موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

تحت ظلال أوسلو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قيل إن الجو الذي تم فيه الاحتفال بالتوقيع النهائي على اتفاق المصالحة في القاهرة يوم الأربعاء الماضي، كان حتى قبل بدء الاحتفال بساعة متوتراً ينذر بفشل مدوٍ لكل الترتيبات التي أنجزها الراعي المصري، بسبب بعض المسائل والأمور البروتوكولية. لكن الأمور سويت

في النهاية على ما أراده الرئيس محمود عباس، الذي بدا في الكلمة التي ألقاها يفيض ثقة ويزهو انتصاراً. ولعله كان على حق في ما شعر به، لأن من استمع إلى ماجاء في كلمته، ثم إلى ما جاء في كلمة خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة (حماس)، تأكد أن اللقاء الذي تحقق والمصالحة التي تمت بين الحركتين المتنازعتين، قد جاءا تحت ظلال أوسلو. وهذا ما يعيد إلى الواجهة ما يعتبره البعض السؤال الأهم، وهو: هل سيصمد الاتفاق الجديد، أم أنه سينتهي كما انتهى من قبل اتفاق مكة؟

 

في صحيفة “إسرائيل اليوم” (29/4/2011)، كانوا قد وصفوا الاتفاق بأنه “زواج منفعة ومتعة”، الغرض منه “تقاسم مواقع السلطة والقوة والمال”. واقع الأمر، ومن دون التأثر بما رأته الصحيفة “الإسرائيلية”، فإنه للإجابة عن هذا السؤال لا بد من طرح سؤال آخر يسبقه في الأهمية، وهو: ما المطلوب من هذا الاتفاق أن يحقق حتى يصمد ويعتبر في نظر الموقعين عليه ناجحاً؟ هل المطلوب “إنهاء الانقسام”؟ أم المطلوب “إنهاء الاحتلال”؟

ما طفا على سطح الكلمات التي ألقيت في احتفال التوقيع أكد أن المطلوب “إنهاء الاحتلال”، لكن المدقق يلاحظ أن مضمون الكلمات والتركيز كان على ما يلي:

بالنسبة للرئيس عباس، أعاد تأكيد كل مقولاته السابقة. في الاستراتيجية، جاء تأكيد (نبذ العنف) أولاً، وأن المفاوضات هي السبيل الوحيد لإنهاء الاحتلال واسترداد الحقوق، ما يعني التمسك باتفاق أوسلو وكل الاتفاقات الموقعة مع الكيان الصهيوني. وفي التكتيك، جاء تأكيد “أننا لا نريد حصاراً أو حصارات جديدة”، وهي إشارة تفيد بضرورة التمسك بشروط اللجنة الرباعية وما يسمى “المجتمع الدولي”. أما في آليات تنفيذ اتفاق المصالحة، فجاء تأكيد (السلطة الواحدة والمرجعية الواحدة والسلاح الواحد)، ثم إعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية عبر التحضير لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني. وأما عن الاستراتيجية العامة فلا تزال التمسك باتفاق أوسلو و”عملية السلام”، والعودة إلى المفاوضات، والشرط الوحيد هو وقف الأنشطة الاستيطانية، أو الذهاب إلى الأمم المتحدة وإعلان الدولة. هكذا تبدو الأمور واضحة بالنسبة للسلطة ولحركة (فتح)، وأن المطلوب من الاتفاق أن يحققه حتى يعتبر ناجحاً هو “إنهاء الانقسام” من أجل العودة إلى المفاوضات ل”إنهاء الاحتلال”، بالمنهج السابق على المصالحة.

ويمكن للمرء أن يتأكد من ذلك بمراجعة ما قيل قبيل التوقيع، وما نص عليه الاتفاق بعده حول مهام “حكومة الوحدة الانتقالية”، بل ومن موقف حركة (حماس) من كل ذلك. ففي لقاء للرئيس عباس مع وفد “مبادرة السلام الإسرائيلية” في مقر رئاسة الحكومة في رام الله، قال: “الحكومة الجديدة لديها مهمتان، وهما مواعيد الانتخابات الرئاسية والتشريعية والإعداد لهما، وإعادة إعمار غزة”. وأضاف: “أما السياسة فهي من شأن منظمة التحرير الفلسطينية والرئيس. لذلك سنواصل التعامل مع المفاوضات، فهذه مهمتنا. أما الحكومة فستعمل وفق سياستي”. وقد نص الاتفاق على ذلك، علماً بأنه كان قد سبق لحركة (حماس) أن “تجاوزت” مسألة البرنامج السياسي للحكومة الانتقالية، وقبلت أن تترك السياسة لمنظمة التحرير وأن يكون “البرنامج السياسي” للحكومة هو “البرنامج السياسي للرئيس”.

