موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

متى نحكم على الثورة؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ما حكمك على الثورة؟ هل نجحت؟ هل وصلت إلى نهايتها؟ هل حققت أهدافها؟ متى يعود كل منا إلى حياته العادية؟ عشرات الأسئلة من هذا القبيل وغيره نطرحها على أنفسنا ثم نختلف على الإجابات. أستطيع أن أفهم بسهولة شغف الكثير من المصريين بمعرفة رأي بعضهم بعضاً في الثورة المصرية، وحاجتهم إلى الاطمئنان والاستقرار.

ولكن ما لم أتمكن من فهمه بالسهولة نفسها هو أن نسبة غير بسيطة من مفكري مصر وسياسييها لم تحسم بعد موقفها من أمرين: الأمر الأول هو إنْ كانت مصر حقاً في ثورة؟ فإن كانت الإجابة بنعم يكون الأمر الثاني الذي لم تحسم الأكثرية الموقف منه هو إنْ كنا حقاً نعرف شيئاً عن الثورات حتى بتنا نختلف على أن نطلب أن تنتهي بسرعة أو نطلب أن تستمر حتى تحقق مطالب الناس.

أما إذا كانت الإجابة بالنفي، أي أن مصر ليست في حال ثورة، فالأمر محسوم بطبيعته. ونصبح جميعاً مطالبين بأن نعود إلى التزام قواعد وسلوكيات الحياة العادية التي عشناها ثلاثين عاماً، لا نطالب ولا نتمرد ولا نحتج، ونعيش منبوذين ومضطهدين لا نفعل غير الشكوى والاستسلام لقدرنا التعس، لا نجد شعباً يحترمنا ولا تهتم بنا دولة أخرى.

أفهم نفاد الصبر وضيق الصدر، وأشعر بالأسى حين أرى المصريين مختلفين على كل شيء تقريباً، ولكني غير مكتئب وغير متشائم. أقول للكثيرين الذين لا يكفون عن الاستفسار عن “الموعد المقرر” لانتهاء الثورة، لا تفرحوا كثيراً إذا انفضّ الحفل وعاد كل مواطن إلى حياته العادية واستعاد المستبدون والفاسدون مناصبهم وثرواتهم، أو بعضاً منها، فالثورة التي تحلمون بقرب نهايتها لم تبدأ بعد، وما ظهر لنا منها لا يزيد على تجارب أكثرها ناعم وخجول يمهد للثورة أو يقيس إرادة المصريين وقدرتهم على تحمل أعباء ثورة.

كان ضرورياً تلقين جيلٍ مفاهيم الثورة وآلياتها، وكان ضرورياً خلخلة أركان حكم لا يريد أن يرحل، وكان ضرورياً أن نكتشف حقيقة أمرنا ونحاول الإجابة عن أسئلة راودتنا كثيرًا وجربنا التهرب من الإجابة عنها: أسئلة من نوع من نحن، وماذا نريد، وكم نساوي، وماذا نملك، وكيف سكتنا دهراً؟

أقول لمن نَفِد صبرهم: لا تتعجلوا فلن يصدر حكم على هذه الثورة، إن كانت هي فعلاً ثورة أو قررنا أن تكون، قبل مرور سنوات وربما عقود. لماذا نستعجل إصدار حكم عليها بينما ثورات أخرى أصدر التاريخ في شأنها أحكاماً متناقضة، وبعضها لم يزل في انتظار الحكم عليها. أعلم أن الكثيرين في روسيا وشرقي أوروبا والصين، وفي الغرب أيضاً يعتقدون الآن أن الثورة البلشفية كانت وبالاً على العالم وعلى الأمة الروسية وأمم أخرى كثيرة. ولكني أعلم أيضاً أن في بلاد أخرى وفي بلادنا، أفراداً مازالوا يعتقدون أن التاريخ لم يصدر بعد حكمه النهائي على الثورة الشيوعية.

وأن يوماً سيأتي تعلن فيه الإنسانية عن ندمها لتقصيرها في الدفاع عن الماركسية خلال سنوات التدهور والانهيار.

وبمناسبة التفكير في الماركسية ترددت في ذاكرتي كلمات قالها شو إين لأي رئيس وزراء الصين الأشهر ورجل “الدولة والثورة” بامتياز عندما سئل عن رأيه فيما آلت إليه الثورة الروسية.

