موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

في الراهن العربي... وجدان يثور... و"لغة خشبية" تنتصر!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


 

هذه اللحظة العربية التاريخية من شأنها أن تطرح الآن على الجميع في دنيا العرب سؤالها التالي بقوة، بحيث لا أحد حتى من كارهي سماعه بين ظهرانينا، ومهما حاول تهرباً أو إيهاماً لنفسه، أن ينجو من مواجهته، إن لم تأتيه الشجاعة للجهر سلباً أو إيجاباً بالإجابة عليه... ترى وأمام مثل هذا المستجد العربي المذهل، أو ما يطلق عليه الغرب الآن كارهاً "الثورة العربية الكبرى"، أوليس نحن إزاء انتصار مؤزر لما كانت تدعى في الحقبة الانحدارية العربية، التي تلفظ أنفاسها الآن، "اللغة الخشبية"، أو هذا التي كان ينعتها البعض متهكماً ب"لغة الستينات"، أو حنين العودة إلى "زمن الشعارات"... والرجوع المستهجن إلى الكلام عن الجماهير، و"من المحيط الهادر إلى الخليج الثائر"؟!

 

إن قلنا، لا أحد، فنحن نعني ما كان حتى هذه اللحظة هو السائد، من نافذ وواهم ومستلب في ربوعنا، أو خانع مستسلم فيها لأقدار الخارج، أو دوني مدمن مستمرئ ذل التبعية لقوى الهيمنة الأجنبية وطواغيتها المحليين الوكلاء في بائد ما قبل هذه اللحظة التحول، وليس فيمن عنينا تلك القلة التي خرجت على المرحلة وظلت تقبض على جمر قناعاتها الموصوفة بأنها "الخشبية" والتي ما انفكت تقول بروح بلالية، أحد، أحد...

... وإن أطلق الغرب على راهن الهبة الثورية الشعبية الطوفانية الراهنة في دنيا العرب "الثورة العربية الكبرى"، وأخاله مكرهاً لا راغباً، فلا يعني أبداً أنه يفهمها أو حتى يحاول فهمها، أو يرغب في أن يتابعها محايداً، أو قنع بأن يسلم بحقائقها، أو أنه لن يتآمر عليها ولن يحاول الالتفاف عليها وإجهاضها، أو على الأقل، أنه سيكف عن مسعاه لتقليل خسائره الناجمة قطعاً عن نتائج اندلاعها وما سيأتي به انتصارها... أو أنه غير هذا الغرب الذي عهدناه والبلا ضمير فيما يتعلق بنا، والذي يخشى الآن من انكشاف لتفاصيل لم تكشف بعد من فضائح صفقات نهبه التي عقدها مع الاستبداد، أو المحاول الآن جهده التفافاً لحماية مصالحه التي تتهددها هذه اللحظة العربية المفاجأة له ولاتباعه في بلادنا...

منذ اندلاع الشرارة "البوعزيزية"، وسطوع مشاعل "ميدان التحرير"، واندياح اللهيب الشعبي في جنبات الخارطة العربية من مغاربها إلى مشارقها، ومن أعماقها إلى ثغورها، ثمة الآن جدران باطل انهارت ولا من سبيل لاعادة تشييدها، وأوهام تبددت ولا من جامع لشتاتها. سقط الاحباط، وتوقفت الانكسارات، فانتعشت في مواتنا ويباسنا الآمال وحلقت الأحلام وارتفعت الرؤوس، وانتعشت النفوس، وأصبح بالإمكان الآن أن تشخص الأبصار محدقة بانتظار مطلع فجر طال غيابه... الأمة استيقظت، والإرادة التي دفنت دهراً بعثتها شرارة لحظة تاريخية لها مابعدها... بدأت للتو حقبة الأمة المنتفضة، تراءت مجدداً حقائق الأمة ليشهد الجميع أنها واحدة الوجدان، واحدة الضمير والمصير، واحدة الأحلام والعذابات... واحدة النبض والانبعاث... وتراءى فيها كل ما يؤكد لمنكر مغرض وحدتها، هذه التي تعني سقوط إفك القطريات وتؤذن بأفول زمن الشرذمة، والجالبة معها ما يبشر بالمزيد المزيد من التوحد... من يساوره شك فما عليه إلا أن يتأمل متفحصاً جمعة المظاهرات العربية الأخيرة وشعاراتها وهتافاتها وناسها في أكثر من سبعة عواصم عربية... وإدراك ما يعنيه رفع أكثر من علم عربي يجاور الآخر فيها.

