موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

ما هو مستقبل ثورة اللاجئين الفلسطينيين؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

وسط اجواء الثورة التي تجتاح المنطقة العربية دعت مجموعة من الشباب الفلسطيني الى القيام بزحف سلمى نحو فلسطين في 15 ايار مايو القادم مؤكدة ان الزحف نحو ارض الاباء و الاجداد سيكون زحفا سلميا تماما.

فكرة الزحف السلمى نحو فلسطين فكرة قديمة جديدة تم التداول بها في اوساط اللاجئين منذ زمن طويل لكن لم يتم تبنى الفكرة من قبل قوى فلسطينية لتعبئة المجتمع الفلسطيني للسعى لتحقيقها.

وكما هو معروف تشكل مسالة اللاجئين الفلسطينيين صلب القضية الفلسطينة. و هؤلاء هم حوالى ثلثى الشعب الفلسطيني الذين تم طردهم بالقوة من اراضيهم لدى نشاة الدولة الصهيونية في العام 48.

وعلى الرغم من قرارات الامم المتحدة و خاصة قرار الجمعية العامة رقو 194 والذي يدعو لعودتهم رفضت اسرائيل دوما هذا القرار تحت ذرائع مصطنعة مثل ذريعة حصول تبادل سكانى بين العرب و اليهود. معتبرين انه تم بالمقابل تهجيرا لليهود من البلاد العربية. مع ان الحقيقة التي باتت معروفه ان الحركة الصهيونية سعت عبر عمليات ارهاب كما في حادثة تفجير كنيس بغداد لتهجير يهود البلاد العربية الى الدولة الصهيونية لحاجتهم الى جنود و قوى عاملة في الدولة الصهيونية.

اضافة للذريعة الجديدة التي تستخدمها اسرائيل حاليا من ان عودة اللاجئين ستقضى على يهودية الدولة.

يشكل اللاجئين الفلسطينيين اليوم حوالى خمسة ملايين موزعين على الضفة الغربية و قطاع غزة حيث يشكل اللاجئين 44 بالمائة في الضفة و 68 في غزة اضافة الى منطقة 48 و المنافي العربية في الاردن و سوريا و لبنان.

حيث يعيش الجيل الثالث من اللاجئين في في 58 مخيما موزعين على هذه البلدان الثلاثة عدا عن اللذين انتشروا في منطقة الخليج و المنافي الامريكية و الاوروبية.

والحقيقة ان حركة اللاجئين بدات تبرز بقوة بعد اتفاق اسلو للعام 93 الذي وضع قضية حق العودة في اخر الاهتمامات الامر الذي اثار قلقا شعبيا فلسطينيا واسعا خاصة بعد التغير الواضح في خطاب القيادة الفلسطينية الرسمية التي بدات تستخدم تعابير مثل حلا عادلا لمسالة اللاجئين بدلا من حق العودة.

وقد تجلت ردود الفعل الفلسطينية الشعبية في العديد من النشاطات من ابرزها

اولا، كتابة تاريخ القرى و البلدات الفلسطينية حيث تم خلال الفترة الماضية كتابة مئات الكتب حول و عاداتها و تقاليدها و عائلاتها لاجل تعريف الاجيال الحالية بقراهم و بلداتهم الاصلية و هو رد على

. القول الصهيونى (ان الاباء يموتون و الابناء ينسون) كما هو رد على اى محاولة تفريط بهذا الحق.

ثانيا، تشكيل لجانا لحق العودة مهمتها التاكيد على هذا الحق و تشكيل نوع من لوبى فلسطيني في مسالة اللاجئين لاجل منع التفريط بهذا الحق. لكن من المؤسف ان هذه اللجان غرقت هى الاخرى في اتون الصراعات و الانقسامات الفلسطينية الامر الذي حد من فاعليتها و انحصر عملها في اطار نخب محدودة و لم تتحول الى حركة شعبية كما كان مؤملا.

ولعل اهية الحركة الحالية انها تأتى اولا في سياق مناخ تغيير واسع في المنطقة العربية يقوم به الشباب بصورة خاصة.

