موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

تنافس على قاعدة عدم التكافؤ

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لأسابيع عديدة مضت ولأسابيع عديدة آتية، كان الحديث المسموع وسيظل يدور في رام الله وتل أبيب حول ما سماه وزير الحرب “الإسرائيلي” إيهود باراك “تسونامي سبتمبر/ أيلول”، ذلك “الحراك” المتعلق بتوجه السلطة الفلسطينية إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها المقبلة للحصول على اعتراف ب”دولة فلسطينية في حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”. السلطة الفلسطينية في رام الله “تعتمد” وتعلق الآمال الكبيرة (طالما اعتمدت وطالما علقت)، على تأييد إدارة الرئيس باراك أوباما لمطلبها، وحكومة نتنياهو، في المقابل، تهيئ نفسها على أكثر من صعيد لإحباط تلك الآمال. ولكل منهما معطياته التي يراها تعمل لمصلحته، ويأمل أن يحقق بها الفوز في المنافسة المحتدمة على كسب الموقف الأمريكي.

المعطيات لدى السلطة الفلسطينية واضحة، عبّر عنها الرئيس محمود عباس في أكثر من مناسبة كان آخرها في مقابلة له مع صحيفة (الأيام- 19/4/2011) حيث قال: “نحن نعتمد على ما قاله الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه يريد أن يرى دولة فلسطينية في سبتمبر/ أيلول المقبل، وهو الموعد الذي حددته اللجنة الرباعية”. كرر ذلك في المقابلة نفسها وقال: “سأذهب إلى الأمم المتحدة. لماذا؟ لأن الرئيس أوباما قال إنه يريد رؤية فلسطين بعضوية كاملة في سبتمبر/ أيلول”. هذه الثقة الزائدة بالرئيس أوباما تبدو أكبر بكثير مما تسمح به التجارب معه. أما الاعتقاد بأن ما بين 130 - 150 دولة في الجمعية العامة ستعترف بالدولة الفلسطينية، فإنه من دون الاعتراف الأمريكي (وربما معه)، لا يغير شيئاً على الأرض. بمعنى آخر، كل اعتماد أبو مازن على أوباما.

المعطيات لدى حكومة نتنياهو ليست في بساطة معطيات السلطة الفلسطينية، بل هي معقدة أكثر قليلاً، وللمفارقة لا توجد لدى نتنياهو تلك الثقة التي لدى الجانب الفلسطيني بالرئيس أوباما. لذلك، يعتمدون في تل أبيب على “تأثير” الخطاب الذي سيلقيه نتنياهو أمام الكونغرس الأمريكي في النصف الأول من شهر مايو/ أيار المقبل لإقناع إدارة أوباما أو لممارسة الضغط اللازم عليها لكبح جماح المسعى الفلسطيني. ويرى يارون ديكل في صحيفة (معاريف 18/4/2011) أنه “إذا لم يقنع نتنياهو في خطابه أمام الكونغرس بجدية نواياه لحل النزاع... فسيتحمل خسارتنا المعقل الأخير”.

في الوقت نفسه، سربت الصحافة “الإسرائيلية” في الأيام القليلة الماضية أنباء عن “اتساع شقة الخلاف” بين إدارة أوباما وحكومة نتنياهو، وأن أوباما مصرّ على إقامة دولة فلسطينية وسيؤيد طلب الاعتراف بها في الأمم المتحدة (يديعوت أحرونوت 10/4/2011). وبسبب ذلك الخلاف، تحدثت الصحافة “الإسرائيلية” عن “مبادرة لتسوية شاملة” سيتقدم بها أوباما، أكدتها وزيرة الخارجية الأمريكية في كلمة لها في المنتدى الأمريكي الإسلامي العالمي، وقالت: إنها ستعلن خلال أسابيع، ولمواجهة هذا الموقف الأمريكي، كما بينت الصحف “الإسرائيلية”، بدأ الحديث عن “خطة” ينوي نتنياهو أن يتقدم بها، تتلخص في انسحاب محدود من أماكن مأهولة من المنطقتين (ب، ج حسب أوسلو) لا تشمل المستوطنات ولا الأغوار ولا القدس. ويرى محللون “إسرائيليون” أن الخطة ليست أكثر من “حيلة” يراهن نتنياهو على أنها ستكون مرفوضة فلسطينياً، ويعتقد أنه بتقديمها يكون قد أنجز ما عليه. لكن الجهد الأكبر الذي تبذله حكومة نتنياهو، ومنذ أشهر، لإحراز الفوز في المنافسة ينصب على الجبهة الأمريكية الداخلية: الكونغرس. وفي مقال نشر في صحيفة (يديعوت أحرونوت 17/4/2011)، أوضح أليكس فيكشمان أن “زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ، إيريك كنتور، أبلغ نتنياهو، مع تسلمه مهام منصبه في نوفمبر/ تشرين الثاني 2010، أنه سيعمل كسترة واقية ل”إسرائيل” ضد مبادرات الإدارة. وقد نجح كنتور في تجنيد رئيس مجلس النواب، جون باينور، أيضاً للقيام بالمهمة نفسها”. ويضيف فيكشمان في مقاله: “رسالة “إسرائيل” والجمهوريين إلى الفلسطينيين هي: الكونغرس لن يسمح لكم بالمس ﺑ”إسرائيل””.

ومعتمداً على حقيقة أن الرئيس أوباما ينوي ترشيح نفسه لولاية ثانية، ولن يغامر باتباع سياسات أو اتخاذ مواقف تغضب “إسرائيل”، يجد نفسه في الموقع الأقوى بالنسبة لأوباما وعباس معا. ومن الصعب ألا يقال، من هذه الزاوية للنظر، إنه على حق. وقد يفسر ذلك ما استبق به خطابه المنتظر أمام الكونغرس ووعد به الجيش “الإسرائيلي”، في احتفال أقامه الجيش بمناسبة عيد الفصح اليهودي (13/4/2011) حيث قال: “سنقف وقفة قوية أمام كل من يحاول أن يملي علينا الشروط” وأضاف قائلاً: “مررنا بعامين أكدنا فيها المبادئ، وأولها اعتراف فلسطيني بدولة “إسرائيل” كدولة للشعب اليهودي. والمبدأ الثاني هو الترتيبات الأمنية التي يجب أن تضمن أمن “إسرائيل” إذا ما انهارت التسوية”. وقد جاء في مقابلة للرئيس عباس مع وكالة (فرانس برس 18/4/2011) في ما يبدو تعليقا على هذه المسألة، قوله: “نتنياهو يريد وجوداً عسكرياً “إسرائيلياً” لمدة 40 عاما في المنطقة بالمتاخمة لغور الأردن، وهو بالتالي سيواصل احتلاله”.

إن أول شروط المنافسة العادلة، أيا كان نوعها أو موضوعها، أن تتم على قاعدة من التكافؤ حيث يخضع كل المشاركين للقواعد نفسها، وحتى تتوفر فرصة للمقارنة والمفاضلة. والثابت أن التكافؤ مفقود في منافسة على قلب البيت الأبيض يكون أحد أبطالها رئيس حكومة “إسرائيل”، وهو ما يجعلها قائمة على قاعدة اللاتكافؤ، ويجعل منها أكثر من مغامرة غير محسوبة بل مقامرة عواقبها غير محمودة حتى لو لم يكن الفلسطينيون هم الطرف الأخر، فما بالكم عندما يكونون؟


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4749
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع4749
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر758164
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57835713
حاليا يتواجد 3187 زوار  على الموقع