء ثمانية وجوه جديدة ::التجــديد العــربي:: الزواج وصفة طبية للنجاة من أمراض القلب ::التجــديد العــربي:: فول الصويا الغني بالمادة الكيميائية 'آيسوفلافونز' يمنع آلية الموت المبرمج للخلايا العضلية، ويحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء في سن الشيخوخة ::التجــديد العــربي:: الاتحاد يقلب الطاولة على الاتفاق ويستقر بربع نهائي والتأهل في كأس الملك ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يعود لسكة الانتصارات في كأس اسبانيا بيفوزه على جاره ليغانيس ::التجــديد العــربي:: الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي::

الزحف باتجاه "إسرائيل"

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

الطرفان الليبيان: المجلس الوطني الانتقالي الذي يقود الثورة فعلياً، ونظام معمر القذافي، يتسابقان على خطب الود الصهيوني، فالمجلس كان قد أرسل المفكر الفرنسي اليهودي برنارد ليفي في مهمة إلى “إسرائيل” لمقابلة نتنياهو، من أجل التأكيد أن المجلس وفي حالة تسلمه للحكم، سيقيم أفضل العلاقات التطبيعية مع الكيان . المجلس أنكر هذه الأنباء لكن ليفي ومصادر “إسرائيلية” أكدتها .

 

صحيفة “جيروزاليم بوست” في عددها الصادر يوم الأحد (10 يوليو/تموز الجاري) كشفت عن أن أربعة مبعوثين للرئيس القذافي، حصلوا على تأشيرة دخول من السفارة “الإسرائيلية” في فرنسا، وحضروا إلى “إسرائيل” ومكثوا فيها أربعة أيام، قابلوا خلالها زعيمة المعارضة تسيبي ليفني، ونقلوا إليها على قرص مدمج تأكيدات القذافي بأنه سيقيم علاقات تطبيعية مع “إسرائيل” وسيفتتح سفارة لها في طرابلس . أكدّت هذا النبأ كل من القناة الثانية في التلفزيون “الإسرائيلي” والإذاعة “الإسرائيلية” .

وفقاً للمصادر “الإسرائيلية”، إنها ليست المرة الأولى التي يزور فيها معبوثون للقذافي “إسرائيل”، ولا هي المرة الأولى التي تجري فيها اتصالات ليبية  “إسرائيلية”، فوفقاً للقناة التلفزيونية الثانية، ولمائير كاهلون رئيس المنظمة العالمية لليهود الليبيين: أنه واثنين من منظمته كانوا قد التقوا ممثلاً عن الحكومة الليبية بشكل سرّي، بين الأعوام 2005 و2007 وأن الممثل الليبي كلفهم نقل رسالة إلى الحكومة “الإسرائيلية” .

للأسف، فإن الطرفين الليبيين ومن أجل إرضاء واشنطن ودول حلف (الناتو)، يخاطبان هذه العواصم من خلال البوابة الصهيونية، عملاً بالقاعدة القائلة: الطريق إلى واشنطن يمر من تل أبيب . هذا الزحف الليبي خاطئ من أساسه، سواء أقام به المجلس الانتقالي أم النظام الليبي ورئيسه الذي يُطلق على ذاته وصف (الأمين على القومية العربية)، وفقاً لتعبير الرئيس الخالد جمال عبدالناصر الذي أسبغه على القذافي، على حد قوله .

الاتصال بالدولة الصهيونية وإطلاق الوعود لها، هو خيانة للقومية العربية وللأمة العربية من المحيط إلى الخليج، وهو ضد مطالب الجماهير العربية في كل أقطارها، التي ترفع راية القضية الفلسطينية كإحدى أولوياتها، وبخاصة في دول الثورات العربية بما فيها ليبيا، فالثوار الليبيون هم من نسيج الجماهير العربية ويعكسون طموحاتها أيضاً، وهم ضد التطبيع مع الدولة الصهيونية، وضد إقامة علاقات دبلوماسية معها، وافتتاح سفارة لها في طرابلس أو بنغازي على حد سواء، لذلك ليس مفهوماً هذا الزحف الليبي من كلا الطرفين نحو تل أبيب التي يتهم زعماؤها (والمثال القريب نتنياهو في كتابه: مكان تحت الشمس)، العرب بأنهم دكتاتوريون وقمعيون ولا تجوز معهم غير لغة القوة . والحاخامات “الإسرائيليون” الصهيونيون يحللون قتل العرب بما في ذلك: شيوخهم وأطفالهم ونسائهم، ووفقاً للعديد من القادة “الإسرائيليين” (العرب ليسوا أكثر من صراصير)، وكذلك (العربي الجيد هو العربي الميت) . . إلى آخر هذه التصريحات العنصرية البغيضة .

