موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

نيابة عن وزيرة داخلية صاحبة الجلالة!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لأنه "تمكن من دخول المملكة المتحدة بالرغم من منعهمن الدخول"... هذا هو تبرير السيدة تيريزا ماي وزيرة الداخلية البريطانية لإقدام سلطاتها على اعتقال المناضل الفلسطيني الشيخ رائد صلاح وسجنه توطئة لإبعاده.

 

الوزيرة ذات مثل هذا المنطق، لم تكلف نفسها عناء أن تفسر لنا كيف يدخل ممنوع إلى بلد من أبوابه، كما يدخل سواه من غير الممنوعين، وكان دخوله عبر ذات الطرق المشروعة المعتادة، و تلبية لدعوة معلنة بهدف إلقاء محاضرة مقررة أمام أعلى هيئات هذا البلد التشريعية، بمعنى توفر العلم المسبق لمن قرروا أن يعتقلوه لاحقاً، ثم يحمّلونه مسؤولية مثل هذا الدخول ويعتقلونه بذريعته، وكأنما هو قد جاءهم متسللاً ودلف الى بلادهم متخفياً و بسبل غير مشروعة... ولم تقل لنا كيف لم يخطر الممنوع بالمنع سلفاً قبل قدومه؟!

... وما دامت وزيرة الداخلية البريطانية لم تجب على مثل هذه الأسئلة البدهية، التي دارت بخلد البريطانيين قبل سواهم، فقد أعطتنا بهذا سبباً وجيهاً لكي نجيب نحن نيابة عنها عليها... لنقول:

إنه إنما كان وجهاً قبيحاً من أوجه التعاون التآمري العدواني العديدة المتبعة بين دولة الانتداب الاستعماري على فلسطين سابقاً ودولة الاغتصاب الاستعماري التي خلفتها من بعدها بعد مغادرتها، أو تلك التي كانت هذه الأم المنتدبة هي أول من باشرت في اصطناعها وزرعها في قلب دنيا العرب، أو في مقدمة باقي الأطراف الغربية الاستعمارية المتكاتفة حينها في عملية اختلاقها، ومن ثم رعاية وليدها اللاشرعي فيما بعد من عقود تلت النكبة الفلسطينية وحتى هذه الساعة... كان قراراً سياسياً، اتخذ على أعلى المستويات في "داونينغ ستريت"، وكان على الوزيرة الفصيحة، أو صاحبة الفضيحة، أن تبرره، حيث كما رأينا لم توفق في المهمة، وعلى مثل هذا الوجه المضحك المخجل... قرار اتخذته بقايا لم تزل من روح عتيقه لإمبراطورية عجوزأفلت لكنها لا تنفك تتصابى استعمارياً، و تحنّ لماضيها الأسود المثقل بما ألحقته ولا زالت تلحقه نتائج دسائسها من مصائب بعديد أمم الأرض، وما خلفته سوابقها المكائدية من دواهٍ مستدامة لهذه الأمم، حيث لا تني تجنح ما استطاعت إلى تلك الأيام الخوالي... قرار كان على الوزيرة سيئة المنطق والحظ أن تجتهد على مثل هذا النحو غير الموفق في تبريره... وكان الأقل توفيقاً هو قولها، إن هذا الفلسطيني الداخل يشكل "خطراً على العامة في بريطانية"!!!

