موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

عن قانون الانتخاب المنتظر.. بلا تعقيد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لست ممن يميلون للبساطة والتبسيط، بيد أنني ألحظ مع ذلك، ميلاً متعاظماً لدى أوساط عدة، لـ»تعقيد» مسألة التوافق على قانون انتخابي جديد، لكأننا أمام «رياضيات ولوغاريتمات» معقدة، لن يفكك طلاسمها سوى الراسخون في العلم.. المسألة أيها السادة، أبسط من ذلك بكثير.. كل ما يتعين علينا فعله، هو أن نجيب على رزم الأسئلة التالية: الرزمة الأولى، هل نريد برلماناً قوياً، سياسياً وحزبياً وبرامجياً، أم أننا استمرأنا البرلمانات الضعيفة المشرذمة، برلمانات الخدمات والحارات والعشائر والحمائل والموظفين السابقين ورجال الأعمال الهابطين بالبراشوت على مسرح السياسة والاقتصاد. إن كنا نريد برلماناً سياسياً قوياً، فالقانون الذي سيأتي بها هو قانون النسبية الكاملة أو المختلطة، قانون الصوت الواحد غير المتحوّل، جرّبناه وقد جرّ علينا الخراب والبلاء والابتلاء.. لنقرر سياسياً بشأن صورة البرلمان الذي نريد، وعندها لن نعدم الوسيلة (القانون) للحصول على ما نرغب.. القرار السياسي أولاً.. الإرادة السياسية أولاً.

الرزمة الثانية، هل نريد برلماناً ممثلاً بصورة عادلة للأردنيين جميعاً، برلماناً ينهض على القاعدة الدستورية التي تعظم المساواة بين المواطنين، وتفعّل قانون المواطنة ومنطقها. إن كان جوابنا نعم، فهناك ألف طريقة وطريقة لردم فجوات التمثيل من دون إثارة مشاكل أو استثارة حساسيات.. يمكننا أن نعتمد حزمة من المعايير لتوزيع المقاعد والدوائر.. يمكننا أن نقلص الفجوة في تمثيل المنابت والأصول.. يمكن للتفاوت الجغرافي والتنموي بين منطقة وأخرى أن يتقلص، وللنساء أن يحظين بتمثيل يليق بالأردنيات، فالتمثيل الحالي والسابق لا يليق بهنّ.. ماذا نريد، هذا هو السؤال الذي لم تجب عليه الدولة الأردنية، ومن دون الإجابة عنه، سيظل قانون الانتخابات «لغزاً» عصياً على التفكيك.

الرزمة الثالثة من الأسئلة، هل نريد انتخابات حرة ونزيهة ومتخففة من شبهة التزوير والتدخل الحكومي وشراء الأصوات ونقلها.. إن كان الجواب نعم، فلنذهب إلى اقتراح إنشاء مفوضية عليا مستقلة للانتخابات، تشرف على العملية من ألفها إلى يائها، وتتشكل وتعمل باستقلالية تامة عن السلطة التنفيذية.. لنذهب إلى تحديد سقف الإنفاق المالي على الانتخابات.. لنقرر شكل ورقة الانتخابات وشروط المعزل الأنتخابي، ولنعتمد واحدة من الطرق الشفافة لتصويت الأميين.. لننقح السجلات ولنعتمد أحدث ما توصلت إليه من تقنيات وفنيّات في مجال إدارة العملية الانتخابية وتقنياتها.

إن كنا نريد انتخابات نزيهة، تستحوذ على ثقة المواطن والحزبي، الناخب والمرشح، الفائز والراسب، فلنمنح حق الطعن في صحة العضوية للقضاء وليس للبرلمان، ولنجعل نتائج الانتخابات، شفّافة ومصداقة من دون غمز ولمز وهمس وطعن وتشكيك وتشويه.

الرزمة الرابعة من الأسئلة، هل نريد برلماناً قادراً على استعادة ثقة الناس وقناعتهم بدوره.. هل نريد انتخابات جاذبة لكل المواطنين، فيقبلون على صناديق الاقتراع بأعلى النسب الممكنة.. إن كان الجواب نعم، فلنعمل بكل ما سبق ذكره، ونضيف إليه، إعلاناً سياسياً والأفضل (دستورياً)، بأن الحزب/ الائتلاف/ التكتل الذي سيأتي بأعلى الأصوات والمقاعد، هو من سيكلف بتشكيل حكومة مرحلة ما بعد الانتخابات، أو على الأقل، يعطى الفرصة الأولى لفعل ذلك.. عندها وعندها فقط، يصبح للانتخابات أهمية، وللصوت قيمة، ويتدفق الناس من كل فجّ عميق على صناديق الاقتراع.. عندها وعندها فقط، ستخرس الألسنة التي تنهش السلطة الدستورية الأولى في البلاد: السلطة التشريعية، أو هكذا يجب أن تكون.. عندها وعندها فقط، سنودّع فصلاً مأساوياً في حياتنا النيابية والديمقراطية، فصل تحوّل فيه النواب إلى عبء بدل أن يكونوا ذخراً، وباتوا جزءا من المشكلة بدل أن يكونوا جزءا من الحل.

ماذا نريد من البرلمان المقبل، أو أي برلمان يريد؟.. سؤال سياسي بامتياز، يبحث عن إجابة سياسية بامتياز، تصدر عن صنّاع القرار السياسي في البلاد في المقام الأول والأخير.. بعدها ليُعطى الخبز للخباز.. ليترك للخبراء والخياطين أو «الترزيين» وفقاً لتعبير إخواننا المصريين، ليفصلوا لنا «الثوب الذي نريد.. نحن نوفر القماشة، ونترك لهم الباقي.. المسؤول السياسي يقرر، والخبير «يطرز».. المسألة أبسط مما يُظن.. المسألة معقدة الآن لأننا لم نحسم أمرنا بعد، لا نعرف ماذا نريد ولا أين نتجه.

ذات مساء في أكسفورد، احتدم الجدل بيني وبين خبير لاتيني في شؤون الانتخابات وتحولت مائدة العشاء إلى ساحة لتقاذف الأفكار والمخاوف والتحسبات والصيغ والمقترحات.. إلى أن فاجأني بعبارة حسمت الجدل: قل أي برلمان تريد وأنا أعطيك القانون الذي سيأتيك به.. وها أن بعد خمس سنوات أو أزيد قليلاً على ذاك اللقاء، أكرر من وراء صديقنا: قولوا لي أي برلمان تريدون، ونحن نعطيكم القانون الذي سيأتي به.

عريب الرنتاوي

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43639
mod_vvisit_counterالبارحة43787
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع87426
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي233281
mod_vvisit_counterهذا الشهر787720
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45850108
حاليا يتواجد 3750 زوار  على الموقع