التوجه الليبي نحو “إسرائيل” بطرفيه هو مساس بالحقوق الوطنية الفلسطينية والقضية الفلسطينية، ولطالما تغنى القذافي بتأييده للفلسطينيين، وأيضاً فإن المجلس الوطني الانتقالي حرص منذ البداية على تأييد الحقوق الوطنية الفلسطينية، فكيف تستقيم الدعوة والوعود بإقامة أفضل العلاقات مع “إسرائيل” في الوقت الذي تتنكر فيه الدولة الصهيونية، جملة وتفصيلاً لهذه الحقوق؟

وفي الوقت الذي يدعو فيه كل الزعماء “الإسرائيليين” العرب إلى تعديل ما يسمى بالمبادرة السلمية العربية، لأن الزمن عفا عليها، على الرغم من أن المبادرة المذكورة تطرح تطبيع العلاقات مع “إسرائيل” وافتتاح سفارات لها في العواصم العربية، وإقامة أفضل العلاقات معها شريطة موافقتها على إقامة دولة فلسطينية على حدود عام ،1967 وشريطة توصلها إلى حل عادل تبحثه مع الفلسطينيين في ما يتعلق بحق العودة، رغم هذا العرض المغري ورغم أن المبادرة العربية لم تَدْعُ إلى إعادة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم وفقاً لقرار الأمم المتحدة ،194 وإنما أخضعت هذا الحق للمباحثات بشأنه مع الفلسطينيين، ورفضت “إسرائيل” وماتزال هذه المبادرة، فوفقاً لأقوال قادتها المتعاقبين (فإنهم يريدون سلاماً مع العرب مقابل السلام وليس سلاماً مقابل الأرض)! أيضاً تفتق الذهن الصهيوني عن شرط جديد تفرضه “إسرائيل” على الفلسطينيين والعرب وهو قبول الطرفين بيهودية “إسرائيل” مقابل السلام معهما! هذه هي “إسرائيل” التي يخطب ودها الطرفان الليبيان: النظام والمجلس الوطني الانتقالي!

لقد خططت الولايات المتحدة ومعها حلف (الناتو) لوصول الطرفين الليبيين إلى حالة من التوازن العسكري، وإبقاء الوضع الليبي على ما هو عليه الآن، وعدم السماح لأحد الطرفين بالانتصار على الآخر، في محاولة واضحة لابتزازهما معاً . وبالفعل نجحت الخطة، بابتزاز الطرفين، وهذا ما سيؤدي بهما إلى تقديم التنازلات المجانية والإغراءات المتعددة لواشنطن ولدول حلف (الناتو) ولحليفهما “الإسرائيلي”، وبالفعل، فالطرفان يرسلان المعبوثين إلى الدولة الصهيونية ويعدانها بإقامة أفضل العلاقات معها في حالة إذا ما (تكرّمت) ورضيت عن طرف، وكأن بازاراً يجري بتقديم الوعود إلى “إسرائيل”!

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ستشهاد 4 فلسطينيين وإصابة 269 خلال أسبوعين

News image

القدس المحتلة -أظهر تقرير حماية المدنيين الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية «أو...

السيسي: 13 ألف جريح جراء الإرهاب بمصر

News image

القاهرة - أشرف عبدالحميد - كشف الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن عدد المصابين جراء الع...

مصر.. السيسي يعلن ترشحه لفترة رئاسية ثانية

News image

القاهرة - اشرف عبدالحميد- أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ترشحه لفترة رئاسية ثانية في كلم...

تدمير صاروخ بالستي أُطلق باتجاه نجران

News image

الرياض - صرح المتحدث الرسمي لقوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن" العقيد الركن ترك...

تركيا تبدأ «عملية عفرين» بقصف عبر الحدود

News image

عواصم -أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، الجمعة، أن عملية عفرين السورية بدأت فعل...

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ماذا تفعل أوروبا بـ «إرهابييها»؟

د. عصام نعمان

| السبت, 20 يناير 2018

    تقف دول أوروبية عدّة أمام سؤال محيّر ومحرج: ماذا نفعل بإرهابيات وإرهابيين سابقين و«متقاعدين»، ...

رياح التغيير في الشرق الأوسط

د. محمد السعيد ادريس

| السبت, 20 يناير 2018

    قبل أربعة أشهر من الآن، وبالتحديد في السابع والعشرين من أغسطس، نشر الكاتب «الإسرائيلي» ...

أمريكا في سوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 يناير 2018

    ليست المرة الأولى التي يعلن فيها الأمريكيون تشكيل جيش من فصائل معارضة في سوريا. ...

القضية الكردية مجدداَ

د. نيفين مسعد

| السبت, 20 يناير 2018

    ما كادت صفحة انفصال كردستان العراق تُطوَى -مؤقتا- عقب تطورات استفتاء سبتمبر 2017، حتى ...

استهداف وكالة «الأونروا»

عوني فرسخ

| الجمعة, 19 يناير 2018

    الرئيس ترامب ونتنياهو التقيا على استهداف وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، متصورين أنهما بذلك يشطبان ...

مئة عام على ميلاد «المسحراتي»

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 19 يناير 2018

    «المسحراتي» هو الوصف الذي أطلقته الفنانة الكبيرة أم كلثوم على الزعيم العربي الخالد جمال ...

دستورنا.. لماذا أصبح حبرا على ورق؟

د. حسن نافعة

| الجمعة, 19 يناير 2018

    تتوقف فاعلية أى دستور على طبيعة البيئة السياسية المحيطة ومدى قابليتها لتحويل النص المكتوب ...

قرارات قديمة بلا ضمانات

عوني صادق

| الجمعة, 19 يناير 2018

    أنهى المجلس المركزي الفلسطيني اجتماعاته التي عقدها على مدى يومين في رام الله، والتي ...

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13892
mod_vvisit_counterالبارحة41291
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13892
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278752
mod_vvisit_counterهذا الشهر781857
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49437320
حاليا يتواجد 2463 زوار  على الموقع