موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

لكي يتم استعادة التوازن للموقف الفلسطيني

إرسال إلى صديق طباعة PDF

يبدو الموقف الفلسطيني اليوم مثل الذي يقفز بقدم واحدة لكن بدون أي تقدم فعلى. لا يوجد مفاوضات رغم الحديث الذي لا ينقطع عنها.

 لا يوجد مقاومة مدنية كما يقول أو يريد التيار العباسي و لا يوجد مقاومة عسكرية كما يقول أو يريد التيار الحماسي. وما زال شطري الوطن على ذات الانقسام ولكل منطقة أجندتها : التثقيف السلطوي السياسي و التعبوي في الضفة مختلف عن ذاك الذي في غزة.في الضفة يتم اعتقال ومضايقة أنصار حماس, وفي غزة يتم مضايقة انصار فتح, في الضفة الاجنده هي تحسين ظروف العيش وفي غزة تخفيف الحصار. والشعب الفلسطيني يعيش أزمة كيانيه وهي اخطر و ليس أزمة سياسية فحسب. الأزمة السياسية تصيب كيانا سياسيا ذات سيادة و يمكن معالجتها من خلال اطر وأدوات الحل وإن لم تحل يمكن تعويم الأزمة والعيش معها حتى تنضج ظروف الحل. لكن الفلسطيني معلق على صليبين: صليب الاحتلال و صليب الصراعات الداخلية وقد اثبت الشعب الفلسطيني قدرات خارقة للقيامة من صليب الاحتلال لكن المطلوب من السياسيين الفلسطينيين مساعدته على الخلاص من صليب الانقسامات والصراعات المدمرة.

لكن واقع الأمر هو غير ذلك للأسف.

القوى الفلسطينية تتصرف بذات العقلية القديمة و كأن

ما يحصل في البلاد هو انقطاع للتيار الكهربائي في قرية أو مدينة يمكن لفنيين إصلاحه في ساعة.لكن الواقع الحقيقي هو غياب رؤيا و غياب أفكار خلاقة و غياب إرادة سياسية و غياب خارطة طريق فلسطينية لدى السياسيين الفلسطينيين.

و قد وصل البؤس السياسي عند السياسيين الفلسطينيين إن ضابط مخابرات من بلد عربي شقيق لا يملك الخبرة السياسية لأصغر واحد منهم بات يجمعهم المرة تلو المرة مثل تلاميذ في الصف الأول ابتدائي من اجل إن يتوحدوا.و هم اللذين كانوا يطلبون منا منذ أن كنا يافعين بدراسة تجارب الشعوب من فيتنام إلى الجزائر إلى أمريكا اللاتينية و كأن كل ما تعلمتاه من تجارب الشعوب الأخرى و ما تعلمتاه من تجارب قرن كامل من الصراع مع الحركة الصهيونية ضاع في مهب الريح.

كل هذا لا يبشر على إمكانية التقدم لان من بديهيات العمل الكفاحي إن الوحدة الوطنية هي امضي الأسلحة بيد الشعوب على مقاومة المحتل و هو أمر لا يحتاج إلى جهد كبير لمعرفته. وهو مبدأ مجرب عند معظم شعوب الدنيا و يملك ذات الصدفية العلمية كما في الرياضيات.

أما الوضع الاسرائيلى حيث تتفاقم العنصرية اليهودية بشكل فاقع, وهو عامل من المفترض استثماره فلسطينيا من اجل دعم قضية كفاحهم العادلة.فقد ناضلت اجيال من الفلسطينيين لأجل كشف الوجه الصهيوني القبيح. أما وقد انكشف ألان أمام العالم, تبدو القيادات الفلسطينية اعجز من أن تستثمر هذا الوضع حيث تزداد عزلة إسرائيل بحيث باتت عنصريتها محرجة حتى لأصدقائها القليلين.

وبتنا نسمع تصريحات صهيونية عنترية على طريقة الخطاب العربي لما قبل عام 1967 مع أن إسرائيل أول من يدرك أن عصر الانتصارات الصهيونية قد ولى إلى الأبد.

. و لعل حريق جبل الكرمل كان مؤشرا على دولة كان تصور نفسها قوة عظيمة و قد نفذ مخزونها من مواد إطفاء الحرائق بضعة ساعات بعد اشتعال جبل الكرمل بينما لبنان البلد الصغير ذو الإمكانات المحدودة تمكن لوحده من إطفاء حوالي 120 حريقا بدون مساعدة احد.

وأنا اعتقد أن مؤرخو الحقبة القادمة سيتوقفون عند هذا الحدث بسبب رمزيته كونه مؤشر على الشيخوخة المبكرة التي باتت ملامحها واضحة كل الوضوح في السلوك السياسي الاسرائيلي وفي مجمل الوجود الصهيوني .

هذا لا يعنى بالطبع أن إسرائيل باتت ضعيفة تماما لكنها بكل تأكيد باتت اضعف بكثير مما تصوره البروبوغاندا الصهيونية .