...إذن، انتصرت " اللغة الخشبية"، التي عبرت تجلياتها وليس سواها عن مكتوم الإرادة الجمعية لكتلة أمة غيبوها قسراً ومزقوها أشلاءاً وحدوداً وكيانات ومسميات... حدوداً عبرتها الشرارة "البوعزيزية" التونسية، وأضاءت بقاع قاصيها ودانيها مشاعل ميدان التحرير المصرية، وتسجل عنفوانها التائق للانعتاق هذه البطولات الاستشهادية المختارية الليبية... إنه التحول، وها هي متوالية الثورة الشعبية العربية الزاحفة المتنقلة تجوس هادرة دنيا العرب... تتهاوى هياكل الدونية وتتكاثر قلاع الممانعة، وتسود ثقافة الصمود والمقاومة... ما الذي يجعلنا بثقة لم نعهدها فينا نذهب الآن إلى هذا الذي ذهبنا إليه؟!

والجواب هو، وهل من مجادل الآن في أن ما اعترف الغرب مكرهاً بأنها "الثورة العربية الكبرى"، هذه التي بدأت للتو، أو التي لا زالت في بداياتها، قد اسقطت حتى اللحظة مقولات وأوهاماً وفزّاعات وتوصيفات وشبهات... العدمية، التطرف، الإرهاب، الأصولية، الطائفية، القبلية، الفوضى، الخراب، "الاعتدالية" الانهزامية... كشفت مخازي المستور المهتوك، وفضحت باقي عورات المفضوح، وعرّت بؤس جبروت نمور الاستبداد الورقية... هل لمس كل من تابع حراك جماهيرها في غضبتها وفي انجازاتها، وفي كل ما بدا جلياً إبان اندياح اندلاع لهبها المقدس في هشيم مثل هذا الواقع العربي المنحدر، ما يشي ببقاء لمثل هذه المقولات والأوهام والفزاعات والمزاعم والتي ما انفكوا يبتزون شعوبنا بها؟؟!!

من الآن فصاعداً، لم يعد من الجائز سماع كلام من مثل، "أمريكا لن تسمح". ولم يعد مستساغاً سماع نشازات تلك الأسطوانات المشروخة المهينة من مثل، "الواقعية" و"الاعتدال" بمفهومه الغربي، وعدم القدرة على اجتياز الخطوط الحمر للمواثيق المفروضة الموقع عليها، ومعتاد التغني بالإنجازات الزائفة، وتزييف الحقائق ولي اعناقها أو تضخيمها، أو دغدغة مشين الغرائز القطرية، أو إذكاء بائس الفتن الطائفية، وإخافتنا من "الدرس العراقي"، ومحاولة الغرب خداعنا بإحلال المطلبيات المحقة بديلاً للكرامة والحرية المفقودتين... لم يعد مقبولاً سماع عواء التثبيط وعويل إشاعة روح الإنهزامية، ودرك الإستعانة بالإسلاموفوبيا المتحفزة لاستدرار الدعم الخارجي الطامع... وصولاً إلى حكاية "الأجندة"، والدعم "الكنتاكي"، وحبوب الهلوسة الثورية!

لم يعد مقبولاً في بلاد العرب كل معتاد الابتزاز لتخليد بؤس القائم، أو تأبيد الاستبداد وتخليد البائد...

نعم، في دنيا العرب الآن، ثورة شعبية عربية كبرى، هي واحدة نبضاً وأسباباً وأهدافاً ودواعياً، وإن تعددت الخصوصيات واختلفت الظروف لتعدد تنوّع مواقع وظروف بؤرها المندلعة... ثورة فجّرها وجدان أمة أهانوه وثلموه فانتفض ثائراً لا ينثني لاستعادة كرامة مهدورة... اليوم تنهض أمة فأخذت تمارس حقها في رفع من ضحى لرفعتها واسقاط من اسقط ارادتها.

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13911
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع115927
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر628443
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57705992
حاليا يتواجد 3069 زوار  على الموقع