موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي:: الإفراج عن المديرة المالية لشركة هواوي بكفالة ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق ::التجــديد العــربي:: ذكرى ميلاد أديب نوبل نجيب محفوظ الـ107 ::التجــديد العــربي:: الكشف عن مقبرة ترجع لعصر الأسرة الـ18 بكوم أمبو ::التجــديد العــربي:: مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية ::التجــديد العــربي:: 74 مليون مسافر عبر مطار دبي خلال 10 أشهر ::التجــديد العــربي:: لهذا السبب أكثروا من تناول الخضار والفاكهة ::التجــديد العــربي:: القهوة قد تحارب مرضين قاتلين! ::التجــديد العــربي:: بعد قرار المغرب المفاجئ.. مصر تتأهب للترشح لاستضافة كأس أمم إفريقيا ::التجــديد العــربي:: فوز ليفربول على ضيفه نابولي 1 / صفر ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ::التجــديد العــربي:: ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي::

بعد اغتيال المتضامن الإيطالي:غزة إلى أين؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

وراء كل جريمة سياسية فكر وإيديولوجية،وكل فكر وأيديولوجيا نتاج لثقافة ومنتج لها في نفس الوقت،وبالتالي فللجريمة السياسية قاتلان: الأول مباشر أو مُطلق النار،

والثاني غير مباشر وهو الثقافة والفكر المحرض على القتل. فكر وثقافة خطيران ووافدان بدءا يتغلغلان في المجتمع الفلسطيني الذي عُرف عبر التاريخ بأنه مجتمع تسامح، قتلا فيكتوريو أرغوني في غزة.

جريمة اغتيال فيكتوريو اريغوني في غزة من طرف جماعة تركب موجة التدين والأسلمة لها دلالاتها وتداعياتها الخطيرة إذا وضعناها في سياقها ألزماني والمكاني.فزمنيا تأتي الجريمة في الوقت الذي فيه الفلسطينيون بأمس الحاجة لدعم وتأييد الرأي العالم العالمي لمواجهة استحقاقات الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة من جانب ولتكثيف الضغوط على إسرائيل لفك الحصار نهائيا عن القطاع،وتأتي وفي الوقت الذي يخوضون فيه الفلسطينيون معارك سياسية ودبلوماسية وقانونية في المحافل الدولية وعند الرأي العام العالمي لكشف الجرائم الصهيونية ومحاكمة قادة الحرب الإسرائيليين .

ومكانيا تحدث جريمة الاغتيال في قطاع غزة حيث يشد المتعاطفون مع عدالة قضيتنا الرحال ليعبروا عن تضامنهم مع عدالة القضية،وكان فيكتوريو أحد هؤلاء الذين كسروا الحصار حيث تعايش مع فلسطينيي غزة لثلاثة أعوام وكان صلة الوصل بين فلسطين المحتلة والمؤيدين لها في العالم وخصوصا في بلده إيطاليا ،ولإيطاليا مكانة خاصة في حملات فك الحصار لأن كثيرا من المتعاطفين جاءوا من إيطاليا ولأن سفن فك الحصار تنطلق من هناك أو تمر عبرها،وكأن قتلة فيكتوريو كانوا يوجهون رسالة للشعب الإيطالي لردعه عن التعاطف مع الشعب الفلسطيني وإظهار أن الفلسطينيين ليسوا أوفياء لمن يساعدهم وأن قطاع غزة أرض غير آمنة للأجانب وهي نفسها الرسالة التي تحاول إسرائيل توصيلها للعالم .أيضا تأتي الجريمة في الوقت التي تدعي إسرائيل أن غزة باتت وكرا لتنظيم القاعدة وغيرها من التنظيمات المتطرفة.

جريمة اغتيال فيكتوريو تستحضر جريمة اغتيال راشيل كوري قبل سنوات في رفح بقطاع غزة ،وراشيل كوري شابة أمريكية تركت أهلها وموطنها لتحضر لفلسطين معلنة تضامنها مع الفلسطينيين، فقتلتها عن عمد جرافة إسرائيلية ،وبالرغم من أن قتلة فيكتوريو فلسطينيو الجنسية للأسف إلا أن الجريمة تخدم نفس الهدف الذي تسعى إليه إسرائيل وهو منع المتضامنين من الحضور لفلسطين حتى لا يكشفوا جرائمها وحتى لا يكونوا شهود عيان على هذه الجرائم والكل يتذكر أيضا ما قامت به إسرائيل بحق المتضامنين على ظهر سفينة مرمره .

