موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

حول المسافة بين الدين والمؤمنين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الصديق د. مسفر القحطاني من أكثر علماء السعودية اهتماماً بفقه المقاصد. وله في هذا الباب عدة كتب وعشرات المقالات، التي تؤكد اهتمامه العميق بتجديد الفكر الديني ، وتمرسه في البحث والاستدلال. وقد لفت نظري في مقالته المعنونة «المتحدثون باسم الدين وهيبة الأوهام» (جريدة {الحياة} 1/ 9)، ما ظننته إلحاحاً على الفصل بين الدين والتدين، بين النص المقدس وتطبيقاته في حياة المؤمنين.

 

ركز القحطاني نقده على ما سماه «المتاجرة بالمقدسات». وقال إن كل الأديان عانت من هذا. لكنه ميز بين الأديان القديمة التي ضاعت نصوصها الأصلية أو تغيرت، بسبب اجتهادات مفرطة، أدت لاستثمار المقدس في قضايا دنيوية بحتة، وبين الإسلام الذي احتفظ بنصه الأصلي، رغم أن الأفهام والاجتهادات التي قامت حوله، قد ذهبت به كل مذهب.

المؤكد أن كلاً منا قد قرأ أو سمع يوماً، القول الذي فحواه أن الإسلام ليس مسؤولاً عن أخطاء المسلمين، وأن ما يعاب عليه، ينصرف إلى فهم المسلمين له وتطبيقهم الناقص لتعاليمه.

لا خلاف من حيث المبدأ على وجود مسافة بين النص الديني، وفهم الناس له. هذا الفهم هو خلاصة العوامل المؤثرة في تفكير البشر في لحظته. وتتضمن مستخلصات تجربتهم الثقافية، وظرفهم السياسي والاقتصادي، وتوقعاتهم ورغباتهم ومخاوفهم. وهي تندرج جميعاً تحت ما سماه الفيلسوف المعاصر هانس جورج غادامر «الأفق التاريخي».

نحن إذن نتفهم حقيقة وجود مستويين: نص مجرد وسابق على كل فهم، ونص تحول إلى مفهوم وتطبيق في الحياة اليومية للمؤمنين، ونسميه عادة «التدين» لتمييزه عن «الدين»، الذي ننسبه إلى المستوى الأول.

لطالما سألت نفسي عن صحة الربط بين هذه الحقيقة، والإلحاح على اتخاذها مبرراً لكل عيب، كلما أثير نقاش حول حكم شرعي، أو صحة رواية، أو ملاءمة اجتهاد ما لمعايير العقل أو مستخلصات العلم. هذا التبرير ينطوي ضمنياً على ادعاءين، كلاهما مشكل: الأول أن فهم وتطبيق التعاليم الدينية جانب الصواب في أحيان كثيرة، بل ربما وصل في بعض الأحيان إلى المتاجرة بالمقدس، كما أشار د. مسفر. أما الادعاء الثاني فهو أن كثرة الخطأ في فهم الدين وتطبيقه، قد يشير إلى أنه في الأساس غير قابل للفهم والتطبيق الكامل.

أقول إن كلا الادعاءين مشكل. لأن القبول بالأول يجرد حياة المؤمنين من أي قيمة، ويضعهم على الدوام في الطرف المقابل لدينهم. أما القبول بالثاني فيجرد الدين من دوره دليلاً لحياة أتباعه، ويحوله إلى يوتوبيا يستحيل إنجازها في الحياة الدنيا مهما اجتهدنا.

ليس لدي حل معقول لهذا الإشكال. لكني لاحظت أن دعوى الفصل بين الدين والمتدينين، تتكرر غالباً في سياق الإنكار على من جادل نصاً أو أنكر صحته أو اعترض على فهمه أو سلامة الاعتماد عليه في وضع أحكام شرعية. ونعلم أن لدينا كثيراً من النصوص التي تعارض عرف العقلاء أو نتائج العلم أو نتائج التجربة التاريخية.

