موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي:: مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا ::التجــديد العــربي:: ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي ::التجــديد العــربي:: جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق ::التجــديد العــربي:: إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة ::التجــديد العــربي:: زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن ::التجــديد العــربي:: "الإسكان" السعودية تعلن عن 25 ألف منتج سكني جديد ::التجــديد العــربي:: الرباط تعفي شركات صناعية جديدة من الضريبة لـ5 سنوات ::التجــديد العــربي:: الأوبزرفر: كشف ثمين يلقي الضوء على أسرار التحنيط لدى الفراعنة ::التجــديد العــربي:: وفاة الكاتب والمسرحي السعودي محمد العثيم ::التجــديد العــربي:: تناول المكسرات "يعزز" الحيوانات المنوية للرجال ::التجــديد العــربي:: علماء يتوصلون إلى طريقة لمنع الإصابة بالسكري من النوع الأول منذ الولادة ::التجــديد العــربي:: فرنسا للقب الثاني وكرواتيا للثأر ومعانقة الكأس الذهبية للمرة الأولى لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: بوتين يحضر نهائي كأس العالم إلى جانب قادة من العالم ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تعبر انجلترا وتفوز2 /صفر وبالميداليات البرونزية وتحصل على 20 مليون يورو إثر إحرازها المركز الثالث في منديال روسيا ::التجــديد العــربي:: ضابط أردني: عشرات الآلاف من السوريين فروا من معارك درعا إلى الشريط الحدودي مع الأردن ::التجــديد العــربي:: الدفاع الروسية: 30 بلدة وقرية انضمت لسلطة الدولة السورية في المنطقة الجنوبية ::التجــديد العــربي:: كمية محددة من الجوز يوميا تقي من خطر الإصابة بالسكري ::التجــديد العــربي:: ابتكار أول كبسولات للإنسولين ::التجــديد العــربي::

ليس بالأسبرين وحده تعالج الأزمات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أقدمت الحكومة خلال الأسبوعين الأخيرين على اتخاذ سلسلة من "الخطوات الصغيرة" بهدف احتواء حراك الشارع والنخب على حد سواء، وقطع الطريق على أية سيناريوهات متشائمة واخشى أن يعتاد الرأي العام الأردني على انتظار المزيد من هذه "الخطوات الصغيرة" عشية كل يوم جمعة، تسبق الاستعداد لتسيير تظاهرات ومسيرات وما بعد الصلاة، وتسعى في احتوائها أو تنفيسها، ذلك أن قدرة الحكومة على اتخاذ المزيد من هذه "الخطوات"، ستظل محدودة، على تواضع هذه الخطوات وضآلتها.

والمؤسف أن "الحوار الوطني" الذي ظل مطلباً مطروحاً على جدول أعمال الأحزاب السياسية والنقابات المهنية، قد تحوّل بدوره إلى "شحنة غذائية عاجلة"، تطلبها الحكومة على استعجال، وتتردد الأحزاب والنقابات في قبولها للمرة الثانية على التوالي.

في ظني أن مثل هذه المعالجات "الترقيعية" ما عادت تجدي نفعاً، وأحسب كما كثير من الأردنيين، أنها جاءت متأخرة، وإنها اتخذت "منحى وقائياً واستباقياً"، لم تنبع من قناعات عميقة ورؤية برنامجية، ولم تأت في سياق مشروع متكامل، بعيد المدى، لمعالجة الاحتقانات والاحتباسات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، والأهم من ذلك كله، أن الرأي العام ليس متأكداً تماماً بأنها "ليست ظرفية" و"غير قابلة للانتكاس والتراجع".

فالمواطن الأردني، يسمع هذه الأيام، لغة لم يألفها منذ زمن، ملؤها الحرص على قوته ورفاهه، لغة لم تعد محمّلة بهواجس "عجز الموازنة" و"شد الأحزمة" و"القرارات غير الشعبية" و"الإجراءات التقشفية"، ما نسمعه ليس سوى لغة التخفيضات في الأسعار والرقابة على الأسواق ووقف الضرائب الجديدة وزيادة الرواتب، ولو أن هذه العناوين أدرجت في برنامج لحزب سياسي معارض، قبل شهر من الآن، لقيل أنه حزب "ماضوي" و"مثقل بالإيديولوجيا"، وغير مدرك لما يتحدث به، ولا يعي ما نمر به ونعاني منه، ولكان مثاراً للنقد الجارح والسخرية... هذه الأيام، لا أحد يحدثك عن كلفة "هذه الإجراءات" وأثرها على الميزانية والعجز والمديونية، كل شيء جائز، طالما أن الأهم هو قطع الطريق على السيناريوهات المتشائمة.

