موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

مناورات سياسية مكشوفة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

حفل الأسبوعان الأخيران بأحداث كثيرة على الصعيدين الأمريكي و”الإسرائيلي”، وفي العلاقة بينهما أيضاً. أمريكياً: استغل الرئيس أوباما عطلة الكونغرس وسمّى سفيراً في سوريا (هذه الخطوة يعارضها الجمهوريون). على صعيد ثانٍ: أعلن ناطق رسمي أمريكي بأن إيهود باراك وزير الحرب “الإسرائيلي” قام طيلة تسلمه منصبه بتضليل الولايات المتحدة من خلال الادعاء بأن مشاركته (وحزبه العمل) في الحكومة، سيخفف من تطرف رئيسها بنيامين نتنياهو في ما يتعلق بالتسوية.أيضاً وعلى الصعيد الأمريكي قام فالكوم هونلاين مدير عام لجنة رؤساء المنظمات اليهودية في الولايات المتحدة بزيارة إلى دمشق.

“إسرائيلياً”: كثرت التحليلات السياسية مؤخراً، التي تشي باحتمال انفراط عقد الائتلاف الحكومي الحالي، وبخاصة بعد تهديدات وزراء العمل بالاستقالة، متحّدين زعيمهم باراك، بسبب عدم إحراز أي تقدم في عملية السلام مع الفلسطينيين. أيضاً تكاثرت الشائعات السياسية في “إسرائيل” من خلال تحليلات تتحدث عن رغبة نتنياهو بإحياء المسار السوري، بعد الانسداد على المسار الفلسطيني.

على الصعيد المشترك في العلاقة الأمريكية - “إلإسرائيلية”، كشف - نتنياهو في تقرير دوري قدمه أمام لجنة الشؤون الخارجية والأمنية في الكنيست بأنه “وافق على عرض تجميد الاستيطان لمدة ثلاثة أشهر وأبلغ الإدارة الأمريكية باستعداده طرح الفكرة على الطاقم الوزاري لاتخاذ قرار بشأنه، إلا أن الإدارة الأمريكية تراجعت عن الفكرة”.

ما سبق يؤشر إلى مجموعة من الحقائق، علينا رؤيتها، كفلسطينيين وعرب، وبخاصة على المدى المنظور:

أولى هذه الحقائق: أن الحكومة “الإسرائيلية” الحالية باقية في موقعها في المرحلة الحالية، فمن غير المحتمل أن يتحول تهديد وزراء العمل إلى خطوة عملية يجري تطبيقها، فمنذ تشكيلها، نسمع على ألسنتهم مثل هذه التهديدات، وهي ليست أكثر من تصريحات إعلامية للاستهلاك المحلي ليس إلاّ، فمعظم اللاءات “الإسرائيلية” التي يرددها نتنياهو بالنسبة للحقوق الوطنية الفلسطينية، تشكل قاسماً مشتركاً مع حزب العمل، والأحزاب الرئيسية الأخرى، ومن جهة ثانية فإن نتنياهو يخوض مفاوضات مع حزب الاتحاد الوطني(المفدال) لضمه إلى الحكومة في حالة انسحاب وزراء العمل. ثالثاً: حتى لو انسحب هؤلاء (الأخيرون) ومن دون انضمام المفدال، فسيبقى الائتلاف الحكومي (من دون وزراء العمل) حائزاً على 61 معقداً من أصل ،120 وهي أغلبية، لكنها ليست مريحة لنتنياهو.

بالطبع، نقول ذلك بعد تصريح حديث للفاشي ليبرمان أعلن فيه عزمه البقاء في الائتلاف الحكومي مع نتنياهو حتى لو حدثت خلافات بين الجانبين.

بموضوعية نقول: إن لا خلافات جوهرية بين الاثنين سوى في بعض التكتيكات السياسية، وهي هامشية ليس إلاّ. والخلافات التي يدعيها ليبرمان وربما نتنياهو، هي مناورة سياسية مكشوفة.

ثاني هذه الحقائق: إنه وأمام الانسداد في المسار الفلسطيني، وأمام بعض الضغوطات السياسية الدولية، وكي يُضفي على الوضع في الشرق الأوسط حركة سياسية ما، سيحاول نتنياهو الهرب من خلال اللعب على (إحياء) المسار السوري والادعاء بالعمل من أجل (السلام). هذا التكتيك السياسي محكوم عليه بالفشل، لأسباب كثيرة أبرزها، ادعاء نتنياهو بعدم وجود شروط مسبقة هو ادعاء كاذب، فهو وحزبه وكافة أطراف ائتلافه الحكومي، يصرون على بقاء الجولان بأيدي “إسرائيل”، وجرى قوننة ذلك مؤخراً في الكنيست, من خلال إلزام أية حكومة “إسرائيلية” (حالية أو قادمة) بالتصويت على أي انسحاب تقوم به “إسرائيل” من الجولان، في الكنيست شريطة أن يحوز على أغلبية الثلثين. - الجانب الأبرز في إفشال هذا التكتيك السياسي لنتنياهو هو الموقف السوري المدرك تماماً لحقيقة التحرك “الإسرائيلي”، والرافض لأهدافه جملة وتفصيلاً، والذي يضع شرطاً لاستئناف الاتصالات، انطلاق المفاوضات من النقطة التي انتهت عندها سابقاً، وهي ما يُصطلح عليها التسمية ﺑ(وديعة رابين).

من جانب آخر، فإن سوريا تصّر على إعادة كل شبر من الجولان، لذا كان الفشل كبيراً في المفاوضات غير المباشرة التي جرت بين الجانبين، برعاية تركيا.

ثالث هذه الحقائق، أنه ورغم محاولة نتنياهو تبرئة الذات و”إسرائيل” بالقول عن تراجع أمريكي حول الاستيطان، الذي أدّى إلى استمرار المفاوضات مع السلطة الفلسطينية، إلاّ أنه يعكس أيضاً جزءاً كبيراً من الحقيقة، وهي أن الولايات المتحدة تراجعت عن شروطها بتجميد الاستيطان “الإسرائيلي” بهدف عودة المفاوضات. التراجع الأمريكي سببه مجموعات الضغط الصهيو-مسيحية في الولايات المتحدة على الإدارة الأمريكية، إضافة إلى تأثير الإيباك. بالتالي، فإن القول بوجود خلافات أمريكية-”إسرائيلية” حول التسوية، هو أيضاً مناورة سياسية مكشوفة من الجانبين.

ملخص القول، إن الفلسطينيين والعرب مطالبون بانتهاج استراتيجية جديدة في استحقاقات الصراع الفلسطيني العربي- الإسرائيلي، وكذلك الأمر بالنسبة للحركة السياسية في هذا الإطار، ومن يَعِشْ يَرَ.


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

أحلام فلاديمير تتحقق

جميل مطر

| الخميس, 19 يوليو 2018

    تنعقد اليوم في هلسنكي عاصمة فنلندا القمة الروسية- الأميركية. يأتي هذا الانعقاد وسط تطورات ...

العرب والصين.. شراكة الطريق

محمد عارف

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «لا تعط قطُّ سيفاً لرجل لا يستطيع الرقص». قال ذلك الحكيم الصيني «كونفشيوس». ورقص ...

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21454
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع252055
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر615877
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55532356
حاليا يتواجد 2621 زوار  على الموقع