موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

حتى العودة...

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في ذكرى النكبة... يوم العودة، فاجأ فلسطينيو الشتات الجميع مقدمين جديد ابتكاراتهم النضالية، وقالوا للعالم إنها لم ولن تنضب. لم تكن ملحمة مجدل شمس، وبقدر ما موقعة مارون الرأس، في حسبان أحد. لم يكن العدو من ينتظر ما آلت إليه، كما كان ما لم يتوقعه صديق،

أو يخال حدوثه قريب أو بعيد، وحتى، وإلى حد ما، من شاركوا في صناعتها... كان المتوقع يومها لم يزد على مسيرة جماهيرية إلى حدود المحتل ومشارف المغتصب، تذكر بجريمة الاغتصاب وتعبر عن رفض الاحتلال، وتصر على حق العودة غير القابل للتصرف، وتدعو إلى التحرير، وتذكّر العالم بتواطئه وبالجريمة التي يسكت عليها لثلاثة وستين عاماً خلت ولا يزال، وتقول للجميع، اللاجئون هنا، وتسمعهم أن لا بديل عن عودتهم إلى ديارهم... أعلام ترفرف، وإعلام ينقل الحدث. خطابات وشعارات ويافطات، وربما تطور الأمر لرشق جنود الاحتلال من وراء الأسلاك الشائكة بالحجارة. فيواجه الحشد بقنابل مسيلة للدموع، ورصاص مطاطي وآخر حي، وجرحى وشهداء، أو ما يندرج في معتاد تضحية درج الفلسطينيون على تقديم مثلها، وبالنسبة لهم فإن رمزية الحدث تستحقها... وبعدها يعود المحتجون إلى مخيماتهم التي قدموا منها...

 

ما حدث يوم النكبة، يوم العودة، فاجأ العدو فأربك جنده، يومها قطعت جهيزة قول كل خطيب، اقتحم العائدون الأسلاك الشائكة، وداسوا الألغام، واندفعوا لمعانقة أهل مجدل شمس، وطليعتهم وصلت إلى يافا... سال الدم الفلسطيني على تراب مجدل شمس السورية المحتلة وعلى تخوم الوطن في مارون الرأس، فعانق جدوله جداول الدم المسفوح يومياً قرابين للوطن السليب في الداخل المحتل من رفح إلى الناقورة، ومن النهر إلى البحر... البحر الذي عانقت أمواجه حسن حجازي العائد إلى يافا...

يومها، قال الزاحفون إلى تخوم الوطن، إن يومنا هذا له ما بعده، وقد اختطينا فيه سُنَّة نضالية سوف تدرج أيامها إلى يوم التحرير. ومن يومها بدأ الغزاة الغاصبون في التفكّر، ولاثتهم فوبيا القلق المزمن على المصير، هذا الذي تحتمه الجغرافية ويقرره التاريخ التي تفتك بدواخلهم أكثر من ذي قبل... رأوا فيما حدث انذاراً عليهم التحسب لما يعنيه، فطفق منظّروهم ينظّرون، وانتصب أمامهم سؤالاً مريعاً يقول، وماذا لو أتتنا زاحفةً في المرات القادمة مليونية من مليونياتهم، على الطريقة العربية الدارجة هذه الأيام؟!

لم يطل الأمر حتى جاءت ذكرى النكسة، فكان بعضاً مما استنّته ذكرة النكبة، دعوة لإزالة آثارها ولاستكمال مسيرة التحرير والعودة، أي أن فيها ما درج على ما راكمته سابقتها وإشعار لما سيلي من قادم الذكريين.. لبت الجماهير العزلاء نداء العودة ومستوجب التحرير فزحفت عائدةً من بوابة الجولان العربي السوري المحتل، وهذه المرة كان المضاف ذا المغزى هو وحدة دماء عرب فلسطين وعرب سوريا، وكان في امتزاج هذا الدم العربي على ثرى الجولان المبشر بقادم وحدة عرب الأمة كلها الزاحف لتحرير درة قلب وطنها الكبير المغتصبة... كان العدو هذه المرة محتاطاً أكثر ومرتعباً أكثر مما كان. قوات نخبة، قناصة، نيران تشعل، لمساعدة حقول الألغام المبثوثة بسخاء مجرم، وخلف الأسلاك الشائكة المبالغ في نسجها، والخنادق الرديفة لها... يومها لم يلحظ الزمن خوفاً لدى العزّل الزاحفون ولم يفوته ملاحظة الرعب المرتسم في عيون مدججي جند الاحتلال المتحصنون في بروجهم المشيدة.

على درب العودة، قرابين يوم النكسة فاقت مثيلها في يوم النكبة. اثنان وثلاثون شهيداً وثلاثمائة وخمسون جريحاً على مشارف مجدل شمس... أما على مشارف فلسطين في الجنوب اللبناني، فقد حالت الحكومة اللبنانية هذه المرة بين الزاحفين ومبتغاهم فكفت المحتلين عاقبة وصولهم إلى حدود الوطن المحتل...

أكد يوم النكسة على ما أختطه يوم النكبة، و من الآن فصاعداً، على العدو انتظار المزيد، والذاكرة الفلسطينية والعربية مكتظة بأيامها معه، والروزناما الفلسطينية ملئ بالأيام التي سوف تقضّ مضجع الغازي الغاصب إلى يوم رحيله مهما طال الزمن عن بلادنا... وما دام الأمر كما كان، فلا مفاجأة إذن في يوم النكسة بعد ما كان في يوم النكبة، ولا فيما سوف يتبع من أيامنا النضالية القادمة المديدة، كما لا مفاجأة، أن واشنطن التزمت بسالف ما عهدناه منها بأن دعمت المذبحة وأيدتها وبررتها بأن عدتها دفاعاً عن النفس!

كما لا مفاجأة أن "مجتمع الغرب الدولي" لم يحرك ساكناً، ولا عجب من أنه قد تصرف وكأنما المذبحة لم تكن، وليس علينا أن نفاجأ أيضاً، حين لم نسمع موقفاً رسمياً عربياً ذا شأن، وحيث ابتلعت الجامعة العربية لسانها الأعوج... وما فاجئنا هؤلاء الذين لم يبدوا حرصاً على الحقوق الفلسطينية، وساوموا في بازارات التصفية على تراب الوطن ودماء الشهداء التي روته، ذلك حين ولولوا زاعمين حرصاً زائفاً على الدم الفلسطيني الذي سال يوم المسيرة، تعريضاً منهم بنبل هدفها وتقليلاً من شأن رمزيتها النضالية، وسمو تضحيات جماهيرها، وهم من تهاون حيال كل ما ضحى هؤلاء الأبطال من أجله...

نعم، إن كل قطرة دم سفحت يومها كانت غالية على شعبنا وأمتنا، لكنه أيضاً كان يوماً نضالياً مجيداً راكم لما سوف يليه من ايام ستكون الأكثر أثراً في مسيرة نضال أمة بكاملها... حتى التحرير والعودة.


 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19794
mod_vvisit_counterالبارحة36532
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع19794
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر718423
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54730439
حاليا يتواجد 3432 زوار  على الموقع