موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

مصر تتطهر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

عدن مبتهجات من ميدان التحرير بعد أن اشتركن مع مئات الآلاف من الرجال في المسيرة المليونية. أقسمن بأنه لم تحدث حادثة تحرش واحدة خلال الساعات الخمس التي قضيناها في المسيرة.

اتصلت بي سيدة تسكن في حي شبرا تبلغني أنها بكت عندما خرجت إلى شرفة شقتها في الصباح الباكر لتطمئن على أحوال الشارع، الذي تسكن فيه وإذا بها ترى مشهدا لم تره من قبل في هذا الشارع أو في أي شارع آخر في مدينة القاهرة خلال السنوات الأخيرة، رأت شبان الشارع يكنسونه، وهو الشارع الذي لم تمتد إليه يد الحكومة لكنسه منذ أسبوع وينظفون السيارات ويزيحون المتاريس التي أقاموها خلال الليل لحراسة البيوت والمحال.

بين مكتبي وبيتي مسافة أقطعها مشيا في خمس عشرة دقيقة. أخذت منى ساعة ليلة أمس لأنني تعمدت أن أتوقف كل حين لأتحدث مع أفراد اللجان، التي شكلها أبناء الحي للحراسة. كانت فرصة لأسمع ما يقوله الشباب خارج ميدان التحرير، ولأعرف إن كانت الشعارات التي سمعتهم يجاهرون بها في المظاهرات تختلف عما يدور حقيقة في أذهانهم. سمعت وعرفت أن هؤلاء الشبان وكثيرين غيرهم لن يسكتوا بعد الآن على الظلم ولن يتهاونوا في حماية الرشوة والفساد ولن يهدأوا في وجه القمع البوليسي ولن يتهاونوا في حقوقهم. سمعت منهم اعتراضات بأنهم قصروا حين استسلموا لحكومات وقيادات فاسدة، وأنهم أدركوا وإن متأخرين أن سكوتهم شجع الطبقة السياسية الحاكمة على الاستهانة بمطالب الشعب وأوصل مصر إلى ما وصلت إليه.

*****

الشبان المتظاهرون في ميدان التحرير، وفي محطة الرمل وحى الأربعين بالسويس وشوارع وميادين المنصورة وطنطا والمحلة الكبرى وغيرها من مدن مصر، ليسوا من نسيج مختلف أو من كوكب آخر. قال رفيقي في المظاهرة، وهو يفرك عينيه غير مصدق، أنه لم يكن يعرف أن في بلدنا أمثال هؤلاء الشبان صبيانا وبنات. أين ذهبت اللغة الممسوخة والعبارات الهابطة والتعليقات التافهة، التي أغرقتنا بها قنوات الإذاعة والتليفزيون على امتداد سنوات وسنوات، بحجة أن الشباب يريد هذا الإسفاف وهذه السفالات. فجأة وقع اكتشاف أن هؤلاء الشباب خرجوا إلى الشوارع يريدون شيئا آخر، يريدون إسقاط النظام وققف التردي والانهيار السياسي والثقافي والأخلاقي. سمعنا في المظاهرات عشرات منهم يناقشون رجالا في عمر آبائهم وأجدادهم بلباقة وفصاحة وإحاطة مذهلة بتطورات السياسة داخل مصر وخارجها. فهمت كيف صارت تونس، بين يوم وليلة، حديث شباب مصر يعرفون عنها ما كنت أظن أنهم لا يعرفونه، سمعتهم يتحدثون عن الاتحاد العام التونسي للشغل وحركة النهضة وعن سيرة حياة زين العابدين بن على وعن حجم التزييف، الذي نسجته المؤسسات الدولية حول نمو الاقتصاد التونسي والسمعة الخارجية اصطنعتها الدول الأجنبية وبخاصة فرنسا والولايات المتحدة عامدة متعمدة للتعمية على استبداد نظام بن على وفساده.

*****

مرت بنا فترة طويلة جدا وحزينة جدا غلب علينا فيها شعور التشاؤم بمستقبل مصر. كان صعبا أو مستحيلا، أن يحلم الشبان الذين يسمعون كل يوم من أجهزة الشرطة ووسائط الإعلام الحكومية روايات وتحقيقات تصورهم تافهين في أحسن الأحوال ومجرمين أو منحرفين في معظم الأحوال أن تخرج من بينهم عناصر جيدة تصلح لبناء مجتمع جديد.

كان الظن أن منظومة القيم المصرية فسدت، وأنه لا أمل في مصر قبل أن تتطهر هذه المنظومة من كل الأمراض، التي تنهش فيها وفي الجسد المصري. هناك من يتهم أجهزة نظام حكم مبارك بأنها تعمدت تضخيم الحالة المرضية لمنظومة القيم ليزداد المجتمع تدهورا وتزداد الحاجة لذراع الأمن القوية. أنا شخصيا لا أستبعد أن يكون هذا هو ما فعله النظام الأمني الذي أقامه النظام الحاكم في مصر تحت ذريعة محاربة الإرهاب وحفظ السلام مع إسرائيل وتنفيذ أهداف التحالف مع الولايات المتحدة الأمريكية.. وهناك من يتهم عناصر الفساد في النخبة السياسية الحاكمة بأنها كانت وراء نشر القيم الفاسدة حين تساهلت مع عمليات الرشوة الصغيرة في البيروقراطية المصرية لتغطى فساد نخبة الحكم في الحزب والدولة، وحين كانت أجهزة الإعلام تنشط للكشف عن فضيحة فساد وراءها مسئولون كبار ثم تتوقف فجأة فلا تتابعها أو تتعمق في كشف خفاياها بل على العكس تفرض التعتيم على مسار التحقيقات حولها.

