موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اليونان محذرة تركيا: لسنا سوريا أو العراق: السلطات التركية تزعم امتلاكها لجزيرة كارداك الصخرية المتنازع عليها و المعروفة في اليونان باسم إيميا ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل ::التجــديد العــربي:: محكمة عسكرية مصرية تقضي بحبس هشام جنينة خمس سنوات ::التجــديد العــربي:: صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد ::التجــديد العــربي:: نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية ::التجــديد العــربي:: الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو ::التجــديد العــربي:: ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي ::التجــديد العــربي:: مسؤول أوروبي: الغاز المصري يضمن أمن الطاقة في الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: ترامب منتقداً «أوبك»: أسعار النفط المرتفعة لن تكون مقبولة ::التجــديد العــربي:: 'شاعر المليون 8' يبدأ مرحلته الأخيرة ::التجــديد العــربي:: فيتامين 'أ' يهزم الخلايا الجذعية لسرطان الكبد ::التجــديد العــربي:: رائحة الثأر تفوح من موقعة بايرن والريال في دوري الأبطال ::التجــديد العــربي:: المدرب كلوب يحث جماهير ليفربول على إظهار الاحترام لفريق روما ::التجــديد العــربي:: البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي::

التغيير... من الأمل إلى العمل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أصبح التغيير في العالم العربي مطلبا ملحا وعاجلا بعد الذي حصل في تونس. لقد أعطت الجماهير التونسية للمطلب شعبيته وحولته من الأمل إلى العمل. ويكفي الشعب التونسي وشرارته محمد بوعزيزي في التاريخ العربي المعاصر هذه النقلة التي شرّعت الأبواب، وأشرت لما بعدها وحكمت وتحكم على مجريات الصراعات المتتالية في أكثر من مكان، مقارنة ومنطلقا لعمليات التغيير ودرجاته حسب تطورات الصراع وقواه الفاعلة في الظروف المعاصرة. رغم أن المطلب نفسه كان ومازال مستمرا كحاجة طبيعية بعد استمرار حالات الركود والتخلف واستشراء الفساد والظلم والقمع وحالات الطوارئ والتراجع في تقدم البلاد، وضرورة تحسين شروط حياة العباد. ومن المضحك المبكي أن بعض الذين ارتهنوا بالمشاريع الأميركية يقومون بوضع إسقاط النظام العراقي بالدبابات الأميركية والأجنبية مبعث هذه التحركات. وكأنهم يريدون القول إنهم مازالوا أحياء بعد كل هذه التحركات الجماهيرية والغضب الشعبي العارم. محاولين تزكية ارتهاناتهم وارتباطاتهم التي شكلت، من جانب آخر، صفحة سوداء في التاريخ العربي باحتلال بلد كالعراق، وسقوط المثال الذي ادعته قوات الاحتلال وإدارتها، التي تتغنى بممارستها في التخلص من الدكتاتورية وتزيين أتباعها، وهي لا تخفي خططها للهيمنة على ثروات المنطقة والتحكم في سياساتها وخدمة أهدافها الاستراتيجية، ليس في المنطقة وحسب، وإنما في العالم.

ما حصل في تونس مثال تغيير وطني فعلي، تحقق بغضب الشعب وتحركات الجماهير وإسناد الجيش لها وإعلان هروب الرئيس المستبد الذي فهم الشعب بعد تسلط وعبث وفساد وقمع وإرهاب دام أكثر من 23 عاما. وأعطى نموذجا عمليا للتغيير، مهما كانت أولياته ونتائجه وكيفية الاستمرار به والتحول في طريقته وأسلوبه، ومهما لعبت القوى المضادة للتغيير من أعمال عرقلة ومضادة للتغيير الثوري والتطوير الايجابي للانتفاضة الشعبية إلى الثورة الوطنية الديمقراطية. إن قوى التغيير التي تحملت السير بالمهمات مسؤولة اليوم عن الإنجازات التي تمت، ومسؤولة أيضا عن الحفاظ على التغيير والاستمرار به نحو الانتصار الحقيقي وبناء تونس لمصالح الشعب وتقدمه وتطوره. وكانت تلك إشارات موحية للحالات ذاتها المنتشرة في كل بقاع العالم العربي خصوصا. وكان امتداد الشرارة إلى خارج تونس أمرا طبيعيا واعتياديا في التاريخ. فالشعوب تتأثر وتستفيد من تجاربها وخبرات حركات التحرر العالمية أيضا، فكيف إذا حصلت في منطقة واحدة؟.

