موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

الانتقال من القول الى الفعل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بعد مرور خمسة وعشرين سنة على هذا التجُمع الفكري-الثقافي نحتاج إلى وقفة تأمل بشأن ماحقٌق وما ينبغي أن يحقق. أما تقييم ماتحقق في الماضي فسأتركه لمن هم أقدر مني ولمن كانوا أكثر إلتصاقاً بمسيرة هذا المنتدى. وسأركُز على المستقبل لأنه أصبح من هواجس الجميع.

 

حتى الآن ارتضى المنتدى لنفسه أن يكون نشاطه فكرياً ثقافياً محدوداً غرضه تنمية فهم أفضل لقضايا التنمية الشاملة بكافة ابعادها الاقتصادية والاجتماعية والساسية والجيو سياسية، بين اعضائه والمشاركين في لقاءاته ومن هم على صلة ثقافية وفكرية بهم وفي محيط نشاطهم. في كل عام يكتب عدد من أعضائه أوراقاً تحليلية في سياق مشروع دراسي سنوي بشأن واحد أو أكثر من هموم مجتمعات الخليج العربية لتناقش من قبل الأعضاء في اجتماعهم السنوي ولتنشر مع ملاحظات الأعضاء في كتاب كإضافة فكرية للمكتبة العربية. من هذا المنطلق فان منتدانا لا يختلف عن المنتديات الفكرية المماثلة الأخرى، ومن هذا المنطلق أيضاً كان عطاؤه ثرياً بالغ الجودة في كثير من الأحيان. لكن تأثيره ظلً محصوراً في دائرة ضيقٌّّّّّّّّّّّّّّة من القرٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّاء والمتابعين. وبالطبع فان كل كتاب قد عبرٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّ دائماً عمن كتبوا مواضيعه وعلٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّقوا عليها وليس عن موقف فكري للمنتدى كشخصية اعتبارية كلية. وهذا أمر منتظر من جسم يضمُ أفراداً يختلفون اختلافات جذرية في أفكارهم ومواقفهم بالنسبة لمجمل قضايا الأمة العربية، واذا كان يمكٌّّّّّّّّّّّّّن ان تجمع بينهم قواسم مشتركة واهداف فإن منطلقات كل جماعة منهم ليست بالضرورة متطابقة.

 

 

وإذن فقد اقتصر نشاط المنتدى على مرحلة الفكر ثم القول والخطاب الخجول. وإذا كان إصدار كتاب سنوي هو نوع من الفعل إلاً أنة في الحقيقة يبقى نوعاً من فعل القول، أي مقاومة المنكر بالقلب واللسان في أضيق حدودهما. وربما كان ذلك هو الحد الذي يمكن التقاء جماعة اهلية تعمل في العلن في المنطقة.

 

قبل الانتقال الى تفاصيل موضوع الانتقال من القول الى الفعل، دعنا أولاً طرح عددٍ من الأسئلة التي أعتقد أن الإجابات عليها ستكون مدخلاً لنوع ذلك الفعل:

 

السؤال الأول يتعلق بفهمنا نحن أعضاء المنتدى لما تعنيه كلمة مثقف طالما أننا اعتبرنا هذا المنتدى تجمُعاً لعدد من المثقفين في الدّرجة الأولى. ذلك أن الكثير من الأدبيات تؤكد أنه لكي يعتبر المثقف نفسه مثقفاً سيحتاج، إضافة الى كونه متخصصاً أو عالماً في أحد حقول المعرفة أو أحد فروعها، أن يتعامل مع حقل تخصصه من خلال اعتبارات حاجات وتطلعات مجتمعه ومايؤدي الى التقدم والارتقاء الإنساني. وبالإحالة الى مهمٌات المثقف جرى تصنيفه الى تصنيفات من أبرزها المثقف الملتزم كما حدده الفيلسوف الفرنسي سارتر والمثقف العضوي كما حدده المفكر الإيطالي غرامشي والمثقف التاريخي الذي حدده عدد من المفكرين العرب. وفي الواقع سيحتاج المثقف أن يكون فيه بعض من صفات كل من هؤلاء. وهناك من يرى ان صفة المثقف عندما ينسق سلوك الفرد مع معرفته ويعبر فعله عن قوله.