في ضوء ذلك، يفترض أن تتوقف الحرب بين حركتي (فتح) و(حماس)، وأن تبدأ الاجتماعات بينهما، وتتوالى. وقد لا تقوم عقبات جدية في طريق تشكيل “حكومة الوحدة التكنوقراطية الانتقالية”، ويمكن أن يتم تفعيل المجلس التشريعي الحالي، وتبدأ التحضير للانتخابات. كل ذلك يمكن أن يخدم كأدلة على أن “الانقسام” قد انتهى، وأن “دواليب الوحدة” بدأت في الدوران، ولكن على أرضية أوسلو.

أما بالنسبة لحركة (حماس)، فقد جاء في كلمة خالد مشعل تأكيد قبول “دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة في الضفة والقطاع، دون التنازل عن شبر من الأرض أو عن حق العودة”. هنا يمكن للبعض أن يقول إن الخلافات بين موقف السلطة وحركة (فتح) من جهة، وبين حركة (حماس) من جهة أخرى، لا تزال قائمة. لكنها خلافات لفظية أو شكلية، فالرئيس عباس و(فتح) يقولان الشيء نفسه على صعيد التصريحات، في وقت يوافقان فيه على “تبادل الأراضي” وعلى “حل عادل ومتفق عليه لقضية اللاجئين”. وكان لافتاً في كلمة مشعل أنه تم تجاهل “المقاومة المسلحة”، فذكرت عرضاً وضمناً، وبتعبير خجول: “المقاومة بكل أشكالها”. ومنذ البداية كان هناك من رأى في مشاركة حركة (حماس) في انتخابات 2006 وفي تشكيل الحكومة التي انبثقت عنها، قبولاً من جانبها لاتفاق أوسلو بالرغم من إعلاناتها الرافضة له. اليوم هناك من يرى أن الحركة ذهبت إلى المصالحة لأكثر من سبب، في مقدمتها أنها قررت بشكل نهائي أن تكون شريكاً في أية تسوية يمكن أن يتم التوصل إليها، وإلا فشريكاً في حكم الشعب الفلسطيني أياً كان شكل هذا الحكم، خصوصاً بعد أن أصبح الطريق إلى العمل المسلح مزروعاً بمعوقات كثيرة.

يبقى أن نذكر أن ذلك تم بحضور كل الفصائل الفلسطينية.. فتهانينا ومبروك للجميع.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هل يطيح البرقع الحكومة البريطانية؟

د. محمّد الرميحي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    العالم يتداخل بعضه مع بعض، ويؤثر طرفه سلباً أو إيجاباً فيما يفعله طرف آخر ...

حصاد أردوغان

د. حسن مدن | الخميس, 16 أغسطس 2018

    يعتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه لاعب كبير، لا في المنطقة وحدها، وإنما ...

غزة بين «التصعيد» و «خفض التصعيد» !

عوني صادق

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    بعد التوصل إلى «وقف إطلاق النار»؛ بعد التصعيد الأخير في غزة، وفي جلسة الحكومة ...

«أزمة برونسون» بين واشنطن وأنقرة

د. محمد نور الدين

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    فتحت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرب على تركيا. فرض ترامب عقوبات مالية على ...

انتخابات أميركية في مجتمع يتصدع

د. صبحي غندور

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    ستترك الانتخابات «النصفية» الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ) المقرّرة يوم ...

روسيا وإسرائيل: علاقة جديدة في شرق أوسط جديد

جميل مطر

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    غالبية الذين طلبت الاستماع إلى رأيهم في حال ومستقبل العلاقة بين روسيا وإسرائيل بدأوا ...

العالم كما يراه علماء السياسة

محمد عارف

| الخميس, 16 أغسطس 2018

    «عندما يسقط الإنسان فليسقطْ»، قال ذلك بطل رواية «دون كيخوته»، وليسقط سياسيون غربيون سقطوا ...

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14818
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع254009
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر654326
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56573163
حاليا يتواجد 2773 زوار  على الموقع