كما ان هذا التحرك بعيد كما يبدو عن الصراعات و الانقسامات الفلسطينة حيث يقوده شباب يضعون مسالة حق العودة في مقدمة اولوياتهم بعيدا عن ثقافة الايديولوجيا التي الحقت الكثير من الضرر للعمل الوطنى الفلسطيني. كما انها اول مرة سياخذ فيها اللاجئون قضيتهم بانفسهم بدون. وصاية من دول او احزاب سياسية وهو امر لا بد ان يترك اثرا هاما على مستوى قضية حق العودة

لكن يظل هناك الكثير من الاسئلة التي لا بد من الاجابة عليها خاصة ان الشباب يخوضون غمار تجربة غير مسبوقة في التاريخ تختلف اختلافا جذريا عن التغيير السلمى التي اجتاحت اوروبا الشرقية في السابق و المنطقة العربية في الوقت الحالى..

فالدولة الصهيونية التي استخدمت كل الاساليب اللا اخلاقية بل و الفاشية لاجل تهويد فلسطين قد لا تتورع عن الاقدام على اعمال في منتهى الوحشية لاجل منع التحرك الشعبى الفلسطيني

و من المؤكد ان قلق الصهاينة من هذا التحرك سيكون اضعاف قلقهم من اندلاع انتفاضة ثالثة في الضفة الغربية.

كما تظل هناك اسئلة حول موقف الدول العربية المفترض ان تنطلق منها قوافل العائدين الى الوطن

و قد اجاب احد النشطاء ان القائمين على تنظيم قوافل حق العودة بالقول انهم سيقوموا بابلاغ السلطات العربية بهذا التحرك. و اذا ما ارادت هذه السلطات منع الجماهير الفلسطينية من ممارسة حق العودة فمعنى ذلك ان هذه السلطات تعمل على حماية الصهاينة و هذا امر سيضعف من شرعية هذه السلطات.

كما قال احد النشطاء بان رسالتهم لليهود واضحة انهم اذا ما ارادوا العيش في فلسطين جنبا الى جنب مع السكان الاصليين فهذا امر ممكن اما اذا ارادوا تهويد فلسطين و حرمان شعبها من العيش فيها فمعنى ذلك ان اليهود يضعوا انفسهم في صراع ابدى مع السكان الاصليين و المنطقة العربية.

على كل حال هناك حوالى ثلاثة اشهر لرؤية كيف ستسير الامور.

لكن بغض النظر عن الحدود التي يمكن ان يصل اليها هذا التحرك من المؤكد انه سيفتح ملف حق العودة للاجئين الفلسطينيين على مصراعيه على المستويين الفلسطيني و الدولى. الامر الذي سرسل رسالة قوية للصهاينة انه لا يوجد حل عادل بدون حق العودة. كما انه سيعيد تذكير العالم بجوهر الصراع مع الصهاينة و هو صراع قائم بين السكان الاصليين اللذين حرموا من وطنهم و المهاجرون اليهود القادمين من اوروبا الشرقية و سواها. كما ان هذا التحرك سيؤدى على الاغلب الى اضعاف كافة التوجهات الفلسطينية و العربية و الدولية التي تظن ان حل الصراع ممكن بدون ممارسة حق العودة.


.

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

ما تحتاجه الآن القضيةُ الفلسطينية

د. صبحي غندور

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    ما تحتاجه الآن القضية الفلسطينية، هو أكثر ممّا يحدث من ردود فعلٍ شعبية وسياسية ...

اعتراف ترامب في مرآة الصحافة الإسرائيلية

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    في إسرائيل، ثمة أربع مجموعات متباينة من الردود بشأن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب ...

في مصر عادت السياسة الخارجية بحلوها ومرها تتصدر الاهتمامات

جميل مطر

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    تطور لا تخطئه عين مدربة أو أذن مجربة أو عقل يراقب وهو أن في ...

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6759
mod_vvisit_counterالبارحة35422
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع260951
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر589293
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48101986