بكل بساطة، لقد اعتقلوا شيخ فلسطين ليمنعوه من إلقاء كلمته المقررة أمام مجلس عمومهم، أوحضور المؤتمر "حول فلسطين"... كان كل ما في الأمر، هو أن الشيخ المناضل المقاوم الفاضح لتركة البغي والجريمة المتواصلة الموروثة عن حكومة جلالتها، قد خرج من المعتقلات في وطنه المحتل ليدخلوه إلى معتقلاتهم، بعد أن ضاقوا ذرعاً بدوره النضالي الفاعل في وطنه المحتل، الأمر الذي من شأنه أن دغدغ غرائز مستوطني كيان الاغتصاب العدوانية ليطالب قائلهم حلفائه بإدامة إبقائه في سجونهم وعدم السماح له بالعودة إلى وطنه فلسطين... كان قراراً صهيونياً وتنفيذاً أوروبياً، تماماً، كما يتعاونون الان، تخريباً وتضييقاً ومنعاً، ضد سفن حملة متضامني "أسطول الحرية 2" المحتجزه الآن في يونان الفاقة، هذا البلد الذي يبتزون عوزه مستخدمينه نيابة عنهم في مد أسوار حصار غزة الإبادي ليصل حتى سواحل بلاد الإغريق... وهذا أمر معتاد لتقليد ابتزازي صهيوني تليد له مردوده في الغرب دائماً، وهم فيه جهابذة مبدعون... تقليد ترعرع وأخصب ويأتي أكله في ظل اللاإخلاقية الاستعمارية الغربية التي أفاد منها وأفادها، وحيث انسجمت مصالحهم مع مصالح المشروع الغربي التاريخي المعادي في بلادنا و انضوت استهدافاتهم في سياقات استهدافاته وفي خدمتها.

الشيخ المناضل المعتاد على مثل هذه المكارة، لم ير فيما فعلوه به أكثر من "خلوة واستراحة" منحوها له في سياق معتاد حياة لفلسطيني يعيش قدره النضالي... لكنما ما جرى له سرعان ما تبعه فألقى ضوءاً على مفارقة تبعته، هى آخر هذه المآثر الغربية التي لا تنقطع الكاشفة عن ذات المعدن الاستعماري الغربي، حيث صمتت وزيرة داخلية حكومة جلالتها عن التبرير هذه المرة وابتلعت لسانها، تاركة "للإسرائيليين" التفنّن في اختلاق حكايات ضروب الخداع الإسرائيلي الحاذق بغية اخراج مجرميّ الحرب، عمير بيرتس، وزير حرب "إسرائيل" السابق، والجنرال دان روتشيلد، الذي كان منسقاً للاحتلال في الضفة الغربية، من بين براثن العدالة البريطانية، أو أن تمسهما طائلة مذكرات اعتقال، صدرت أو كانت على وشك الصدور بحقهما... هذه المرة، وتماماً كما كان الحال بالنسبة لوزيرة الداخلية البريطانية مع الشيخ المسموح الممنوع له بالدخول، لم يقل لنا "الإسرائيليون"، وهم يدبجون رواياتهم المزعومة المخلّصة لمجرميهم، بأن السر في نجاتهما كان يكمن في التعاون بين الأم الاستعمارية ووليدتها المستعمِرة، الذي سارع فأنذر المجرمَين المطلوبيَن للعدالة الإنسانية أن ارحلا، لأن مذكرتي الاعتقال قد صدرت أو هى على وشك الصدور... أنجيا بنفسيكما قبل أن يلزمنا القضاء باعتقالكما..!

*****

abdullatif.muhanna@gmail.com


 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

لا خوف على أجيال المستقبل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 21 يونيو 2018

    للذين يظنون بأن روح الرفض والتحدي والالتزام بثوابت أمتهم ووطنهم لدى شباب وشابات هذه ...

تساقط أعمدة الأسطورة

د. محمد السعيد ادريس

| الخميس, 21 يونيو 2018

    يبدو أن مخطط تزييف الوعي أو «كي الوعي» الذي تمارسه أجهزة الدعاية والإعلام «الإسرائيلية» ...

العنف «الإسرائيلي»ضد الأطفال نموذجاً

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 21 يونيو 2018

    في ذروة الاجتياح «الإسرائيلي» للبنان ومحاصرة العاصمة بيروت اتخذت الجمعية العامة للأمم المتحدة في ...

القطائع الاستراتيجية للعالم الجديد

د. السيد ولد أباه

| الخميس, 21 يونيو 2018

    لم يتردد المفكر الأميركي «فرانسيس فوكوياما» في تعقيبه على التصدع الظاهر لمجموعة السبع في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14127
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع195835
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر676224
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54688240
حاليا يتواجد 3185 زوار  على الموقع