ولكن، لا يكفي أن نشير بأصابع الاتهام لإسرائيل لكونها مستفيدة من جريمة اغتيال فيكتوريو،ففي غزة تتشكل بيئة من التطرف والانغلاق الديني تسمح لجماعات أن تمارس القتل باسم الدين وأن تفتي محرمة ومحللة كما يحلو لها بحيث بات كل مواطن من خارج ظاهرة التدين الشكلاني والسياسي يشعر بالخوف والقلق على نفسه وأسرته وعلى مستقبل قطاع غزة،وقد سبق وأن تم تفجير محلات حلاقة سيدات ومقاهي للشباب ومحلات بيع أشرطة تسجيل والتعرض لفتيات بتهمة التبرج ،وفي كل شوارع وأزقة غزة تنتشر اللافتات والشعارات الدينية متضمنة كل مالا يخطر على بال من فتاوى التحليل والتحريم والوعد والوعيد،وكل شعار يعكس رؤية جماعة من الجماعات العديدة التي تتنافس على استقطاب شباب انغلق أمامهم أفق التعليم والعمل،بل وصل الأمر لمداهمة مكتبات ومصادرة كتب بحجة مخالفتها للشريعة.

عندما تلتقي ممارسات بعض الجماعات التي تَنسب نفسها للإسلام كالتي قتلت فيكتوريو مع أهداف إسرائيلية،وعندما تتغذى هذه الجماعات من بيئة وثقافة تشجعها السلطة القائمة أو تشكل المرجعية الأيديولوجية لهذه السلطة ،آنذاك يجب دق ناقوس الخطر والالتفات إلى الوضع الداخلي ومحاولة تحصينه ليس فقط امنيا بل ثقافيا وديمقراطيا.

في حالة استمرار الانقسام ووقف المقاومة فإن فرص ارتداد العنف داخليا تكون كبيرة،وحيث لا توجد ثقافة داخلية تبرر العنف سوى الثقافة الدينية المغلقة،وحيث أن جماعات دينية خارجية كثيرة تسعى لملئ فراغ ساحة المقاومة الناتج عن توقيف الفصائل الفلسطينية - وخصوصا حركتي حماس والجهاد الإسلامي - للعمليات الجهادية ،فإن قطاع غزة مقبل على وضع خطير.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن

News image

أعلنت السعودية اتفاقاً لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ويضم السعودية و مصر و ...

الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق

News image

أعلنت الأمم المتحدة أن طرفي الصراع اليمني في محادثات السلام بالسويد تسلما أربع مسودات اتف...

مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية

News image

شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري على حاجة لبنان إلى حكومة منسجمة لمواجهة الاستحقاقات الق...

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

حول المسالة الفلسطينية

د. سليم نزال

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    يمكن تعريف النشاط السياسى الى مستويات اساسيية الاول المستوى الوطنى و الثاني المستوى الدولى ...

هل توجد خطة اسمها «صفقة القرن» ؟

عوني صادق

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    منذ سنتين يدور حديث يعلو ويهبط، وأحياناً يتوقف عن «خطة سلام» مزعومة تعود حقوق ...

ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟!

د. صبحي غندور

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    ما الذي سيحصل بعد النجاح في هزيمة أماكن الجماعات الإرهابية داخل مشرق الأمة العربية ...

الأنماط الحياتية القابعة وراء الأشخاص

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    أبدا، يعيد التاريخ نفسه المرة تلو المرة فى بلاد العرب. مما يتكرر فى مسيرة ...

ماكرون وتيريزا ماى: المصير الغامض

عبدالله السناوي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

  «أتوقف اليوم عن ممارسة مهامى رئيسا للجمهورية الفرنسية».   هكذا فاجأ «شارل ديجول» الفرنسيين والعالم ...

إنعاش المجتمعات المحلية تصحيح لمسيرة العولمة

جميل مطر

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    المشهد المألوف هذه الأيام منظر بعض فرسان العولمة يترجلون مثل دونالد ترامب وكثيرين من ...

العودة إلى إفريقيا

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    على الرغم من أن مصر تقع فى أقصى الطرف الشمالى الشرقى لإفريقيا فإنها مثلت ...

أسطوانة نتنياهو المشروخة

د. فايز رشيد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    طلع علينا نتنياهو بالعملية التي أسماها «درع الشمال» والتي تهدف إلى تفجير ما ادّعاه ...

الابتكار أو الاندثار

د. محمّد الرميحي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    كثيرة هى التقارير التى تصدر من مؤسسات مختلفة تتناول الوضع العربي، إلا أن تقرير ...

ثقافة «حلف الفضول»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    إذا كانت الأمم والشعوب والبلدان تؤكد على رافدها الثقافي لحقوق الإنسان، فمن حق العرب ...

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم273
mod_vvisit_counterالبارحة55445
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع251699
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر587980
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61732787
حاليا يتواجد 5433 زوار  على الموقع