موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
"داعش" يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مركز الشرطة في حي الميدان في دمشق ::التجــديد العــربي:: الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014 ::التجــديد العــربي:: ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما ::التجــديد العــربي:: برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء ::التجــديد العــربي:: مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر ::التجــديد العــربي:: أرامكو تقترب من الانتهاء من أول مشروع للغاز الصخري ::التجــديد العــربي:: مصر تصدر سندات دولارية مطلع 2018 تعقبها سندات باليورو ستتراوح قيمتها بين 3 و 4 مليارات دولار، بينما ستتراوح قيمة سندات اليورو بين 1 و 1.5 مليار يورو ::التجــديد العــربي:: معرض عمان الدولي للكتاب والامارات ضيف الشرف و المعرض يستقطب نحو 350 دار نشر و أمسيات شعرية وندوات فكرية ::التجــديد العــربي:: معرض بلبنان للمواد المحظورة من الرقابة ::التجــديد العــربي:: الدوري الانجليزي: مانشستر سيتي يعود للصدارة بعد فوزه على مضيفه تشيلسي ::التجــديد العــربي:: برشلونة ينضم إلى الإضراب العام في كاتالونيا ::التجــديد العــربي:: التوقف عن العلاج بالأسبرين يؤجج الازمات القلبية والدماغية ::التجــديد العــربي:: أول مصل عام في العالم يكافح جميع أنواع الانفلونزا ::التجــديد العــربي:: وزراء خارجية الدول الأربع يبحثون آليات جديدة بأزمة قطر في نيويورك ::التجــديد العــربي:: ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي ::التجــديد العــربي:: المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق ::التجــديد العــربي:: حماس تستعجل حكومة الحمدالله في تسلم مهامها بغزة ::التجــديد العــربي:: القوات السورية تسيطر على ضاحية الجفرة الحيوية في دير الزور ::التجــديد العــربي:: أمطار غزيرة تغرق أجزاء من الفلبين وتغلق الأسواق والمدارس ::التجــديد العــربي::

الثورات العربية وعامل الزمن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لا يقدر احد على القول انه كان متوقعا ما حدث في العالم العربي قبل وبعد العام 2011، مطلع العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين الميلادي أو القول ان ما حصل هو أمر معروف سلفا أو متنبأ به وربما يقع من يطرح إشارات إلى ان بعض أصوات بشرت به أو توقفت عنده بالاسم والتاريخ والمثال في إشكاليات لا تتناسب معه، مهما كانت مرتبته أو مكانه في الفكر أو التنظيم أو المجتمع. ولكن بعد حصوله يمكن القول ان صفحة جديدة في سجل التاريخ العربي فتحت وان هذا العقد الجديد عقد ثوري عربي بامتياز، مثلما كان العقد السابق عقد دول أميركية لاتينية، حين تحولت يساريا ديمقراطيا واضحا وهي كما هو معروف حديقة الولايات المتحدة الخلفية، والتي كان اغلب حكوماتها عسكرية واستبدادية تابعة بشكل مباشر للإدارة الأميركية ومؤسساتها الأخرى. واليوم كيف لنا ان نحدد ما يجري في العالم العربي، ما تحقق وما ينتظر انجازه وكيف ترى الصورة في المشهد العام؟ وأسئلة كثيرة من هذا القبيل وضرورية للقراءة والتحليل والتوثيق والشهادة لما يحدث الآن وغدا. عامل الزمن هنا مهم في دلالاته ولكنه في الوقت نفسه لا يمكن توقعه أو تحديده لكل ثورة عربية، مهما كانت الأسباب التي تؤدي لها، رغم الاتفاق النظري على مسببات الثورات ودوافعها وضرورتها وقواها المحركة والحاملة لها.

الاحتجاجات التونسية بعد حريق محمد البوعزيزي تحولت إلى ما يشبه عاصفة ثورية في المدن التونسية وأدت بقوتها ومفاعيلها انتقالا أساسيا في تونس محولة إياها إلى منطلق الثورات الشعبية العربية من خلال كسر حواجز الخوف من سلطات القمع والرعب والاستبداد وفاتحة طريقا سلميا بشكله العام أمام دحر الدكتاتورية المتسلطة منذ عقود، معطية للشعوب الأمل في التغيير السلمي والقدرة على الانجاز العملي في خطوات التحول الثوري نحو الديمقراطية، وفي ترحيل الدكتاتور وعائلته وفضح فساده وقمعه وإرهابه وهشاشة سلطته التي أدارها طيلة سنوات حكمه. كما كسرت حدود الثورات الشعبية، أسلوبا ونموذجا ومثالا.