وجاءت التحركات في أيام الغضب في مصر استجابة طبيعية ضد الفساد والقمع والتجويع والحرمان التي كانت السلطات المتنفذة في مصر تمارسها ضد الملايين من الشعب المصري. ورغم استفادة السلطات المصرية من أجراس الإنذار وتهيؤها لها عبر وسائلها المعروفة في المنع والقطع والقمع. لكن الانتفاضة التونسية واستمرارها لثورة شعبية أعطت دروسا غنية بالعبر ومازالت تحت التطبيق وتحقيق الحالة الثورية رغم كل العوائق والمعيقات الداخلية والخارجية. ما حصل في مصر أشار إلى أن الأنظمة غير الديمقراطية لن تتخلى عن وسائلها مهما كانت الضغوط عليها، بل وتعمل على التملص من تلك الضغوط، لاسيما الخارجية، بوسائلها الأخرى. فتم قطع وسائل الإعلام الحديثة، الانترنت وبرامج التواصل الاجتماعي، وكذلك الاتصالات الهاتفية المحمولة والأرضية، والتضييق على وسائل الإعلام المحلية والأجنبية، وغلق فضائيات عربية واتهامها بما يرغب الحكم وأصحاب القرارات الفهلوية من اتهامات قد لا تكون من أهدافها الحقيقية. ورغم ذلك استمرت التظاهرات في ميادين التحرير والحرية في المدن الرئيسية في مصر، ورفعت الشعارات الأساسية المطالبة بإسقاط النظام ورحيل رؤوسه ومحاكمته علنا. وانطلقت التظاهرات يوم 25 يناير يوم عيد الشرطة وبدعوة عامة من شباب مصر، عبر وسائل الاتصال الحديثة، وليس من الأحزاب التقليدية أو الحركات المعارضة. وكان الإجماع بين المتظاهرين والأحزاب السياسية والحركات الوطنية هو إسقاط النظام واستمرار الثورة.

لم تتوقف التحركات الشعبية والتعبير عن أيام الغضب عند البلدين هذه المرة، فقد امتدت وشملت بلدانا عربية أخرى معلنة، باختلاف صورها أيام غضبها ضد الاستبداد والفساد والتفاوت الطبقي والاجتماعي. كما هي الحال في مصر. استفادت السلطات في اغلب البلدان من دروس الثورة التونسية في الإعلان عن تراجعات محدودة، وفي إطارات الحفاظ على الشخوص والسياسات والتوجهات، رغم الطلاء البراق لفظا بالالتزام بتنفيذ المطالب الشعبية، والاستعداد للانحناء أمام الغضب العربي. كما حاولت الضغوط الخارجية، ولاسيما الإدارة الأميركية في التدخل المباشر في ضبط الصورة وإطارها في خدمة مشاريعها وأهدافها الاستراتيجية في العالم العربي.

ليس جديدا ولاغريبا أن بعض السلطات العربية تواصل نهجها البوليسي حتى في هذه الظروف الصعبة، والانكشاف الإعلامي وبصلافة مؤمنة، فتستغل عصابات التخريب لإشاعة الفوضى والاندساس في صفوف المتظاهرين لتخريب الاحتجاجات السلمية والمعبرة عن غضب الشعب. حركة الشباب في مصر تقود التظاهرات وتضع المسؤولية المهمة على القوى السياسية الوطنية والثورية، ووحدات الجيش لحماية الانتفاضة وتطويرها إلى الثورة وبناء عهد جديد. وهذا السؤال الآخر في مصر وقبلها في تونس ومن الآن وصاعدا في غيرها من البلدان العربية.

درس تونس تاريخي ومهم، وضح أن الحكام العرب لم يفهموا أوضاع شعوبهم وبلدانهم إلا بعده. وأصبح يوم 14 من يناير في تونس يوما تاريخيا أيضا، فأصبح ما قبله وما بعده في تونس، ومثله في مصر وغيرها من البلدان. وبات التغيير عنوانا للمرحلة، تحول من الأمل إلى العمل، ولكن: هل هناك حاجة للتذكير بأهمية ما حصل في تونس دائما؟!.

