موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

بغداد قندهار: أيّ مقايضة؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

دعا “المرجع” الديني - الشيعي بشير نجفي وزير التعليم العالي علي الأديب إلى وضع حد “لثقافة الاختلاط والميوعة” في الجامعات والمعاهد العراقية. جاء ذلك عقب زيارة الوزير لرجل الدين في النجف بعد استيزاره بأيام. لم يكتفِ المرجع بذلك، بل أشار إلى وجود “أجندات خارجية تُريد النيل من طلبة الجامعات... لإبعادهم عن أجواء طلب العلم والتقدم”. الوزير أكّد للمرجع أن وزارته ستكون جادة لأخذ وصايا المرجعية النيّرة في الاعتبار.

إن مثل هذه الدعوات أخذت تروج وتتكرر في الفترة الأخيرة، فقبل أسابيع قليلة من هذه التصريحات التي استفزّت العديد من الأوساط الثقافية والأكاديمية ومؤسسات المجتمع المدني ودعاة الدولة المدنية، أقدم مجلس محافظة بغداد على شن “حملة” ضد النوادي الترفيهية والثقافية، ووصل به الأمر إلى إغلاق نادي اتحاد الأدباء والكتّاب، وذلك لمنع تناول المشروبات الروحية، الأمر الذي جرى ربطه بمحاربة الرذيلة.

لعل دعوة فصل الجنسين في الجامعات العراقية لا تنفصل عن الدعوات للتضييق على الحريات العامة والشخصية، وفي الأولى والثانية، حيث تلجأ السلطات إلى الهروب من مشكلات المواطنين، مثل قضايا الكهرباء والماء الصافي والفساد الاداري والمالي والرشى والعنف والإرهاب والبطالة وكواتم الصوت والمحاصصة التي عطّلت الدولة، فقد مضى نحو عشرة أشهر على الانتخابات أو ما يزيد عليها من دون أن تستكمل تأليف الوزارة، تلك الوزارة المتضخمة والمؤلفة مما يزيد على “أربعين” وزيراً والتي خفّضت مستوى مشاركة المرأة على نحو لافت، في حين تبنّى الدستور حصة “كوتة” هي ربع عدد المراكز القيادية للمرأة، وهو تمييز إيجابي يحتاج إليه المجتمع في ظروف العراق الراهنة.

لا أدري كيف استشعر رجل الدين المعني أو غيره أن حضور المرأة في الدراسة والعمل مجلبة للفساد وربّما للشر؟ فلم يسبق له أن درس في الجامعات ولم يحضر في مواقع عمل حيث تقوم المرأة بدورها المعروف على مدى تأسيس الدولة العراقية، الذي أخذ يتّسع ويزداد، لاسيما بعد ثورة 14 تموز (يوليو) العام 1958 حيث تحققت بعض المكتسبات لمصلحة النساء ولمصلحة مبادئ المساواة.

قد يتوهّم بعضهم أن الجو خلا له في ظل احتقان وشحن طائفيين وقانون انتخابات يفرز مثل هذه النتائج ودستور معطّل واستقواء بالخارج، في ظل توازن قوى مختل داخلياً، فأخذ يُظهر ما في جعبته من أفكار لا تختلف عن عقلية طالبان، وينسى هؤلاء أن بغداد ليست قندهار، فلها تاريخ عريق ومدني حتى في ظل انحسار دور المرأة بسبب الإرهاب والعنف وسيادة نمط من التفكير والسلوك الذي يحطّ من قدر المرأة ويتعامل معها باعتبارها “عورة”، وهو سلوك ذكوري متسيّد ينحاز إليه المجتمع.

ثم من يعطي الحق لرجل الدين للتدخل بشؤون الدولة، خصوصاً في ظل دعوة لعودة المجتمعات إلى القرون الوسطى، حيث كان الاختلاط وحرية التعبير والحريات العامة والخاصة، أموراً محرّمة أو شحيحة؟ ولعل المرجع الديني أو غيره لا يدرك، أن قضايا الحريات مكفولة في الدستور على ما عليه من ملاحظات وثغرات، فضلاً عن كفالته لحقوق الانسان، وهي قيم بشرية وقواعد ذات صفة كونية.