تحركات شعبية وصمود نضالي وكفاح مستمر من اجل الشعار المركزي لكل الثورات: الشعب يريد .. إسقاط النظام. بكل تطوراته وقدراته، محملا تلك الكلمات زخمها الفعلي. متعاملا بين سلطتين توسعت الهوة بينهما وأصبح التغيير منهجا ضروريا لكليهما، إذ لا يمكن أن يتعايشا بالتوازي فترة طويلة، حيث تكمن مخاطر كبيرة خلالها، تتربح منها السلطة الأولى وتعيد دورها الذي فضح ولم يعد ممكنا الاستمرار به دون تغيير استرتيجي. هاتان السلطتان هما سلطة الحكم، العصابات والمافيات المتحكمة برقاب الشعب وثرواته وآماله، وسلطة الشعب بكل فئاته وطبقاته الاجتماعية وأحزابه السياسية المعبرة عن إرادته ومستقبله.

ومثلما تحقق في تونس حصل في ميدان التحرير المصري، الذي تحول اسمه إلى مسمى لساحات أخرى، سواء في المدن المصرية أو أمثالها في أنحاء العالم العربي، أو في المدلول من المكان ودوره في منهج التغيير. وتغير من موقعه في كتب التاريخ ونظريات الأحزاب السياسية والحكم والدساتير إلى واقع التنفيذ والتطبيق العملي في الشارع وعلى الأرض ومرأى البصر والبصيرة. وطرحت أيام الغضب المصرية مثالها التجديدي في كل المستويات والأصعدة، في إدارة التغيير وقيادة التأثير، في التحول والانطلاق، في الفكر والاجتماع والوحدة الوطنية، في تعزيز الثوابت الوطنية والقومية، في بناء المنعطف الثوري التاريخي، والتحدي للمقولات والأساليب السياسية والتنظيمية وإعطاء الصورة الجديدة للواقع والوقائع التي تميزت بها الثورة العربية في مصر بعد تونس وتواصل الشرارة إلى الشعوب العربية التي تعيش تجربتها وتستلهم الدروس والعبر من كل ما حصل وما يحدث الآن.

الثورات العربية التي حققت سقوط دكتاتورين وسلطتهما (لحد تاريخ كتابة المقال) غيرت في مفاهيم الثورة التقليدية والنماذج السابقة عليها، وقدمت نموذجا جديدا سيدرس في التجربة الثورية في التاريخ ليس في عالمنا العربي وحسب وإنما عالميا. ومن خلال ما حصل يمكن قراءة عامل الزمن في التغيير والثورة والتحولات على الساحات العربية. إن استعادة بدايات اندلاع الثورات ونتائجها الثورية في كل بلد عربي يبرز أهميتها تاريخيا في الانجاز الثوري ودورها في حسم التطورات وتدرجها الزمني والموقف منها. وعامل الزمن وضع التغيرات الثورية في تسلسلها الثوري أيضا، ووضع الاهتمام به وبها في مركز التفكير في التقدم والانجاز لمكتسبات متواصلة والتوقف عندها خشية من التراجع والثورة المضادة عليها. ورغم ذلك فان تلك المكتسبات انجاز للثورات وما قد يشوبها من تعثرات من "الحرس القديم" من فلول النظام السابق ومحاربي التغيير والثورة يمنح الثورات معطيات أخرى لأهمية عامل الزمن في الحدث والمنجز والمدلول منه، لاسيما وقد ارتوت هذه التحركات بالدم الزكي لأبناء الثورات وهو مدادها الفعلي وتعمدها به، من جهة أخرى، إشارة للنصر وقوة دفع شعبي لا يمكن تجاوزها. ولعل في حسابات عامل الزمن إشارات أخرى لفعل الثورة، فقراءة تاريخ الانتفاضة الشعبية في تونس وانتصارها زمنيا يعطي مؤشرات واضحة لوصول اللحظة التاريخية مداها التاريخي في فترة محدودة بأسابيع فقط لإسقاط سلطة تحكمت سنوات طويلة بكل وسائلها المعروفة وغيرها. وكذلك تجربة التغيير في مصر، فثورة 25 من يناير أخذت مداها في أسابيع معدودة فقط لتنهي حكما خطط لدوام بقائه عصرا، موظفا كل إمكانات الدولة وثروات الشعب وحمايته الخارجية بتحالفاته ومعاهداته وخطط العدو الاستراتيجية في المنطقة والعالم العربي والإسلامي. ومع ذلك تمكنت الثورة في زمن معين انجاز المهمة الأولى، ومعها الآن تأتي أهمية عامل الزمن في استمرار الثورة ومكتسباتها، في كنس بقايا النظام السابق وتطهير البلد من مافيات وعصابات الدكتاتورية وإعادة السلطة للشعب فعلا وعملا وحكمه في بلده وثرواته ومستقبله.

لقد فرضت الثورات العربية المندلعة اليوم في العالم العربي نفسها في المشهد السياسي العالمي، ودخلت أسماء المدن الثائرة وأسماء الميادين المقاومة قواميس العلوم السياسية والإعلامية الغربية وما تبقى هو بيد الجماهير التي أقدمت على الثورة واختارت زمنها وموعدها وأهدافها، وهي بكل تحولاتها تضع عامل الزمن مهما قبل وبعد الانجاز. بالتأكيد عامل الزمن له مفعوله في التغيير والثورة وإدراكه يضعه في أوليات التغيير قبل فواته والنكوص عنه، وهو بيد الثوار وبقدراتهم على التمسك ببرنامج التغيير وأهداف الثورة وبرؤية استراتيجية متكاملة.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الحكومة الفلسطينية تعقد الاجتماع الأول لها في غزة منذ 2014

News image

عقدت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله اليوم (الثلثاء) أول اجتماع لها منذ العام 201...