 

السؤال الثاني سينتج بالضرورة عن الإجابة على السؤال الأول. إنه يتعلق بالتعريف الذي سينطبق على أعضاء هذا المنتدى مستقبلاً أن لم يكن حالياً. فإذا أصبح حمل هموم المجتمع والالتزام بالعمل لحلُها امراً متفقاً عليه فان انعكاس ذلك على أهداف هذا المنتدى ونشاطاته ونوعية اعضائه يصبح هو الآخر أمراً جديراً بالنقاش.

 

ولمًا كانت هموم مجتمعاتنا لاتعدً ولا تحصى فمن الضروري الدخول في تفاصيل الأولويات وتقديم الأهم على المهم والتوجه الى الأصول قبل الفروع والتركيز على االمفصلٌّيات. وذلك من اجل التوافق على قواسم مشتركة تكون اهدافا للعمل المرحلي مع السعي الى زيادة مساحة المشترك دون الغاء حق الاختلاف في الاراء والاجتهادات والمنطلقات والمصالح الفردية ولكل جماعة اثنية أو فئة طبقية.

 

وأما السؤال الثالث فانه يتعلق بما إذا كان من الحكمة أو الضرورة طرح هذه الأسئلة في هذه المرحلة من مسيرة هذا المنتدى. لكنني سأبادر في الحال الى التأكيد بأن طرحها لا يقصد منه عودة المنتدى الى المربع الأول. فالمطلوب هو المراجعة والتمحيص والتطوير والتجديد من أجل الإنتقال الى مستويات أعلى والى ساحات أرحب.

 

وأما السؤال الرابع والأخير فهو يتعلق بوعي الفرق الجوهري العلمي بين تجمع فكري يقتصر عمله على ممارسة الوعظ والإرشاد والبيداغوجية الثقافية وبين مؤسسة مجتمع مدني فكرية تساعم في الدفع مع الآخرين نحو عمليات التغيير والتحولات الكبرى في المجتمعات التي تعمل فيها. وهذا السؤال له أهميته الخاصة في الفترات الانتقالية للمجتمعات، خصوصاً عندما تطرح المسائل التعاقدية المجتمعية كالمسائل الدستورية وأنظمة الحكم السياسية وثوابت المجتمع القيمية.

 

في مثل هذه الظروف هناك حاجة ملحٌّّّّّّّّّه لعلم وفكر وخيال وعمل المثقفين من أجل تحييد جهل وسطحية وأنانية وانتهازية الكثرة من السياسيين. وهو أمر ينطبق أشد الإنطباق على المرحلة الانتقالية التي تمر بها كل دول مجلس التعاون.

 

وبالطبع فإنني لن أجرؤ على المجازفة باقتراح الإجابات، إذ المطلوب عرض الأسئلة لكي يناقشها الأعضاء وتتوصٌل الأغلبيًة الى ما ترضاه من إجابات. ومع ذلك فإلى حين توفٌر إجابات واضحة ومحدٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّدة، أعتقد أن المنتدى بحاجة على الأقل للنظر في إضافة مجموعة من النشاطات الجديدة الى نشاطه الوحيد السابق كخطوة تمهيدية لما سيتمخُض عنه المستقبل.

 

والواقع أن البعض قد تقدم باقتراحات لتوسيع دائرة نشاط المنتدى. وقد لخٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّّص الأخ جاسم خالد السعدون في مقدٌّّّّّّمة كتاب "إنعكاسات الحادي عشر من سبتمبر على منطقة الخليج العربي" بعضاً من ذلك في الفقرة التالية: "فنشر الأدبيات التي كانت وسيلته (المنتدى) الوحيدة للإعلان عن قلقة في السابق، قد يصاحبها دعوة ودعم لإنشاء مؤسسات إقليمية للمجتمع المدني، وقد يصاحبها الانفتاح والتواصل مع الخارج، وقد يصاحبها استخدام أفضل لوسائل ثورة الإتصالات، وقد يصاحبها زيادة معدل اللقاءات ودرجة انفتاحها "وعليه فإننا نبني على خلفيٌة رغبة لدى الأعضاء تدعوا للمراجعة والتطوير.