قال إن الوقت لم يحن بعد لتقويمها وإن كانت المشكلات التي تواجهها لا تعني بالضرورة فشلها. وكنت قد سمعت منه شخصياً في أواخر الخمسينيات ثم في أوائل السبعينيات أحاديث مطولة تكشف عن عمق اطلاعه على تفاصيل في تاريخ أوروبا، وبخاصة دقائق الثورة الفرنسية.. قال في إجابة شهيرة عن سؤال عن رأيه في الثورة الفرنسية “إن قرناً ونصف القرن ليست بالمدة الكافية للحكم على ثورة كالثورة الفرنسية”.

قضيت بعض وقت الفراغ خلال الأسبوع الماضي أقرأ عن النقاش الدائر في الولايات المتحدة عن الحرب الأهلية الأمريكية بمناسبة مرور مئة وخمسين عاماً على إطلاق الرصاصة الأولى في هذه الحرب التي بدأت فيFORT SUMTER بولاية كارولينا الجنوبية. أعجبني بصفة خاصة مقال كتبه أندرو سوليفان في صحيفة “صنداى تايمز” البريطانية، يقول فيه إن الزائر الأجنبي للولايات المتحدة هذه الأيام، أيام الاحتفال بالذكرى، سيعود مشدوهاً باكتشافه أن الحرب الأهلية الأمريكية مازالت ناشبة. فالناس في أمريكا منقسمون على أسباب نشوبها، يقول المتعاطفون مع القوات الكونفيدرالية، إن الولايات الجنوبية دخلت الحرب دفاعاً عن سيادتها واستقلالها ضد أطماع ولايات الشمال في الهيمنة والتوسع، بمعنى آخر كانت الحرب حرباً بين الولايات ولم تكن حرباً أهلية.

يجدهم الزائر منقسمين كذلك على موضوع العبودية ودوره في هذه الحرب. إذ درج مؤرخون على القول إن الحرب نشبت لأن الشماليين دخلوها بهدف تحرير العبيد. بينما يقول المؤرخون المتعاطفون مع الجنوبيين، إن الشماليين أرادوا تحجيم ثروة الطبقة المالكة للأرض في الجنوب، وهي الثروة التي تراكمت نتيجة امتلاك أصحاب المزارع لما يزيد على 13% من سكان القارة، هم مجموع الزنوج في أمريكا..

ويبدو أن النقاش امتد ليلمس موضوعات حساسة وإن لم تعد مكتومة. يظهر للمراقبين أن قضية التفرقة بين البيض والسود ازدادت سوءاً في الآونة الأخيرة، أي فى عهد الرئيس باراك أوباما. يتحدثون عن مواطنين من السود يرحلون من أحياء ليسكنوا فى أحياء تسكنها أغلبية من “السود” وهو ما يفعله البيض أيضاً. وتنقل محطةCNN في استقصاء جرى فى ولاية ميسيسيبي أن نصف المنتمين إلى الحزب الجمهوري يريدون تشريعات تستعيد تحريم الزواج المختلط بين البيض والسود، أي يريدون العودة إلى محرمات ما قبل الحرب الأهلية. لا يبدو غريباً هذا التطور في وقت يكتب فيه كثيرون عن أن سخط الجمهوريين البيض على أوباما لا ينبع من كونه أسود البشرة بقدر ما ينبع من أنه “نصف أبيض”.

من وسط هذه السحابة الرمادية تسرب اكتشاف أن الفضل في إلغاء التمييز العنصري الذي جرى في الستينيات من القرن الماضى لم يكن للرئيس جونسون وقيادات الحزب الديمقراطي والنخب الفكرية والمؤسسة العسكرية وكل الأجهزة التي ناضلت من أجل هذا الإلغاء، إنما يعود الفضل إلى القضاء الأمريكي حين أصدرت المحاكم واحدة بعد الأخرى أحكاماً تجرم التمييز وتقف إلى جانب حقوق السود في العدالة الاجتماعية والمساواة. ويتجدد الآن الأمل لدى القوى المتحررة في أمريكا في أن يجدد القضاء جهوده لمنع الانجراف مجدداً وراء هذه الممارسات الوحشية والعنصرية.

أملنا، نحن أيضاً، أن يستعد رجال القضاء في مصر لدور مماثل قد تعجز عن القيام به مؤسسات أخرى لأسباب نقدّرها أو لا نصرح بها، ولظروف قد تفاجئنا. أثق في ولاء الثوار، شعباً وطوائف وأفراداً، للثورة ولكني أشعر بأن مكتسباتها في خطر إن لم تتكاتف الجهود لتقنينها وبسرعة، وإن لم يتصدر رجال القضاء المصري صفوف المدافعين عنها، ويتحملوا مسؤولية ومشاق حمايتها.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14059
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع244660
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر608482
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55524961
حاليا يتواجد 2953 زوار  على الموقع