لقد كان اختلاط الجنسين في التعليم العالي والجامعات والمعاهد العراقية منذ سنوات طويلة، ولم تكن الرذيلة هي السائدة، كما أن فصلهما عن بعضهما بعضاً لا علاقة له بالفضيلة والقيم الإسلامية، وقد وجدت الضوابط الأخلاقية في جميع المجتمعات سواءً كانت موحدة أو وثنية، كما هي بلدان الهند والصين واليابان وجنوب شرقي آسيا، والأمر غير محصور بالدين الإسلامي فحسب، ناهيكم عن هدف أي دين هو خدمة الناس وسعادتهم ورفاههم، وليس فرض هذا النمط أو ذاك على علاقاتهم وطرق عيشهم، والناس أحوج ما يكونون إلى الخدمات والصحة والتعليم وحل مشكلات العمل والفقر واحترام حقوق الإنسان، والاّ فما الفرق بين قندهار وبغداد، وبين السلفية الأصولية الإلغائية والإسلام السياسي المذهبي، طالما أن القاسم المشترك هو الفكر التسلّطي الإلغائي القامع للحريات والحقوق، المنصوص عليها في الدستور وفي اللوائح الدولية لحقوق الإنسان؟

وإذا كانت مبررات الفساد الأخلاقي والانحلال والرذيلة سبباً في منع الاختلاط، فإن مثل هذه الأمور موجودة بالاختلاط ومن دونه، لكن هذه الدعوات تؤدي إلى سيادة ذهنية التطرف والتعصب والانغلاق والتحريم ولا يمكن بأي شكل من الأشكال الهروب من الاستحقاقات التي يريدها المواطن من الدولة وإلهائه بأمور أخرى، بدلاً من العمل على استعادة البنية التحتية وتحسين ظروف عيشه وزيادة رواتب أصحاب الدخل المحدود وتوفير ضمانات اجتماعية لجميع المواطنين، وإعادة النظر في المرتبات العالية للوزراء وأعضاء البرلمان وغيرهم. على رجل الدين أن يبتعد عن السياسة، وألا يتدخل في الشؤون العلمية لاسيما التعليم العالي، وعلى المرجعية أن تنأى بنفسها عن الدخول بمثل هذه الأمور، وعلى رجل السياسة ألا يستغل رجل الدين لإمرار ما يريد وما يسعى له، فيتلفّح بعباءة الدين، بحجة تنفيذ توجيهات ونصائح المرجعية، التي قد لا تكون عالمة بتعقيدات وإشكاليات ليست من اختصاصاتها وليست لها معرفة بها.

لقد كانت الجامعات التي درسنا ودرّسنا فيها صروحاً محترمة على طول الخط لتلقّي العلم ودروس الوطنية والقيم الانسانية، ومنتدى للحوار والجدل وتطوير المواهب واكتساب المعارف، يشهد عليها تاريخها، على الرغم من محاولات التحزيب والتخريب، لاسيما في سنوات الحروب والحصار والاحتلال، الأمر الذي يتطلب من الدولة والمؤسسات الدينية والاجتماعية والثقافية دعمها ورعايتها من دون التدخل بأمورها الخاصة.

إن اعتبار كلام المرجع الديني لهذه الفئة أو المجموعة أو حتى الطائفة (وإنْ لم يستطعْ أحد أن يتحدث باسمها) “وصايا” أو توجيهات، إنما يعكس مدى تراجع الدولة ومدى تشبث بعض السياسيين بالحصول على دعم من قوى يضعونها فوق الدولة. فقد تكون كل تصورات رجل الدين المعني عن التعليم العالي قد جاءت عن طريق مسموعات أو تقوّلات أو بضع ملاحظات لا علاقة لها بالجوهر، الأمر الذي يطرح أسئلة ساخنة: ما الذي سيحدث لو أن وزير التعليم العالي، من كتلة أو فئة أخرى، فهل سيطمح إلى الحصول على مباركة رجل الدين المعني والاستماع إلى توجيهاته؟ وماذا لو تم تغيير أو استبدال الوزير بوزير آخر من كتلة أخرى بعد سنوات من سياسة أقل ما يقال عنها أنها فئوية وقصيرة النظر وخارج مسيرة التعليم العالي التي عرفها العراق؟