 

اقترح النظر في الآتي:

 

أولا": حتى الآن ظلت أفكار المنتدى متداولة في ساحة صغيرة وبين أعداد محدودة من قراء كتابه السنوي. واعتقد أنه آن الآوان للإتفاق مع مجموعة من المشرفين على بعض البرامج الأذاعية والتلفزيونية أو صفحات الصحف لتكون منابر لأعضاء المنتدى لطرح أفكاره وتحليلاته وحلوله أمام اكبر عدد من مواطني دول مجلس التعاون، وكتحصيل حاصل أمام مواطني الدول العربية الأخرى. وسيظهر الأعضاء بصفتهم أعضاء في المنتدى وان عبروا عن آرائهم الشخصية، وليس بصفاتهم الأخرى وسيكون برنامجاً طوال العام وليس موسمياً. ويمكن للجنة التنفيذية في المنتدى ان تخطط هذه اللقاءات وان تنسقها مع اجهزة الاعلام وان تقترح المختصين والمهتمين في كل قضية من قضايا المنطقة من اعضاء المنتدى ومن غيرهم ايضا على معدي تلك البرامج الاعلامية.

 

ثانيا: قد يرغب الإخوان في أن يعقد المنتدى اجتماعاته السنوية قبل اجتماعات مجلس القمة الخليجي من أجل أن يصدر خطاباً سنوياً يركٌز على القضايا المحورية التي واجهتها دول المجلس خلال السنة التي تسبق اجتماعات القمُة وعلى آمال وطموحات ومطالب الناس من المؤتمر الذي سبنعقد، بحيث يصل الى مسامع المسؤولين من جهة ويشكل توعية لمؤسسات المجتمع المدني للعمل في نفس الإتجاه.

 

ثالثا: أعتقد ان المنتدى يجب أن يسعى بشتى الطرق والوسائل المتاحة لتشجيع وإقناع كل مؤسسات المجتمع المدني في دول المجلس لإنشاء اتحادات فيما بينها من أجل التهيئة للعمل الشعبي المشترك في المستقبل والإعداد لخلق قواعد دعوة وضغوط مجتمعية لها صوت ووزن تأخذه الأنظمة بعين الاعتبار في كل ما تتخذه من قرارات.

 

وحيث لاتوجد مؤسسات أهلية تهتم بنشاط مجتمعي يعتبره المنتدى هاماً يسعى الأخير لتكوين مثل تلك المؤسسات على المستوى الوطني وعلى المستوى الإقليمي في مجلس التعاون.

 

رابعا: أقترح ان تدرس اللجنة التنفيذية مدى إمكانية انتقال تواجد المنتدى الى المستوى العربي القومي والدولي. فالساحات العربية والدولية تموج بمؤسسات مماثلة له ترغب في التفاعل معه وفي الاستماع الى ما يقوله، خصوصاً وأن الصوت الغالب كممثل لمجتمعات مجلس التعاون وشعوبه على المستوى الفكري هو صوت المؤسسات الرسمية الخاضعة لتوجيهات سلطات الدول الرسمية. وأعتقد أن لدى المنتدى الكثير مما يستطيع عرضه في قضايا الفكر والسياسة والثقافة عبر المنابر العربية والدولية بأشكالها المختلفة بما فيها المرئية والمسموعة وتجمعات قوى المجتمع المدني العالمي في المناسبات الكبرى.

 

خامسا: إن الانتقال من القول الى الفعل سيعني الانتقال التدريجي من الثقافة الى السياسة، وسيعني أيضاً عملاً مستمراً وليس موسمياً. في اعتقادي أن ذلك قد يتطلب التفكير في لجان محلية على المستوى الوطني منبثقة عن المنتدى. يضم فعاليات وطنية الى جانب الاعضاء. وستهتم تلك اللجان بالقضايا الوطنية إضافة لاهتماماتها المشتركة على مستوى مجلس التعاون وعلى المستويين العربي والعالمي.

 

