موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

اليمن الحزين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ما الذي قُدِّر لليمن؟! هل يمكن وصف ذاك السعيد في أيامه هذه بغير التعيس؟! ونقولها، لأنه لا من سوى مثلها من توصيف دقيق يمكن أن يطلق الآن على ما كانت مواريثنا الثقافية تطلق عليه ذات يوم اليمن السعيد. ولأن هذا الذي لم يعد بالإمكان وصفه بالسعيد، يعيش

في أيامنا هذه نقيضين لا جامع بينهما. ولا يبدو أن تلك الحكمة اليمنية المأثورة بقادرة على حل مثل هذا التناقض التناحري بينهما الذي يفيض دماً ودماراً وعذابات هناك؟!

 

... الأول: هناك شعب رغم انحدار أيامه الحزينة المستلّة من رحم عقود إمامية بائدة حافلة بالتجهيل والتخلف والحرمان، تلتها ثورة فحرب أهلية رست لاحقاً على حقبة من الاستبداد وعقودٍ من الفساد، تخللتها الاحترابات الأهلية المبرمجة... رغم كل هذا، سطّر اليمن للعرب، وخطّ باسمهم في سجل الإنسانية ما أضافه لخصوصية هبتهم الشعبية الكبرى... ثورتهم السلمية الحضارية الشعبية، يقظتهم، إرهاصات نهضتهم، من نكهة يمانية مضافة أغنت رائد التوق التغييري البوعزيزي الغامر الراقي في تونس، وأثرت في هذا المدّ الثوري التحوّلي الطافح في مصر.

... سلمية... سلمية... قالها الشعب المسلح المقاتل بالسليقة، قالها القبيلي الذي يستحي أن يخرج من بيته عارياً من سلاحه، ورددها الشباب الثوري الذي تجري في عروقه حميّة أمجاد أقيال حمْير وما يتلفع به من تليد كبرياء سبأ، وتسكن في ثنايا وجدانه المعتق ما يُقتدى به من موروث مأثرة عمار بن ياسر... قالها، رددها لأربعة أشهر خلت، مواجهاً بها الرصاص وبالصدور العارية، ومعترضاً الدبابات بالهتافات: ارحل... ارحل... قالها معترضاً بها مسلسل مراوغ ممل من المناورات والمداورات والالتفافات، ومتوالية من حوك الأحابيل ونسج الدسائس... أربعة أشهر ظل مواجهاً ومعترضاً فيها بذات الوضوح والرسوخ والثبات والتضحيات... قديماً، آل ياسر قالوها فأرسلوها أبد الدهر: "أحد... أحد"... واليمانيون يقولونها اليوم ولن يعودوا عنها: ارحل... ارحل...

هنا، استراتيجية العض على الجراح الشعبية، المعبّر عنها بوعي عال هو ولا أرقى، وهو الغير مسبوق، والذي يصرّ أهله على أن يدرأوا نذر الاحتراب الأهلي المدبّر بصدورهم العارية، وأن يحفظوا يمنهم المستهدف من هلاك مبيت يجرّه النظام إليه حثيثاً... يواجهونه بسلمية ليست عفوية، يعلمون أنها الأشد فتكاً والأمضى حداً من سيف التسلط والاستبداد، الذي يعمل في رقابهم لثلاثين حولاً خلت، ويفلون بها لا إنسانية زادتها وحشية شهوة السلطة، وهمجية لازمت انعدام الضمير الوطني... ولأنهم يدركون بحسهم النضالي المميز أنها إنما وحدها الخيار الوحيد الناجع لحفظ يمنهم من الهلاك...

