موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

عن قانون الانتخاب المنتظر.. بلا تعقيد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لست ممن يميلون للبساطة والتبسيط، بيد أنني ألحظ مع ذلك، ميلاً متعاظماً لدى أوساط عدة، لـ»تعقيد» مسألة التوافق على قانون انتخابي جديد، لكأننا أمام «رياضيات ولوغاريتمات» معقدة، لن يفكك طلاسمها سوى الراسخون في العلم.. المسألة أيها السادة، أبسط من ذلك بكثير.. كل ما يتعين علينا فعله، هو أن نجيب على رزم الأسئلة التالية: الرزمة الأولى، هل نريد برلماناً قوياً، سياسياً وحزبياً وبرامجياً، أم أننا استمرأنا البرلمانات الضعيفة المشرذمة، برلمانات الخدمات والحارات والعشائر والحمائل والموظفين السابقين ورجال الأعمال الهابطين بالبراشوت على مسرح السياسة والاقتصاد. إن كنا نريد برلماناً سياسياً قوياً، فالقانون الذي سيأتي بها هو قانون النسبية الكاملة أو المختلطة، قانون الصوت الواحد غير المتحوّل، جرّبناه وقد جرّ علينا الخراب والبلاء والابتلاء.. لنقرر سياسياً بشأن صورة البرلمان الذي نريد، وعندها لن نعدم الوسيلة (القانون) للحصول على ما نرغب.. القرار السياسي أولاً.. الإرادة السياسية أولاً.

الرزمة الثانية، هل نريد برلماناً ممثلاً بصورة عادلة للأردنيين جميعاً، برلماناً ينهض على القاعدة الدستورية التي تعظم المساواة بين المواطنين، وتفعّل قانون المواطنة ومنطقها. إن كان جوابنا نعم، فهناك ألف طريقة وطريقة لردم فجوات التمثيل من دون إثارة مشاكل أو استثارة حساسيات.. يمكننا أن نعتمد حزمة من المعايير لتوزيع المقاعد والدوائر.. يمكننا أن نقلص الفجوة في تمثيل المنابت والأصول.. يمكن للتفاوت الجغرافي والتنموي بين منطقة وأخرى أن يتقلص، وللنساء أن يحظين بتمثيل يليق بالأردنيات، فالتمثيل الحالي والسابق لا يليق بهنّ.. ماذا نريد، هذا هو السؤال الذي لم تجب عليه الدولة الأردنية، ومن دون الإجابة عنه، سيظل قانون الانتخابات «لغزاً» عصياً على التفكيك.

الرزمة الثالثة من الأسئلة، هل نريد انتخابات حرة ونزيهة ومتخففة من شبهة التزوير والتدخل الحكومي وشراء الأصوات ونقلها.. إن كان الجواب نعم، فلنذهب إلى اقتراح إنشاء مفوضية عليا مستقلة للانتخابات، تشرف على العملية من ألفها إلى يائها، وتتشكل وتعمل باستقلالية تامة عن السلطة التنفيذية.. لنذهب إلى تحديد سقف الإنفاق المالي على الانتخابات.. لنقرر شكل ورقة الانتخابات وشروط المعزل الأنتخابي، ولنعتمد واحدة من الطرق الشفافة لتصويت الأميين.. لننقح السجلات ولنعتمد أحدث ما توصلت إليه من تقنيات وفنيّات في مجال إدارة العملية الانتخابية وتقنياتها.

إن كنا نريد انتخابات نزيهة، تستحوذ على ثقة المواطن والحزبي، الناخب والمرشح، الفائز والراسب، فلنمنح حق الطعن في صحة العضوية للقضاء وليس للبرلمان، ولنجعل نتائج الانتخابات، شفّافة ومصداقة من دون غمز ولمز وهمس وطعن وتشكيك وتشويه.

الرزمة الرابعة من الأسئلة، هل نريد برلماناً قادراً على استعادة ثقة الناس وقناعتهم بدوره.. هل نريد انتخابات جاذبة لكل المواطنين، فيقبلون على صناديق الاقتراع بأعلى النسب الممكنة.. إن كان الجواب نعم، فلنعمل بكل ما سبق ذكره، ونضيف إليه، إعلاناً سياسياً والأفضل (دستورياً)، بأن الحزب/ الائتلاف/ التكتل الذي سيأتي بأعلى الأصوات والمقاعد، هو من سيكلف بتشكيل حكومة مرحلة ما بعد الانتخابات، أو على الأقل، يعطى الفرصة الأولى لفعل ذلك.. عندها وعندها فقط، يصبح للانتخابات أهمية، وللصوت قيمة، ويتدفق الناس من كل فجّ عميق على صناديق الاقتراع.. عندها وعندها فقط، ستخرس الألسنة التي تنهش السلطة الدستورية الأولى في البلاد: السلطة التشريعية، أو هكذا يجب أن تكون.. عندها وعندها فقط، سنودّع فصلاً مأساوياً في حياتنا النيابية والديمقراطية، فصل تحوّل فيه النواب إلى عبء بدل أن يكونوا ذخراً، وباتوا جزءا من المشكلة بدل أن يكونوا جزءا من الحل.

ماذا نريد من البرلمان المقبل، أو أي برلمان يريد؟.. سؤال سياسي بامتياز، يبحث عن إجابة سياسية بامتياز، تصدر عن صنّاع القرار السياسي في البلاد في المقام الأول والأخير.. بعدها ليُعطى الخبز للخباز.. ليترك للخبراء والخياطين أو «الترزيين» وفقاً لتعبير إخواننا المصريين، ليفصلوا لنا «الثوب الذي نريد.. نحن نوفر القماشة، ونترك لهم الباقي.. المسؤول السياسي يقرر، والخبير «يطرز».. المسألة أبسط مما يُظن.. المسألة معقدة الآن لأننا لم نحسم أمرنا بعد، لا نعرف ماذا نريد ولا أين نتجه.

ذات مساء في أكسفورد، احتدم الجدل بيني وبين خبير لاتيني في شؤون الانتخابات وتحولت مائدة العشاء إلى ساحة لتقاذف الأفكار والمخاوف والتحسبات والصيغ والمقترحات.. إلى أن فاجأني بعبارة حسمت الجدل: قل أي برلمان تريد وأنا أعطيك القانون الذي سيأتيك به.. وها أن بعد خمس سنوات أو أزيد قليلاً على ذاك اللقاء، أكرر من وراء صديقنا: قولوا لي أي برلمان تريدون، ونحن نعطيكم القانون الذي سيأتي به.

عريب الرنتاوي

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15401
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع48064
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر411886
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55328365
حاليا يتواجد 2755 زوار  على الموقع