سادسا: إذا تحقق كل أو بعض ماسبق فقد يرغب المنتدى في أن يكون داعية أو نواة لتجمع يضم أكبر عدد ممكن من مؤسسات المجتمع المدني في دول مجلس التعاون. وكخطوة أولى أرى الدعوة لتكوين هيئة تنسيق بين مؤسسات المجتمع المدني في دول مجلس التعاون التي كونت اتحادات إقليمية بحيث تؤدي الى تنسيق دائم بين نشاطات كل الاتحادات من جهة، والى دعم مطالب بعضها البعض، والى حماية والدفاع عن استقلالية وحرية وحيوية المجتمع المدني فـي مجتمعات مجلس التعاون. لكن ذلك التجمع لايمكن أن يفيد بصورة كبيرة ومؤثرة دون وجود هدف أو أهداف محددة ينتقل لتبنٌّّّّّّّّّّّّّّّّّّيها ولكي يعمل الجميع من أجل تحقيقها. وفي ظني فان الهدف الأول ينبغي أن يكون العمل بصور سلمية ديموقراطية لانتقال جميع مجتمعات مجلس التعاون الى إقامة أنظمة ديموقراطية بكل متطلباتها الأساسية وبحيث تؤدي الى صعود تدريجي لقوى سياسية جديدة تشارك في الحكم والتشريع والرقابة. وقد يبدوا أن مثل هذا النشاط هو قفزة كبرى في بحر السياسة الهائج. ومع ذلك فلا بدٌّّّّّ من بحثه وإتخاذ قرار بشأنه إن عاجلاً أو آجلاً. ولما كانت وحدة دول مجلس التعاون ستكون تطوراً في حياة أهلها وحياة الوطن العربي الكبير فقد تكون إضافة ذلك مما يفضٌّل البعض إضافته كهدف ثان يستحق تجييش مؤسسات المجتمع للدفع نحوه.

 

إنني أعتقد أن من حق مجتمعاتنا وشعوبنا أن تجني من ثمار علمنا وطاقاتنا أكثر من الذي يعطى حاليا، وهو أمر لن يتحقق ألاً بتغيير نمط نشاط المنتدى. وبالطبع فان كل ماذكرته لايتعارض مع، بل يصبٌّ في، موضوع التنمية التي كان هاجس المنتدى منذ قيامه. فالتنمية الشاملة ليست سوى عملية حضارية ذات وجه انساني تتطلب بالضرورة النمو والتطور والتحسن في كل مناحي الحياة واولها الحياة السياسية وتوسيع الخيارات وضمان حق مشاركة الملزمين باتخاذ القرارات العامة والمتأثرين بالخيارات العامة في عملية اتخاذها.

 

واسمحوا لي أن أقول في النتيجة إن هذا الطرح لايقصد منه في هذه المرحلة إلاٌّ أن يكون عصفاً فكرياً بمعنى تفكيراً جماعيا بصوت مسموع، يشارك فيه الجميع. وأيّاً تكون الأفكار التي تقود إليها هذه الورقة فان الأهم هو أن تتحوٌّل الى خطوات فعل ملموسة بدلاً من أن تكون حبيسة القلب واللسان وهما اضعف وسائل تغيير الحياة.

 

 

د. على محمد فخرو

تاريخ الماده:- 2004-01-18

 

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد من كتاب التجديد

محمد رؤية ناظم

كاتب

د. عادل رضا

كاتب عراقي

د. وائل مصطفى ابو الحسن

كاتب وأكاديمي - الجامعة العربية ...

شريفة الشملان

كاتبة سعودية

د. علي مصطفى المقدسي

أستاذ الدراسات ...

News image

عثمان الريسوني

كاتب مغربي

أحمد حرشاني

كاتب

News image

فائق حبيب المرهون

كاتب سعودي

بسام شفيق أبوغزالة

كاتب فلسطيني

News image

د. عدنان عويّد

كاتب سوري

محمود سلامة الهايشة

كاتب وباحث مصري

د. عماد لطفي ملحس

كاتب وباحث – ...

News image

مصلح الحربي

كاتب سعودي

News image

عوني القلمجي

كاتب عراقي

News image

بشارة مرهج

نائب سابق وسياسي ...

د. فؤاد الحاج

صحافي عربي يقيم في ...

محمد رياض

كاتب فلسطيني

News image

وفاء إسماعيل

كاتبة مصرية

علي محسن حميد

كاتب يمني

د. سهير فرحات

أستاذة جامعية وكاتبة ...

محمد عبدالمجيد

رئيس تحرير طائر الشمال أوسلو ...

News image

د. محسن خليل

كاتب وسفير العراق بالجامعة ...

News image

عماد صلاح الدين

محام وكاتب ...

News image

د. عبدالستار الراوي

كاتب عراقي

أحمد العجمي

شاعر من البحرين

ايلينا المدني

شاعرة وأديبة

علاء كعيد حسب

شاعر وكاتب

News image

خالص عزمي

كاتب وأديب ...

News image

عدنان كنفاني

أديب وكاتب ...

د. محمد الشميري ود. ميمي قدري

كاتبة وشاعرة مصرية، وشاعر ...