*****

لقد لعب الإعلام دورا مشينا حين انتقى من بين رجال الأعمال شخصيات غير نظيفة روج لها كنماذج ناجحة ودعا شباب مصر لتقليدهم والسير على خطاهم. ردد المقولة الشهيرة بأن الانطلاق نحو الرخاء الاقتصادي يحتاج إلى «تشحيم» الآلة البيروقراطية، بمعنى أنه لن يكون ممكنا تحقيق أي نمو اقتصادي بدون دفعة قوية من الفساد والسكوت عن النهب الواسع باعتباره السبيل الأمثل والأسرع لتراكم رأس المال الضروري لهذه الانطلاقة. قيل أيضا إن مصر في حاجة إلى تدفقات رأسمالية لا تخضع لأي رقابة أو محاسبة، بما يعنى أن يأتي المستثمر ليجد في انتظاره من يسهل له تحقيق أرباح سريعة بأقل استثمارات وعمالة ممكنة مقابل شراكة في بعض الربح وتقاسم المنهوبات

*****

خرج الشباب لأنه يريد إسقاط منظومة قيم فاسدة ولأنه يريد إسقاط النظام الذي صنع هذه المنظومة. تحدثت مع شبان مقتنعين بأن إصلاح منظومة القيم شرط ضروري لإصلاح حال مصر والانتقال إلى نظام ديمقراطي حقيقى. يعرف الكثير منهم أنهم على الهواء أمام ملايين المشاهدين في مصر والعالم وأن تصرفاتهم وسلوكهم محسوب لهم وعليهم وأنهم حملة مشاعل ثورة وأن نجاحهم الذي صار حديث العالم بأسره يعود الفضل فيه إلى أنهم مارسوا خلال الأيام القليلة الماضية سلوكيات شريفة والتزموا مبادئ راقية في الوقت، الذي كانوا يهتفون فيه بسقوط النظام الذي أفسد الحياة السياسية وسقوط الرئيس الذي يحتمي به قادة الفساد والمبشرين به.

*****

لن تستلم عناصر الفساد وخصوم الحرية قبل أن تسدد ضربات متلاحقة للشباب، الذي أثبت زيف اتهامه بانتهاء صلاحيته وصلاحية مصر الدولة. لن تهدأ قوى الظلام والحقد وإشعال النيران. حاولت حرق القاهرة مرة أخرى.

وستحاول خلال الساعات أو الأيام المقبلة إعادة مصر إلى وداعة أو استسلام الشعب المقهور والخائف والضائع.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

وعد ترامب عنصري وتحدي وقح للقرارات الدولية

عباس الجمعة | الأربعاء, 13 ديسمبر 2017

إن اعلان ترامب والإدارة الأمريكية اعلان القدس عاصمة لكيان العدو الصهيوني، ونقل السفارة الأمريكية إلي...

رهانات ترامب الخاسرة

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    عندما أقدم الرئيس الأمريكى ترامب على إعلان قراره الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيونى فإنه ...

العمل بين القطاعَين العام والخاص

د. حسن العالي

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أظهرت دراسة سابقة أجريت في سلطنة عمان عن توجهات الشباب العماني نحو العمل أن ...

تحدي القدس والموقف الدولي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    على رغم الصدمة التي مثلها قرار ترامب الأخير فإنه لا يمثل إلا فارقاً في ...

«إسرائيل» وأمريكا لا تعترفان بالشعب الفلسطيني

د. عصام نعمان

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    أمريكا اعترفت بـ «إسرائيل» دولةً وشعباً لحظةَ إعلان قيامها العام 1948. أمريكا لم تعترف ...

تمرد زعماء أكراد العراق واستغلاله

عوني فرسخ

| الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    لم يكن الاستفتاء الانفصالي الذي أجراه مسعود البرزاني في كردستان العراق ، أول محاولة ...

فلسطين مسؤوليتنا الجماعية

د. محمد نور الدين

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    قال رئيس مركز أبحاث الأمن القومي «الإسرائيلي» عاموس يدلين، إن العرب، والفلسطينيين، والأتراك، يهددون ...

دونالد ترامب وفكره «الجديد»

د. نيفين مسعد

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    اعتاد دونالد ترامب أن يستخدم ألفاظا خادعة لترويج اندفاعاته السياسية ، فقبل ستة أشهر ...

القدس في أفق الضمير الإنساني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    في تعليقه على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس، كتب ...

نموذج التنمية «الغائب» فى العالم العربى

سامح فوزي

| الاثنين, 11 ديسمبر 2017

    فى لقاء ضم باحثين من مصر وبقية الدول العربية فى مبادرة مشتركة بين مكتبة ...

بوابات الجحيم: ما قد يحدث

عبدالله السناوي

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    لم تكن تلك المرة الأولى، التي تستخدم فيها عبارة «بوابات الجحيم»، على نطاق واسع؛ ...

كانت تسمى القدس.. صارت تسمى القدس

د. فايز رشيد

| الأحد, 10 ديسمبر 2017

    الخطوة الدونكشوتية لترامب ارتدت عليه وعلى من دعاه لاتخاذ هذه الخطوة, عكسياً. القدس عزلت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5175
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع223945
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر552287
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48064980