والذي أرى أن علينا تقبل النقاش في النص، بدل الإفراط في إحالة المشكلات إلى أخطاء المؤمنين أو فهمهم الناقص. مجادلة النص لا تعني بالضرورة نقضه أو رفضه. فقد يكون من ثمارها استنباط مفهوم جديد أو رؤية مختلفة، لم تتضح سابقاً. وفي كل الأحوال، فإن آراء الناس وأفهامهم محترمة كرأي علمي مرهون بزمنه.

لكن احترامها لا يرفعها إلى مستوى المقدس أو اليقيني.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في مدارات

من هم أصدقاؤنا؟

مــدارات | د. حسن مدن | الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    المقصود بالسؤال نحن العرب. هل لدينا تصور عمن هم أصدقاؤنا في العالم، ونحن نقرأ، ...

لحظات كائن مطحون في دولة المؤسسات والقانون

مــدارات | ماجد عبد العزيز غانم | الأحد, 18 نوفمبر 2018

بداية أود التنويه إلى أن ما سأسرده على مسامعكم لا يمت بأي صلة لما يحد...

إضاءات من قصة موسى مع فرعون.. في القران الكريم

مــدارات | عبدالعزيز عيادة الوكاع | الأحد, 18 نوفمبر 2018

انها قصة تتكرر في كل زمان ومكان، حيث تمثل الصراع الدائم بين الحق والباطل. ويب...

استذكارات من أيام الطفولة

مــدارات | نايف عبوش | الأحد, 18 نوفمبر 2018

أم كريمة لم تلدني، إنها العمة الفاضلة، نجود الصالح الحسوني. فمنذ أوائل خمسينات القرن الم...

إلى أين تتجه حكومة نتنياهو بعد استقالة ليبرمان؟!

مــدارات | شاكر فريد حسن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

استقالة ليبرمان من حكومة بنيامين نتنياهو، على خلفية قرارات المجلس الوزاري المصغر (الكابنيت) المتعلقة بات...

في ذكرى استشهاد أبي عمار

مــدارات | د. فايز أبو شمالة | الأحد, 18 نوفمبر 2018

كنت أستمع إلى 'ميس شلش'، وهي تقول: وين أزفك وين، يا أغلى رئيس، والعطر يا ...

مرور 100 عام على انتهاء الحرب العالمية الأولى1-2

مــدارات | نجيب الخنيزي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

    بحضور الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تجمع نحو 70 من رؤساء وملوك ورؤساء وزارات من ...

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الاعمال العام

مــدارات | د. عادل عامر | الأحد, 18 نوفمبر 2018

تهدف خطة الحكومة الي إعادة هيكلة شركات قطاع الأعمال بواقع (8 شركات و121 شركة تاب...

ماذا بعد الانتحابات المحلية..!!

مــدارات | شاكر فريد حسن | السبت, 17 نوفمبر 2018

    انتهت الانتخابات للسلطات المحلية في البلاد، وفاز من فاز، وأفرزت ما أفرزت، ونحن بدورنا ...

اللا دولة

مــدارات | د. حسن مدن | الخميس, 15 نوفمبر 2018

    صدرت الترجمة العربية لكتاب «مجتمع اللا دولة» لمؤلفه بيار كلاستر أول مرة في العام ...

من وحي منتدى باريس

مــدارات | د. حسن مدن | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من حيث خطّط المنظمون لمنتدى باريس المقام بمناسبة الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى ...

ياسر عرفات

مــدارات | د. حسن مدن | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أبلغ تعبير سمعته في وصف الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات، بمناسبة مرور الذكرى الرابعة عشرة ...

المزيد في: مــدارات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13271
mod_vvisit_counterالبارحة50244
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع113094
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر933054
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60717028
حاليا يتواجد 3312 زوار  على الموقع