News image

ماجد عبد العزيز غانم

كاتب من الأردن

News image

د. عبدالستار قاسم

كاتب وأكاديمي ...

عبدالله بن عمارة

كاتب من الجزائر

ناهده محروس

كاتبة

بلال الشوبكي

كاتب وأكاديمي ...

News image

بسمة الشوّالي

قاصة من تونس

News image

د. قيس النوري

كاتب عراقي

فاضل بشناق

كاتب فلسطيني

News image

عاطف علي عبد الحافظ

كاتب وشاعر مصري

News image

محمود كعوش

كاتب وباحث مقيم ...

د. محمد جمال حشمت

طبيب وكاتب مصري

News image

محمود عبدالله الباز

كاتب صحفي مصري

News image

عبدالرحيم مراد

كاتب وسياسي ...

فاطمة آل تيسان

كاتبة سعودية

News image

إبراهيم المدهون

كاتب فلسطيني

News image

حسن خليل غريب

باحث وكاتب من ...

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949التحصيل العلميدكتوراه في السياسة المقارنة ...

News image

محمد عبد الحكم دياب

كاتب مصري

علي الكاش

كاتب وباحث ...

عيسى شتات

كاتب

المزيد في: الكتاب, كتاب الأعمدة

-
+
30

الأعمـــــدة

لمحات من النهضة اليابانية

سعدي العنيزي | الجمعة, 20 يوليو 2018

    إن أي شعب إذا ما تحلى بالإرادة المطلوبة وإذا ما أراد أن يكون له ...

تجفيف منابع الإرهاب ضرورة الراهن! 2-2

نجيب الخنيزي | الأحد, 15 يوليو 2018

    من العوامل التي مهدت الأرضية لترعرع وتفشي ظاهرة الإرهاب والتطرف في العديد من الدول ...

توتر العالم

سعدي العنيزي | الجمعة, 13 يوليو 2018

    إنسان العالم المعاصر يختلف عن العصور السابقة بميزة لم يحلم بها سلفه وهو رؤيته ...

لعبة الإعلام الجديد خطورة الأفكار وفقدان الاتجاه..!

د. علي الخشيبان | الاثنين, 9 يوليو 2018

    الأصوات الإعلامية في الزمن الماضي كانت تأتي من مصادر محددة ومعروفة وقليلة وكانت المنافسة ...

تجفيف منابع الإرهاب ضرورة الراهن!

نجيب الخنيزي | الأحد, 8 يوليو 2018

    لا شك أن وتيرة الإرهاب والعنف والتطرف بكافة صوره وإشكاله قد تراجعت في الفترة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

مكاني ليس في المطبخ

د. علي الخشيبان | الاثنين, 2 يوليو 2018

    القرارات التي تطبخ بشكل جديد يقف خلفها عوامل كثيرة، ولكن من وجهة نظري أن ...

العالم كرة! 3-3

نجيب الخنيزي | الأحد, 1 يوليو 2018

    لعبة كرة القدم تمتلك في بعض أوجهها خصائص اللعبة الديمقراطية الصرفة أو المثالية، رغم ...

التنافس الإيجابي

سعدي العنيزي | الجمعة, 29 يونيو 2018

    كل فرد في أي مجتمع يسعى لأن تكون له مكانة وقيمة اجتماعية بين المقربين ...

هل يعود التطرف للشرق الأوسط وسط الظروف الإقليمية الخطرة؟

د. علي الخشيبان | الاثنين, 25 يونيو 2018

    أُدرك أن هذا السؤال غير مرغوب فيه أبداً، فهناك مشاعر إقليمية ودولية تحاول أن ...

علمتني العشق

شاكر فريد حسن | الأحد, 24 يونيو 2018

اسمك حبيبتي أعذب لحن ونشيد كم تبهرني ابتسامتك ورقتك وجمال عينيك وبحة صوتك   و...

العالم كرة!

نجيب الخنيزي | الأحد, 24 يونيو 2018

    مع أن نشوء الرياضة المعاصرة وخصوصاً كرة القدم، ارتبط تاريخياً بظهور الرأسمالية في بريطانيا ...

مأزق الانتخابات العراقية

سعدي العنيزي | الجمعة, 22 يونيو 2018

    أسفرت النتائج في الانتخابات البرلمانية العراقية الأخيرة في 12 مايو الماضي عن تحقيق المركز ...