لا حاجة لمزيد من التحليلات المعقدة لان الوضع الاقليمى والدولي بات واضحا جدا و تجارب عقدين من المفاوضات لا بد أن تقود الطرف الفلسطيني إلى استخلاص العبر و النتائج .الصورة واضحة جدا الان بل أكثر وضوحا من أي وقت مضى .هنا أقصى اليمين الصهيوني الذي يملك مواقف عنصرية ويفكر بعقلية العصر الحجري و له موقف أيديولوجي من مسالة استحقاقات السلام.و هناك أمريكا التي كشفت بطريقة لا لبوس فيها عن عجزها أو عدم استعدادها أو عدم قدرتها على التأثير على الموقف الصهيوني من اجل متطلبات الحد الدنيا من الحقوق الفلسطينية لأجل سلام متوازن.

والوضع الإقليمي واضح كل الوضوح. الكل يعرف القوى التي تدعم خيار المقاومة, والكل يعرف القوى التي تقف في منتصف الطريق و الكل يعرف القوى التي تقف ضد خيار المقاومة بل ضد المقاومة ذاتها واعتقد إن أي تلميذ فلسطيني أو عربي في الصف السادس ابتدائي يعرف هذه الحقيقة.

ففي المبادئ الأولية في نظرية الصراع المفترض معرفة قوى الذات و قوى الأصدقاء و قوى الأعداء وبالتالي استثمار هذه المعرفة لأجل رسم سياسة كفاحية تستفيد من كل الإمكانيات والممكنات والمعطيات والتغيرات لأجل الوصل إلى الخلاص الوطني .

لذا بات مطلوبا من القيادة الفلسطينية أن تقف وقفة مصيرية إزاء هذا كله و أن تواجه الحقيقة لان سوى ذلك لن يعيد التوازن للموقف الفلسطيني.

لا شك أن الصورة قاتمة على نحو ما و هذا جزء من طبيعة الصراع مع الصهاينة منذ غزوهم لبلادنا و كلنا يدرك الطبيعة المعقدة لهذا الصراع .لكن القيادة الحقيقية هي التي تجترح دوما الأفكار الخلاقة لأجل تقوية و تحصين الوضع الفلسطيني و اتخاذ القرارات المصيرية في الوقت المناسب و هذا ما اعتقد انه التحدي الذي يواجه ألان القيادات الفلسطينية من كافة التيارات.

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الدروز.. و«قانون القومية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    يعلم الجميع أن الدروز عاشوا في فلسطين كجزء لا يتجزأ من الشعب العربي الفلسطيني. ...

معركة الاختبارات الصعبة

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    وضع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، النظام في إيران أمام أصعب اختباراته؛ بتوقيعه، يوم الاثنين ...

روح العصر والعمل الحقوقي

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تركت الحرب الباردة والصراع الأيديولوجي الذي دار في أجوائها، بصماتها على العمل الثقافي، والحقوقي ...

مؤامرة أميركية لإلغاء وضع لاجئي شعبنا

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    منذ عام 1915 وفي تقرير داخلي, أشارت وزارة الخارجية الأميركية إلى أن المفوضية العليا ...

لا تَلوموا غَريقاً يَتَعَلَّق بِقَشَّةٍ.. أو بِجناحِ حُلُم..

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في بيتي الكبير المُسمَّى وطناً عربياً، أعتز بالانتماء إليه..   أعيش متاهات تفضي الواحدة منها ...

بين الديمقراطية والليبرالية

د. علي محمد فخرو

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    هناك خطأ شائع بأن الليبرالية والديمقراطية هما كلمتان متماثلتان في المحتوى، والأهداف. هذا قول ...

ما وراء قانون «الدولة القومية اليهودية»

د. عبدالاله بلقزيز

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    قانون «الدولة القوميّة» لِ «الشعب اليهوديّ» -الذي أقرَّتْهُ ال«كنيست» في 19 يوليو/‏تموز 2018- هو ...

صفقة وتحتضر واستهدافاتها تُنفَّذ!

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    حديث الهدنة طويلة الأمد، المشروطة بعودة سلطة أوسلو ومعها تمكينها الأمني إلى القطاع، أو ...

أزمة التعددية القطبية

د. السيد ولد أباه

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    لقد أصبح أسلوب الرئيس الأميركي «دونالد ترامب» غير التقليدي في الحكم معروفاً بما فيه ...

لماذا تعثّرت خطط الأمم المتحدة للتنمية؟

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 15 أغسطس 2018

    تشير الإحصاءات الرسمية المتداولة في أوساط الأمم المتحدة، إلى أن عدد الأشخاص الذين يعيشون ...

جدل التصعيد والتهدئة في غزة

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

    أكتب هذه السطور، وهناك اتفاق صامد للتهدئة منذ يومين بين «حماس» وغيرها من فصائل ...

قانون يكرس عنصرية الدولة اليهودية!

نجيب الخنيزي | الأحد, 12 أغسطس 2018

    صوت الكنيست الإسرائيلي في 18 يوليو الفائت، على ما أطلق عليه قانون يهودية دولة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23794
mod_vvisit_counterالبارحة29308
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع135335
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر535652
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56454489
حاليا يتواجد 3780 زوار  على الموقع