ستيفن بادوك، المشتبه بإطلاق النار في لاس فيغاس، كان مقامرا

News image

كان ستيفن بادوك، الذي تعتقد الشرطة أنه أطلق النار في لاس فيغاس، محاسبا متقاعدا ثري...

وفاة رئيس العراق السابق جلال طالباني عن عمر يناهز 84 عاما

News image

أعلن التلفزيون العراقي اليوم الخميس عن وفاة رئيس البلاد السابق والسياسي الكردي البارز جلال طال...

برلمان العراق يمهد لتعليق عضوية نواب أكراد شاركوا بالاستفتاء

News image

بغداد ـ كلف رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري خلال جلسة اعتيادية عقدها البرلمان، الثلاثاء، لجن...

مسلح ستيني يقتل 59 شخصاً ويجرح 527 شخصا في لاس فيغاس.. وينتحر

News image

قتل مسلح يبلغ من العمر 64 عاماً، 59 شخصاً، وأصاب 527 آخرين، أثناء حفل ...

ماتيس: واشنطن لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في الأزمة الكورية ونغيانغ تصف عقوبات الأمم المتحدة بأنها "عمل عدائي شرس، غير إنساني، وغير أخلاقي

News image

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن بلاده لديها "الكثير" من الخيارات العسكرية في موا...

المحكمة العليا العراقية تأمر بوقف استفتاء الأكراد ومناورات تركية على حدود العراق

News image

بغداد - أنقرة - قال الجيش التركي في بيان إن القوات المسلحة بدأت مناورات عسكرية عل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الأمم المتحدة ومشكلة اللاجئين والمهجرين

مكي حسن | السبت, 21 أكتوبر 2017

    برزت قضايا الهجرة واللاجئين وأضيف إليها الباحثون عن عمل في دول أخرى إلى ملف ...

في ماليزيا همومٌ فلسطينيةٌ وآمالٌ إسلاميةٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 21 أكتوبر 2017

    ماليزيا الدولة العصرية المتألقة، الصاعدة الواعدة، ذات الاقتصاد النامي بسرعة، والمتحرك بفاعلية، والمتغير برؤيةٍ ...

المصالحة الفلسطينية.. والأخاديع الترانتياهوية

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    كل ما يريده نتنياهو، يردّده دونالد ترامب بحماسة، ومن دون تردد، ليس هذا بشأن ...

حق ضائع.. مسعى بائد

علي الصراف

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    لن يفرش الاتحاد الأوروبي الطريق لكاتالونيا بالزهور، ولن يقبلها عضوا فيه، ولن يسمح بإقامة ...

شكوى قضائية ضد بيريتز في المغرب

معن بشور

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    علمت من المناضل والمحامي المغربي البارز خالد السفياني أنه سيتوجه مع عدد من المحامين ...

حدود القوة الإيرانية

د. محمّد الرميحي

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    دون تهويل أو تهوين تدخل المنطقة من زاوية «التوسع الإيراني في الجوار» مرحلة جديدة، ...

دور روسيا في سوريا

د. عصام نعمان

| السبت, 21 أكتوبر 2017

    بات واضحاً أن الاشتباك بين سوريا و«إسرائيل» صباح الاثنين الماضي حدث في إبان وجود ...

مستقبل النزعات الانفصالية

د. محمد نور الدين

| السبت, 21 أكتوبر 2017

  بعد صمود استمر حوالي القرن عانى الوطن العربي مشكلات عدم الاستقرار، والذهاب إلى خيارات ...

بين 6 أكتوبر 1973 و6 أكتوبر 2017

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 أكتوبر 2017

    الفارق بين اليومين والتاريخين كبير وشاسع، والهوة بينهما واسعة، في اليوم الأول، وهو 6 ...

الإرهاب بين العقل والقلب

محمد عارف

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    الأكاديمي الموريتاني الأميركي الجنسية «محمد محمود ولد محمدو» قَلَب موضوع الإرهاب على رأسه، أو ...

ما فعلته بنا العولمة وما نفعله بها

جميل مطر

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    حولنا وفي وسطنا جيل كامل من الشباب لم يعاصر العولمة في قمتها وتألقها. جيل ...

«لعبة» من خارج الشروط

عوني صادق

| الخميس, 19 أكتوبر 2017

    بالرغم من أن وصول المرشح دونالد ترامب إلى الرئاسة في الولايات المتحدة اعتبر «مفاجأة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10184
mod_vvisit_counterالبارحة46631
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع100613
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي252525
mod_vvisit_counterهذا الشهر844694
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1063018
mod_vvisit_counterكل الزوار45907082
حاليا يتواجد 4215 زوار  على الموقع