موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

الغرب لا يقدم مساعدات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد ثلاثة أسابيع على اندلاع الثورة الليبية، أصبح ثلاثة أرباع ليبيا في أيدي الثوار. ومع شخصية كشخصية القذافي لم يكن منتظرا أن تسير الثورة الليبية على طريقة الثورتين التونسية والمصرية، سواء من حيث عدد الأيام أو من حيث الأسلوب شبه السلمي، بل كان منتظرا أن تطول أيامها وأن تصطبغ باللون الأحمر لتتأكد دموية القذافي التي لا يجهلها أحد، إلى جانب ديكتاتوريته وصفات أخرى كثيرة سيئة عرفت عنه قبل الثورة.

منذ اليوم الأول لاندلاع الثورة حاول القذافي استعداء الولايات المتحدة والغرب الإمبريالي عليها، فاستعمل من أجل ذلك أوراق “القاعدة” و”الإرهاب” والتخويف بفتح باب الهجرة إلى أوروبا، وانتهى بمناشدة الولايات المتحدة التي قال إنها “خانته” والغرب لنجدته. وعندما رأى تقاعسهم اتجه إلى حيث موطن الاهتمام الأول لديهم فبدأ بضرب مصافي البترول وخطوطه. وبعد ثلاثة أسابيع اقترف فيها القذافي ومرتزقته ما اعتبر “جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية”، لا يحتاج إثبات حدوثها إلى أدلة لأنها كانت منقولة على هواء الفضائيات مباشرة، أصبحت الولايات المتحدة وبعض دول أوروبا الغربية، خصوصاً فرنسا وبريطانيا، قريبة جداً من اتخاذ قرار بفرض حظر جوي على ليبيا “لمساعدة الشعب الليبي”، مغطى بقرار دولي من مجلس الأمن الدولي، بعد أن تأكدا أنه لن يكون بوسع القذافي أن يستمر في السلطة مهما تأخر سقوطه. لكنهما حتى اللحظة يناوران ويماطلان ليمنحا القذافي أطول وقت ممكن لعله ينجح في محاولاته لإعادة السيطرة على الوضع، ولإظهار أن لا منقذ للشعب الليبي من جرائم القذافي، في غياب المساندة العربية للشعب الليبي، غيرهما. وهما إن قررا ذلك فلن يفعلاه ذلك استجابة لرغبة أي من العرب أو الليبيين.

الآن يتجه الموقف إلى اتخاذ قرار بفرض الحظر الجوي، ويبدو أن الموقف العربي يوافق على هذه “المساعدة” الغربية، ومن دون مناقشة لماذا لا تقدم الدول العربية هذه المساعدة التي يحتاجها الشعب الليبي، نلاحظ أن الثوار الليبيين يوافقون أيضاً، بل ويطلب بعضهم هذه المساعدة وإن كانوا في الوقت نفسه يصرون على رفض “التدخل العسكري” الأمريكي أو الأجنبي عموماً. هنا يجب أن ننبه إلى أمرين:

* الأول، أن الموقفين الأمريكي والغربي، الرسميين على الأقل، هما نفاق محض، ويجب أن يظل حاضراً في ذهن الثوار الليبيين. فالولايات المتحدة خصوصاً، والغرب عموما، لا يهمهما الشعب الليبي في شيء، ولا تعني لهما حقوق الإنسان شيئا سواء تعلق الأمر بالشعب الليبي أو أي شعب آخر. ومعاني الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان التي حملها التدخل العسكري الأمريكي والبريطاني للعراق لم تغادر الذهن العربي ولا غادرت صورها العين العربية. لذلك على الثوار الليبيين أن لا يصدقوا أن هذا الغرب الاستعماري قلق على الشعب الليبي أو على حريته أو حياة أبنائه. كما أنه لو حصل ذلك فإنه سيكون تدخلاً في شؤون ليبيا للسيطرة على مقدراتها، ولا أهمية لما يقوله الليبيون الذين يطلبون المساعدة.

* والثاني، أن الولايات المتحدة خصوصاً والغرب عموماً، ليسا جمعية خيرية أو منظمة من منظمات المجتمع المدني أو المنظمات الإنسانية حتى تقدم مجاناً لوجه الله أو وجه الإنسانية خدماتها لمن يحتاجها، بل هي دائماً تريد المقابل لما تقدمه، وأحياناً لما لا تقدمه! فالولايات المتحدة ومعها الغرب الاستعماري يعرفان أهمية ليبيا أولاً دولةً نفطيةً، وثانياً موقعاً استراتيجياً جيوسياسياً في إفريقيا، مطلة على البحر الأبيض المتوسط وأوروبا. الآن هناك ثورتان انتصرتا في تونس ومصر وبينهما ثورة ثالثة في ليبيا، ترى ماذا يمكن أن يحدث لو تحركت الثورات الثلاث في خط سياسي واحد، وماذا يمكن أن يحدث في بقية الشمال الإفريقي العربي، وماذا سيكون تأثيرها في الشرق العربي، خصوصاً أن هناك ثورات تولد في أكثر من مكان في هذا الشرق؟ والسؤال المحصلة لكل تلك الأسئلة: ماذا سيكون وضع “إسرائيل” وسط الصورة الجديدة المحتملة؟

الحظر الجوي المطلوب فرضه على ليبيا، على اعتبار أنه “مساعدة” للشعب الليبي والثورة الليبية، لن تقدم عليه الولايات المتحدة، ولن يقدم عليه الغرب الاستعماري، إن كانت فوائده ستعود على الشعب وثورته. هذا من جهة، وكذلك لن تقدم/ يقدم عليه إن لم يكن فرصة لهما لوضع اليد على ليبيا، نفطاً وموقعاً، من جهة أخرى. إن الشعب الليبي والثورة الليبية في حاجة شديدة إلى المساعدات التي يجب أن تقدمها الشعوب العربية، على الأقل في مجال الأغذية والأدوية والدعم السياسي، ما دام من غير الواقعي، بل إنه إغراق في الخيال، الطلب من الأنظمة العربية مساعدة الشعب الليبي لإسقاط النظام.

بالحظر الجوي ومن دونه سينتصر الشعب الليبي وستنتصر الثورة الليبية، بالإصرار على مواصلة الثورة والانتصار، حيث لم يعد أمام الشعب مجال للتراجع أو خيار غير مواصلة الثورة والانتصار. التراجع وعدم مواصلة الثورة سيهدر كل التضحيات التي قدمها الشعب حتى اليوم، وسيعيد الشعب إلى كتائب القذافي الأمنية التي ستعمل فيه السيف بلا انتظار أو حدود.

بالحظر الجوي قد يسقط القذافي، وسيتحمل الشعب خسائر أقل، لكن الانتصار الذي سيتحقق لن يكون انتصاراً صافياً يتحقق من دون شوائب، وقد لا يكون انتصاراً بالمرة لأنه قد يقع في حضن الغرب الامبريالي. الخيار الوطني الثوري للشعب الليبي هو ثمن أعلى لانتصار أنقى وأكبر، خير من ثمن أقل وانتصار غير مضمون النتائج.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2256
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع172712
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر685228
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57762777
حاليا يتواجد 3043 زوار  على الموقع