ظاهرة الحنين إلى الماضي نوستالجيا حقاً.. أم حس مرهف

نايف عبوش | الأحد, 10 يونيو 2018

    سألت زميلي عن حاله،في اطار تبادل التحايا معه.. وقد استرعى اهتمامي ما اجابني به ...

الإعاقة الحضارية

نجيب الخنيزي | الأحد, 10 يونيو 2018

    بعد أكثر من قرن ونصف القرن على بداية المشروع النهضوي العربي المجهض، والدور التاريخي ...

الليبرالية بين المفهوم والممارسة

سعدي العنيزي | الجمعة, 8 يونيو 2018

    عندما انتشرت الحداثة في جميع أصقاع العالم سواء عن طريق استعمار دول العالم الثالث ...

بين غاندي وأخيه

د. حسن مدن | الجمعة, 8 يونيو 2018

    قبل أن يصبح المهاتما غاندي الزعيم الوطني الشهير الذي باتت الهند كلها، لا بل ...

«العاصوف» بين نقد الثقافة واستفزاز الأيديولوجيا

د. علي الخشيبان | الاثنين, 4 يونيو 2018

  بين نقد الثقافة واستفزاز الأيديولوجيا تصبح اللعبة معقدة وغير مستقرة ما لم تضطر الأطرا...

المركز والأطراف

سعدي العنيزي | الجمعة, 1 يونيو 2018

    الغربنة هي لفظة يعود جذرها إلى لفظةالغرب، ومتبنو الغربنة هم أشخاص متشبهون بالغرب أو ...

مرور سبعين عامًا على النكبة

نجيب الخنيزي | الاثنين, 28 مايو 2018

    أحيا ملايين الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وداخل الخط الأخضر (إسرائيل)، ومختلف مناطق الشتات ...

شذى شهر رمضان

كريم عبدالله | الجمعة, 25 مايو 2018

    الثيابُ التي تردّنتها الصخور العمياء رانَ على قلبها البائسَ ( زنّجارٌ )* يشكو الفقرَ ...

مَسيرة العَودة.. أينَ الخَطَأ؟ وأينَ المَكاسِب؟

سميح خلف | الجمعة, 18 مايو 2018

مُنذ أوَائل شَهر فِبراير واستعدَادًا ليَوم الأرض، كَانت الأُطرُوحات القَديمة الجَديدة تُراود الشّعب الفِلسطيني باج...

رحيلك الموجع

شاكر فريد حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

الى ابن عمتي وزوج أختي المرحوم محمد صالح خليل *** رحلت وارتحلت عن الدنيا...

يوميات ما قبل فناء العربان

جميل السلحوت | الجمعة, 18 مايو 2018

ليلى استيقظت ليلى ابنة ثمانية الأشهر مبكرا، انتبهت لها والدتها وهي تردّد بصوت طفوليّ حزي...

كفة تطوان تَحِنُّ للميزان

مصطفى منيغ | الجمعة, 18 مايو 2018

الذكرى بَلْسَمٌ يُحَمِّسُ الإحساس ليتحسَّسَ أطياف لحظات لن تتكرَّر بنفس الأحداث حَيَّة، وواجهة بلورية تتر...

مال الربا والسلوك وراء كراهية اليهود

د. فايز أبو شمالة | الجمعة, 18 مايو 2018

لم يجاف الحقيقة السيد محمود عباس حين ربط بين كراهية اليهود على مستوى العالم، وبي...

الإجراءات الجنائية قانون حماية المتهم وتحقيق المحاكمة العادلة له

د. عادل عامر | الجمعة, 18 مايو 2018

عندما تتهم الحكومة شخصاً بأنه ارتكب جريمة، أو بأن له ضلعاً في ارتكابها، يتعرض هذا...

«الأنا» مجموعة هُويات

د. حسن مدن | الجمعة, 18 مايو 2018

على خلاف الوهم الذي يتلبّسنا بأننا، كأفراد أو ذوات، نحمل هُوية واحدة، لكننا في الح...

أيديولوجية الكادحين قوة للحركة...

محمد الحنفي | الجمعة, 18 مايو 2018

عندما اختار الشهيد عمر... أن تصير... أيديولوجية الكادحين......

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17046
mod_vvisit_counterالبارحة52797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع247647
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر611469
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55527948
حاليا يتواجد 2647 زوار  على الموقع