نحن في الحقيقة لا ننكر على الحكومة حقها في اتخاذ خطوات وقائية، احترازية واستباقية، بل ونعتبر ذلك واجب كل حكومة بالتعريف، فالحكومة الذكية هي التي تحول دون انزلاق البلاد والعباد إلى أسوأ السيناريوهات، لا تلك التي تكتفي بمعالجة الكارثة بعد وقوعها، هذا إن كان لها أن تعالج وضعا مترديا كهذا... لكننا في المقابل، نلفت نظر الحكومة،، إلى تفاقم الحاجة لمعالجات تتعدى "حبّات الأسبرين" و"الحقن المهدئة"، خطوات تتجاوز عقلية "المياومة" و"نظام العمل بالقطعة"، نحن بحاجة لبرنامج إنقاذ وطني، يعيد تعريف الأولويات الوطنية، ويطلق عملية إصلاح سياسية متزامنة ومتوازية مع عملية الاستنهاض الاقتصادي.

نريد أن نصغي لمطالب الناس بإجراء انتخابات مبكرة وفقا لقانون جديد للانتخاب، فتجربة تعامل البرلمان مع الحكومة والأحداث والتطورات، تملي الحاجة لتغيير جذري في الساسة والمقاربة، والمطلوب إجراء هذه الانتخابات في ظل حكومة إنقاذ وطني انتقالية، تحظى بثقة الناس ويرون فيها صوتهم ولسان حالهم، ومطلوب أن يعاد النظر في طريقة تشكيل الحكومات، بحيث نكون أمام حكومات منتخبة، تتحمل وحدها وزر أعمالها وسياساتها وخطواتها، وتتبدد حالة الاحتقان وننتهي من حالة الفراغ السياسي وخواء النخب، ونطلق ديناميكيات أهلية ومدنية، تضع حداً لتفاقم الهويات والولاءات الفرعية والعنف المجتمعي والعشائرية المتضخمة، وتؤسس لمجتمع مدني فاعل، وصحافة حرة وإعلام مستقل وبرلمان ممثل وموثوق، وحكومات ذات أكتاف عريضة قادرة على حمل الأعباء وصد الأنواء.

قبل أن يحل آخر الشهر، سيكون مفعول مختلف "الإجراءات والخطوات" التي اتخذتها الحكومة خلال الأسبوعين قد تبددت، فالعشرين ديناراً لا تكفي لزيادة صحن فول واحد على مائدة الموظف أو العامل او المتقاعد، ناهيك أن مئات ألوف المواطنين، غير المشمولين برحمة الزيادة الحكومية، ففقراء القطاع الخاص من صغار الكسبة والعاملين بأجر وعمال المياومة والموظفين الصغار في المنشآت غير الحكومية، لا بواكي لهم، ولا يبدو أن احداً من الجالسين على مائدة مجلس الوزراء طرح سؤالا: ماذا بشأن هؤلاء، ماذا عن المفقرين والجياع من غير الموظفين المدنيين والعسكريين؟.

قبل أن يحلّ آخر الشهر، سنكون على موعد متكرر مع نشاطات شعبية أخرى، فماذا نحن فاعلون لتهدئتها واحتوائها، لندع هؤلاء يعبرون عن أنفسهم بأحزابهم ونوابهم وكتلهم وحكوماتهم المنبثقة عن أغلبيتهم البرلمانية، ولنرى صراعاً للبرامج والرؤى، وليكن الشعب هو الفيصل والحكم، بدل أن يكون الخصم المُحمّل بعناصر "التهديد".

لنفتح الأبواب للمشاركة، المشاركة الحقيقية لا الصورية، لتعبيد طريق الرقابة الأهلية والبرلمانية والصحفية على أداء الحكومة والنواب، لنعزز السلطات ونحكم فصلها واستقلاليتها، ونعزز دور كل سلطة من دون مصادرة أو تغوّل أو افتئات، لنخطو بثبات وجرأة، على ذات الطريق الذي لم تسر عليه دولة واحدة في العالم، ولم تصل إلى بر الأمان، وإن بعد حين، وإن بعد مخاض عسير. بيدنا أن نجعل هذا "الحين" قريبا... بيدنا أن نجعل هذا المخاض يسيرا.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

جرحى في استمرار الاحتجاجات في جنوب العراق

News image

استمرت الاحتجاجات في مدن جنوب العراق، الأحد، مع محاولات لاقتحام مقرات إدارية وحقل للنفط رغم...

إصابة أربعة فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بقصف للاحتلال لمنزل في غزة

News image

غزة - أصيب أربعة مواطنين فلسطينيين بينهم ثلاثة أطفال بجروح اليوم الأحد، جراء قصف طائ...

زلزال بقوة 6.2 درجة يضرب قبالة ساحل اليمن

News image

سنغافورة - ضرب زلزال بلغت قوته 6.2 درجة على مقياس ريختر اليوم قبالة ساحل الي...

واشنطن تحث الهند على إعادة النظر في علاقاتها النفطية مع إيران و اليابان تستبدل النفط الإيراني بالخام الأميركي

News image

نيودلهي - دعت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هايلي الهند الخميس إلى إعا...

السيسي: مصر نجحت في محاصرة الإرهاب ووقف انتشاره بمناسبة الذكرى الخامسة لثورة 30 يونيو

News image

القاهرة - أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن المصريين أوقفوا في الـ 30 من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11306
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع43969
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر407791
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55324270
حاليا يتواجد 2567 زوار  على الموقع