موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

ذكرى النكبة ودعاة النسيان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

(إن إحراز الموافقة على تمسك “إسرائيل” ﺑ78 في المائة من مساحة “أرض إسرائيل” هو نصر الصهيونية التاريخي. إن دولة ثنائية القومية على 100 في المائة من هذه المساحة هي نهاية الحلم الصهيوني، ولا مناص من تحقيق هذا الحل حتى لو استمر أربع سنين أو خمساً. يجب أن تحسم “إسرائيل” بين هذا الفعل وبين الاستسلام لشبان التلال ورعاتهم من الساسة) (أفرايم سنيه- هآرتس 10/5/2011).

 

في هذه الأيام تحل الذكرى الثالثة والستون لنكبة الشعب الفلسطيني في ظروف فلسطينية وعربية متغيرة. والمعروف أنه إلى ما بعد مؤتمر القمة العربية الذي عقد بعد الهزيمة الحزيرانية (1967) ظل العرب متمسكين بعروبة فلسطين التاريخية ويرفعون شعار (لا صلح ولا اعتراف ولا مفاوضات). مع زيارة أنور السادات إلى القدس المحتلة وخطابه في الكنيست معلناً أن حرب أكتوبر هي آخر الحروب، بدأ التخلي العربي والفلسطيني الرسمي عن الشعار وعن فلسطين التاريخية معاً. ومع توقيع اتفاقية (كامب ديفيد 1978)، وتوقيع (معاهدة السلام المصرية - “الإسرائيلية” 1979)، تأكد انتصار الحركة الصهيونية عام 1948. كان ذلك يعني عملياً قبول عمليتي الاغتصاب والتطهير العرقي وما نتج عنهما من مظالم، وتجاوز القرارين 181 و194 وحق عودة اللاجئين عربياً، وتحولت ذكرى النكبة إلى “واقعة تاريخية” لا تلزم أحداً بشيء. في سبتمبر/أيلول 1993، ومع إعلان اتفاق أوسلو، انضم الفلسطينيون رسمياً إلى دعاة النسيان وإن ظلت الواقعة تذكر في المناسبات.

في هذه الأيام، يبدو أن دعاة النسيان أصبحوا أكثر تصميماً عليه، وعلى الرغم من الظروف المتغيرة عن تلك التي سادت في السنوات الثلاثين الأخيرة، حيث الثورات العربية تغير من ملامح الصورة العربية، وحيث المصالحة الفلسطينية تفترض تحسناً في المناخ الفلسطيني، غير أن ما يحسم الأمر في نهاية التحليل يعتمد على طبيعة المواقف التي تتخذها طلائع الشعب الفلسطيني وقواه الوطنية وبقدر ما يستفيدون من كل ما هو إيجابي في المتغيرات العربية.

العرب والفلسطينيون الرسميون، وبطبيعة الحال ما يسمى “المجتمع الدولي”، يتجاهلون ما جرى في العام ،1948 ويرون جذر الصراع ماثلاً في ما جرى في العام 1967، وذلك ما لا يقدم حلاً للصراع، بل يبقي الأبواب مفتوحة لتجديده. ومن على شاشة فضائية فلسطينية تابعة لفصيل فلسطيني مقاوم، طالب أحد قيادات حركة (فتح) البارزين، أحد أعضاء اللجنة المركزية وأحد الأسماء المرشحة لرئاسة “حكومة الوحدة التكنوقراطية الانتقالية”، بعد المصالحة، إلى نسيان فلسطين التاريخية بذريعة أن “لا أحد في العالم” يناقش القضية من هذا المنظور، وهو يفترض أن “حل الدولتين” أو “الدولة الفلسطينية المستقلة في حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية” هو ما يجب أن ينصب عليه الجهد الفلسطيني لحل المسألة الوطنية واسترداد الحقوق. المفارقة هنا هي أن بين اليهود “الإسرائيليين” من يرى غير ذلك تماماً.

ففي حوار مع عالم الاجتماع “الإسرائيلي”، البروفيسور يهودا شنهاف، (أجراه د. إياد البرغوثي ونشره موقع “عرب 48” بتاريخ 29/4/2011)، حول النكبة والمواقف “الإسرائيلية” منها والحلول المطروحة للصراع، يرفض شنهاف اعتبار العام 1967 وما جرى فيه لحظة صفر الصراع ويعود إلى “لحظة التطهير العرقي وفرض السيادة اليهودية الحصرية على البلاد”، أي العودة إلى العام 1948 باعتباره “جذر الصراع وأساس الحل”. وعن “حل الدولتين” يقول: “ كل من يريد دولتين لشعبين... يطلب عمليا من عرب اﻠ48 التنازل عن حقوقهم القومية في دولة يهودية، كما يطلب في الوقت ذاته إخفاء مسألة 1948”. ويعلق على موقف (اليسار الصهيوني) الذي يؤيد هذا الحل قائلا: “التناقض هنا هو أن “اليمين (الصهيوني) يفهم أكثر من اليسار (الصهيوني) أن مسألة 1948 هي القصة الحقيقية”. ترى ماذا يمكن أن يقال عما يسمى (اليسار الفلسطيني) الذي يقبل “حل الدولتين” ويرى أن الصراع بدأ من يونيو/ حزيران 1967؟

المساومة الجارية منذ ثمانية عشر عاماً في إطار “حل الدولتين” تدور على ما نسبته 8-10 في المائة من مساحة فلسطين الكلية، مع إسقاط حق العودة، معتمدة على الدعم الأمريكي لهذا الحل. ولمناسبة “يوم الاستقلال” “الإسرائيلي” بعثت هيلاري كلينتون رسالة تهنئة قالت فيها: إن “أمن “إسرائيل” يشكل حجر الأساس للسياسة الخارجية للولايات المتحدة، وسوف يبقى كذلك”. وكما هو معروف، فإن “أمن “إسرائيل”” تقرره “إسرائيل”. لكن مطالبة أفرايم سنيه بما يفيد ضرورة إخلاء المستوطنات والحفاظ على 78 في المائة من فلسطين التاريخية باعتباره “نصر الصهيونية التاريخي”، يدل على بعد نظر وحرص واع على (أمن “إسرائيل”)، إلا أنه لا يرجع ولا يفكر في الرجوع إلى العام ،1948 ولا يقدم حلاً نهائياً للصراع كما يرى البروفيسور شنهاف.

لقد كانت للنكبة نتائج كارثية لم تستطع حروب “إسرائيل” المنتصرة أن تمحو آثارها أو تقلل من تداعياتها على المنطقة أو العالم. كذلك لم تستطع الهزائم التي لحقت بالأنظمة والدول العربية أن تلغي من الوجدان العربي أو الفلسطيني أن جريمة ارتكبت في العام 1948 وحتى الآن لم يلق المجرم العقاب المناسب لها، وأنه بسبب تلك الجريمة هناك وطن سرق، وحقوق نهبت، بل ومستقبل شعب وأمة سدت في وجهه السبل. ومهما كانت قدرة البعض على طمس الحقائق وتزويرها بالقوة أو بالسياسة، فلن يستطيع ذلك إلى الأبد، وسيظل الحق أقوى من الطمس والتزوير، وسيظل أصحاب الحق وراءه يطالبون باسترداده حتى يعود.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13083
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع183539
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر696055
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57773604
حاليا يتواجد 2698 زوار  على الموقع