إن موقع رجال الدين من الفريقين الشيعة والسنة، بل بشكل عام مسلمين ومسيحيين وغيرهم، هو المساجد والجوامع والكنائس ودور العبادة والعلم، وليس التدخل في الشأن السياسي وإصدار توجيهات أو فتاوى بشأن القضايا الاجتماعية والثقافية والاكاديمية والتربوية وغيرها، لأن ذلك سيفقده المكانة التي ينبغي أن يتمتع بها باعتباره ليس طرفاً أو داعماً لطرف أو لتوجه معيّن، مثلما ينبغي أن تحرص الحكومة، لاسيما وزارة التعليم العالي على استقلالية الجامعات وحريتها وتدافع عن أية محاولة لابتلاع الدولة أو تطويعها تحت أية مبررات أو مزاعم.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في قضايا ومناقشات

القدس: مئوية الاحتلال!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة للقدس، باعتبارها عاصمة لإسرائيل قد ...

الخوف من الإسلام ومخاوف المسلمين

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    التأم الأسبوع الماضي في أبوظبي المؤتمر السنوي لمنتدى تعزيز السلم بحضور مئات من كبريات ...

مآلات عربية كالحة لخطوة ترامب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

    يمكن أن تقرأ خطوة دونالد ترامب إلى الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمةً للدولة الصهيونية بوصفها ...

وضع النقاط على الحروف

عوني صادق

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    «أحياناً يحتاج الأمر إلى شخص يقوم بتأجيج الأمور ويثير التمرد ويوقظ الناس. وترامب هو ...

تركيا والموقف من القدس

د. محمد نور الدين

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    تحوّلت القدس إلى نقطة تقاطع كل الدول الإسلامية ومختلف مكونات المجتمعات العربية من مسلمين ...

وقف قطار التطبيع

د. نيفين مسعد

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    يقولون «رُبّ ضارة نافعة» ، وهذا القول ينطبق تماما على ردود الأفعال التى فجرها ...

مقدسيون.. ومطبعون

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 ديسمبر 2017

    قضية القدس حساسة وشائكة ومصيرية. تلك حقيقة نهائية تستدعي أوسع تضامن شعبي عربي، فاعل ...

الاستثمار في القضية الفلسطينية

فاروق يوسف

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    لا شيء مما يُقال في ذلك الشأن بجديد، غير أن قوله كان دائما ينطوي ...

قرار ترامب والوضع العربي

د. عبدالعزيز المقالح

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط تحذيرات من قادة العالم ومنظماته الدولية الحريصة على ما تبقى في هذه الأرض ...

السياسات التجارية وأجندة الإصلاحات

د. حسن العالي

| السبت, 16 ديسمبر 2017

    وسط الجدل المحتدم حول نظام التجارة العالمي وتوجه الدول الصناعية نحو المزيد من الحمائية ...

القدسُ عاصمتُنا.. رمز قداسة وعروبة وحق

د. علي عقلة عرسان

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    الصهيوني نتنياهو، يلفِّق تاريخاً للقدس، ويقول إنها عاصمة “إسرائيل”منذ ثلاثة آلاف سنة.؟! إن أعمى ...

مطلوب معركة إرادات

د. علي محمد فخرو

| الجمعة, 15 ديسمبر 2017

    لنتوقف عن لطم الخدود والاستنجاد باللعن، فهذا لن يوقف أفعال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26565
mod_vvisit_counterالبارحة37471
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع64036
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي292572
mod_vvisit_counterهذا الشهر684950
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48197643