من قرأ الدرس والتغيير أكد أن ساعة العمل قد حانت، ودقت الأجراس، ولابد أن تفهم مجريات الأحداث. تندلع شرارة الثورة شعبية وعامة وشبابية وتليها الأحزاب السياسية والحركات المعارضة في رفع الشعارات التي حملتها وتؤكد عليها طيلة أيام الغضب. وتبقى دروس الانتفاضات التاريخية مطلوبة هي الأخرى. التحرك والتجمع والوضوح في الشعارات ومن ثم القيادة المشتركة في الميدان واستخدام أساليب الهجوم، القديمة والجديدة، والمبتكرة، وبابداع دائما وعدم قبول التراجع والدفاع فقط. وهي الدروس التي تتكرر وتتجدد ولابد من التعلم منها في كل الساحات. فالتغيير حان وقته ولابد منه ولات ساعة تأجيل، من أمل إلى عمل مباشر وسريع!.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان يدشن مشروع القدية السبت المقبل

News image

أكد مجلس الوزراء السعودي تدشين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت القادم مشر...

صحف عربية: مقتل صالح الصماد "ضربة موجعة" للحوثيين في اليمن و تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلفا لصالح الصماد

News image

أعلنت جماعة انصار الله عن تعيين مهدي محمد حسين المشاط رئيسا للمجلس السياسي الأعلى خلف...

نقل جثمان البطش إلى غزة خلال يومين بعد موافقة السلطات المصرية

News image

أعلنت مصادر فلسطينية أن جثمان العالم في مجال الطاقة فادي البطش المنتمي إلى «حركة الم...

الشرطة الكندية تستجوب المشتبه به في حادث دهس بمدينة تورونتو

News image

تستجوب الشرطة الكندية السائق المشتبه بأنه استأجر شاحنة دهست عددا من المشاة في شمال تور...

ترامب يتوعد إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي

News image

توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بـ"مشاكل كبيرة" إذا استأنفت برنامجها النووي الذي وافقت على...

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

فاشية الثروة جيناتها المال

الفضل شلق

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    تنسب الطبقة العليا الى نفسها صفات الخير والحق والجمال، وتنسب الطبقة ذاتها صفات الفقر ...

محفزات الحرب وكوابحها بين إيران وإسرائيل

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 25 أبريل 2018

    إذا تمكّن النظام الإيراني من الصمود في وجه المحاولات التي لم تتوقف لإسقاطه من ...

في الذكرى 43 لرحيل الرئيس شهاب : التجربة الاكثر استقرارا وازدهارا واصلاحا

معن بشور

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كانت رئاسة الراحل اللواء فؤاد شهاب رحمه الله للجمهورية اللبنانية من عام 1958 الى ...

روسيا تغرّم أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان: منظومة S-300 لحماية سورية وقواعد إيران فيها؟

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    شرعت روسيا بتدفيع أميركا و«إسرائيل» ثمن العدوان على سورية. أكّدت بلسان وزير خارجيتها سيرغي ...

وشهد الشاهد الأول

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    في القضية السورية بالذات وما حصل فيها منذ اندلاع أزمتها عام2011 وإلى اليوم لعب ...

أبوبكر البغدادي الخليفة المزيف بين ظهوره وغيابه

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    اختفى “الخليفة” أبوبكر البغدادي. ولأن الرجل الذي حمل ذلك الاسم المستعار بطريقة متقنة كان، ...

كل القبعات تحية لغزة وما بعد غزة

عدنان الصباح

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    أيا كانت النتائج التي ستصل إليها مسيرة العودة الكبرى, وأيا كان عدد المشاركين فيها, ...

تداعيات ما بعد العدوان على سوريا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 24 أبريل 2018

    كل التوقعات كانت تشير إلى أن إصرار الرئيس الأمريكى وحلفائه الفرنسيين والبريطانيين، وتعجلهم فى ...

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم913
mod_vvisit_counterالبارحة24560
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع114725
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر861199
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52993631
حاليا يتواجد 1565 زوار  على الموقع