موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الثورات العربية والتحديات القائمة.!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

تواجه الثورات العربية الشعبية الجديدة تحديات قائمة، يمكن تقسيمها إلى تحديات البناء، وتحديات المواجهة، إستراتيجية ومرحلية، جديدة وقديمة. وفي كل الأحوال تكون الثورات أمام ظروف صعبة ومعقدة وهي تخوض غمار التحولات والتغيير. فالثورة تغيير متواصل لكل ما في العهد السابق لها، بمستوياته السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها داخليا، مما يحولها إلى عملية متواصلة ومتقاطعة مع قديمها على جميع هذه الأصعدة. وبديهي تتحداها قوى كثيرة، من العهد السابق ومن القوى التي انحنت أمامها مؤقتا بانتظار الالتفاف عليها، ومن القوى المشاركة في الثورات نفسها، ومن الأعداء الخارجيين. وتتباين تأثيرات كل تحد بموازينه وفعله على الأرض.

هذا أمر طبيعي لأنها أولا ثورات شعبية، وثانيا لها سمات جديدة في صفحات التاريخ العملي للثورات، وثالثا لأنها عفوية ومن اجل الشعب ولخدمة مصالحه وقام بها الشعب بكل قطاعاته وأجياله وتياراته، مع غلبة الأجيال الشابة الفقيرة والمتوسطة، العمالية والجامعية عليها. وقد يكون أول التحديات اسم أو مفهوم الثورة نفسه، بعد ان ابعد خارج التاريخ العربي، واستخدمت مسميات كثيرة لا تقترب منه. وتأتي بعدها التحديات الأخرى. الاستمرارية في التغيير والتحول فيها من فعل الاحتجاج والانتفاضة إلى الثورة. وهذا يتطلب عمليا الحسم في التنظيم والتخطيط والاتجاهات والعمل المشترك ومهمات البرنامج الثوري لها، في الأوليات والأولويات ويلعب فيها عامل الزمن كثيرا. وواقع الثورة يتطلب التغيير الفعلي ليس في الأسماء والوجوه فقط وإنما في الآليات والأدوات بمعناها السياسي أولا وعلى مختلف الصعد ثانيا.

ولأنها لم تنجز كما حصل في الثورات الكلاسيكية، كامل دورها وإنما تمت ببقاء جسم النظام بعد التخلص من رأسه في تونس ومصر، مثلا، فان الخطر يبقى كبيرا من أعضاء الجسم، كفلول له، ومما اصطلح على قسم كبير منه عربيا في مختلف الثورات بالبلطجية. وهنا تتصارع القوى على المكشوف أو في الخفاء، أو في الحالين معا، مع سلمية الاندلاع والانجاز، وينتصر من يمسك بزمام الأمور ويغلب في موازين القوة في العملية الثورية. وبحكم ان المؤسسة العسكرية في تونس ومصر انحازت بشكل ما إلى الثورة والشعب، إلا ان اغلب قياداتها لم تحسم أمورها بقناعاتها الشخصية، وقد تؤثر عليها قوى خارجية أيضا، وتدفعها إلى الارتداد أو تحرفها مما يجعل منها خطورة حقيقية وتحد كبير، وتأتي المخاوف هنا بحكم إغراءات السلطة وإمكانيات المؤسسة العسكرية والتجارب السابقة التي حصلت في العالم العربي سابقا في التشبث بالسلطة والانقلاب على الثورة الشعبية ومكاسبها وما حققته بتضحياتها. هذا تحد خطير مبكر أمام أية ثورة مما يبقي الحذر واجبا والتفكير في حماية الثورة ومكتسباتها مطلوبا.

كما تشكل الصراعات بين التيارات والاتجاهات التي تحملت مسيرة التغيير وناضلت في صفوف الثورة تحديا كبيرا، إذا لم تستوعب دروس الثورة وتتعاون فيما بينها وتتحمل بشرف نجاح المسيرة وتعمل سوية على بناء دولة مدنية ديمقراطية جديدة فعلا، دون استئثار أو تفرد أو محاولات هيمنة عليها وارتداد بها عن أهدافها الرئيسية التي دفعت بشباب الثورات ان تضحي بدماء زكية ثمنا للحرية والديمقراطية والعدالة والتغيير. وهو تحد يعرف قديما، في القول القائل: الثورة تأكل أبناءها. الأمر الذي ينبغي ان يكون واضحا أمام الجميع، من شارك بالثورة أو ساهم بتحقيقها أو انتمى إليها، بعد نجاح الثورة في تونس ومصر خصوصا، واستمرارا للثورات المشتعلة الآن في غيرهما من البلدان، ان يضع أمامه طبيعة الثورة والمهمات الإستراتيجية لها قبل كل اعتبار آخر، فئوي أو إيديولوجي أو بأبعاد ضيقة وقصر نظر ونسيان أهمية المنجز وآفاقه ومصير الثورة والشعب أيضا.

يتلو ذلك النظر في حال التحديات الإستراتيجية في البناء، ومن أبرزها إشاعة مفاهيم الثورة والتقدم والتطوير، في تثوير قضايا الثقافة الوطنية وقيم التعليم التربوية والمشاركة الجماهيرية وتمكين المرأة فيها والتخلص من سياسات التخلف والفردية والأنانية وما يرجع عجلة الثورة عن التطور والتجديد. وهذه لها أبعاد مختلفة تعتمد على سبل تنفيذها والإبداع فيها. وتبرز فيها السياسات الجديدة المتبعة في التعامل مع الإرث السابق ومكوناته البشرية خصوصا. والانتباه إلى إنسانية الثورة والتغير السلمي وقيم الكرامة والحس الوطني. وتقديم نموذج فعلي، بتحكيم العقل والمنطق الإنساني والتركيز على المكتسبات والنهوض الثوري بها والابتعاد عن روح الانتقام والاستئصال والاحتكار وإعادة إنتاج السيناريوهات السوداء للدكتاتوريات السابقة أو استنساخ العنف والاستبداد والفوضى.

من بين ابرز التحديات أيضا صناعة الحلول المناسبة والعملية للإشكاليات والقضايا الأساسية التي لعبت الأنظمة والسلطات الديكتاتورية عليها، فيما يتعلق بالوحدة الوطنية ومشاريع الفتنة والتفرقة، والعمل على إشاعة روح المواطنة والمساواة وتطوير عجلة التنمية المستدامة والحكم الرشيد وتعميق منجزات الثورة الوطنية الديمقراطية ومهماتها الكفاحية. واستخلاص الدروس والعبر والتجديد في معالجاتها. ولعل ما حدث في تونس ومصر إلى الآن من خطوات صحيحة في تطهير الحكم واحترام الحياة الحزبية والنقابية وبناء مؤسسات جديدة للأمن والعمل الوطني، عبرة ودرسا آخر إلى غيرها من الثورات والتحولات التي يتوجب ان تتواصل وتستمر كتحديات مستقبلية إستراتيجية للعالم العربي . هذه جزء من تحديات كثيرة، داخلية وخارجية، تثير مخاوف فعلية من الانقضاض على الثورات الشعبية وتشويه مساراتها التنويرية والحضارية التي مارستها ويؤمل تطويرها عربيا.

*******

k_almousawi@hotmail.com


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9536
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع9536
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر762951
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57840500
حاليا يتواجد 3267 زوار  على الموقع