... انتهينا من النقيض الأول، فما هو الثاني؟

إنه هذا المزيج من رواسب التخلف وجموح الاستبداد واستشراء الفساد وطغيان التسلط، الذي يختصره نظام حوّل الدولة إلى ميليشيا بامرة عائلة، والسلطة إلى إعلان حرب على الشعب، والسياسة إلى حالة معادية للجميع. ثلاثة عقود من الدسائس المبرمجة، وابتكار الفتن المدروسة، وإشعال فتائل الحروب الأهلية المصغّرة أو قيد التحكم... الحرب على الحراك جنوباً، وعلى الحوثية شمالاً، وعلى "القاعدة" فيما يتوفر له من الأمكنة والأزمنة المختارة، وأخيراً الحرب على قبيلة حاشد، كبرى قبائل اليمن... وألوية الجيش المنحازة للثورة أو تلك الرافضة للحرب على الشعب... لدينا هنا نماذج قريبة لمن شـاء التأمل، صعدة،زنجبار، عمران، حي الحصبة في صنعاء، ميدان التحرير في تعز، وميادين سائر محافظات اليمن... نحن أمام استراتيجية لعسكرة الثورة رغم أنف الثوار، ومهما كلف الأمر من دم ودمار، لدرجة قصف وفود الوساطة وسعاة المصالحة، التي هم من يرسلونها بهدف المناورة وكسب الوقت وليس الصلح... وغداً مطاردة اللقاء المشترك، وغزو ساحات التغيير... نحن أزاء انموذج للدولة الفاشلة عن قصد وترصد وسبق إصرار... قبل ما لا يزيد عن أسبوعين، تلويح بالحرب الأهلية، ثم بدئها الآن عنوة وشاء من شاء وأبى من أبى... بالطائرات والدبابات والمدفعية الثقيلة والصواريخ... بالتوازي مع استلال فزاعة "القاعدة" من غمدها... والتلويح بها لمدمني الحرب على الإرهاب... النظام في اليمن يعيد ليمنه المنكود لا السعيد ما خلى من ماضي حكاية "أصحاب الإخدود". شاء أن تتحوّل صنعاء علي صالح إلى نجران ذي نواس... وفي اليمن اليوم ومن أجل السلطة يتم اعتماد استراتيجية عليّ وعلى أعدائي يا ربّ، ومسيرة ليدمر الهيكل على من فيه... فهل من سبيل إلى الخروج بيمننا الرهينة من مثل هذه البلية؟!

في راهن اليمن نحن أزاء نقيضين، شعب قرر أن يحيا، ونظام اختار أن يموت، وهو بصدد إعادة حفر اخدود نجران في صنعاء، وتعميمه في سائر الديار اليمانية ما استطاع إلى ذلك سبيلا. وحيث لا تموت الشعوب ولا تحرق الجبال، فالفناء يظل من حظ من اختار الموت وحده... بدأ العد العكسي لصاحب الأخدود، وليس في التاريخ ما يقول بعكس هذا...

هناك ميوعة دولية متواطئة... أهلياً، يتحدثون في الغرب عن جرائم ضد الإنسانية ترتكب في اليمن التعيس بنظامه، ورسمياً ينصحون المرتكب ويشجبون فعائله على استحياء بعبارات تترجم في صنعاء دعماً موارباً للنظام.

... وهناك أمة على جسدها المنتفض تكسرت النصال على النصال، منشغلة بقلع أشواكهم المسمومة التي نثروها في درب التغيير الذي اختطته... ونظامها الرسمي، أو ما يدعى كذلك، ليس في أغلبه إلا فوالج لا تعالج عنوانها الصارخ جامعة فعلت فعلتها كاشفة سوءتها في ليبيا ذات الأيام الأطلسية الجارية... واستراحت..!

... إنما هي في اليمن استراتيجية العض على الجراح الشعبية تقابلها استراتيجية حافر الاخدود الرسمية... صراع تناحري لن يطول ولسوف يحسم لصالح الجرح اليمني النبيل، وسينتهي إلى رحيل ذي نواس العصر ملاحقاً من قبل غضبة وطن لم ينفك ولي أمره يحفر الأخاديد لإحراق أهله في أتونها.

********

abdullatif.muhanna@gmail.com


 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6409
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع6409
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر750490
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45812878
حاليا يتواجد 3441 زوار  على الموقع